أواه يا حلبُ الشهباء يا حلب..!
النتائج 1 إلى 3 من 3
2اعجابات
  • 1 Post By أم رفيدة المسلمة
  • 1 Post By أم رفيدة المسلمة

الموضوع: أواه يا حلبُ الشهباء يا حلب..!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    566

    افتراضي أواه يا حلبُ الشهباء يا حلب..!


    أواه يا حلبُ الشهباء يا حلب..!


    • مناظر محزنة، ومشاهد دامية، ولكن الأمر لله، وبيده النصر والتوفيق، ومنه الفتح والتسديد(( وما النصر إلا من عند الله )) سورة آل عمران .

    • ابتلوا بلاء شديدا، فصبروا وقاتلوا نيابة عن الأمة، مدافعين عن الديانة والحرمات . (( الذين استجابوا لله والرسول من بعد ما أصابهم القرح)) سورة آل عمران.

    • (حلب) مدينة تاريخية، وتلقت ويلات وبليات عبر التاريخ من القرن الرابع الهجري، وانتهاء بالسيطرة الباطنية البعثية، فضحت وصبرت، وها هي تعود اليوم..!

    • خرّجت حلب علماء ومصلحين ومقاتلين أشاوس شعّوا فينا الأمل وعلمونا الصبر والبسالة.

    • مجاهدو حلب يقاتلون قوى الكفر مجتمعة، صليبا وباطنية ومجوسا وروسا، ومنافقين ومرتزقة، وقدموا أروع التضحيات .

    • فما ذَل الإباء بهم/ وما بهمُ احتفى الفشلُ
    ورأس القوم مرتفعٌ/ وموج البذل متصلُ

    • ملحمة حلب سبقها حصار وتجويع، وقوبل بالصمود العجيب والشجاعة القاهرة للفجار والمجرمين .

    • الملحمة كانت جولة من جولات الصراع وفصل من فصول المجابهة مع الأعادي.

    • تفكك المجاهدين،وتخاذ ل العرب لا سيما بعض الدول السنية، أسهم في ذلك بجلاء وقوة.(( ولا تنازعوا فتفشلوا )) سورة الأنفال .

    • لله حكمة بالغة، وتدبير عجيب في تأخر النصر، وهنيئا للشهداء(( ويتخذ منكم شهداء )) سورة آل عمران.

    • قال الرسول الكريم في انكسار أحد( الله مولانا ولا مولى لهم ) فالله ربنا ونصيرنا ومجيرنا ومغيثنا، وصاح عمر( لا سواء قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار ).

    • يتأخر النصر لنقصان التربية والتصفية وقلة الاستعداد وعدم تمحيص الصفوف، فوجب التجديد والاستعداد بالكامل.(( قل هو من عند انفسكم إن الله على كل شيء قدير)) سورة آل عمران .

    • الشهداء وإن آلمنا نهايتهم ولكن الله اصطفاهم وأنزلهم منازل منيفة(( قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين )) سورة يس.

    • فرعنة الكفار وإن طالت فهي قليلة وسيحيط بهم مكرهم وفرعنتهم (( لا يغرنك تقلبُ الذين كفروا في البلاد، متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد )). سورة آل عمران.

    • سقوط حلب في يد الصليبيين والباطنيين سقوط للمكون السني والغالبية المرحومة من جماهير الأمة، فمتى نتعظ ..!

    • العالم السني بات في خطر لا سيما جزيرة العرب ومنطقة الخليج، ونوايا إيران التوسعية الباطنية حاضرة بقوة وتصريحاتهم حول البحرين واليمن وبلاد الحرمين متجددة.

    • الباطنيون والصليبيون يسنون الشِّفار لأهل السنة، فليتعظ النائمون والخاذلون ولا نردد ( أُكلت يوم أكل الثورُ الأبيض )...!(( فلا تخافوهم وَخَافُون إن كُنتُم مؤمنين )) سورة آل عمران.

    • ليس البكاء على حلب وأخواتها ولكن البكاء على فرقتنا وخذلاننا، وانعدام مشروع سني قاهر للتغول الإيراني..!

    • واعجبا..أقلية رافضية وباطنية تجتاح المكون الإسلامي الغالب برمته،،!
    أواهُ يا حلبُ الشهباءُ يا حلبُ//لن يجديَ اليوم أشعارٌ ولا خطبُ
    أواه في داخلي جرح ومصطرَخٌ// مما يسوء ولا عون ولا عربُ

    • لابد أن يستفيق (العرب السنة) ويدركون أن الحرب موجهة لهم وليس لفصيل متطرف، وأن الحليف العضوي والاستراتيجي للغرب الآن إيران وأذنابها.،!

    • وما لم يتحركوا هذه الأيام سيكون الثمن المدفوع باهضا، رد الله شرهم في نحورهم.

    • لن يقف الغول الإيراني من الابتلاع، إلا (بعاصفة حزم) جديدة، تقوض أركانه، وتشل حركته من المنطقة العربية..!

    • ليس حسنا أو منطقيا أن نصبح كدار المسنين والعجزة، لا رأي ولا صوت ولا إرادة إزاء التمدد الإيراني الفاجر..؟!

    • دار المسنين أضحينا بذي العربِ// لا بذلَ يُشعلُ أو سخط لمستعرِ
    ترعرعَ الجبن حتى صار مطعمَنا// ونلثمُ الخوفَ عن طَوعٍ وعن قهَرِ

    • الخطاب الدعوي والعلمي والثقافي عليه محاربة الوهن المغروز في نفوسنا( حب الدنيا وكراهية الموت ) وبث بيارق الأمل والتفاؤل (( ألا إن نصر الله قريب )) سورة البقرة.

    • قدرات الأمة الذاتية وممتلكاتها النوعية كافية للنصر وللتصدي، لو تحققت أسباب الاجتماع والتوحد الصادق، وزكيت النفوس.((فَلَو صدقوا الله لكان خيرا لهم )) سورة محمد.

    • قال سفيان الثوري رحمه الله: (استوصوا بأهل السنة خيرا، فإنهم غرباء) .

    • وإخوة الإيمان تفرض علينا دفع الغربة بالدعاء والدعم والمناصرة.

    • ومضة/ ليس لأهل السنة من خيار سوى التناصر والتعاضد ضد المشروع الإيراني الصليبي..!
    رد الله كيدهم في نحورهم، وحفظ بلاد المسلمين من كل شر ومكر.. والله المستعان.

    http://www.saaid.net/Doat/hamza/173.htm

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    566

    افتراضي

    خسارة حلب، لا تعني خسارة المعركة


    المعركة طويلةٌ وممتدةٌ ولن ينتصر الغزاة والمحتلون الروس والشيعة الإيرانيون، مهما أوتوا من قوة وتسليح، ولنا في التاريخ القريب عبرة.
    1- الاتحاد السوفيتي ظل يدك أفغانستان بالصواريخ والقنابل لمدة 10 سنوات وانتهت المعركة بخسارة الروس وخرج الأفغان منتصرين وانهار الاتحاد السوفيتي الذي كانوا يصفونه بأنه قوةٌ عظمى.
    2- ظلت أمريكا في فيتنام 20 عامًا تدمر المدن وتحرق القرى وقتلت أكثر من مليون ونصف فيتنامي وألقت على هذه الدولة الصغيرة ما يفوق القنابل التي استخدمت في الحرب العالمية الثانية، وفي النهاية خسرت أمريكا الحرب وخرجت من فيتنام.
    3- من أبلغ الدروس القريبة التي لم يجف حبرها ما حدث للأمريكيين في العراق طوال 8 سنوات حيث تم تدمير جيشهم البري وتدمر اقتصادهم وخرجوا بخسائر تجعلهم لا يفكرون في النزول على الأرض مرةً أخرى، وما يجري في العراق وسوريا الآن ثأرًا من هذا الانكسار العسكري الذي دمر الحلم الامبراطوري الأمريكي الذي كان يراود الأمريكيين في بداية الألفية الجديدة.
    4- الروس والأمريكيون في عدوانهم الحالي يعتمدون على الشيعة وعملاء الأكراد كقواتٍ بريةٍ بدلًا عنهم وهذه القوات المرتزقة لولا الغطاء الجوي الروسي والأمريكي لانهزمت من أول يوم. وبإذن الله سينتهي الطمع الشيعيى بالاستنزاف والتلاشي، فالرسول أشار إلى أن الفرس لن تعود إمبراطوريتهم بعد هلاك كسرى، وكذلك سيخسر المرتزقة الأكراد الذين خانوا أمتهم ولن يتحملوا ما لم تتحمله جيوش روسيا وأمريكا.
    5- لن تفلح الصواريخ والطائرات والقصف الجوي الجبان في قهر المسلمين لفترة طويلة، وستفقد هذه الغارات تأثيرها مع الوقت، ومع اتساع المعارك، فالتفوق الجوي لا يفرض سيطرة على الأرض، فالأرض لمن يقف عليها من أهلها وليس للجبناء الذين يطيرون فوقها ويقصفون الأطفال والنساء والمدنيين في بيوتهم وقراهم، وسيخرج المسلمون - رغم المرارات والآلام- أكثر قوة، وستخرج أجيالٌ جديدة لن يستطيعوا تضليلها وتزييف وعيها، وستنتهي حقبة الانهزام والاستضعاف إلى غير رجعة بإذن الله.


    https://ar.beta.islamway.net/article/67503/%D8%AE%D8%B3
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,153

    افتراضي

    خسارة حلب، لا تعني خسارة المعركة

    نفع الله بكم .
    نعم هذا صحيح ، نسأل الله أن ينصر إخواننا في سوريا وأن ينتقم من طاغية الشام .


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •