مصدر مقولة : " إن هذا الطريق طويل ونحن نمشي فيه مشي السلحفاة... " ؟
النتائج 1 إلى 13 من 13
5اعجابات
  • 1 Post By ابن الجبل
  • 1 Post By أحمد القلي
  • 1 Post By ابن الجبل
  • 1 Post By أحمد القلي
  • 1 Post By أبو عبد البر طارق

الموضوع: مصدر مقولة : " إن هذا الطريق طويل ونحن نمشي فيه مشي السلحفاة... " ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    800

    Question مصدر مقولة : " إن هذا الطريق طويل ونحن نمشي فيه مشي السلحفاة... " ؟

    السلام عليكم،

    هل من تخريج (المصدر) لهذه المقولة المنسوبة للمحدث الشيخ ناصر الدين الألباني رحمه الله تعالى وأثابه خير الثواب :
    " إن هذا الطريق طويل ونحن نمشي فيه مشي السلحفاة لايهمنا أن نصل المهم أن نموت علي الطريق "
    بَحثتُ في موقع الشيخ رحمه الله كثيرا ولم أجد المقولة بالصيغة أعلاه، وهذا ما وجدت:
    قال الألباني رحمه الله : "...ابن تيمية عاش في مجتمع علمي نحن الآن لا نعيش في مجتمع علمي ابن تيمية كمله غيره نحن نكمل أنفسنا بأنفسنا ولذلك نمشي في مسيرتنا هذه مشي السلحفاة ببطء شديد وشديد جدا..." (تفريغ سلسلة "الهدى والنور" الشريط رقم 321)
    رابط الصفحة:
    http://www.alalbany.net/play.php?catsmktba=12397
    بارك الله لكم في جهودكم.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ماجد مسفر العتيبي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,732

    افتراضي

    رحم الله الامام اللالباني وغفر له
    وكنت كل ما سمعت او قراءت تلك المقوله اشك فيها
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً


    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,434

    افتراضي

    قيل لِلْحسنِ سبقنَا الْقَوْم على خيل دهم وَنحن على حمر معقرة فَقَالَ إِن كنت على طريقهم فَمَا أسْرع اللحاق بهم
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,226

    افتراضي

    أن يسير الرجل على الحق بسير السلحفاة خير من أن يسير كالبرق على خلاف الحق

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    800

    افتراضي

    في الأخير... هل قال الشيخ الألباني رحمه الله تعالى هذه المقولة... وهي منتشرة كالنار في الهشيم ولكن بدون ذكر المصدر ولا المناسبة التي ألقيت فيها أو ذكرت فيها!
    ولا أدري لماذا لا يتحقق الناس مما ينشرون ؟ هل أصبح النشر مجرد انسخ والصق... أو كما يقولون "المهم المشاركة".

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,226

    افتراضي

    المهم أخي هو صحة هذه المقولة وعدم مخالفة معناها لما صحت به النصوص
    والأهم هو أن يسير العبد على طريق الهداية
    وهو الصراط المستقيم , الذي يسأله المصلي في كل ركعه ويطلبه من ربه في كل حين وآن
    والصراط هو الطريق الواسع
    والسير فيه والثبات عليه حسب الأعمال والنية
    وفي الصحيح من حديث أبي هريرة (وَمَنْ بَطَّأَ بِهِ عَمَلُهُ، لَمْ يُسْرِعْ بِهِ نَسَبُهُ»)
    فبحسب العمل يكون السير الى الله تعالى ,
    وفي هذا الحديث بالذات قال النبي عليه الصلاة والسلام ( وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا، سَهَّلَ اللهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ،)
    فجمع في هذا الحديث بين العلم والعمل
    فسر الى الله تعالى واليه ففر
    (ففروا الى الله )


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    800

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا...
    على كل حال أردنا تحقيق مقولة منسوبة إلى عالم من علماء المسلمين رحمه الله بكل موضوعية...
    ولكن "عالجناها" بالعاطفة... وليس هذا ما سألنا عنه!.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,226

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الجبل مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيرا...
    على كل حال أردنا تحقيق مقولة منسوبة إلى عالم من علماء المسلمين رحمه الله بكل موضوعية...
    ولكن "عالجناها" بالعاطفة... وليس هذا ما سألنا عنه!.
    لا مكان للعاطفة هنا , و الأهم هو صحة المكتوب
    وقد أشرت لك من طرف خفي أن لا تشتغل بصحة نسبتها اليه بقدر ما تشغل نفسك بصحة معناها وموافقتها للنصوص الصحيحة
    وقد أمرنا ربنا في أكثر من آية أن نسرع الى مغفرته و أن نسعى السعي الحثيث الى رضوانه
    فمن أراد أن يسعى اليه سعي السلحفاة أو أن يسير اليه سير النمل فلا أحد سيصده عن سبيله
    أما المشمرون فقد سبقوا ووصلوا , والمبطؤون قد تخلفوا وخُلِّفُوا
    فاختر مع أي الفريقين تسير ,و أي المركبين تركب
    (سارعوا الى مغفرة من ربكم وجنة ....)
    (سابقوا الى مغفرة من ربكم ..)
    (فاستبقوا الخيرات ..))

    (والسابقون السابقون أولائك المقربون )
    فالقرب على قدر السبق , والبعد على قدر التخلف
    (أولائك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون )

    فأنى للسلحفاة أن تدرك الريح المرسلة ؟
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الجبل

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    800

    افتراضي

    على كل.. جزاك الله خيرا على هذه الفوائد أخانا الكريم أحمد
    لكن لايجوز لنا أن نكذب على علماءنا... والشيخ الألباني رحمه الله من العلماء الأفذاذ العاملين وعلمه غزير ومحفوظ بحفظ الله له... فلماذا ننسب له ما لم يقله ؟ الشيخ رحمه الله عنده درر من الكلام الطيِّب... وهو إرث فلنحافظ عليه بأمانة.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أحمد القلي

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,434

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد البر طارق مشاهدة المشاركة
    قيل لِلْحسنِ سبقنَا الْقَوْم على خيل دهم وَنحن على حمر معقرة فَقَالَ إِن كنت على طريقهم فَمَا أسْرع اللحاق بهم
    قارن بين قول الحسن و قول الالباني تجد مطابقة المعنى مع اختلاف الاسلوب
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,226

    افتراضي

    وفيكم بارك الله تعالى أخي الأكرم
    وانما قصدت من وراء كل هذا أن هذا اللفظ لا يصح له معنى في الشرع بل العكس هو الصحيح
    فالعبد مطالب بالسعي والسير الحثيث والمسارعة بل والفرار الى الله تعالى
    جعلنا الله تعالى من السابقين المقربين المسارعين الى الخيرات النائلين أعلى الدرجات
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الجبل

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    المغرب/الدار البيضاء
    المشاركات
    1,434

    افتراضي

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الجبل
    اللهم ارحم والدي كما ربياني صغيرا، رب اغفر لي ولوالدي و للمومنين يوم يقوم الحساب

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    800

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبد البر طارق مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيرا...
    هذا نفس الشريط الذي أشرنا له أعلى الصفحة:
    قال الشيخ الأباني رحمه الله: "ابن تيمية عاش في مجتمع علمي نحن الآن لا نعيش في مجتمع علمي ابن تيمية كمله غيره نحن نكمل أنفسنا بأنفسنا ولذلك نمشي في مسيرتنا هذه مشي السلحفاة ببطء شديد وشديد جدا، هل ما أدري ما أقول استطعت أن أعبر لك عما في نفسي ففهمت مقصدي؟"
    وقال أيضا رحمه الله: "...فنحن نريد الآن أن ننهض لكن ببطء شديد و شديد جدا لو عشنا نحن كما عاش ابن تيمية ربما كنا صرنا علماء في كل علم وفي كل فن واستفدنا ما نحن الآن في صدد تحقيق الكلام عليه من غيرنا كما أنه لا مؤاخذة تستفيدون مني أنا الآن شخصيا إلى حد ما معرفة هذا الحديث صحيح أو ضعيف وهذه سنة وهذه بدعة"
    وقال رحمة الله عليه أيضا: "..هذه الحقيقة الآن نحن ننشيء أنفسنا بأنفسنا ولا نستطيع أن نقدم إلى الاخرين ما يرجون منه لأنه أمر سابق لأوانه حينما يوجد في المجتمع الإسلامي مثل ابن تيمية و ابن القيم و ابن عبد الهادي و ابن رجب و ابن كثير الى آخره هؤلاء يقال فيهم ما ترجون و ما تتمنون"
    وأخيرا قال رحمه الله: "ولكن من فضل الله علينا أن قيض الله لنا أن درسنا علمهم و تهذبنا بأخلاقهم وسرنا على النهج الذي ساروا عليه بل اجتمع لنا كل عصارة أدمغتهم و فكرهم و كان جديرا بنا على قلة جهدنا"
    نقول -ونحن نحسن الظن بمن كتب المقولة موضوع الصفحة- أنه صاغها من سياق (أو بالمعنى) كلام الشيخ الألباني رحمه الله وطيّب ثراه... والله أعلم
    لكن كان واجبا على من كتب هذه المقولة أن ينبه أنه تصرف فيها... من باب الأمانة العلمية.
    والحمد لله ربّ العالمين.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •