كيفية التخلص من الصداع أثناء الرقية الشرعية؟ - الصفحة 2
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 26 من 26
12اعجابات

الموضوع: كيفية التخلص من الصداع أثناء الرقية الشرعية؟

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,349

    افتراضي

    ونحن أمة الدليل وليس الخرافة فتكلم بالدليل وفقك الله .
    عن أي دليل تتحدث ؟
    هل تكلمت في مسألة فقهية تطلب حكمها الشرعي المستند الى الدليل ؟؟
    نحن نتكلم عن السحر والمس , الذي لا يكون الا بتلبس جسد الانسي بالجني
    ولنفرض أننا صدقنا عقلك الذي قادك الى نفي كل ما لم تره عينك
    فبم تفسر كلام الرجل الممسوس , الذي يتكلم بكلام لا يعلمه هو واذا حدث به أنكره
    وقد سبقك العقلانيون قديما وحديثا الى انكار مثل هذا , وامامهم المعتزلة
    وهذا لا يحتاج الى دليل , فان كنت صادقا مع نفسك , فاطلب من أي أخ تعرفه أن تحضر معه رقيا شرعية
    ثم حدثني بعد ذلك .
    وأذكر في مرة من المرات أني قرأت القرآن على امرأة , فجعلت تصرخ -رغم انكار المنكرين - وصارت تشير بيديها كما يشير عباد الصليب , ولم تتوقف عن ذلك , بل جعلت تتكلم بلغة غير مفهومة ولم أشك بعدها أنها تقرأ صلاة المسيحيين بلغة الانجيل , وتتكلم بسرعة عجيبة
    وأخبرني زوجها أن هذه الحالة تأتيها مرارا و يستحيل أن يتواطأ هو وأنا على الكذب
    ولي لك قصص لن ينقضي منها عجبك لكن لا أتعجب أبدا من أنك لن تصدقها
    كما أخبرك أخيرا , لأن الجدال جاوز حده , أن مدة حياتي كلها في كل المرات التي تفوق تصورك والتي رقيت فيها ما لا يحصى من الخلائق لم أمسك دينارا واحدا ولا درهما على ذلك
    ولو شئت لكنت كما هو عادة كثير من الرقاة في كثير من البلدان لا سيما عندنا , لكان لي القصر المشيد والمال العديد
    والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    848

    افتراضي

    أخي الفاضل .
    لكي أتكلم معك بأوضح من الوضوح ولكي لا أترك لك المجال للكلام في أمور لم أسألك عنها وليست لها علاقة بنقاشنا .
    1 : أنا أثبت السحر والمس والعين لأن عليها أدلة شرعية . ولا أنكر شيئا ثبت بالدليل الشرعي أبدا .لأن عقلي مستسلم للشرع وليس للخرافة . واضح ؟ .
    2 : المس هو دخول الشيطان في بدن الإنسان وأنا لم أسألك عنه من أول كلامي وإلى هذه اللحظة فلا تأت على ذكره بعد الآن أبدا .
    2 : سؤالي المتكرر وبدون إجابة عليه منك هو : عن الدليل الشرعي على أن للسحر خادم من الجن في داخل الإنسان المسحور .
    ##
    والله المستعان .
    وبوركت

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,349

    افتراضي

    ##
    السحر والمس كلاهما سببه واحد , هو اتصال الجني بالانسي
    والفرق بينهما أن المس يكون بلا دافع مسبق فقد يتلبس الشيطان ببدن الانسي في أي وقت
    لكن السحر يكون بسبب عمل الساحر الانسي بأن يتصل بأوليائه من الجن الذين يخدمونه ويطيعهم هو
    فيكلفون أحدهم بحفظ هذا السحر المعمول للمسحور , سواء كان مدفونا أو مأكولا
    وهذا الموكل بالسحر الذي تسميه أنت خادما , قد يدخل في جسد المسحور فيكون سحرا داخليا
    وقد يكون خارجيا
    وهذا الكلام أوقن أنه أكبر من عقلك ولن يصدقه وجدانك
    ولكن الشيء الذي لا يمكن أن يصده عقلك هو أن السحر لا يمكن أن يؤثر بواسطة الساحر الانسي الذي عمله
    لأنه قد يعمل السحر لأكثر من واحد في نفس الوقت , وهؤلاء المسحورون متباعدون , فكيف يمكنه متابعتهم والتأثير في أرواحهم عن بعد
    فمثلا سحر التفريق بين الرجل وزوجته , كيف يصير الرجل يبغض زوجته , بل ان من أنواع السحر ما يجعله يراها في صورة خنزير أو كلب أو أي صورة بشعة سوداء مظلمة
    فهل تصدق أنت بعقلك أن الساحر هو الذي يؤثر في قلب وعقل هذا المسحور حتى يجعله يبغض أهله أشد البغض ولا يطبق قربانهم
    فلا بد من وجود قوى خفية تؤثر في هذا المسحور
    فهل صدق عقلك الآن هذا الأمر أم ما زال يبحث عن الدليل ؟؟
    ويمكن أن أعكس عليك الأمر فأقول لك ما الدليل الشرعي على نفي ما تريدج أن تنفيه بعقلك أنت ؟
    ولما تكلمت لك عن المس فلكي أبين لك عظم زللك في نفيك للصراخ والآلام والأشياء التي يمكن أن تحدث أثناء الرقيا
    لذلك ضربت لك مثلا بما حدث لشيخ الاسلام وما يحدث قديما وحديثا , لكن أعرضت ولم تقبل منه ما هو معلوم من الواقع بالضرورة





  4. #24
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    848

    افتراضي

    قال العلامة ابن باز رحمه الله تعالى :
    (( فعالم الجن وأحوالهم غيبي بالنسبة للإِنس لا يعلمون منها إلاَّ ما جاء في كتاب الله تعالى أو صح من سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فيجب الإِيمان بما ثبت في ذلك بالكتاب والسنة دون استغراب أو استنكار والسكوت عما عداه؛ لأن الخوض نفيًا أو إثباتًا قول بغير علم، وقد نهى الله تعالى عن ذلك بقوله سبحانه:{وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولـئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً }الإسراء36 ))
    [ السؤال الثاني من الفتوى رقم ( 3512 ): ]

    وقال العلامة محمد صالح العثيمين في مجموع فتاوى الشيخ ج1ص 295
    ( والجن عالم غيبي خلقوا من النار )

    وقال الإمام الألباني رحمه الله تعالى :
    "
    فهو -صلى الله عليه وسلم- وإن كان لا يعلم الغيب كما قال فيما حكاه الله عنه : ( ولو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء إن أنا إلا نذير وبشير لقوم يؤمنون ) ( الأعراف : 187 ) .
    فإن الله تعالى يطلعه على بعض المغيبات وهذا صريح فى قول الله تبارك وتعالى ( عالم الغيب فلا يظهر على غيبه أحدا * إلا من ارتضى من رسول ) وقال : ( ولا يحيطون بشيء من علمه إلا بما شاء ).
    فالذى يجب اعتقاده أن النبى -صلى الله عليه وسلم- لا يعلم الغيب بنفسه ولكن الله تعالى يعلمه ببعض الأمور المغيبه عنا ، ثم هو صلى الله تعالى عليه وسلم يظهرنا على ذلك بطريق الكتاب والسنة ، وما نعلمه من تفصيلات أمور الآخرة من الحشر والجنة والنار ومن عالم الملائكه والجن ونحو ذلك مما وراء المادة "
    موسوعة الألباني في العقيدة [ 290]

    وفي ما يلي أقوال العلماء عن وجوب التزام الوحي ( الكتاب واسنة ) في الكلام عن الغيبيات وعظم جريمة من يخوض فيها بعقله أو أي طريق سوى الكتاب والسنة وقد تقدم كلام الإمام ابن باز في ذلك.
    قال الألباني في الصحيحة في الحديث عن دخول الجن في الإنس :
    " منهج أهل السنة و الجماعة التوقف في المسائل الغيبية عندما ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، و أنه ليس لأحد مهما كان شأنه أن يضيف تفصيلا ، أو أن ينقص ما ثبت بالدليل ، أو أن يفسر ظاهر الآيات وفق هواه ، أو بلا دليل " .

    وقال الشنقيطي في أضواء البيان ج1/ص481
    ( لما جاء القرآن العظيم بأن الغيب لا يعلمه إلا الله كان جميع الطرق التي يراد بها التوصل إلى شيء من علم الغيب غير الوحي من الضلال المبين وبعض منها يكون كفرا .)
    فقل سمعت وأطعت والتزم منهج أهل السنة في الغيبيات ولا تأخذك العزة .
    ووفقك الله أخي .

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,349

    افتراضي

    مادام أنك احتكمت الى كلام العلماء أخيرا بعد أن نفيته وأبطلته فسأنقل لك من كلامهم #
    وأبدأ بالعلامة ابن باز الذي استشهدت به على توكيد باطلك
    قال في فتاواه
    '((س: تسأل: ف. أ. من ليبيا فتقول: ماذا نقول عن السحر؟ وكيف نقي أنفسنا منه؟ جزاكم الله خيرا .
    ج: السحر محرم على المسلمين، وهو من عمل الشياطين وأتباع الشياطين، وهو كفر وضلال؛ لأنه لا يتوصل إليه إلا بعبادة الجن، من دون الله عز وجل قال الله سبحانه: {وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ} فأخبر أنهم كفروا بهذا التعليم، وقال بعدها: {وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ}، يعني: هاروت وماروت، ..)

    (س: السائل: م. و. يقول: ما العلامات التي يعرف بها الساحر، والكاهن والمشعوذ؟
    ج: يعرفون بما يقولون من الكلام الباطل، والأعمال الباطلة، يعرفون بدعواهم الباطلة المخالفة للشرع، فهذا دليل ظاهر، فيعرف المشعوذ والكاهن والرمال والمنجم والساحر، بأعمالهم التي يعملونها كل واحد يعرف بعمله. فالذي يدعي علم الغيب أو يدعي أشياء لا أساس لها، هذه من الدلائل على أنه يستخدم الجن، ويستعين بالجن،))

    ((والسحر في الحقيقة لا يتوصل إليه إلا بالشرك، إلا بعبادة الجن والاستغاثة بهم وخدمتهم، وبطاعتهم بمعاصي الله))
    وقال العثيمين
    (اختلف في هذا أهل العلم:
    فمنهم من قال: إنه يكفر.
    ومنهم من قال: إنه لا يكفر.
    ولكن التقسيم السابق الذي ذكرناه يتبين به حكم هذه المسألة، فمن كان سحره بواسطة الشياطين؛ فإنه يكفر لأنه لا يتأتى ذلك إلا بالشرك غالبا؛ لقوله تعالى: {وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِين كفروا..)) انتهى
    فالسحر الذي يكون بواسطة الشياطين يكفر به , والذي يكون باستعمال الأدوية و العقاقير لا يكفر صاحبه
    ويلاجظ أنك تثبت النوع الثاني الذي صدقه عقلك وقبله فؤادك
    لكن النوع الثاني المذكور في القرآن والذي لا يكون الا بواسطة الجن فقد كبر عليك قبوله

    وهذا كلام شيخ الاسلام وكأنه يرد عليك
    ((فدعوى المدعي بعد هذا أن المعجزات والكرامات والسحر هي قوى نفسانية من أبطل الباطل
    فإن السحر كثير منه يكون بالشياطين
    كما قال الله تعالى {وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلا تَكْفُرْ} إلى آخر الآية.

    وكتب السحر مملوءة من الأقسام والعزائم على الجن بساداتهم الذين يعظمونهم ولذلك كانت الإنس تستعيذ بالجن كما قال الله تعالى {وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْأِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقاً} كانوا إذا نزل الرجل منهم بواد يقول أعوذ بعظيم هذا الوادي من سفهائه فأنزل الله هذه الآية..))
    ثم قال
    ( ونحن لو ذكرنا ما رأينا وسمعناه من أحوال الجن لطال الخطاب من أحوالهم مع المؤمنين الصالحين ومن أحوالهم مع أهل الكذب والفجور كما قال الله تعالى..))
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة الروقي العتيبي

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,332

    افتراضي رد: كيفية التخلص من الصداع أثناء الرقية الشرعية؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة

    المصابة تعاني من نزيف منذ تسع سنوات وقامت بعمل تحاليل وذهبت للأطباء فكانت نتيجة التحاليل سليمة 100% ولله الحمد، والأطباء لم يعرفوا ما سبب نزيف!!
    بعدها بدأت بقراءة الرقية الشرعية فكان يحدث التثاوب بشكل متكرر أثناء الرقية، واستمرت بالرقية لمدة سنة ولكن بدأت تعاني من صداع مزعج عند الرقية من شهر !!
    كانت الرقية التي تستخدمها: قراءة سورة البقرة والفاتحة وتكرار آية الكرسي وآخر آيتين من سورة البقرة والمعوذات وبعض الأدعية المأثورة من صحيح السنة.
    قال ابن مفلح رحمه الله: "وكان الشيخ تقي الدين رحمه الله [يعني : شيخ الإسلام ابن تيمية] يكتب على جبهة الراعف [الذي أصابه نزيف من الأنف] : (وَقِيلَ يَاأَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَاسَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ الْمَاءُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ ".
    قال: ولا يجوز كتابتها بدم كما يفعله الجهال ، فإن الدم نجس ، فلا يجوز أن يكتب به كلام الله) انتهى من " الآداب الشرعية " (2/442) .
    وقال ابن القيم رحمه الله: " كان شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله يكتب على جبهته: (وَقِيلَ يَاأَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَاسَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ الْمَاءُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ) [هود: 44]. وسمعته يقول: كتبتها لغير واحد فبرأ، فقال: ولا يجوز كتابتها بدم الراعف، كما يفعله الجهال، فإن الدم نجس، فلا يجوز أن يكتب به كلام الله تعالى...
    كتاب آخر للحزاز[الحزاز : وجع ، ولعله يشبه هو ما يعرف الآن بـ"حساسية الجلد"] : يكتب عليه: (فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ) [البقرة: 266] بحول الله وقوته.
    كتاب آخر له: عند اصفرار الشمس يكتب عليه: ( يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِنْ رَحْمَتِهِ وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ [الحديد: 28] " .
    انتهى من " زاد المعاد " (4/358).
    وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: " هل الرقية تشمل كل مرض حتى الجروح؟
    فأجاب: كل شي حتى الجروح. هذه التي تسمى القوبة- النملة هذه - تكتُب عليها قوله تعالى: (فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ)، وتبرأ وتجف. إلا أسبوع أو أسبوعن وجافة ورايحه [أي تبرأ خلال أسبوعين] وهذا شيء مجرب.
    وقال الشيخ : هذه قروح تصيب الجلدية ، أمراض جلدية ، تحك الإنسان جدا وتنفر ويكون فيها حبيبات حمراء وربما يكون جوانبه أيضا صفرة وتؤذي الإنسان.
    ثم قال: (الآية المجربة، جربتها أنا (فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ) يُكتب عليها وبإذن الله ما تمر أسبوع إلا متقشرة.
    السائل: كيف تدخل الحمام ؟
    الشيخ: ما يضر ، هذه آية ماهو قرآن ، آية على عضو مثل أحدنا يكون معك كتاب أحيانا يكون معك نقود ( لعل قصد الشيخ يكون مكتوب بعض الآيات في كتاب أو على العملة النقدية وتدخل بهما الحمام) انتهى.

    وسئل الشيخ عبد الرحمن البراك حفظه الله:
    " انتشر في المنتديات مسألة كتابة بعض الآيات على جسم المريض؛ لإخراج الجن من الجسد، قال لي أحد الرقاة: اكتب على بطنك (اخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ . وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ) ويستشهدون بأقوال شيخ الإسلام ابن تيمية، يستشهد البعض بقول ابن القيم رحمه الله تعالى عن شيخه ابن تيمية -رحمه الله أنه كان يكتب على جبهته: (وَقِيلَ يَاأَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَاسَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ الْمَاءُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ ) هود: 44 ، فما حكم هذا العمل؟ نريد تفصيلا في المسألة حتى يتبصر العوام.
    فأجاب: الحمد لله ، لا أعلم في العلاج بكتابة الآيات أو الأدعية على بعض بدن المريض أصلاً من فعل السلف، أعني الصحابة والتابعين ، ومن يفعل ذلك يعتمد على ما ذكرت عن ابن القيم وشيخ الإسلام ابن تيمية رحمهما الله ، ولا أذكر مستنداً لهما من النقل في العلاج بهذه الطريقة، والذي يظهر أن تعويلهما على التجربة ، وعلم الطب أساسه التجربة ، فإذا ثبت بالتجربة أن كتابة بعض الآيات تنفع في حالات ، فلا أعلم مانعاً يمنع من كتابتها، وهو يشبه الرقية بالآيات التي تناسب المقام مما لم يرد تخصيصه، فمن ذلك قوله تعالى: (وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين)، وقوله: (وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو) إلى غير ذلك.
    أما الرقية بالفاتحة، وآية الكرسي، وسورة الإخلاص، والمعوذتين فقد دلت السنة على الاستشفاء بها .
    ومما يدل على التوسعة في الرقية قوله صلى الله عليه وسلم: (اعرضوا عليّ رقاكم، لا بأس بالرقى ما لم تكن شركاً) .
    ويمكن أن يستدل لذلك أيضاً بالإطلاق في قوله تعالى: (وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين) .
    ولكن يجب ألا يترتب على كتابة الآيات على بدن المريض محظور، كالامتهان بكتابة الآيات في مواضع غير لائقة : كالقبل، والدبر، والآباط ، وأسفل القدم ، ومن الامتهان: كتابتها على الظهر إن كان يستلقي عليه، وينبغي أن يراعى عند غسل الكتابة أن تكون في موضع طاهر، وكذا ترك سبب الجنابة إذا كانت الكتابة باقية، والمبادرة لغسلها إذا حصلت، فإن بقاء الآيات مع الجنابة يتضمن نوعاً من الامتهان، هذا والله أعلم) انتهى.
    https://islamqa.info/ar/answers/2458...B3%D8%AD%D8%B1
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •