السؤال



سمعت كثرة صياح الديكة بصفة عجيبة في الفجر في الأيام العشر الأواخر من رمضان، فهل تعد هذه علامة من علامات ليلة القدر؟



الفتوى


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:


فإن ليلة القدر لها علامات تميزها, ومن تلك العلامات ما جاء في مجموع الفتاوى للشيخ ابن عثيمين حيث قال: وأما علاماتها: فإن من علاماتها أن تخرج الشمس صبيحتها صافية لا شعاع فيها، وهذه علامة متأخرة، وفيها علامات أخرى كزيادة الأنوار فيها، وطمأنينة المؤمن، وراحته، وانشراح صدره، كل هذه من علامات ليلة القدر.


أما كثرة صياح الديكة بصفة عجيبة في العشر الأواخر: فلم نقف على من قال إنها من علامات ليلة القدر.