الناصح لغيره ينجي نفسه من العقاب
النتائج 1 إلى 6 من 6
11اعجابات
  • 3 Post By محمد طه شعبان
  • 2 Post By ابن الجبل
  • 3 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By محمد طه شعبان
  • 2 Post By محمد طه شعبان

الموضوع: الناصح لغيره ينجي نفسه من العقاب

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,187

    افتراضي الناصح لغيره ينجي نفسه من العقاب

    الناصح لغيره ينجي نفسه من العقاب؛ وذلك لأن النصيحة تقلل الفساد، فإذا ترك الناس النصيحة كثر الفساد، وإذا كثر الفساد، عمَّ العقاب، وأخذ الله تعالى الصالح والطالح.
    عَنْ زَيْنَبَ بِنْتِ جَحْشٍ رضي الله عنها أَنَّ النَّبِيَّ ﷺ، دَخَلَ عَلَيْهَا فَزِعًا يَقُولُ: «لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَيْلٌ لِلْعَرَبِ مِنْ شَرٍّ قَدِ اقْتَرَبَ، فُتِحَ اليَوْمَ مِنْ رَدْمِ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مِثْلُ هَذِهِ» وَحَلَّقَ بِإِصْبَعِهِ الإِبْهَامِ وَالَّتِي تَلِيهَا، قَالَتْ زَيْنَبُ بِنْتُ جَحْشٍ: فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ: أَنَهْلِكُ وَفِينَا الصَّالِحُونَ؟ قَالَ: «نَعَمْ إِذَا كَثُرَ الخَبَثُ»([1]).


    [1])) متفق عليه: أخرجه البخاري (3346)، ومسلم (2880).
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    الدولة
    الجزائر العاصمة
    المشاركات
    800

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا على هذه الفائدة العظيمة..
    ولا زلنا نسمع ممن يُعسِرون ولايُيَسِرون (إن أحسنا الظن بهم) "لا تتكلم في الدين، لست بعالم" فالمسلم الذي يُوحِد الله ويُصلي ويَصوم ويُزكي ماله ويحُجّ يعبدُ الله عز وجل عن جهل ولا يستطيع تعليم الناس حتى الطهارة والصلاة والنصيحة بالخير.. ولا يستطيع ذكر أركان الإسلام وأصول الإيمان ولا يستطيع تلقين الشهادتين ولا الوعظ ولا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. وهذا غريب وعجيب !! هل أصبح دين الله الإسلام أصعب من "الرياضيات أو كالهندسة في الفضاء".. هكذا يُصبح الإسلام أيضا حكرًا على جماعة.. والجماعة بهذا المعنى منبوذة شرعا.
    ولكن هيهات أن يستطيع أحد تثبيط أصحاب العزائم والإيمان الخالص
    والحمد لله الذي حفظ لنا القرآن والسنّة الصحيحة وعِلم العلماء المخلصين لدينهم فقط:
    قال ابن رجب رحمه الله تعالى : "لوْ لمْ يعِظ إلّا معصومٌ من الزَّلل، لمْ يعِظِ النّاسَ بعدَ رسولِ الله صلَّى الله عليه وسلَّم أحدٌ، لأنّه لا عصمةَ لأحَدٍ بعدَه".
    (لطائف المعارف ص/١٩)

    والحمد لله ربّ العالمين.
    محمد طه شعبان و أبو مالك المديني الأعضاء الذين شكروا.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,579

    افتراضي

    الدين النصيحة ، والنصح شعيرة عظيمة وهو من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,187

    افتراضي

    بارك الله فيكم شيخنا.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,187

    افتراضي

    وَعَنْ تَمِيمٍ الدَّارِيِّ رضي الله عنه أَنَّ النَّبِيَّ ﷺ، قَالَ: «الدِّينُ النَّصِيحَةُ» قُلْنَا: لِمَنْ؟ قَالَ: «لِلَّهِ وَلِكِتَابِهِ وَلِرَسُولِهِ وَلِأَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ وَعَامَّتِهِمْ»([1]).
    وَعَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنه، قَالَ: بَايَعْتُ رَسُولَ اللَّهِ ﷺ عَلَى إِقَامِ الصَّلاةِ، وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ، وَالنُّصْحِ لِكُلِّ مُسْلِمٍ([2]).


    [1])) أخرجه مسلم (55).

    [2])) متفق عليه: أخرجه البخاري (75)، ومسلم (56).
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة ابن الجبل
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,187

    افتراضي

    ومن الأدلة على أن الناصح لغيره ينجي نفسه من العقاب:
    قوله تعالى: {وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ} [الأنفال: 25].
    وَعَنِ النُّعْمَانَ بْنِ بَشِيرٍ رضي الله عنهما، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ ﷺ: «مَثَلُ المُدْهِنِ([1]) فِي حُدُودِ اللَّهِ، وَالوَاقِعِ فِيهَا، مَثَلُ قَوْمٍ اسْتَهَمُوا سَفِينَةً، فَصَارَ بَعْضُهُمْ فِي أَسْفَلِهَا وَصَارَ بَعْضُهُمْ فِي أَعْلَاهَا، فَكَانَ الَّذِي فِي أَسْفَلِهَا يَمُرُّونَ بِالْمَاءِ عَلَى الَّذِينَ فِي أَعْلَاهَا، فَتَأَذَّوْا بِهِ، فَأَخَذَ فَأْسًا فَجَعَلَ يَنْقُرُ أَسْفَلَ السَّفِينَةِ، فَأَتَوْهُ فَقَالُوا: مَا لَكَ، قَالَ: تَأَذَّيْتُمْ بِي وَلَا بُدَّ لِي مِنَ المَاءِ، فَإِنْ أَخَذُوا عَلَى يَدَيْهِ أَنْجَوْهُ وَنَجَّوْا أَنْفُسَهُمْ، وَإِنْ تَرَكُوهُ أَهْلَكُوهُ وَأَهْلَكُوا أَنْفُسَهُمْ»([2]).


    [1])) (المدهن): المرائي المضيِّع للحقوق، والذي لا يُغَيِّرُ المنكر؛ من الإدهان: وهو المحاباة في غير حق.

    [2])) أخرجه البخاري (2686).
    أم علي طويلبة علم و ابن الجبل الأعضاء الذين شكروا.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •