هل اليهود الصهاينة ( إسرائيل ) لا تملك وسائل إخماد الحريق ؟
النتائج 1 إلى 10 من 10
12اعجابات
  • 3 Post By أبو مالك المديني
  • 3 Post By أحمد القلي
  • 1 Post By أم يعقوب
  • 1 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By مختار بن يحي
  • 1 Post By أم يعقوب
  • 1 Post By طويلب علم مبتدىء

الموضوع: هل اليهود الصهاينة ( إسرائيل ) لا تملك وسائل إخماد الحريق ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,160

    افتراضي هل اليهود الصهاينة ( إسرائيل ) لا تملك وسائل إخماد الحريق ؟

    في كل يوم جديد على الساحات العسكرية والسياسية في العالم لا سيما العالم العربي الإسلامي الممزق !

    سؤال يطرح نفسه ،كما يقال ؛ لأن ما يحدث يستدعي الشك والريبة والحذر ، وأن ما يحدث من حريق هائل دون تدخل حقيقي لإطفائه وإنقاذ ما يمكن إنقاذه ، لهو أدعى للتحليل والتنقيب عما يحدث هناك في الأراضي الفِلَسطينية المحتلة :

    هل اليهود الصهاينة ( التي يقال لها : إسرائيل ) لا تملك الوسائل التي تمكنها من إخماد النار؟
    نلاحظ أن إسرائيل بالفعل - كما هو الحال في دول الغرب وعلى رأسهم أمريكا ، والشرق على منوالهم تابعون أذيال لهم ، إلا ما رحم ربك - هي دولة عسكرية ، أي أن الجيش هو المهيمن بالفعل على مناحي الحياة ، وأن السياسيين أغلبهم من العسكريين ، وإن وجد سياسيون مدنيون فهم أشكال كرتونية يمشون بخطى العسكريين اليهود وأوامرهم .

    والصهاينة - كما هو واضح - يعدون أنفسهم لمحاربة أي دولة من الجيران - أو غيرهم - إذا لزم الأمر وحانت الفرصة ، وما أكثر فرصهم في هذه الآونة التي ضعفت فيها معالم الددول اعربية الإسلامية ، فسوريا والعراق واليمن وليبيا ومصر وغيرها لا يخفى حالهم ، تخبط وتجبر وطغيان وتشريد واعتقال وقتل وو ...
    كفانا الله شرهم ونصرنا عليهم .

    ومع كل هذه الإمكانيات العسكرية وغير العسكرية ، فهل هذه الاستعدادات الضخمة نسيت أو تناست وسائل إطفاء الحرائق؟

    الحرائق فعل مؤكد في الحروب ، هل غاب ذلك عن المخطط العسكري الإسرائيلي الغاشم العنيد ؟

    فالحرائق كما قيل : شبت في غابات مملوكة لفلسطينيين ، مما يرعي الانتباه أنه شبه عمد - وإن شئت فقل : عن تعمد صارخ واضح فاضح - وتدخل من قبل اليهود ؛ لمصادرة هذه الغابات - بحجة خطورتها وقابليتها للاشتعال - كما هو جارى الآن ، ومن ثم تحويلها إلى مستوطنات يهودية تتسع على بقعة المسلمين أكثر وأكثر في تلك الأراضي المحتلة ، ويترتب على ذلك مساندة الدول الغربية - ومن والاهم - واكتساب تعاطف العالم ، بعد تصوير حجم الدمار الذي ألحقته الحرائق بالأراضي والممتلكات ، ثم تخرج أمريكا ومن معها وتصرخ بصوت عالٍ : إنه الإرهاب الذي خرب إسرائيل ، ومن حق إسرائيل بناء مستوطنات لتعوض ما خسرته !!

    فهل هذه الحرائق أضحوكة يهودية تلعب بها على عقول العالم - وبمعاونة بعضهم كما ألمعنا - وتخطط له ؟

    أم أن الأمر بالفعل حريق نشب في تلك الأراضي دون تعمد ولا تخطيط وأن الأمر عقوبة من الله تعالى جراء ما صنعوا من منعهم رفع الأذان مما يقويه البعض أو الكثير منا ؟

    وهل استيقظ المسلمون لمواجهة ذلك العدو الرتيب الذي يعد العدة مذ فترة بعيدة جدا ليحاول أن يستأصل شأفة المسلمين وبيضتهم ؟

    اللهم أنجِ المستضعفين في بلاد المسلمين واحفظ الحرمين الشريفين والأقصى من كيد الكائدين ومكر الماكرين بمنك وكرمك يا أرحم الراحمين .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,160

    افتراضي

    هل من مشاركات لإخواننا لإبداء آرائهم ووجهات نظرهم ؛ ليبدو الأمر جليا لنا جميعا !

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,167

    افتراضي

    بارك الله فيك
    يبدو لي والله أعلم بحقائق الأمور أن الأمر خارج عن يد اليهود
    ولو أرادوا بناء المستوطنات لبنوها قهرا وقسرا ولو على جثث الفسلطنيين , فانهم لا يحتاجون الى كسب تعاطف من حولهم ,
    فالقوى الكبرى كأميركا -الأم الحنون - معهم في السراء والضراء , ظالمة أو مظلومة
    والقوى الأخرى ومنها العربية والمسلمة , لا يملكون الا السكوت في أحسن الأحوال والا فكثير منهم ليس عندهم الا التصفيق والخضوع واعانة اليهود على كل شيء أرادوه وتأييدهم ولو بالقلب وذلك أضعف حيلهم
    وان كانت الأخبار التي نقرؤها صحيحة -مع عدم اطلاعي الواسع على ما يحدث- فانهم استعانوا بعدة دول تتقدمهم أمهم أمريكا لاطفاء هاته الحرائق مما يدل على
    أنهم صدقوا وهم الكاذبون

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2016
    المشاركات
    176

    افتراضي

    1-هذا الحريقُ إنْ كانَ يندرجُ تحتَ مسمّى الكوارثِ الطبيعيةِ كما يحلو للبعضِ أن يسمّيهُ؛فإنّه فرصةٌ للصهاينةِ يكسبونَ العطفَ والمساعداتِ الإضافيةَ منَ الدولِ العربيةِ المجاورةِ عدا عن دولِ الغربِ وعلى رأسِها أمريكا.
    2-وفي ردةِ فعلِ الدولِ المجاورةِ من مدِّ يدِ المساعدةِ لهم بدعوى أنّ الحادثةَ في أرضِ فلسطينَ الحبيبةِ كما وصفتها ألسنتُهم وجحدتها قلوبُهم الخائنةُ؛مستخفي نَ بعقولِ العوامِ منَ المسلمينَ.وفي ذلكَ أتساءلُ: (أينَ كانتْ الطائراتُ العربيةُ الأبيةُ عندما اشتعلتْ غزةُ بأيدي بني صهيونَ؟أمْ أنّ حريقَ الأشجارِ أدمى قلوبَهمُ النجسةَ وثارتْ حميّتُهمْ استجابةً لصرخةِ الصهاينةِ،ولمْ تحرّكْ فيهمْ صرخاتُ الأطفالِ والشيوخِ والنساءِ والشبابِ منَ المسلمينَ وأجسادُهمْ تحترقُ منَ القنابلِ الفسفوريةِ والأسلحةِ المحرمةِ التي كانتْ تنهشُ لحومَ المسلمينَ؟كفى كذبًا وتسخيفًا لعقولِنا..
    3-كذلكَ عمد الكيانُ الصهيونيُّ إلى إعلانِ حاجتِهِ للمساعدةِ وكشفَ بكلِّ خبثٍ عنْ أسماءِ الدولِ العربيةِ التي سارعتْ إلى تقديمِ المساعداتِ لإطفاءِ الحريقِ بما فيها الدفاعُ المدنيُ الفلسطيني ليزدادَ الشقاقُ والتخوينُ في جسمِ الوطنِ العربي المتهالكِ.
    4- فيما يتعلقُ بمسبّبِ الحريقِ منْ منظورِ الصهاينةِ:شرعوا بتحضيرِ عملياتِ مكافحةِ الإرهابِ ضدَّ ما أسموهُ (إرهابَ الحرقِ)وأصابعُ الاتهامِ موجهةٌ إلى الفلسطينيينِ.وه ا العذرُ الخبيثُ يستغلونَهُ في إبادةِ الشعبِ الفلسطينيِّ بدعوى مكافحةِ الإرهابِ،والدفا عِ عنْ أمنِهمُ.
    5-دورُ الإعلامِ الخبيثِ في غسلِ أدمغةِ العربِ قبلَ الغربِ كسا اليهودَ حلةَ الجارِ الضعيفِ المسالمِ الذي يمدُّ يدَهُ للسلامِ والصداقةِ والتعايشِ،ويخاط بُ فينا الشهامةَ والنخوةَ التي رقدتْ قرونًا طويلةً تحتَ ركامِ الضعفِ والهوانِ،ويا ليتها بقيت في سباتِها ولم تخزِنا؛إذ أنّها استيقظتْ وهبّت كالإعصارِ على صراخِ العدوِّ يتباكى لها وما زال حبرُ قراراتِهِ الدنيئةِ المعاديةِ للإسلامِ رطبًا يبصقُ على هذهِ النخوةِ الكاذبةِ ويمنعُ مساجدَ اللهِ أنْ يذكرَ فيها اسمُهُ......
    ألا إنّ وعدَ اللهِ حقٌّ.....ومن أصدقُ منَ اللهِ حديثًا.....فلنْ تنامَ أعينُ بني صهيونَ قريرةً وكلمةُ (اللهُ أكبرُ) تهزُّ السماءَ قبلَ الأرضِ....ولا نامتْ أعينُ الجبناءِ الخونةِ الذينَ يتولّونَهمْ....
    حسبُنا اللهُ ونعمَ الوكيلِ......لمْ أشفِ غليلي بعدُ .....واللهُ المستعانُ.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,160

    افتراضي

    أحسن الله إليكما ، ونفع بكما على آرائكما وكلماتكما النافعة .
    لكن قول أخينا الفاضل أحمد القلي:
    ولو أرادوا بناء المستوطنات لبنوها قهرا وقسرا ولو على جثث الفلسطينيين , فانهم لا يحتاجون الى كسب تعاطف من حولهم ,

    أرى أنهم يتبعون السياسة الماكرة الخبيثة لكسب مزيد من تحقيق ما يصبون إليه أكثر وأكثر ، فما هي إلا سياسة الجذب والتهويل .
    ألا توافقني ؟!
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم يعقوب

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,160

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم يعقوب مشاهدة المشاركة
    وفي ذلكَ أتساءلُ: (أينَ كانتْ الطائراتُ العربيةُ الأبيةُ عندما اشتعلتْ غزةُ بأيدي بني صهيونَ؟
    نفع الله بكم.
    هذه الطائرات في خبر كان !
    وأخشى أن أقول : لعلها كانت تساعد في الاشتعال ، إلا ما رحم الله !
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم يعقوب

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    المشاركات
    51

    افتراضي

    اليهود لا بنتهجون السياسة القديمة في التعدي المباشر لأن ذالك أصبح يهدد الكثير من المصالح الاسترتجية لهم . و أصبح يحرج حليفها الأول أمريكا . لذالك أصبحت تتصرف بخبث كبير لتمرير مشروعها الاستيطاني . و هذا أصبح شعارا لكل دول الغرب و العرب حيث لا نرى ما يسمى القمع المباشر للشعوب كما كان سابقا لأن له ردة فعل معاكسة و قد يطيح بالحكومات وهذا بسبب التطور الفكري الذي تمتاز به الشعوب بسبب تطور رقعة المدن . لهذا نستطيع القول أن الحريق مفتعل و أن الاستنجاد بالجيران سببه كسب التعاطف و التأييد الدولي لما ستقوم به دولة صهيون ضد الشعب الفلسطيني .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Mar 2016
    المشاركات
    176

    افتراضي

    ألنْ يسألهمُ اللهُ عنْ دماءِ المسلمينَ الأبرياءِ؟ألنْ يسألهمْ عنِ الخذلانِ وموالاةِ أعداءِ الدينِ؟ألا تؤثرُ فيهمْ أشلاءُ الأطفالِ؟ألا تستيقظُ الغيرةُ في نفوسِهم فيدافعوا عنْ شرفِ المسلماتِ؟أمْ أنَّ الشرفَ باتَ أهونَ مفقودٍ بموتِ المروءةِ واندثارِها مخلفةً وراءَها أشباهَ رجالٍ بلْ أسماءَ رجالٍ؟اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ اللهُ أكبرُ...تكبيراتٌ على من ماتتْ فيهِ النخوةُ والمروءةُ والرجولةُ ولم يبقَ منه إلا هيكلٌ متآكلٌ.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    387

    افتراضي

    الله تعالى اعلى واعلم
    لكن لا نشك أن الله سبحانه يمهل ولا يهمل
    كل طاغية ... وله عقوبة من الله سبحانه
    وهذه التدابير الإلهية يدخل فيها أيضا طواغيت اليهود

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,160

    افتراضي

    اللهم رحماك بالمسلمين في كل مكان .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •