أن الله تبارك وتعالى لم يرضك لي فأوصاك بي..
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 7 من 7
3اعجابات
  • 2 Post By أبو البراء محمد علاوة
  • 1 Post By أحمد القلي

الموضوع: أن الله تبارك وتعالى لم يرضك لي فأوصاك بي..

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,559

    افتراضي أن الله تبارك وتعالى لم يرضك لي فأوصاك بي..

    وقال زيد بن علي بن الحسين لابنه يحيى: (أن الله تبارك وتعالى لم يرضك لي فأوصاك بي، ورضيني لك فلم يوصيني بك).
    ما صحة هذا الاثر؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    11,674

    افتراضي

    أخرجه الدينوري في مجالسه: (1093)، من طريق أَحْمَدُ، نَا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْبِرْتِيُّ؛ قَالَ: سَمِعْتُ الْحِمَّانِيَّ يَقُولُ: قَالَ زَيْدُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ به ...
    ومن طريقه أخرجه ابن عساكر في تاريخ دمشق: (19/ 465)، وابن العديم في بغية الطالب: (9/ 4042)، وابن الجوزي في البر والصلة: (12).
    وأخرجه الشجري في أماليه: (2/ 121)، وغيره، من طرق آخر عن لقمان لابنه.

    أحمد: هو ابن مروان الدينوري.
    أحمد القلي و احمد ابو انس الأعضاء الذين شكروا.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,337

    افتراضي

    بارك الله فيك
    وأحمد بن مروان هو نفسه الدينوري صاحب المجالسة
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    11,674

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد القلي مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك
    وأحمد بن مروان هو نفسه الدينوري صاحب المجالسة
    وفيك بارك الله، تم التعديل.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,559

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,337

    افتراضي

    بارك الله فيكم
    ورواه البيهقي باسناد آخر في شعب الايمان
    أَخْبَرَنَا أَبُو زَكَرِيَّا بْنُ أَبِي إِسْحَاقَ، أَخْبَرَنِي أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ دَاوُدَ بْنِ سُلَيْمَانَ الزَّاهِدُ، نا إِبْرَاهِيمُ بْنُ عَبْدِ الْوَاحِدِ الْعَبْسِيُّ، نا وَرِيزَةُ بْنُ الْغَسَّانِيِّ الْحِمْصِيُّ، نا مُحَمَّدُ بْنُ عُبَيْدِ اللهِ الْكَرِيزِيُّ، نا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ مُعَاوِيَةَ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: قَالَ زَيْدُ بْنُ عَلِيٍّ لِابْنِهِ: " إِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ رَضِيَنِي لَكَ فَحَذَّرَنِي فِتْنَتَكَ، وَلَمْ يَرْضَكَ لِي فَأَوْصَاكَ بِي، يَا بُنَيَّ، خَيْرُ الْآبَاءِ مَنْ لَمْ تَدْعُهُ الْمَوَدَّةُ إِلَى الْإِفْرَاطِ، وَخَيْرُ الْأَبْنَاءِ مَنْ لَمْ يَدْعُهُ التَّقْصِيرُ إِلَى الْعُقُوقِ "
    و له اسناد آخر , رواه ابن عساكر
    أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد الفقيه أنبأ أبو الحسن بن أبي الحديد أنا جدي أبو بكر أنا أبو محمد بن زبر الربعي نا الحسن بن عليل نامسعود بن بشر نا الأصمعي قال قال زيد بن علي لابنه يا بني إن الله عز وجل رضيني لك فحذرني منك ولم يرضك لي فأوصاك بي إن خير الآباء من لم تدعه مودته إلى الإفراط وخير الأولاد من لم يدعه التقصير إلى العقوق))
    والأصمعي المذكور في هذا الاسناد هو الأديب المعروف و هو صدوق وثق, من رجال مسلم
    وهذه الأسانيد الثلاثة فيها رجال ثقات , وآخرين لم أجد لهم ترجمة
    لكن تنوعها مع اتحاد لفظها يدل على أنها حسنة
    وقوله (ان الله رضيني لك فحذرني منك )
    يقصد أن الله حذر الآباء من فتنة أولادهم لئلا يفرطوا في الميل اليهم (انما أموالكم وأولادكم فتنة)
    وقوله (ولم يرضك لي فأوصاك بي)
    يقصد أن الله عزوجل وصى الأبناء ببر آبائهم في أكثر من آية

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2016
    المشاركات
    1,337

    افتراضي

    وقوله (ان الله رضيني لك فحذرني منك )
    يقصد أن الله حذر الآباء من فتنة أولادهم لئلا يفرطوا في الميل اليهم (انما أموالكم وأولادكم فتنة)
    هو يقصد هذه الآية
    (يا أيها الذين آمنوا ان من أزواجكم وأولادكم عدوا لكم فاحذروهم ..)

    وقوله (ولم يرضك لي فأوصاك بي)
    يقصد أن الله عزوجل وصى الأبناء ببر آبائهم في أكثر من آية
    يقصد قوله عزوجل (ووصينا الانسان بوالديه حسنا ..)
    (ووصينا الانسان بوالديه..)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •