تراجم موجزة لبعض العلماء المذكورين في "تحرير الفتاوى على التنبيه والمنهاج والحاوي" للإمام أبي زرعة بن عبد الرحيم العراقي
النتائج 1 إلى 16 من 16
10اعجابات
  • 2 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By العاصمية
  • 1 Post By أبو مالك المديني

الموضوع: تراجم موجزة لبعض العلماء المذكورين في "تحرير الفتاوى على التنبيه والمنهاج والحاوي" للإمام أبي زرعة بن عبد الرحيم العراقي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي تراجم موجزة لبعض العلماء المذكورين في "تحرير الفتاوى على التنبيه والمنهاج والحاوي" للإمام أبي زرعة بن عبد الرحيم العراقي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنقل لكم من كتاب "تحرير الفتاوى" للإمام أبي زرعة العراقي بعض التراجم التي جمعتها الدكتورة هدى أبي بكر سالم باجبير في تعليقها على الكتاب في رسالتها لنيل درجة الدكتوراه في الفقه.


    بسم الله الرحمن الرحيم
    ملخص عن الرسالة
    هذه الرسالة مقدمة لجامعة أم القرى بمكة المكرمة لنيل درجة الدكتوراه في الفقه، وهي عبارة عن تحقيق ودراسة لكتاب: (تحرير الفتاوي على التنبيه والمنهاج والحاوي) في الفقه الشافعي لأبي زرعة أحمد بن عبد الرحيم العراقي المتوفى سنة (826هـ)، من أول كتاب الطهارة إلى آخر كتاب الجنائز. ويعد هذا المخطوط من تراثنا الفقهي الأصيل في المذهب الشافعي بما حواه من ثروة علمية تليق بمكانة المصنف وإمامته في شتى الفنون، كما اشتمل على نقولات كثيرة لما هو في عداد المفقود أو المخطوط، وحوى على كثير من المطارحات والمشافهات العلمية مع مشايخه، ويمثل الكتاب مدرسة تطبيقية لتنمية الملكة الفقهية عند طلبة العلم: فقد جمع بين عبارات المختصرات الثلاث المهمة في المذهب الشافعي وهي: التنبيه للشيرازي، والحاوي الصغير للقزويني، والمنهاج للنووي، وبين الراجح المفتى به في المذهب؛ فجاء الكتاب بحق حلقة مهمة ودرة مكنونة في عقد المذهب الشافعي. وقد اعتمدت في تحقيقه على خمس نسخ كاملة، وقامت بعمل دراسة عن مؤلف الكتاب وعصره، ثم عن كتاب "التحرير" والمختصرات الثلاثة التي جمع بينها، ثم شرعت في التحقيق الذي تضمن الكتب الفقهية التالية: كتاب الطهارة، وكتاب الصلاة، وكتاب الجنائز.
    وختاماً أشير إلى أن هذا الكتاب المبارك قد ذاع واشتهر منذ حياة مؤلفه واقبل عليه طلبة العلم نسخاً ودراسة وفهماً.
    فرحم الله ابن العراقي واسكنه فسيح جنانه.


    تحميل الرسالة:
    https://archive.org/download/tftmh/tftmh.pdf


    بسم الله أبدأ، وبالله التوفيق، وهو المستعان، وعليه التكلان:

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    1 - إبراهيم بن أحمد المروزي، أبو إسحاق - بفتح الميم وسكون الراء وفتح الواو، نسبة إلى مرو الشاهجان بخرسان - إمام عصره في الفتوى والتدريس، أخذ الفقه عن ابن سريج، وإليه انتهت الرئاسة بعده ببغداد، وعليه تتلمذ جماعة؛ منهم أبو حامد المروزي مفتي البصرة، ثم ارتحل لمصر وبها توفى سنة 340 هـ صنف كتباً كثيرة، وشرح مختصر المزني، وصنف في الأصول.
    انظر: وفيات الأعيان 1\27 ؛ العقد ص 42؛ طبقات ابن شهبة.
    _____________________
    2 - إبراهيم بن خالد البغدادي، أبو ثور الكلبي، الإمام الحافظ مفتي العراق، ولد سنة 170 هـ، سمع من ابن عيينة وآخرين، وعنه حدث جماعة؛ منهم: البغوي وابن ماجة، جمع بين علمي الحديث والفقه، وكان من الفقهاء المبرزين المتفق على إمامتهم، صنف الكتب، وفرّع على السنن، ومن مصنفاته: "ذكر اختلاف مالك والشافعي" ويذكر مذهبه في ذلك، توفي سنة 240 هـ.
    انظر: تهذيب الأسماء : 2/ 200 ؛ السير : 72/12: الاعلام: 1/ 37.
    _____________________
    3 - إبراهيم بن عبد الرحمن بن ابراهيم الفزاري، برهان الدين بن الفرکاح، ولد بدمشق سنة 660 هـ، تفقه بوالده تاج الدين (ت 690 هـ)، و کان شيخ الشافعية في دمشق في زمانه، اقتصر على تدريس البادرائية وامتنع عن القضاء، توفي سنة 729هـ. ومن مصنفاته: "تعليقة كبيرة على التنبيه"، و"تعليقة على مختصر ابن الحاجب".
    انظر: طبقات الشافعية للسبکي: 313/9؛ طبقات الإسنوي:
    142/2؛ الاعلام : 1/ 45.
    _____________________
    4 - إبراهيم بن عبد الله الزّيتاوي، أبو إسحاق، النابلسي (ت 722 هـ). وفيات ابن رافع: 2\ت918؛ الدرر الكامنة: 1\29.

    _____________________
    5 - إبراهيم بن عبد الله بن عبد المنعم ابن أبي الدم ، القاضي أبو إسحاق ، ولد بحماة سنة 583 هـ، ودخل بغداد وتفقه بها، وسمع من ابن سكينة وغيره، وحدّث بحلب والقاهرة، وولي قضاء يلده، كان إماماً في المذهب، ومصنفاته تدل على فضله؛ ومنها: "التاريخ"، و"أدب القضاء"، و"شرح الوسيط" على وسيط أبي حامد الغزالي (ت 505 هـ)، وهو نحو الوسيط مرتين، وفيه أعمال كثيرة، و فوائد غريبة، توفي سنة 642 هـ.
    انظر: طبقات السبکي: : 115/8؛ طبقات ابن شهبة: 2/ 99؛ شذرات الذهب: 5/ 213؛ کشف الظنون: 2008/2.
    _____________________
    6 - إبراهيم بن محمد بن إبراهيم بن مهران، أبو إسحاق الإسفراييني، الملقب بركن الدين، الفقيه الشافعي الأصولي، أخذ عنه عامة شيوخ نيسابور الكلام، وأقر له أهل العراق وخراسان بالعلم، وله بنيت المدرسة المشهورة بنيسابور، قال الفارسي: (أحد من بلغ حد الاجتهاد من العلماء؛ لتبحره في العلوم، واستجماعه شرائط الإمامة). توفي بنيسابور سنة 418 هـ، وله تصانيف مهمة؛ منها: "رسالة" في أصول الفقه، و"مسائل الدور".
    انظر: وفيات الأعيان: 1\256 ؛ تهذيب الأسماء: 2\169 ؛ طبقات ابن شهبة: 1\170.
    _____________________
    7 - إبراهيم بن منصور بن مُسلّم، أبو إسحاق العراقي المصري؛ إمام الجامع العتيق بمصر وخطيبه، ولد سنة 510هـ، وكان يعمل النُشّاب في القاهرة، ثم تجرد لطلب العلم ورحل إلى العراق ومصر، وتفقه بأبي بكر الأُرْمَوي والقاضي مُجليَّ، وعنه أخذ فقهاء مصر، توفي بها سنة 596هـ ومن تصانيفه: "شرح المهذب" على كتاب "المهذب" لأبي إسحاق إبراهيم الشيرازي (ت 476هـ)، وهو من المتون الجليلة القدر التي اعتنى بها الشافعية، ويعتبر العراقي من أول شراحه ، وجاء شرحه كبيراً في نحو خمسة عشر جزءً متوسطاً. طبقات السبكي: 7\37: المهمات: 13/ ب؛ حسن المحاضرة: 1\314؛ کشف الظنون: 2/1912.
    _____________________
    8 - أبو بكر بن إسماعيل بن عبد العزيز، مجد الدين السنكلومي – وسنكلوم بالسين المهملة أو المعجمة والميم في آخرها والناس يبدلونها إلى زنكلون: قرية من قري بلبيس، ولد سنة 677 هـ، وتفقه على مشايخ عصره كعز الدين الشامي، وتصدى للتصنيف والتدريس، وأخذ عنه الإسنوي، كان إماماً في الفقه والأصول والحديث والنحو، وولي مشيخة الخانقاه البييرسية، توفي سنة 740هـ، من تصانيفه: "شرح التنبيه"، و"شرح المنهاج"، و"شرح التعجيز".
    انظر: طبقات الإسنوي:1\313؛ العقد: ص 436؛ الدرر الکامنة: 1\441؛ طبقات ابن شهبة: 2\246؛ الاعلام: 2\62.
    _____________________
    9 - أحمدبن أبي أحمد الطبري، أبو العباس ابن القاص، إمام زمانه بطبرستان، تفقه بابن سريج، وعنه أخذ علماء طبرستان؛ ومنهم أبو علي الزجاجي، وكان يعظ الناس، وانتهى في بعض أسفاره بطرطوس فعقد له مجلس وعظ، وأدركته خشية من ذكر الله فخر مغشياً عليه ومات سنة 335هـ. ومن تصانيفه: "التلخيص"، و"المفتاح"، و"أدب القضاء"،.
    انظر وفيات الأعيان: 1\68؛ طبقات السبكي: 3\59؛ العقد: ص 42.
    _____________________
    10 - أحمد بن إسحاق بن أيوب بن يزيد النيسابوري ، أبو بكر بن إسحاق الصِّبغي، ولد سنة 258هـ، جمع بين الفقه والحديث، فارتحل وسمع الكثير، وقال الحاكم: كان يخلف ابن خزيمة في الفتوى بضع عشرة سنة في الجامع وغيره، ولم يؤخذ عليه في فتاويه مسألة وهم فيها. توفي سنة 342 هـ، ومن مصنفاته: "الأحكام"، و"كتاب الإمامة".
    انظر: تهذيب الأسماء: 2\193 ؛ طبقات السبكي: 9/3-11؛ العقد: ص 42 ؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 122.
    _____________________
    11 - أحمد بن شعيب بن علي، أبو عبد الرحمن النسائي – نسبة إلى نسأ؛ وهي مدينة بخراسان، ولد سنة 215هـ، وتفقه بيونس بن عبد الأعلى، وكان أفقه مشايخ مصر وأعلمهم بالحديث ، كما كان كثير التهجد والعبادة، توفي بمكة – وقيل: بالرملة – سنة 303 هـ عقب محنة حصلت له بدمشق. من مصنفاته: "الخصائص" في فضل علي وأهل البيت، "السنن الصغرى" المسمى المجتبى، و "الكبرى" وتزيد على الصغرى بذكر واحدٍ وعشرين كتاباً، مع إيراده طرقاً ومتابعات وزيادات في تراجم الأبواب أو في ألفاظها، ولا يصح القول بأن كل حديث في السنن الصغرى يوجد في الكبرى، كما لا يصح آنه لخص الصغرى من الکبرى وترك کل حديث مما أورده في الکبير مما تکلم في اسناده،
    انظر: وفيات الاعيان: 1\77؛ طبقات السبکي: 3\14؛ طبقات ابن شهبة: 1\88؛ شذرات الذهب: 2\239-240.
    _____________________

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    12 - أحمد بن عبد الله بن محمد، شيخ الحرم، محب الدين الطبري المکي، أبو العباس . ولد سنة 615 هـ، وتفقه ودرّس وأفتى، وكان شيخ الشافعية ومحدث الحجاز، توفي سنة 694هـ. من مصنفاته: "شرح التنبيه"، و" کتاب في المناسك".
    انظر: تذکرة الحفاظ للذهبي: 4/ 1474؛ طبقات ابن کثير: 2/ 366؛ طبقات الاسنوي: 2/ 72.
    _____________________
    13 - أحمد بن علي عبد الكافي بن تمام، أبو حامد بهاء الدين السبكي، سماه أبوه تماماً ثم أحمد بعدما جاوز التمييز، ولد سنة 719هـ، وتفقه على أبيه على تقي الدين السبكي، وتميز ودرّس، ثم ولي إفتاء دار العدل ثم قضاء الشام، ثم عاد إلى مصر ودرس وسمع من الأئمة والحفاظ، وولي قضاء عسكر، وكان كثير الحج والمجاورة، وتوفي بمكة مجاوراً سنة 773هـ، صنف شرحاً للتلخيص، و کتب قطعة من شرح الحاوي.
    انظر: الدرر الكامنة: 1/ 210 ؛ طبقات ابن شهبة: 3/ 80؛ البدر الطالع: 1/ 81؛ حسن الحاضرة: 1/ 334.
    _____________________
    14 - أحمد بن عمر بن يوسف، أبو بكر الخفاف، ذكره الشيرازي في طبقة ابن الحداد وابن سلمة ومعاصريهما ، وكتابه الأقسام في مجلد متوسط قليل الوجود، ذكر في أوله نبذة من أصول الفقه، ولو سماه بالبيان لكان أولى؛ لأنه يترجم الباب بقوله: (البيان عن كذا)، قال ابن الملقن: (رأيته وانتقيت منه فوائد) .
    انظر: طبقات الاسنوي: 1/ 222؛ العقد: ص 31؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 124.
    _____________________
    15 - أحمد بن عمر بن أحمد النشائي، کمال الدين ، من أهل نشا بمصر، ولد سنة 691 هـ، و برع في الفقه، وكل كُتبه وجيزة العبارة جداً تشبه الألغاز ويعسر فهمها، توفي بالقاهرة سنة 758هـ، من مصنفاته: "مختصر الجوامع"، و"النكت على التنبيه".
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 9\19 ؛ الدرر الکامنة: 1\224؛ شذرات الذهب لابن العماد الحنبلي.
    _____________________
    16 - أحمد بن عيسى بن عُجيل اليمني، الإمام العالم الزاهد صاحب الكرامات، وقال ابن الملقن وابن قاضي شهبة: أبو العباس أحمد بن موسى بن علي بن عجيل اليمني الذُوالي - وهي ناحية من زبيد - مات سنة 684 هـ.
    طبقات السبکي: 8/ 40؛ العقد: ص 204؛ طبقات ابن شهبة: 2/ 169.
    _____________________
    17 - أحمد بن لؤلو بن عبد الله الرومي، أبو العباس شهاب الدين ابن النقيب، الفقيه الشافعي، ولد بمصر سنة 702هـ، حفظ القرآن وتفقه وجاور بمكة والمدينة مرات عديدة، توفي بالقاهرة سنة 769هـ، من مصنفاته: "السراج في نکت المنهاج"، و"الترشيح المذهب في تصحيح المذهب"، و"عمدة السالك وعدة الناسك".
    انظر: الدرر الکامنة: 1\239؛ هدية العارفين: 5\112؛ الأعلام: 1\200.
    _____________________
    18- أحمد بن محمد بن القاسم أبو الحسن المحاملي نسبة إلى المحامل التي يحمل فيها الناس على الجمال إلى مكة، من أئمة الشافعية، ولد سنة 368 هـ، ودرس الفقه على أبي حامد الإسفراييني، وبرع فيه، وتفوق في ذكائه وفهمه على أقرانه، توفي سنة 415 هـ، من مصنفاته: "المجموع"، "المقنع"، و"اللباب"، و"الأوسط".
    انظر: طبقات ابن كثير: 1/ 324؛ طبقات الإسنوي: 202/2؛ الانساب: 5/208؛ العقد المذهب: ص 74.
    _____________________
    19 - أحمد بن محمد أبي الحزم مكي بن ياسين، أبو العباس، نجم الدين القمُولي - وقمُولا: بلدة في البر الغربي من قوص -، من الفقهاء المشهورين، ولي حسبة مصر، ودرس بالفائزية والفخرية، کما ولي القضاء وناب في الحكم بالقاهرة ومصر، توفي بمصر سنة 727هـ، من مصنفاته: "البحر المحيط في شرح الوسيط"، و"جواهر البحر".
    انظر: طبقات السبکي: 30/9؛ الدرر الکامنة: 1/ 304؛ حسن المحاضرة: 1/ 365؛ شذرات الذهب: 6\75.
    _____________________
    20 - أحمد بن محمد الاسفرايني - نسبة إلى اسفراين بخراسان - أبو حامد العراقي شيخ طريقة العراق وحافظ المذهب و مجدده، ولد سنة 344هـ وقدم بغداد شاباً وتفقه بابن المَرزُبان والدَّارکي، وإليه انتهت رئاسة المذهب ببغداد وکان يحضر مجلسه 300 فقيه، توفي سنة 406 هـ ببغداد، ومن تصانيفه : "التعليقة الكبرى" و "البستان" وعلَّق على مختصر المزني تعاليق.
    انظر: وفيات الأعيان: 1\72؛ تهذيب الاسماء: 2\208؛ طبقات السبکي: 4\61؛ طبقات ابن قاضي شهبة: 1\173.
    _____________________

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    21 - أحمد بن محمد بن ابراهيم، أبو إسحاق النيسابوري الثعلبي – ويقال كذلك: الثعالبي، روى عن ابن خزيمة وابن هانئ وجماعة، وعنه أخذ الواحدي، وكان أوحد زمانه في علم القرآن، توفي سنة 427 هـ، وهو صاحب: "التفسير" و "كتاب العرائس" في قصص الأنبياء.
    انظر: سير أعلام النبلاء: 17/ 935؛ وفيات الاعيان: 1\79؛ طبقات ابن شهبة: 1\203؛ بغية الوعاة للسيوطي: 1\356.
    _____________________
    22 - أحمد بن محمد بن أحمد، أبو العباس الجرجاني ، سمع الحديث من ابن غيلان والماوردي وغيرهم، وتفقه على الشيرازي، كان إماماً في الفقه والأدب، وقاضياً بالبصرة، ومدرساً بها، توفي سنة 482 هـ، من تصانيفه: "المعاياة"، و"الشافعي"، و"التحرير"، و"البُلغة".
    انظر: الطبقات للسبکي: 4/ 74-75 طبقات ابن کثير: 2\75؛ العقد: ص 103.
    _____________________
    23 - أحمد بن محمد بن علي، نجم الدين أبو العباس بن الرفعة، أحد أئمة الشافعية علماً وفقهاً ورئاسة، ولد سنة 645 هـ، وباشر حسبة مصر، ودرّس بالمدرسة المُعزية، وناب في الحکم، توفي بمصر سنة 710هـ، من تصانيفه: "المطلب في شرح الوسيط"، و"الكفاية في شرح التنبيه".
    انظر: الطبقات للسبکي: 9/ 24 ؛ البداية والنهاية: 14/ 62 ؛ الدرر الکامنة: 1/ 284.
    _____________________
    24 - أحمد بن يحيى بن يزيد الشيباني، المعروف بثعلب، أبو العباس، العلامة المحدث، إمام الكوفيين في اللغة والنحو، ولد سنة 200هـ، سمع من ابن النذر وابن الأعرابي وغيرهم، وعنه أخذ نِفْطويه والأخفش وغيرهم، قال المبرد: أعلم الكوفيين ثعلب. عُمّر وأصمّ فصدمته دابة فوقع في حفرة ومات سنة 291 هـ، له کتاب "اختلاف النحويين"، و کتاب "القراءات"، و" معافي القرآن".
    انظر: وفيات الاعيان: 102/1 ؛ تهذيب الاسماء: 2/ 275؛ سير أعلام النبلاء: 14/ 5؛ بغية الوعاة: 1\397.
    _____________________
    25 - أحمد بن يوسف بن أحمد بن عمر الخلاطي، محب الدين القاهري (ت 767 ه).
    الوفيات: 2/ت 839.
    _____________________
    26 - أسعد بن محمود بن خلف بن أحمد، أبو الفتوح العِجْلي – نسبة إلى عِجْل بن لُجيم: وهي قبيلة كبيرة مشهورة من بني ربيعة الفرس -، ولد بأصبهان سنة 515 هـ، وعليه المعتمد في الفتوى بها، وكان مشهوراً بالعبادة والورع والزهد، وكان معاصراً للرافعي، ومات بأصبهان سنة 632 هـ قبل الرافعي بعشرين سنة، له مصنفات عديدة؛ منها: "تتمة التتمة للمتولي"، و"شرح مشكلات الوسيط والوجيز للغزالي" .
    انظر: وفيات الاعيان : 1\209،208؛ طبقات السبکي: 8\126؛ العقد: ص 155؛ طبقات ابن شهبة: 2\52؛ شذرات الذهب: 344/4؛ الانساب: 160/4.
    _____________________
    27 - أبو نصر إسماعيل بن حماد التركي الأتراري، الجوهري – نسبة إلى أترار، وهي مدينة فاراب، كان إماماً في اللغة، يضرب به المثل في ضبطها، ارتحل في طلب لسان العرب، ثم أقام بنيسابور يُدرس ويُصنف ويُعلم الكتابة وينسخ المصاحف، وهو مصنف الصحاح، توفي سنة 393 هـ، وقيل: 400 هـ.
    انظر: سير اعلام النبلاء: 81/17-82؛ شذرات الذهب: 192/3؛ بغية الوعاة للسيوطي 1\446.
    _____________________
    28 - إسماعيل بن على القلقشندي، تقى الدين أبو الوليد الشافعي نزيل القدس (ت 778هـ).
    الذيل على العبر: 2/ 435 ؛ طبقات ابن قاضي شهبة: 87/3.
    _____________________
    29 - إسماعيل بن يحيى بن إسماعيل، أبو إبراهيم المزني، صاحب الشافعي بمصر، ولد سنة 175هـ بمصر، كان عالماً زاهداً مجتهداً غواصاً في المعاني الدقيقة، وهو أعرف الشافعية بطرق الإمام وفتاويه وما ينقله عنه، حدث عن الشافعي وآخرين، وعنه روى ابن خزيمة والطحاوي وآخرون، توفي سنة 264 هـ بمصر، صنف كتباً كثيرة؛ منها: "الجامع الكبير"، و"المختصر"، و"الجامع الصغير"، و المنثور".
    انظر: طبقات الفقهاء للشيرازي: 1\189؛ وفيات الاعيان: 1\217-218؛ تسمية فقهاء الامصار: 1\128.
    _____________________
    30 - الإصطخري: الحسن بن أحمد بن يزيد بن عيسى، أبو سعيد الإصطخري – بكسر الهمزة وسكون الصاد وفتح الطاء وسكون الخاء ، نسبة إلى إصطخر– ، شيخ الشافعية ببغداد، ومن أكابر أصحاب الوجوه في المذهب، ولد سنة 244 هــ، أخذ عن الأنماطي، وولي قضاء قُم – مدينة بين أصفهان وساوة- وحسبة بغداد ، توفي سنة 328هـ، له مصنفات مفيدة؛ منها : "الأقضية" في الفقه.
    انظر: وفيات الأعيان: 2/ 74؛ طبقات السبکي: 230/3 ؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 109.
    _____________________

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    31 - الحسن بن الحسين، أبو علي ابن ابي هريرة، الفقيه القاضي البغدادي، من أصحاب الوجوه في المذهب، درس ببغداد وتفقه بابن شريج وأبي إسحاق المروزي، وتخرج به جماعة من الأصحاب، توفي سنة 345هـ، من مصنفاته: "التعليق الكبير على مختصر المزني"، قال الإسنوي : وله تعليق آخر في مجلد ضخم، وهما قليلا الوجود.
    انظر: وفيات الاعيان: 2/ 75؛ طبقات السبکي : 3\256-257؛ طبقات الاسنوي: 291/2؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 126 .
    _____________________
    32 - أبو علي الحسن – وقيل: الحسين – ابن قاسم الطبري، الفقيه الشافعي، تفقه بابن أبي هريرة، وسکن ودرّس ببغداد، وله الوجوه المشهورة في المذهب، توفي ببغداد سنة 305هـ، من مصنفاته: "الإفصاح "، و "المحرر" وهو أول كتاب في الخلاف المجرد، كما صنف في الفقه والجدل .
    انظر: وفيات الأعيان: 2\76؛ تهذيب الأسماء: 2\262؛ طبقات السبکي: 3\280؛ العقد: ص 46 .
    _____________________
    33 - الحسن بن عبد الله – وقيل: عبيد الله – أبو علي البَنْدَنِيجي، أحد الأئمة ومن أصحاب الوجوه، كان فقيهاً غواصاً حافظاً للمذهب صالحاً ورعاً، تفقه بأبي حامد الإسفراييني، ثم عاد لبلده البندنيجين- من أعمال بغداد في طرف النهروان – وبها توفي سنة 425 هـ، ومن تصانيفه: "الوجيز"، و"التعليقة" المسماة الجامع.
    انظر: الانساب: 1\402؛ طبقات السبکي: 4/305؛ طبقات ابن شهبة: 1\207؛ معجم البلدان:499/1.
    _____________________
    34 - الحسين بن الحسن بن محمد، أبو عبد الله الحليمي الجرجاني، الشيخ الإمام ، وشيخ الشافعية بما وراء النهر، ولد بجرجان سنة 388هـ وتفقه بالقفال و أبي زکريا الأوداني ، وروى عنه الحاکم وغيره، وله في المذهب وجوه حسنة، حدث وقضى بخراسان ، توفي سنة 403 هـ، من مصنفاته: "المنهاج في شعب الإيمان"، و"أحوال القيامة"، و"آيات الساعة".
    انظر: طبقات السبكي: 4\333؛ وفيات الاعيان: 2\137؛ العقد: ص 66؛ طبقات ابن أبي شهبة: 1\179.
    _____________________
    35 - الحسين بن شعيب بن محمد، أبو علي السنجي – وسِنْج من أكبر قرى مرو-، الإمام الفقيه، وأول من جمع بين طريقتي العراق وخراسان، ومن أنجب تلامذة القفال – شيخ الخراسانيين – ، كما تفقه بأبي حامد – شيخ العراقيين -، ويعد من الأئمة المكثرين المحققين، توفي بمرو سنة 430 هـ، من مصنفاته: "شرح المختصر"، و "شرح فروع ابن حداد"، و "شرح تلخيص ابن القاص".
    انظر: تهذيب الأسماء: 2\261 ؛ وفيات الأعيان: 2\135 ؛ طبقات السبکي: 4\344-345.
    _____________________
    36 - الحسين بن علي بن الحسين، أبو عبدالله الطبري نزيل مكة ومحدثها، ولد سنة 418 هـ بآمل طبرستان، وتفقه على ناصر العمري بخراسان ، وعلى القاضي أبي الطيب الطبري ببغداد، ثم لازم الشيرازي وبرع في المذهب والخلاف، ودرس بنظامية بغداد، كان يدعى بإمام الحرمين؛ لأنه جاور بمكة نحواً من ثلاثين سنة يدرس ويفتي ، وبها توفي سنة 498هـ، وكتابه "العدة" في خمسة أجزاء ضخمة، قليلة الوجود، وهي شرح على الإبانة للفوراني.
    انظر: طبقات ابن السبكي: 4/249)؛ طبقات ابن کثير: 2/76؛ طبقات ابن شهبة: 1\263-264.
    _____________________
    37 - الحسين بن محمد بن أحمد أبو علي القاضي المروروذي، شيخ الشافعية في زمانه، وفقيه خراسان، تفقه بالقفال المروزي وكان من أنجب وأشهر تلاميذه، وكان غواصاً في المعاني الدقيقة، وعليه تخرج أئمة كثيرون؛ كالمتولي وإمام الحرمين ، قال الرافعي: كان يقال له : (حبر الأمة)، توفي سنة 462 هـ، من مصنفاته: " التعليقة"، و"الفتاوى المشهورة".
    انظر: الطبقات الکبرى للسبکي: 4\356؛ طبقات ابن کثير: 2\18 ؛ شذرات الذهب: 3\310.
    _____________________
    38 - الإمام الحسين بن مسعود بن محمد بن الفراء البغوي – نسبة إل قرية بغاة بين هراة ومرو – أبو محمد، تفقه بالقاضي حسين، وكان إماماً في التفسير والحديث والفقه، توفي بمرو الروذ سنة 516 هـ، من مصنفاته : "شرح السنة" ، و"التهذيب" في الفروع الفقهية واشتهر به، لخصه من تعليق شيخه القاضي حسين وزاد فيه ونقص، قال حاجي خليفة: (وهو تأليف محرر مهذب مجرد عن الأدلة غالباً)، وله اختصارات، منها: "لباب التهذيب" للهروي. انظر: وفيات الأعيان: 2\136 ؛ طبقات السبکي: 7\75؛ طبقات ابن شهبة: 1\281؛ المهمات: 13/ أ؛ کشف الظنون: 1\517.
    _____________________
    39 - الربيع بن سليمان بن عبد الجبار المرادي – بضم الميم وفتح الراء نسبة إلى مُراد وهي قبيلة باليمن-، أبو محمد المصري، المؤذن، صاحب الشافعي وخادمه وراوي كتبه الجديدة، ولد سنة 173 هـ أو 174 ه، وإليه ارتحل الناس لأخذ علم الشافعي ورواية كتبه، وكان أعرف من المزني بالحديث، والمزني أفقه منه، توفي سنة 207 هـ.
    انظر: تهذيب الاسماء : 1\188؛ وفيات الاعيان : 1\291؛ طبقات السبکي: 2\132؛ طبقات ابن شهبة: 1\65.
    _____________________
    40 - الزبير بن أحمد بن سليمان بن عبد الله ، أبو عبد الله الزبيري البصري، من ولد الزبير بن العوام، وإمام الشافعية في عصره، كان أعمى، وله علم بالقراءات ، قال الشيرازي: مات قبل العشرين والثلاثمائة، وأرخ السبكي وفاته سنة 317 هـ، من مصنفاته: "الكافي" وهو مختصر دون التنبيه قليل الوجود، و"المسکت" کالالغاز.
    انظر: طبقات الفقهاء للشيرازي: ص 117؛ طبقات السبکي: 3/295؛ طبقات الفقهاء لابن کثير: 1/191؛ طبقات ابن شهبة: 1/94.
    _____________________

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    41 - القاسم بن محمد بن علي، ابن القفال الشاشي الكبير، صاحب "التقريب"، كان إماماً بارعاً في حياة أبيه، و"التقريب" من أجل كتب المذهب، وبه تخرج فقهاء خراسان، وازدادت طريقة أهل العراق به حسناً، وأثنى عليه البيهقي، وحجمه قريب من حجم الرافعي، قال النووي: (كتاب عزيز، عظيم الفوائد، من شروح مختصر المزني)، واستكثر من الأحاديث ومن نصوص الشافعي محافظاً عليها في كل مسألة باللفظ لا بالمعنى، بحيث يستغني من عنده الكتاب عن كتب الشافعي كلها غالباً، قال ابن خلكان: قليل الوجود رأيته سنة 665هـ بالمدرسة العادلية بدمشق فی ست مجلدات.
    انظر: ذیل ابن الصلاح: 2\830؛ تهذیب الاسماء: 2\278؛ وفیات الاعیان: 3\200؛ طبقات ابن شهبة 1\187.
    _____________________
    42 - المعافي بن إسماعيل بن الحسين بن أبي سنان، أبو محمد الموصلي، ولد بالموصل سنة 551 هـ، وتفقه بابن يونس وغيره، وسمع وحدث و أفتی و ناظر، وكان إماماً ديناً عارفاً بالمذهب، و من تصانیفه: "الكامل" في الفقه، و "أنس المنقطعين"، وتفسير كبير يسمى بـ "البيان" ، توفي بالوصل سنة 930 هـ.
    انظر: طبقات السبکی: 8\374؛ العقد: ص 353؛ شذرات الذهب: 5\143 ؛ هدایة العارفین : 4\92-93.
    _____________________
    43 - حمد بن محمد بن إبراهيم، أبو سليمان الخطابي البستي، يقال: إنه من سلالة زيد بن الخطاب ولم يثبت، كان إماماً في الفقه والحديث واللغة، تفقه بالقفال الشاشي وابن أبي هريرة، وروى عنه أبو حامد الإسفراييني والحاكم وغيرهم، مات ببست سنة 388ه، من تصانیفه: "معالم السنن"، و"غريب الحدیث"، و"کتاب العزلة".
    انظر: الطبقات الکبری: 3\282؛ وفیات الاعیان: 2\214؛ العقد: ص 57 ؛ الأعلام: 2\273.
    _____________________
    44 - حمزة بن يوسف بن سعيد التنوخي الحموي، موفق الدين أبو العلاء، له كتاب: "الجوابات عن الاشکالات الواردة علی الوسیط" والمسمی "منتهی الغایات" ، توفی سنة 770ه- بدمشق، قال في المهمات: (له شرح الوسيط، وهو كتاب مشهور أكبر من حجم الروضة) ا.هـ.
    انظر: المهمات: 13/ ب؛ طبقات ابن شهبة: 2\132؛ هدایة العارفین: 5\337؛ الاعلام: 2\281.
    _____________________
    45 - سلامة بن إسماعيل بن جماعة، أبو الخير المقدسي الضرير، ذكره الفقيه سلطان المقدسي في كتاب "البيان" فقال: (کان عدیم النظير في زمانه؛ لأجل ما خصه الله به من حضور القلب، وصفاء الذهن، وکثرة الحفظ)، توفي سنة 480 هـ، وله مصنفات؛ منها : "التقاء الختانين"، و"شرح المفتاح" على مفتاح ابن القاص الطبري (ت 335هـ) فی مجلدین،
    انظر: ذیل طبقات ابن الصلاح: 2\756؛ العقد: صی 119؛ طبقات ابن شهبة: 1\245.
    _____________________
    46 - سليم بن أيوب بن سليم، أبو الفتح الرازي، نزيل الشام، تفقه – وهو كبير – على أبي حامد، درّس في مكانه بعد موته، ثم سافر إلى الشام وبقي بصور مرابطاً ينشر العلم، اشتغل بالتفسير والعربية ثم تفقه ، وتفقه عليه أبو الفتح نصر المقدسي، توفي غرقاً بعد أدائه الحج سنة 447هـ، من تصانيفه: "المجرد"، و "التقريب"، و"الإشارة" في الفقه، و"رؤوس المسائل" في الأصول.
    انظر: العقد المذهب: ص 89؛ تهذيب الأسماء: 1\231 ؛ الطبقات للسبكي: 4\388؛ طبقات المفسرين للداودي: 1\202.
    _____________________
    47 - سليمان بن أحمد بن أيوب، أبو القاسم الطبراني – نسبة إلى طبرية الشام – ، حافظ عصره، ولد سنة 260هـ، ارتحل في طلب الحديث إلى الشام والعراق والحجاز واليمن ومصر، وأقام في الرحلة ثلاثاً وثلاثين سنة، سمع الكثير، وبلغ عدد شيوخه الألف، سكن أصبهان، وبها توفي سنة 360ه، له مصنفات؛ منها: المعاجم الثلاثة: "الكبير" والأوسط" و"الصغير".
    انظر: وفيات الأعيان: 2\407؛ سیر اعلام النبلاء: 16\119؛ تذکرة الحفاظ: 3\912؛ طبقات الحفاظ: ص 388.
    _____________________
    48 - سليمان بن الأشعث بن إسحاق بن بشير، أبو داود السجستاني – وسجستان: الإقليم المتاخم للهند – الأزدي، ولد سنة 202ه، وسمع من ابن راهويه والقعنبي وخلق كثير بالحجاز ومصر والشام والعراق وخراسان، وعنه روى الترمذي والنسائي، وغيرهم وكان أحد حفاظ الإسلام لأحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلله وسنده، قال الحاکم: إمام عصره بلا مدافع، توفی سنة 275 هـ، من مصنفاته: "السنن" و"المراسيل". انظر: وفيات الأعيان: 2\404؛ طبقات ابن السبکي: 2\293؛ البدایة والنهایة: 11\58؛ شذرات الذهب: 2\167.
    _____________________
    49 - طاهر بن عبد الله بن طاهر أبو الطيب الطبري سببة لطبرستان البغدادي، ولد بآمل بطبرستان سنة 348هـ، تفقه على ابن القاص وابن كج وآخرين، وعليه تفقه الخطيب والشيرازي، يعتبر أحد أئمة المذهب وشيوخه، ولي القضاء بربع الكرخ بعد وفاة الصيمري، وظل إلى وفاته سنة 450 هـ، وعمره مئة وسنتان، ولم يختل عقله، ولا تغير فهمه، من مصنفاته: "شرح على مختصر المزني"، كما صنف في الأصول والجدل.
    انظر: تهذيب الأسماء: 2\248؛ الطبقات للسبكي: 5\12 ؛ العقد: ص 90 ؛ الأنساب: 4\45.
    _____________________
    50 - عبد الرحمن بن إبراهيم الفزاري تاج الدين أبو محمد المعروف بالفركاح لإعوجاج في رجليه، كان فقيهاً أصولياً مفسراً حسن الأخلاق، ولد سنة 624 هـ، وتفقه بابن الصلاح وابن عبد السلام ، ودرس وأفتی وهو ابن ثلاثین سنة، و توفی سنة 690 هـ، وکتابه "الإقليد لدرء التقليد" هو شرح على التنبيه للشيرازي وقف قبل وصوله إلى كتاب النكاح ولم یکمله، وأتم شرحه ولده ابراهیم (ت 729هـ)، وهو تعليقة حافلة، قال الإسنوي عن "الإقليد": (كبير الحجم ، قليل الفائدة بالنسبة لحجمه الذي جمع فيه الغث والسمين).
    انظر: طبقات الشافعیة للسبکي: 8\193؛ طبقات الإسنوي: 2\141؛ العقد المذهب: ص 172؛ کشف الظنون: 1\489.
    _____________________

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    51 - عبد الرحمن بن احمد بن محمد، الاستاذ أبو الفرج السرخسی المعروف بالزاز، فقیه مرو، ولد سنة432 هـ، وتفقه بالقاضی حسين، كان أحد أئمة الإسلام، وبه يضرب المثل في حفظ المذهب الشافعي، وإليه ارتحل الأئمة، توفي بمرو سنة 494هـ، من تصانيفه: "الأمالي"، وقد أكثر الرافعي النقل عنه کما أشار الإسنوي.
    انظر: طبقات السبکي: 5\101؛ المهمات: 6/ب؛ العقد: ص 110؛ طبقات ابن شهبة: 1\266.
    _____________________
    52 - عبد الرحمن بن إسماعيل بن إبراهيم، شهاب الدين المقدسي الدمشقي ، أبو شامة، ولقب بذلك لشامة كبيرة فوق حاجبه الأيسر، ولد سنة 599 هـ، أحد الأئمة الأعلام، أخذ عن العز بن عبد السلام، وولي مشيخة دار الحديث الأشرفية، ومشيخة الإقراء بالتربة الأشرفية ، توفي سنة 665 هـ، اختصر تاریخ ابن عساكر، وصنف: "السواك"، و"كتاب البسملة الأكبر"، وغيرها.
    انظر: طبقات السبکی: 8\165؛ البدایة والنهایة: 13\264؛ طبقات ابن قاضي شهبة: 2\133 .
    _____________________
    53 - عبد الرحمن بن مأمون بن علي بن إبراهيم، أبو سعد بن أبي سعيد المتولي، أخذ الفقه عن الأئمة الثلاثة: القاضى حسين، والأبيوري، والفوراني، ودرس بالمدرسة النظامية، برع في المذهب ، وله مصنفات؛ منها: "التتمة"، و"مختصر في الفرائض"، توفي سنة 478 هـ.
    انظر: طبقات الشافعية للسبکي: 5\106؛ طبقات الإسنوي: 1\146؛ العقد المذهب: ص 100؛ الأعلام: 323/3.
    _____________________
    54 - عبد الرحمن بن محمد بن أحمد بن فوران الفوراني - نسبة إلى فوران - ، أبو القاسم المروزي، كان إماماً حافظاً، ويعد من أعلام المذهب الشافعي، ومن كبار تلامذة القفال والمسعودي، وعنه أخذ البغوي والمتولي وغيرهم، صنف في الأصول والجدل والخلاف والملل والنحل، من مصنفاته: "الإبانة"، و "العُمَد"، توفي سنة 461 هـ.
    انظر: وفيات الأعيان: 3\132 ؛ تهذيب الأسماء: 2\280؛ طبقات الشافعیة للسبکی: 5\109؛ العقد المذهب: ص 96؛ الانساب: 4\405
    _____________________
    55 - عبد الرحمن بن يوسف بن إبراهيم، نجم الدين الأصْفُوني - وأصْفُون بلدة من الأعمال القوصية – ، أبو القاسم، ولد سنة 677 هـ، وتفقه بالصعيد على بهاء الدين القفطي، وتردد إلى الحج وجاور بمكة حتى توفي سنة 750هـ، كان صالحاً عالماً بالفقه والفرائض وغيرها، له "مختصر الروضة"، قال السبكي: وقد قرأت عليه بعضه بالحجرة النبوية في سنة 747هـ.
    انظر: طبقات السبکي: 81\10؛ طبقات الإسنوي: 1\88؛ العقد: ص 10؛ طبقات ابن شهبة: 3\29-30؛ معجم البلدان: 1\143.
    _____________________
    56 - جمال الدين عبد الرحيم بن الحسن بن علي الإسنوي الشافعي، أبو محمد، ولد بإسنا سنة 704هـ، وقدم القاهرة سنة 721هـ، وتتلمذ على شيوخها كالقونوي، ثم درّس بالناصرية والمنصورية وغيرها، وإليه انتهت رئاسة الشافعية، وولي الحسبة ووكالة بيت المال ، توفي سنة 772هـ، من مصنفاته: "مطالع الدقائق"، و"الكوكب الدري" .
    انظر: العقد المذهب: ص 410 ؛ الدرر الكامنه: 2\354؛ طبقات ابن شهبة: 98/3؛ حسن الحاضرة: 1\330.
    _____________________
    57 - عبد الرحيم بن محمد بن محمد بن يونس بن ربيعة الموصلي، تاج الدين، أبو القاسم، ولد بالموصل سنة 589 هـ، وتعلم فيها، ومكث بها حتى استولى على الاختصار مع كثرة المعاني وعذوبة المنطق، توفي سنة 671 هـ، وله مصنفات قيمة؛ منها: "التعجيز"، و"شرح التعجيز" ولم يكمله، و"النبيه في اختصار التنبيه"، و"التنويه بفضل التنبيه" سلك فيه ابن يونس مسلك دقائق المنهاج للنووي، لكنه أكبر منه بكثير، وهو مخطوط. انظر: الطبقات للسبكي: 8\191-192 ؛ البداية
    والنهایة: 13\280 ؛ العقد: ص 168.
    _____________________
    58 - عبد السید بن محمد بن عبد الواحد، أبو نصر ابن الصباغ، ولد سنة 900 هـ، وتفقه علی القاضى أبي الطيب، وهو أول من درس بالنظامية، ثم عزل، ثم وليها بعد المتولي حتى توفي سنة 477هـ، انتهت إليه رئاسة المذهب، وكان فقيهاً أصولياً محققاً، من مؤلفاته: "الشامل"، و"الکامل".
    انظر: تهذیب الاسماء: 2\299؛ الطبقات الکبری: 5\122 ؛ وفیات الاعیان: 3\217.
    _____________________
    59 - عبد العزيز بن عبد السلام بن أبي القاسم السُّلَمي ، سلطان العلماء، وإمام عصره بلا مدافع ، ولد سنة 578 هـ، وتفقه على ابن عساكر، وقرأ الأصول على الآمدي ، وعنه روى ابن الفركاح وابن دقيق العيد، درّس بدمشق وولي خطابة وإمامة الجامع الأموي، ثم خرج إلى مصر وولي خطابة جامع عمرو بن العاص والقضاء مدة، ثم عزل نفسه ودرس بالصالحية، وكان قائماً علی الأمر بالعروف والنهي عن النکر، توفی سنة 660 هـ، من تصانیفه: "القواعد الکبری"، و"الفتاوی الموصلیة".
    انظر: طبقات السبکي: 8\209؛ البدایة والنهایة: 13\248؛ العقد : ص 159.
    _____________________
    60 - عبد العزيز بن عبد الكريم بن عبد الكافي، صائن الدين الهمامي الجيلي ، شارح التنبيه. كان عالماً مدققاً، ونقل عنه ابن الرفعة في الكفاية ثم أعرض عن ذكره في "المطلب"، توفي سنة 632هـ، من تصانيفه: "الإعجاز في الإلغاز"، و"شرح على الوجيز"، "وشرح التنبيه" الذي لخصه من الوسيط والشامل والتهذيب ونحوها من كتب المذهب المعتمدة إلا أن فيه غرائب، وقد نبه النووي وغيره على أنه لا يجوز الاعتیاد علی ما اینفرد به..
    انظر: طبقات السبکي: 8\258؛ البدایة والنهایة: 13\153 ؛ المهمات: 13/أ- ب.
    _____________________
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    61 - عبد العزيز بن عبد الله بن محمد، أبو القاسم الدارَكي، – ودارك من قرى أصبهان - ، درس بنيسابور ثم سكن بغداد، وكان له حلقة للفتوى، وإليه انتهت رئاسة المذهب بها، تفقه بأبي اسحاق المروزي، وعليه تفقه خلائق، منهم: أبو حامد الإسفراييني، توفي سنة 375 هـ.
    انظر: طبقات الشيرازي: 1\125 ؛ طبقات السبکی: 3\33خ ؛ طبقات ابن شهبة: 1\141؛ شذرات الذهب: 3\85 .
    _____________________
    62 - عبد القادر بن محمد البغدادي، أبو منصور، الفقيه الشافعي الأصولي، تفقه على أبي إسحاق الإسفراييني وجلس بعده للإملاء بمسجد عقيل، وكان ماهراً في فنون عديدة؛ وبخاصة علم الحساب والفرائض والنحو، وكان من أئمة الأصول وصدور الإسلام بإجماع أهل الفضل، توفي سنة (429هـ) بمدينة إسفرايين، من تصانيفه: "التفسير"، و"التكملة" في الحساب، و"شرح المفتاح" لابن القاص الطبري (ت 335 هـ)، قال ابن أبي شهبة: (وقف الرافعي على شرح المفتاح وتكرر نقله عنه خصوصاً في الدوريات والوصايا؛ فإنه كان إماماً في ذلك).
    انظر: وفیات الاعیان: 3\203؛ طبقات السبکي: 5\136-140؛ طبقات ابن شهبة: 1\211-212؛ العقد: ص 85.
    _____________________
    63 - أبو القاسم عبد الكريم بن محمد بن عبد الكريم القزويني الرافعي – نسبة إلى رافعان من أعمال قزوين-، ولد سنة (555 هـ) بقزوين ، وكان أوحد عصره في العلوم الدينية أصولاً وفروعاً، ويعتبر مجتهد زمانه، قال النووي: (كان من الصالحين المتمكنين، وله كرامات كثيرة ظاهرة)، وله مصنفات كثيرة؛ منها: "الشرح الصغیر" و" الشرح الکبیر"، وتوفی بقزوین سنة (623 ه).
    انظر: الوافی بالوفیات: 19\63؛ تهذيب الأسماء واللغات للنووي: 2\264 ؛ المعين في طبقات المحدثين: 1\194 ؛ الأنساب للسمعاني: 4\493؛ طبقات الشافعیة لابن قاضي شهبة: 2\75.
    _____________________
    64 - عبد الله بن أحمد بن عبد الله الروزي، آبو بکر القفال الصغیر، شیخ الخراسانیین، و صاحب البخاري، تفقه به أبو علي السنجي والقاضي حسين وأبو محمد الجويني وغيرهم من الأئمة، كان يعمل في الأقفال، واشتغل بالفقه وهو ابن ثلاثين سنة، وكان ثاقب الفهم، دقيق النظر، سديد الاستنباط والتخاريج ، توفي سنة 418 هـ بسجستان، قال النووي: (إذا ذكر القفال في كتب الخراسانيين فهو الصغير المروزي)، من مصنفاته: "شرح فروع ابن حداد"، و"شرح التلخيص لابن القاص"، و"الفتاوي" ، قال ابن أبي شهبة: (وكتاب الفتاوي له في مجلدة ضخمة كثير الفائدة).
    انظر: طبقات ابن الصلاح: 1\497؛ تهذیب الاسماء: 2\282؛ وفیات الاعیان: 3\46؛ طبقات السبکي: 5\35؛ طبقات ابن شهبة: 1\183 ؛ فتاوی القفال: 4\أ.
    _____________________
    65 - بهاء الدين أبو محمد عبد الله بن عبد الرحمن بن عقيل الآمدي المصري النحوي (ت٧٦٩هـ).
    الذيل على العبر: 1\248؛ طبقات المفسرین للداودي 1\245
    _____________________
    66 - عبدالله بن عبدان بن محمد، الشیخ أبو الفضل الهمدانی، شیخ همدان و فقیهها، أخذ عن أبی بکر بن لال وغيره، كان ثقة فقيهاً ورعاً جليل القدر وممن يشار إليه، توفي سنة 433هـ، له كتاب مختصر في العبادات سماه "شرح العبادات"، وكتاب في الفقه سماه "شرائط الأحكام".
    انظر: طبقات السبکی: 5\195؛ طبقات ابن شهبة: 1\208؛ شذرات الذهب: 3\251.
    _____________________
    67 - عبد الله بن محمد بن علي بن أبي عَقَامة – بفتح العين والقاف – الثعلبي الربعي البغدادي ثم اليمني، أبو الفتوح القاضي، تفقه على جده أبي السحن علي، وعلى أبي الغنائم الفارقي، قال النووي: (من فضلاء أصحابنا المتأخرين له مصنفات حسنة، من أغربها وأنفسها كتاب الخنائي مجلد لطيف فيه نفائس حسنة ولم يسبق إلى تصنيف مثله) ا. هـ.
    انظر: تهذیب الاسماء: 2\262؛ طبقات السبکی: 7\130 ؛ طبقات ابن شهبة: 1\305.
    _____________________
    68 - عبد الله بن محمد بن هبة الله بن أبي عَصْرُون، أبو سعد التميمي الموصلي، قاضي القضاة، ولد سنة 490هـ، أخذ عن الفارقي وأسعد الميهني وغيرهما، وبه تفقه خلائق ، ولي قضاء سنجار وحران ثم دمشق، كان عارفاً بالمذهب والأصول والخلاف، وبنى لنفسه مدرستين بدمشق وحلب، من تصانيفه: "صفوة المذهب على نهاية المطلب" في سبع مجلدات، و"الانتصار" في أربع مجلدات، توفي بدمشق سنة 585 ه.
    انظر: مرآة الجنان: 3\430؛ وفیات الأعیان: 3\53؛ طبقات السبکي: 7\132 ؛ طبقات ابن شهبة: 2\26.
    _____________________
    69 - عبد الله بن محمد بن أبي بكر بن خليل الأموي، بهاء الدين أبو محمد العثماني المصري (ت٧٧٧هـ).
    الذيل على العبر: 2\411 ؛ حسن الحاضرة: 1\275.
    _____________________
    70 - بدر الدين أبو محمد عبد الله بن محمد بن أبي القاسم فرحون بن محمد بن فرحون اليعمري الأندلسي المدني (ت769هـ) .
    الديباج المذهب في معرفة أعيان المذهب، ابن فرحون: 1\144 ؛ وفيات ابن رافع: 2/ت 861
    _____________________

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    71 - عبد الله بن يوسف بن عبد الله، أبو محمد الجويني نسبة إلى جوين –بضم وفتح الواو-، والد إمام الحرمين أبي المعالي، ولقب بركن الإسلام، ولد بجوين، وسكن بنيسابور، له معرفة تامة بالأصول والفقه والنحو والتفسير والأدب، تفقه بالقفال المرزوي ولازمه، توفي سنة 438 هـ، ومن مصنفاته: "التبصرة" و"التذكرة".
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 1/ 74؛ طبقات الاسنوي: 1/ 165؛ الانساب: 128/1؛ الاعلام: 146/4.
    _____________________
    72 - الإمام عبد الواحد بن إسماعيل بن أحمد، أبو المحاسن الروياني –بلا همز– الطبري – نسبة إلى طبرستان – صاحب البحر، ولد سنة 415 هـ، وتفقه على جده أبي العباس، وحضر مجلس المروزي وروى عنه، قتله الملاحدة بعد فراغه من الإملاء مع جماعة من العلماء سنة 502 هـ، ومن مصنفاته: "الحلية"، "الفروق"، و"بحر المذهب" واشتهر به، وهو من أطول كتب الشافعية كاسمه، بحر في فروع المذهب. قال عنه ابن كثير: (وهو كافل شامل للغرائب وغيرها، وفي المثل: حدث عن البحر ولا حرج).
    انظر: وفيات الأعيان لابن خلكان: 3/ 198 ؛ الوافي بالوفيات لابن إيبك الصفدي: 198/19 ؛ طبقات الشافعية الكبرى لتاج الدين السبكي؛ البداية والنهاية لعماد الدين ابن كثير: 12/ 171 ؛ المهمات: 12/ ب.
    _____________________
    74 - الصَّيْمَري: عبد الواحد بن الحسين بن محمد، أبو القاسم، نزيل البصرة، وأحد الأئمة في المذهب، كان حافظاً للمذهب ، تفقه على أبي الفياض البصري ، ورحل الناس إليه، وعليه تخرج جماعة؛ منهم: القاضي الماوردي، توفي سنة 389 هـ، من تصانيفه: "الإيضاح في المذهب، و"الكفاية"، و" کتاب في الشروط.
    انظر: تهذيب الاسماء: 2/ 295؛ الطبقات السبکي: 339/3؛ طبقات ابن کثير: 37/2.
    _____________________
    75 - عبد الوهاب بن علي بن عبد الكافي، تاج الدين، أبو نصر السبكي الأنصاري الخزرجي، ولد بالقاهرة سنة 727هـ ، وتفقه على والده وابن النقيب وغيرهما، وولي القضاء وعزل مراراً، وعاد ودرس بمصر والشام، وإليه انتهت رئاسة القضاء والمناصب بالشام، صنف في عدة فنون على صغر سنه وكثير اشغاله، وتوفي شهيداً بالطاعون سنة 771هـ، من تصانيفه: "شرح مختصر ابن الحاجب" في الأصول، و"القواعد في الأشباه والنظائر".
    انظر: البداية والنهاية: 264/14ظ¤ ؛ الدرر الكامنة: 93/3 ؛ طبقات ابن شهبة: 106/3 ؛ شذرات الذهب: 6/ 221.
    _____________________
    76 - عثمان بن عبد الرحمن بن موسى الكردي الشهرزوري ، أبو عمرو بن الصلاح، ولد سنة 577 هـ، وكان إماماً فقيهاً محدثاً، استوطن دمشق، ودرّس بالرواحية والشامية، وتولى مشيخة دار الحديث الأشرفية، وتفقه عليه خلائق، توفي سنة ظ¦ظ¤ظ£ هـ، من مصنفاته : "الأمالي" و"الفتاوي" و"طبقات الشافعية".
    انظر: تذكرة الحفاظ : 143/4؛ طبقات الشافعية للسبکي: 8/ 326؛ طبقات ابن شهبة: 112/2؛ هداية العارفين: 5\654.
    _____________________
    77 - عثمان بن عيسى بن درباس، القاضي ضياء الدين أبو عمرو الهدباني الماراني المصري، تفقه بإربل على الخضر بن عقيل، ثم بدمشق على ابن أبي عصرون، وناب في الحكم عن أخيه قاضي القضاة صدر الدين، وكان أعلم الشافعية في زمانه بالفقه والأصول، مات بمصر سنة 602 هـ، قال ابن خلكان: (شرح المهذب شرحاً شافياً لم يسبق إلى مثله في قريب من عشرين مجلداً ولم يكمله؛ بل بقي من كتاب الشهادات إلى آخره، وسماه "الاستقصاء لمذاهب الفقهاء".
    انظر: طبقات السبكي: 8/ 338؛ وفيات الاعيان: 242/3؛ طبقات ابن شهبة : 2/ 60؛ حسن الحاضرة: 1/ 314.
    _____________________
    78 - علي بن أحمد بن أسعد بن أبي بكر الأصبحي اليمني ، ضياء الدين أبو الحسن، من فقهاء اليمن المتأخرين، مات أول سنة سبعمائة، وكتابه "معين أهل الفتوى على التدريس والفتوى" في مجلدين، رتب مسائله على المهذب والتنبيه مع ما يضيف إليه من زيادة قيود وتصحيح من بقية الكتب، ثم يعقد فصلاً لما في البيان، ثم فصلاً لما في تصانيف الغزالي وشرح الرافعي وغيرهما، التزم أن لا يذكر إلا المسائل التي وقع فيها خلاف مذهبي، ولا يذكر من مسائل الخلاف إلا ما يقع فيه تصحيح لتعين على الفتوى، وقال في خطبة كتابه: إنه طالع نيفاً وأربعين مصنفاً، منها: " الأم "، و"الشرح"، و"الروضة".
    انظر: طبقات السبکي: 128/10، 129؛ العقد: ص 387-388؛ طبقات ابن شهبة: 2\184-185.
    _____________________
    79 - أبو الحسن علي بن أحمد الواحدي النيسابوري الشافعي، كان إماماً في اللغة والنحو، وشاعراً وفقيهاً، وإمام عصره في التفسير، أخذ عن الثعلبي، وصنف: "البسيط"، و"الوسيط"، و" الوجيز"، و"أسباب النزول"، ولد بنيسابور ومات بها عام 478 هـ.
    انظر: وفيات الأعيان: 303/3؛ طبقات السبکي: 5/ 240؛ سير أعلام النبلاء: 339/18.
    _____________________
    80 - علي بن أحمد بن حزم الأندلسي، أبو محمد، الفقيه الحافظ الوزير الظاهري المذهب، ولد بقرطبة سنة 384هـ، وتفقه أولاً بالمذهب الشافعي، ثم بمذهب أهل الظاهر، وتوفي سنة 456هـ، من مؤلفاته: "الإحكام في أصول الأحكام"، و"المحلى بالآثار" وهو شرح لكتابه المختصر المسمى بـ"المجلى"، ويعد المحلى من مصادر الفقه الإسلامي المقارن، ومن مصادر الفقه الظاهري، بدأه مؤلفه بمسائل من التوحيد وأصول الفقه، ثم الفروع الفقهية وأدلتها وآراء الصحابة والتابعين، وقد تدوالته أيدي العلماء بالعناية؛ فعليه حاشيتان للشيخ بدر الدين المعروف بابن رضي الدين الغزي (ت 984هـ)، ومن أحسن المختصرات له كتاب "المعلى في مختصر المحلى" لابن العربي المالکي (ت 546 هـ).
    انظر: سير أعلام النبلاء: 18/ 189؛ کشف الظنون: 1617/2؛ الأعلام: 2\254؛ کتابة البحث و مصادر الفقه: 1\390-391.
    _____________________

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    81 - علي بن إسماعيل بن يوسف، علاء الدين، أبو الحسن القونوي، قاضي حماة، درّس بالمدرسة الإقبالية بدمشق، ثم قدم القاهرة وأقام بها نحو ثلاثين سنة، وولي تدريس الشريفية ومشيخة خانقاة الصلاحية، ثم ولي قضاء الشام إلى أن مات سنة 729ه، من مصنفاته : "شرح الحاوي"، واختصر "منهاج الحلیمي"، و"المعالم".
    انظر: طبقات السبکي: 132/10؛ العقد: ص 411؛ شذرات الذهب: 90/6-91 .
    _____________________
    82 - علی بن سعید بن عبد الرحمن بن محرز، المعروف بأبي الحسن العبدري، من بني عبد الدار، أخذ عن ابن حزم، وعنه أخذ ابن حزم أيضاً، ودخل بغداد وتفقه بأبي إسحاق الشيرازي والشاشي، وسمع الماوردي والقاضي أبا الطيب وغيرهما، برع في الفقه حتی صار من أئمة الشافعية، وصنف في المذهب والخلاف كتباً، منها: "الكفاية"، توفي ببغداد سنة 493هـ.
    انظر: طبقات السبکی: 257/5- 258؛ طبقات الاسنوی: 2/ 79؛ طبقات ابن شهبة: 270/1.
    _____________________
    83 - علي بن عبد الكافي بن علي بن تمام السبكي تقي الدين أبو الحسن، ولد بسبك سنة 683 هـ، وتفقه في صغره على والده ، ثم على جماعة منهم ابن الرفعة، تولى قضاء دمشق سنة 739هـ، ثم نزل عنه لابنه تاج الدين، ثم نزح إلى مصر وتوفي بها سنة 756هـ، ومن مصنفاته: "شرح المهذب"، و شرح من منهاج النووي إلى الطلاق، وقد أفرد له ولده ترجمة مطولة في طبقاته.
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 1\ ؛ طبقات الاسنوي: 350/1 ؛ العقد المذهب: ص 413.
    _____________________
    84 - علي بن محمد بن حبيب، أبو الحسن الماوردي، ولد سنة 364هـ، وتفقه على الصيمري والإسفراييني وغيرهما، وكان حافظاً للمذهب، اتهم بالاعتزال وهو لا يوافقهم في جميع أصولهم، لم يُبرز من مصنفاته شيء حال حياته، صنف في أصول الفقه وفروعه؛ ومن مصنفاته: "الحاوي الكبير"، و"الأحكام السلطانية"، توفي سنة 450هـ، عن 86 سنة.
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 267/5 ؛ طبقات الشافعیة لابن کثیر: 390/1؛ طبقات الاسنوي: 209/2.
    _____________________
    85 - عمر بن احمد بن عمر بن سُریج، أبو حفص، ولدُ أبي العباس بن سریج البغدادي، نقل عنه العراقيون في الطهارة نقلاً عن والده، وكتابه "تذكرة العالم وإرشاد المتعلم" في الفروع، وهو مختصر لطیف.
    انظر: طبقات السبکی: 3/ 469؛ العقد: ص 31؛ طبقات ابن شهبة: 115/1؛ کشف الظنون: 1/ 389.
    _____________________
    86 - عمر بن المظفر بن عمر بن محمد بن أبي الفوارسی، زین الدین، أبو حفص المعري الشهیر بابن الوردي، فقيه حلب ومؤرخها وأديبها، تفقه على البارزي، وناب في الحكم بحلب ثم عزل نفسه، وكان ملازماً للاشتغال والتصنيف، واشتهر وتفنن في المنثور والمنظوم، وتوفي بحلب شهیداً سنة 749هـ، ومن مصنفاته: "البهجة"، نظم فيه الحاوي الصغير في خمسة آلاف بيت ، قال ابن حجر: (وأقسم بالله لم ينظم أحد بعده الفقه إلا وقصر دونه)، وله أيضاً: "الفوائد الفقهیة" منظومة.
    انظر: طبقات السبکی: 373/10؛ الدرر الکامنة: 195/3 ؛ طبقات ابن شهبة: 45/3؛ کشف الظنون: 1/ 927.
    _____________________
    87 - عمر بن رسلان بن نصير بن صالح الكناني الأصل البلقيني المصري الشافعي، أبو حفص سراج الدين، ولد في بلقينة سنة 724هـ، وتعلم بالقاهرة، وولي قضاء الشام سنة 769هـ، كان مجتهداً حافظاً للحديث، توفي سنة 805ه- بالقاهرة، من مصنفاته: "التدریب"، و" تصحیح المنهاج".
    انظر: الضوء اللامع لأهل القرن التاسع لشمس الدين السخاوي: 85/6؛ ذيل تذکرة الحفاظ لابن فهد الکي: 5/ 206؛ الأعلام للزرکلي: 5/ 46.
    _____________________
    88 - عمر بن محمد بن عبد الحاکم بن عبد الرزاق، زین الدین، أبو حفص ابن البلفیائي - و بلفیا بلدة من إقليم البهنسا بمصر –، وتفقه على علم الدين العراقي وعلاء الدين الباجي ، ولي قضاء حلب، ثم قضاء صفد ومات بها سنة 794هـ، قال السبكي: (ما رأيت أفقه منه)، وقال الإسنوي: (كان غواصاً في المعاني الدقيقة، عارفاً بالأصول، وشرح مختصر التبريزي ) .
    طبقات السبكي: 372/10؛ طبقات الاسنوی: 140/1؛ طبقات ابن شهبة: 43/3 - 45 .
    _____________________
    89 - مجلي بن جُمَيْع بن نجا المخزومي الأرسوفي الأصل – نسبة إلى أرسوف: مدينة على ساحل بحر الشام – ثم المصري، القاضي أبو المعالي. تفقه بالمقدسي وبرع وصار من كبار العلماء، وعليه تفقه جماعة منهم العراقي شارح المهذب. ولي القضاء بمصر ثم عزل. توفي سنة 505 هـ. من مصنفاته: "أدب القضاء"، و"الجهر بالبسملة".
    انظر: وفيات الأعيان: 4/ 154 ؛ حسن المحاضرة: 1/ 312؛ شذرات الذهب: 157/4.
    _____________________
    90 - محمد بن إبراهيم بن المنذر، أبو بكر النيسابوري، شيخ الحرم، كان إماماً مجتهداً حافظاً ورعاً محدثاً فقيهاً، قال الشيرازي: (احتاج إلى كتبه الموافق والمخالف)، مجمع على إمامته وجمعه بين التمكن في علمي الحديث والفقه، اختلف في سنة وفاته، وأرخها ابن القطان بـ 318 هـ بمكة، ومن مصنفاته: "الإجماع"، و"الإشراف" و"الإقناع".
    انظر: طبقات الفقهاء للشيرازي: 108/1 ؛ تهذيب الاسماء: 192/2؛ الطبقات للسبکي: 102/3؛ العقد المذهب: ص 37.
    _____________________
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    91 - محمد بن أحمد بن العباس، أبو بكر البيضاوي – بفتح الباء نسبة إلى بيضا، وهي بلدة من بلاد فارس – ، ويعرف بالشافعي، الفقيه الأديب، صنف "التبصرة"، و"التذكرة في شرح التبصرة" وفرغ منه سنة 421هـ، وله "الإرشاد" في شرح كفاية الصميري. وتعليل مسائل التبصرة: واسم الكتاب: "الأدلة في تعليل مسائل التبصرة" وهو على مختصر "التبصرة" ، قال السبكي: (أما تعليل مسائل التبصرة فلم أقف عليه الی الان، ووقف علیه ابن الصلاح).
    انظر: طبقات ابن الصلاح: 91/1؛ طبقات السبکي: 97/4-98؛ العقد: ص 78؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 219؛ الانساب: 431/1 .
    _____________________
    92 - محمد بن أحمد بن الحسين، أبو بكر الشاشي، فخر الإسلام المعروف بـ"المستظهري" ، ولد بميّافارقين سنة 439 هـ، تفقه على الكَازَرُني والطوسی، ثم رحل إلى بغداد ولازم الشیرازی، إليه انتهت رئاسة المذهب بعده، کان یُدرّس أولا في مدرسة لنفسه، ثم مدرسة تاج الملك، ثم بالنظامية حتی مات سنة 507 هـ، من مصنفاته: "حلية العلماء"، ,"المعتمد"، و"الشافى".
    انظر: وفیات الاعیان: 219/4؛ طبقات ابن کثیر: 2/ 95؛ العقد المذهب: ص 115.
    _____________________
    93 - محمد بن أحمد بن محمد بن عباد الهروی، أبو عاصم العبادي، ولد سنة 375ه، کان اماماً حافظاً، أخذ العلم عن القاضي أبي منصور الأزدي، والقاضي البسطامي، والأستاذ أبي طاهر الزيادي والإسفراييني، تمتاز مؤلفاته بتغليق الكلام وتغميضه، ولعله تأثر بشيخه الإسفراييني، مات سنة 458 هـ، من مصنفاته: "الزیادات" ، و" المبسوط"، و"زیادات الزیادات " .
    انظر: الطبقات للسبكي: 104/4 ؛ وفيات الأعيان: 214/4 ؛ طبقات ابن كثير: 9/2؛ العقد: ص : 94.
    _____________________
    94 - محمد بن أحمد بن محمد، أبو بكر بن الحداد الكناني المصري، شيخ الشافعية بالديار المصرية، ولد في السنة التي مات فيها المزني، وتفقه على أبي سعيد الفرياني ومنصور الفقيه وغيرهما، ولي قضاء مصر بالنيابة ، كان فقيهاً عالماً عابداً عالماً باللغة والحديث والتاريخ والرجال، توفي سنة 354 هـ، وله كتاب "الباهر" في الفقه، و"المولدات" وهو كتاب "الفروع" صغير الحجم، وشرحه الأئمة واعتنوا به.
    انظر : طبقات السبكي: 3\79 83؛ العقد 48؛ طبقات ابن شهبة: 130/1- 131.
    _____________________
    95 - كمال الدين أبو الفضل محمد بن أحمد بن عبد العزيز العقيلي النويري الشافعي (ت ٧٨٦هـ) .
    الذيل على العبر: 557/2 ؛ النجوم الزاهرة 11\303.
    _____________________
    96 - همام الدين محمد بن أحمد الخوارزمي شيخ المدرسة الناصرية المعروفة بالجمالية برحبة العيد بالقاهرة (ت 819 ه).
    النجوم الزاهرة: 141/14.
    _____________________
    97 - محمد بن إسحاق بن خزيمة بن المغيرة، أبو بكر السلمي النيسابوري، أخذ عن المزني والربيع، وقال الشيرازي: كان يقال له: إمام الأئمة. وجمع بين الفقه والحديث، ولد سنة 223 هـ، وتوفي سنة 311 هـ، وقيل: 312 هـ، قالی الحاکم: مصنفاته تزيد على مائة وأربعين کتاباً سوی الشمائل، ومنها: "صحیح ابن خزیمة"، و"فقه حدیث بریرة" فی ثلاث مجلدات.
    انظر: البدایة والنهایة:11/ 160؛ العقد: ص 38؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 99؛ شذرات الذهب: 2/ 262.
    _____________________
    98 - محمد بن إسماعيل بن إبراهيم، أبو عبد الله البخاري، صاحب الجامع الصحيح، أخذ عن الحميدي والزعفراني وأبي ثور والكرابيسي وهم أصحاب الشافعي ، ولد سنة 194هـ، سمع من علماء بلده ثم ارتحل لطلب الحديث، توفي سنة 256 هـ بخرتنك، وكتابه "الجامع الصحيح" من أجل كتب الإسلام وأصحها بعد كتاب الله، وصنف كتاب "التاريخ" .
    انظر: وفيات الأعيان: 188/4 ؛ طبقات السبکي: 212/2- 218؛ البدایة والنهایة: 27/11؛ طبقات ابن شهبة: 83/1؛ شذرات الذهب: 2\134.
    _____________________
    99 - محمد بن إسماعيل بن أبي الصيف اليمني الشافعي، فقيه الحرم الشريف بمكة، أقام يُدرس بها ويفتي إلى أن توفي سنة (609هـ)، له علم بالحديث، وأصله من زبيد، من مصنفاته: "فضائل شعبان"، و"بلغة المسافر في منهج الأكابر"، و"نكت التنبيه" مجلد لطيف.
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 48/8 ؛ طبقات الشافعية للإسنوي: 2/ 48 ؛ طبقات ابن شهبة: 63/2؛ هدية العارفين في أسماء المؤلفين: إسماعيل باشا: 108/6.
    _____________________
    100 - محمد بن الحسن المرعشي – نسبة إلى مرعش من بلاد الشام – ، قال ابن الملقن: لا أعرف طبقته ولا وفاته، وفي نسخة من کتابه" ترتیب الأقسام" تاریخ مقابلتها سنة 568 هـ، وقد ذكر في خطبة الكتاب أنه صنف كتاباً آخر أبسط منه.
    العقد: ص239؛ طبقات ابن شهبة: 309/1؛ الانساب: 258/5.
    _____________________
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    101 - محمد بن الفضل بن أحمد، أبو عبد الله الصاعدي النيسابوري الفُراري - وفراوة: بلدة في طرف خراسان مما يلي خوارزم-، المعروف بفقيه الحرم، ولد بنيسابور سنة 441 هـ، تفقه بإمام الحرمين وصار من جملة أصحابه وسمع منه خلق كثير، أقام بالحرمين مدة طويلة ينشر العلم ويسمع الحديث ويعظ الناس، و توفي سنة 530 هـ، وله کتاب فی المذهب وفیه غرائب.
    انظر: طبقات السبکي: 166/6؛ طبقات الفقهاء لابن کثیر: 2/ 128 ؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 312؛ شذرات الذهب: 4/ 96؛ لب اللباب في تحرير الأنساب للسيوطي: 148/2.
    _____________________
    102 - شمس الدین أبو بکر محمد بن المحب عبد الله بن أحمد بن عبد الله المقدسی (ت 789ه).
    النجوم الزاهرة: 270/2؛ طبقات الحفاظ: ص 565 .
    _____________________
    103 - تقي الدين أبو البقاء محمد بن جعفر بن محمد بن عبد الرحيم القنائي الشافعي، كان عالماً صالحاً، وولي مشيخة الرسلانية بمنشأة المهراني (ت 738هـ).
    انظر: الدرر الكامنة: 3\415 ؛ حسن الحاضرة: ۱1/ 324.
    _____________________
    104 - محمد بن حبان بن أحمد، أبو حاتم بن حبان البستي التميمي، الإمام الحافظ، سمع من النسائي والهروي وخلائق لا يحصون بخراسان والعراق والحجاز ومصر والشام والجزيرة، وعنه روى الحاكم والسختياني وغيرهم، ولي قضاء سمرقند، وكان من أوعية الفقه والحديث واللغة، ثم ولي قضاء نسا، ثم عاد إلى سمرقند وبها توفي سنة 354ه، ألف: "الثقات"، و"الجرح والتعديل"، و"الأنواع والتقاسیم" وغیرها.
    انظر: الطبقات للسبکي 131/3؛ تذکرة الحفاظ: 920/3؛ العقد : ص 45؛ طبقات ابن قاضی شهبة: 1/ 131.
    _____________________
    105 - محمد بن داود ، أبو بكر الصيدلاني نسبة إلى بيع العطر، ويعرف بالداودي نسبة إلى جده الأعلى، وهو إمام جليل القدر، من أئمة أصحاب الوجوه الخراسانيين، ومن عظماء تلامذة القفال المروزي،. وكان إماماً في الفقه والحديث، وله مصنفات؛ منها: "شرح لمختصر المزني"، توفي سنة 428 هـ.
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 5/ 364؛ طبقات الاسنوي: 38/2؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 214.
    _____________________
    106 - تقي الدين أبو المعالي محمد بن رافع بن هِجْرس السلامي الشافعي (ت 774هـ).
    انظر: لحظ الالحاظ: 52/5؛ الدرر الکامنة: 439/3.
    _____________________
    107 - بهاء الدين أبو البقاء محمد بن عبد البر بن يحيى بن تمام الأنصاري السبكي (ت777هـ).
    الذيل على العبر: 2/ 412 ؛ طبقات ابن قاضی شهبة: 127/3 .
    _____________________
    108 - محمد بن عبد الحاكم بن عبد الرزاق البلفيائي ، من فقهاء المصريين، ووالد القاضي زين الدين أبي حفص عمر، قال السبكي: (أخبرني ولده أن له شرحاً على الوسيط ولم يكمله) .
    انظر: طبقات السبکي: 153/9 ؛ طبقات الإسنوي: 1/ 140 ؛ طبقات ابن شهبة: 45/3 .
    _____________________
    109 - ناصر الدین أبو عبد الله محمد بن عبد الرحمن بن محمد بن أحمد بن سلیمان بن حمزة المقدسی (ت 803 ه).
    انباء الغمر: 4/ 325؛ الضوء اللامع: 300/7.
    _____________________
    110 - محمد بن عبدالله بن أحمد، القاضي أبو عبد الله البيضاوي، تفقه على الداركي، وولي القضاء بربع الكرخ ببغداد، کان حافظاً للمذهب والخلاف، و موفقاً فی الفتاوی، توفي سنة 324 ه.
    انظر: تاریخ بغداد: 5/ 476 ؛ طبقات السبکی: 152/4 ؛ طبقات ابن شهبة: 1\215
    _____________________
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    111 - أبو عبد الله الحاكم النيسابوري، محمد بن عبد الله المعروف بابن البَيِّع، إمام أهل الحديث في عصره، ولد سنة 321 هـ، وطلب العلم من صغره، وارتحل في طلب الحديث، وتفقه بابن أبي هريرة وأبي الوليد النيسابوري وغيرهما، وعنه أخذ البيهقي وآخرون، بلغت تصانيفه قريباً من خمسمائة جزء، توفي فجأة سنة 405 هـ، ومن مصنفاته: "المستدرك على الصحيحين" استدرك فيه على الصحيحين مما رآه على شرط الشيخين أو أحدهما ولم يخرجاه، وما أداه اجتهاده إلى تصحيحه وإن لم يكن على شرط واحد منهما؛ إلا أنه متساهل في شرط الصحيح، فأورد في المستدرك الضعيف والموضوع أيضاً، وعلل ابن حجر هذا التساهل : لأنه سوّد الكتاب ومات قبل تنقيحه، واعترضه ابن الملقن، واختصره الذهبي، وعليه توضيح المدرك في تصحيح المستدرك للسيوطي (ت 911 ه).
    انظر: وفيات الاعيان: 280/4؛ طبقات السبکي: 4/ 155؛ البداية والنهاية: 379/11؛ طبقات ابن شهبة: 193/1 - 194 ؛ شذرات الذهب: 176/3 : کشف الظنون : 2/ 1672 .
    _____________________
    112 - أبو خلف السلمي – بفتح السين وسكون اللام – الطبري ، محمد بن عبد الملك بن خلف، أخذ عن القفال أبي منصور البغدادي، توفي سنة 470هـ، صنف "الكناية" في الفقه، و"المعين" ويشتمل على الفقه والأصول، و"شرح المفتاح" في مجلد على "المفتاح" لأبي العباس أحمد المعروف بابن القاص الطبري (ت 335هـ).
    انظر: الانساب: 278/3؛ طبقات السبکي: 179/3؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 258؛ کشف الظنون: 2/ 1769.
    _____________________
    113 - محمد بن عبد الواحد بن محمد بن عمر بن ميمون، أبو الفرج الدار مي - بفتح الدال و کسر الراء نسبة إلى بني دارم، ولد سنة 358 هـ ببغداد، وتفقه على أبي الحسين الأردبيلي، كان إماماً ذكياً يحسن الفقه والحساب، وله شعر، توفي بدمشق سنة 448 هـ، من مصنفاته : " الاستذکار"، وله تصنيف في "أحكام المتحيرة".
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 4/ 184 ؛ طبقات ابن كثير: 1/ 361؛ طبقات الإسنوي: 246/1 ؛ الأنساب للسمعاني: 2/ 440.
    _____________________
    114 - محمد بن عبد الله بن عبد الحكم بن أهين بن ليث، أبو عبد الله المصري، رابع المحمدين المالكيين ، وانتهت إليه الرئاسة بمصر، ولد سنة 182هـ، وروى عن ابن وهب وأشهب، من أصحاب مالك، وصحب الشافعي وتفقه به مدة، ثم رجع إلى مذهب مالك وألف كتاباً سماه "الرد على الشافعي فيما خالف فيه الكتاب والسنة"، وكان أعلم أهل الأرض وأحفظهم لمذهب مالك، توفي سنة 268هـ، ومن مؤلفاته: "كتاب القضاة"، و"الشروط والوثائق ".
    انظر: وفيات الأعيان: 4/ 571؛ شجرة النور في طبقات المالکية لمحمد مخلوف: 1/ 69؛ تاريخ بغداد للخطيب البغدادي: 4/ 301.
    _____________________
    115 - محمد بن علي بن اسماعيل ، أبو بکر ، القفال الکبير الشاشي، ولد سنة 291 هـ بشاش - من أعمال بلاد ما وراء النهر-، كان إمام عصره في الفقه والأصول واللغة والتفسير، وعنه انتشر فقه الشافعي بما رواء النهر، درس على ابن سريح، وسمع البغوي وابن خزيمة، وعنه روى الحاكم وابن مَنْدَه وآخرون، مات سنة 365 هـ بشاش، قال النووي: يعرف هذا بالقفال الشاشي الكبير، والآخر القفال المروزي الصغير الشاشي، من تصانيفه: "محاسن الشريعة"، و"شرح الرسالة".
    انظر: طبقات الفقهاء للشيرازي: 120/1؛ وفيات الأعيان: 200/3 - 201؛ تهذيب الأسماء: 282/2.
    _____________________
    116 - شمس الدين أبو عبد الله محمد بن علي الحسيني الدمشقي (ت 765 هـ).
    البداية والنهاية، ابن کثير: 307/14؛ طبقات ابن قاضي شهبة: 129/3 ؛ لحاظ الالحاظ: 150/5.
    _____________________
    117 - محمد بن علي بن وهب القشيري، أبو الفتح، تقي الدين ابن الإمام مجد الدين بن دقيق العيد، كان إماماً مجتهداً، وله خبرة تامة بعلوم الشريعة مع حسن رأي وحسن استنباط للمعاني والأحكام، ولد في البحر سنة 625 هـ أثناء توجه والده للحج، تفقه على والده، ثم على ابن عبد السلام؛ فحقق المذهبين المالکي والشافعي، وسمع بمصر والشام والحجاز، توفي سنة 702 ه، وله تصانيف نافعة منها: "الإلمام"، و"شرح مختصر التبريزي".
    انظر: طبقات السبکي: 207/9؛ العقد : ص 175؛ حسن الحاضرة: 1/ 275.
    _____________________
    118 - محمد بن عيسى بن سورة بن موسى ابن الضحاك السلامي الشهير بالترمذي ، أبو عيسى ، ولد سنة 209 ه، من أئمة الحديث وحفاظه، تتلمذ على البخاري وشاركه في بعض شيوخه ، وارتحل في طلب الحديث ، وكان يضرب به المثل في الحفظ ، وعمي في آخر عمره، توفي سنة 279 ه، ومن تصانيفه: "العلل" ، و"الجامع الصحيح"، وهو ثالث الكتب الستة في الحديث، عرضه الترمذي على علماء الحجاز والعراق وخراسان ورضوا به، وقد اشتهر بـ "جامع الترمذي" ، كما يقال له "سنن الترمذي" أيضاً، ومن شروح "جامع الترمذي": "عارضة الأحوذي" لابن العربي المالكي (ت546 هـ) و شرح البلقيني (ت 805 هـ)، ولم يکمله. وعليه مختصرات؛ منها: "مختصر الجامع" لنجم الدين البالسي (ت 729 هـ).
    انظر: وفيات الأعيان : 278/4؛ تذکرة الحفاظ: 633/2؛ هداية العارفين: 6/ 419 ؛ کشف الظنون: 1/ 559 ؛ الرسالة المستطرفة: ص 11 .
    _____________________
    119 - فتح الدين أبو الحرم محمد بن محمد بن أبي الحرم القلانسي الحنبلي المصري (ت 765 هـ) .
    الوفيات، محمد بن رافع: 2/ ت: 811؛ طرح التثريب: 92/1.
    _____________________
    120 - محمد بن محمد بن محمد بن أحمد الغزالي الطوسي، أبو حامد، حجة الإسلام، ولد بطوس سنة 450 هـ، كان أفقه وأعلم أهل زمانه، قدم نيسابور ولازم إمام الحرمين، وبرع في المذهب والخلاف والجدل والمنطق والحكمة والفلسفة، فأحكم كل ذلك، ثم ولي التدريس بالنظامية ببغداد، ثم تزهد وأقام بالشام نحو عشر سنين، ثم رجع إلى بغداد، ثم رجع إلى طوس، وتوفي بها سنة 505 هـ. من مصنفاته: " البسيط"، و"الوسيط"، و"الوجيز"، و"المستصفى" في الأصول.
    انظر: وفيات الاعيان: 216/3؛ البداية والنهاية: 12/ 185؛ الطبقات للسبکي: 191/6.
    _____________________
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    121 - محمد بن يحيى بن سراقة العامري البصري، أبو الحسن، الفقيه الفرضي المحدث، أقام بآمد، ثم رحل إلى الموصل وسمع من أبي الفتح الموصلي، ارتحل في طلب الحديث فدخل فارس وأصبهان وغيرها، وروى عن ابن عباد وابن داسة وغيرهم، و توفي نحو سنة 410 هـ، له تصانيف منها "التلقين"، و"شرح مختصر المزني".
    انظر: الطبقات للسبکي: 353/4؛ طبقات ابن الصلاح: 1/ 285؛ سير أعلام النبلاء: 281/17.
    _____________________
    122 - محمد بن يحيى بن منصور ، محيي الدين، أبو سعيد النيسابوري، ولد سنة 476 هـ، وتفقه علي أبي حامد الغزالي وأبي مظفر الخوافي وغيرهما، برع في الفقه، وإليه انتهت رئاسته بنيسابور، وإليه ارتحل الفقهاء للأخذ عنه، درّس بنظامية نيسابور، وتوفي مقتولاً سنة 548 هـ. ومن تصانيفه: "المحيط في شرح الوسيط"، و"الانتصاف في مسائل الخلاف".
    انظر: تهذيب الاسماء: 1/ 95؛ طبقات السبکي : 25/7؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 325.
    _____________________
    123 - محمد بن يزيد، أبو عبد الله ابن ماجه القزويني، الحافظ الحجة المفسر، ولد سنة 209 هـ، وسمع من جماعه؛ منهم: ابن أبي شيبة وأبو خيثمة، وحدث عنه جماعة؛ منهم: علي القطان، والبهري. ارتحل إلى العراق ومصر والشام ومكة والري لكتابة الحديث، توفي سنة 273 هـ، صنف: "السنن" وهو أحد الكتب الستة المعتبرة، و"التاريخ"، و"التفسير".
    انظر: وفيات الاعيان: 279/4؛ تذکرة الحفاظ: 636/1؛ سير أعلام النبلاء: 277/13.
    _____________________
    124 - محمد بن يونس بن محمد، أبو حامد، عماد الدين بن يونس الإربلي، ولد سنة 535 هـ، وتفقه بالموصل على والده، ثم رحل إلى بغداد فتفقه بها، ثم عاد إلى الموصل، ودرس في عدة مدارس، قال ابن خلكان: (كان إمام وقته في المذهب والأصول والخلاف)، توفي بالموصل سنة 608 هـ، من مصنفاته: "المحيط في الجمع بين المهذب والوسيط"، و"شرح الوجيز".
    انظر: وفيات الأعيان: 253/4؛ طبقات السبکي: 109/8 - 110؛ العقد: ص 150؛ طبقات ابن شهبة: 67/2.
    _____________________
    125 - محمود بن خليفة بن محمد بن خلف، أبو الثناء المنبجي الدمشقي (ت 797 ه).
    ذيل التقييد، الفاسي: 2/ 279؛ معجم الحدثين، محمد بن قايماز الذهبي: 277/1.
    _____________________
    126 - محمود بن محمد بن العباس أبو محمد العباسي مُظهر الدين الخوارزمي نسبة إلى خوارزم، ومها ولد بخوارزم سنة 392 هـ، وتفقه على البغوي وغيره ، وأقام بخوارزم يفيد الناس وينشر العلم، كان إماماً في الفقه والحديث والتاريخ، توفي في رمضان سنة 568 هـ، من مصنفاته: "الكافي"، و"تاريخ خوارزم".
    انظر: طبقات الشافعية للسبكي: 7/ 289؛ طبقات ابن كثير: 190/2؛ طبقات الإسنوي: 183/2 ؛ الانساب: 408/2 .
    _____________________
    127 - مظفر بن أبي محمد بن إسماعيل بن علي، أمين الدين، أبو الخير التبريزي، ولد سنة 558 هـ، وتفقه ببغداد، وأعاد بالمدرسة النظامية، ثم حج وقدم مصر ودرّس بالمدرسة الناصرية، ثم سافر إلى شيراز ومات بها سنة 621 هـ، من تصانيفه: "سمط الفوائد" في الفقه، ومختصره لکتاب "الوجيز" للإمام الغزالي (ت 505 هـ)، وزاد فيه التبريزي من عنده فوائد، وغيّر ما لم يرتضه، ولم يشتمل المختصر على جميع أبواب الفقه، وقد تداولته أيدي العلماء بالعناية؛ فمن شروحه: شرح ابن الملقن (ت 804 ه).
    انظر: طبقات ابن شهبة: 92/2؛ کشف الظنون: 2/ 1626، مقدمة تحقيق شرح مختصر التبريزي لابن الملقن، تحقيق: وائل زهران، ص: 12.
    _____________________
    128 - مَعْمَر بن المثنى التيمي بالولاء، أبو عبيدة البصري النحوي، ولد سنة 110 هـ، قال ابن المديني: کان لا يحكي عن العرب الا الشيء الصحيح. اتهم بأنه يرى رأي الخوارج، مات وقد قارب مائة عام أو أکملها سنة 209 هـ، وقيل: 210 هـ، ومصنفاته تقارب مائتي مصنف؛ منها: "غريب الحديث" ، و"مجاز القرآن".
    انظر: وفيات الأعيان: 5/ 335؛ سير أعلام النبلاء: 9/ 445-447 ؛ بغية الوعاة: 2/ 294.
    _____________________
    129 - نصر بن ابراهيم بن نصر، أبو الفتح المقدسي النابلسي، شيخ المذهب بالشام، تفقه على سليم الرازي، وأقام بالقدس ثم قدم دمشق وسكنها، وعُرف بالزهد والعلم والعمل، وبه تفقه جماعة من دمشق وغيرها، توفي سنة 490 هـ، من تصانيفه: "التهذيب"، و" التقريب"، و"الكافي"، وكلها في الفقه.
    انظر: تهذيب الاسماء: 125/2؛ طبقات ابن کثير:97/2؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 274.
    _____________________
    130 - هبة الله بن عبد الرحيم بن إبراهيم الجهني، قاضي القضاة، شرف الدين، أبو القاسم المعروف بابن البارزي، قاضي حماة، ولد سنة 645 هـ، تفقه على والده وغيره، وأفتى ودرس وولي قضاء حماة، إليه انتهت مشيخة المذهب بالشام، توفي سنة 738 هـ، وكان له اعتناء تام بالحاوي الصغير؛ فصنف: "تيسير الفتاوي في تحرير الحاوي"، و"شرح البهجة"، و"المبتكر في الجمع بين مسائل المحصول والمختصر".
    انظر: طبقات السبکي: 387/10؛ الدرر الکامنة: 4/ 401؛ طبقات ابن شهبة: 298/2؛ معجم المؤلفين: 139/13.
    _____________________
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    691

    افتراضي

    131 - يحيى بن أبي الخير بن سالم اليمني العمراني، أبو الحسن، ولد سنة 489هـ باليمن، كان إماماً بارعاً في الفقه والأصول والكلام والنحو، وإليه ارتحل الناس، وممن تفقه عليه اليفاعي، كان أعلم أهل الأرض بتصانيف الشيرازي ، ويحفظ المهذب، مات شهيداً مبطوناً سنة 558 هـ، من مصنفاته: "البيان" في فروع الشافعية، مكث في تأليفه ست سنين، واصطلاحه أن يعبر بالمسألة عما في المهذب، وبالفرع عما زاد عليه، وهو كبير في نحو عشرة مجلدات.
    انظر: طبقات السبكي: 336/7؛ طبقات ابن کثیر: 2/ 176 ؛ العقد ص: 134 ؛ طبقات ابن شهبة: 1/ 328.
    _____________________
    132 - یحیی بن شرف بن مِری -بکسر الیم و القصر- ابن حسن بن حسین بن حزام ابن محمد بن جُمعة النووي – بحذف الألف ويجوز إثباتها- الدمشقي، شيخ الإسلام، محي الدين، أبو زكريا. ولد في شهر المحرم سنة إحدى وثلاثين وستمائة بقرية توى من الشام.
    انظر ترجته فی: طبقات السبکي: 8/ 395؛ فوات الوفیات: 593/2 ؛ طبقات الفقهاء لابن کثیر: 347/2؛ طبقات الإسنوی: 2/ 266؛ تذکرة الحفاظ: 4/ 1470 ؛ شذرات الذهب: 5/ 354؛ طبقات ابن شهبة: 153/2 ؛ المنهاج السوي (مطبوع مع الروضة) للسيوطي: 1/ 51 ؛ الأعلام: 8\149
    _____________________
    133 - يوسف بن أحمد بن كَج، أبو القاسم الدنيوري القاضي الإمام، أحد أركان المذهب، وإليه أرتحل الناس من الآفاق، كان يضرب به المثل في حفظ المذهب، صاحب ابن القطان وحضر مجلس أبي القاسم الداركي، تولى القضاء بدینور، وقتله العيارون بها سنة 405 هـ،
    انظر: طبقات السبکي 5\359؛ وفیات الاعیان: 7/ 65؛ العقد: ص 73.
    _____________________
    134 - يوسف بن يحيى، أبو يعقوب البويطي – نسبة إلى بويط من أعمال صعيد مصر – المصري صاحب الشافعی بمصر، تفقه علی الشافعی، واختص بصحبته، وقام مقامه فی الدرس والفتوی بعد وفاته، وعليه تخرج الأئمة الذين تفرقوا في البلاد ينشرون مذهب الشافعي ، (حمل في أيام الواثق بالله من مصر إلى بغداد وفي عنقه غل، وفي رجليه قيد، وبين الغل والقيد سلسلة حديد فيها طوق وزنه أربعون رطلاً، وأرادوه على القول بخلق القرآن فامتنع ومات في السجن وهو في قيوده)، مات ببغداد سنة 231ه، وله المختصر المشهور باسمه، اختصره من كلام الشافعي ونظمه على أبواب المبسوط.
    انظر: تهذیب الاسماء: 2/ 275؛ وفیات الاعیان: 61/7؛ الطبقات للسبکی: 162/2؛ الانساب: 1/ 416.
    _____________________
    135 - يونس بن عبد الأعلى بن ميسرة، أبو موسى الصَّدَفي، الفقيه المصري المقْري، ولد سنة 170 هـ، وقرأ القرآن على ورش وغيره، وسمع الحديث من ابن عيينه وابن وهب والشافعي، وأخذ الفقه عنه ولازمه وأكثر الرواية عنه، وإليه انتهت رئاسة العلم بمصر، وكان أحد الشهود ، توفي بمصر سنة 299 هـ.
    انظر: الطبقات للسبکي: 170/2؛ وفیات الأعیان: 249/7؛ تذکرة الحفاظ:527/2 هـ.
    _____________________

    الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي بِنِعْمَتِهِ تَتِمُّ الصَّالِحَاتُ
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,949

    افتراضي

    بورك فيكم وفي جهدكم .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة العاصمية

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •