خواطر في طريق الطلب - الصفحة 2
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 33 من 33
28اعجابات

الموضوع: خواطر في طريق الطلب

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,997

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    كن مؤدبًا مع شيخك واحفظ له قدره وإن وجدت في نفسك الفهم فالخير عائد إليه. فانتبه
    كلام رائع.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    359

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    359

    افتراضي

    اعلَم أخي الراغب بالحق والدين أنَّ :
    (من أكثرَ من شيء عٌرِفَ به)
    وذلك يقتضي _ما أنصحُ نفسي وأنصحُكَ به _ التمسك بسنة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم
    والاكثار مما يعود عليك وعلى غيرك بالنفع باذن الله تعالى
    واجتناب ما يعود بالفتنة والضرر والالهاء .
    ومما يلحق ذلك _على قدر ما نستطيع _اجتناب فضول العادات ( المباحات) من هذه الدنيا .
    وفقكم الله جميعا
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد طه شعبان

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    359

    افتراضي


    وهذه النصيحة التالية موجهة لنفسي (و) لفئة معينة من الشباب , وهم الذين قٌدرَ لهم ان يعيشوا ويكونوا وسط بيئات يضعف فيها الايمان وتندر فيها الاخلاق الفاضلة والقيم السوية , ويكثر اصحاب التحاسد والتناجش والتباغض ( (الأمور التي نهانا عنها الرسول صلى الله عليه وسلم) والتكالب على الدنيا وبيع الدين والقيم باسم الوسطية والحضارة .
    بما ان البلدان والبيئات والأشخاص يختلفون ويتنوعون , ولا يمكن ان تكون كلها على نفس الطريق (وهذا من تقدير احكم الحاكمين سبحانه وتعالى ) .

    فالنصيحة هي : بعدم الانجرار او الاقتداء بتلك الأمور التي يرونها في بيئاتهم , ولو كان ظاهرها _ او ظاهر بعضها _ النصح والبراءة , بعدم التأثر بها , وبتركها لأصحابها .
    الاكثار من ذكر الله تعالى , ظاهرا وباطنا , هذه العبادة الشريفة الجليلة , قد ورَدت عدة نصوص تبين فضل الذاكرين وسط الغافلين , وفضل من أحيا السنة عند فساد الأمة , وعصيان المنافقين بكثرة الذكر .

    نسأل الله سبحانه الهداية والرشاد , انه ولي ذلك والقادر عليه .

    وصلى الله وسلم وبارك على الحبيب محمد وعلى اله وصحبه اجمعين .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة محمد طه شعبان

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,997

    افتراضي

    جزاك الله خيرًا.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة طويلب علم مبتدىء
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,221

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد طه شعبان مشاهدة المشاركة
    كلام رائع.
    أكرمك الله
    طويلب علم مبتدىء و محمد طه شعبان الأعضاء الذين شكروا.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    المشاركات
    110

    افتراضي

    بارك الله فيكم من ناصح موفق

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,997

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشق السنة مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم من ناصح موفق
    وفيكم بارك الله أخي الحبيب.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,997

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    أكرمك الله
    بارك الله فيك.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    359

    افتراضي

    في طريق الدعوة والدين , مما يجب : الانصاف وتحري طريق الحق , ان يكون طريق الحق هو المقصود الأول فقط , في هذا السبيل .
    لذلك من أحسَن ما يمكن أن يقال حول ذلك , ما ذكره فضيلة الشيخ محمد حسان _ اثابه الله_ في كتابه :(خواطر على طريق الدعوة,جراح وأفراح) :
    (القاعدة الأول : التورع في القول :
    وهذه قاعدة جليل قل من ينتبه إليها , ولا شك أن التورع في القول ثمرة من ثمار المراقبة والخوف من الله جل وعلا , وهي مرتبة أشد من التورع عن الذهب والفضة . كما يقول ابن القيم رحمه الله تعالى :
    "ومن العجب أن الإنسان يهون عليه التحفظ والاحتراز من أكل الحرام والظلم والزنا والسرقة وشرب الخمر ومن النظر المحرم وغير ذلك ويصعب عليه التحفظ من حركة لسانه !! حتى يُرى الرجل يشار اليه بالدين والزهد والعبادة وهو يتكلم بالكلمة من سخط الله لا يلقيلها بالا ينزل منها أبعد ما بين والمغرب . وكم ترى من رجل متورع عن الفواحش والظلم لسانه يفري في أعراض الأحياء والأموات لا يبالي ما يقول !!"
    أجل .. فكم من الناس يتجرأ على إصدار الأحكام على الآخرين دون ورع أو تبين أو تثبت , فيجرح فلانا ويعدل فلانا وليته عالم من علماء الجرح والتعديل أو ليته ألمَّ على الأقل بقواعد هذا العلم حتى لا يقع فيجور وظلم ....)
    وفي الكتاب ذاته للشيخ محمد حسان _يسر الله له _ يقول :
    (والعجيب أن شيخ الإسلام _ابن تيمية _ لعلمه وعدله وانصافه كان لا يتردد البتة ان يعترف بفضائل المبتدعة اذا ثبت عنهم ذلك فيقول شيخ الإسلام مثلا : "وقد ذهب كثير من مبتدعة المسلمين من الرافضة والجهمية وغيرهم الى بلاد الكفار فأسلم على يديه خلق وانتفعوا بذلك وصاروا مسلمين مبتدعين وهو خير من ان يكونوا كفارا , وكذلك بعض الملوك قد يغزو غزوا يظلم فيه المسلمين والكفار ويكون آثما بذلك ومع هذا فيحصل به نفع خلق كثير كانوا كفارا فاصبحوا مسلمين وذلك كان شر بالنسبة للقائم بالواجب واما بالنسبة الى الكفار فهو خير .....)
    الى ان قال :( ولما كان اتباع الأنبياء هم اهل العلم والعدل كان كلام اهل الإسلام والسنة مع الكفار واهل البدع بالعلم والعدل لا بالظن وما تهوى الانفس .......)
    انتهى

    مع التحذير من البدع والمظالم والآثام , مضمون النقل اعلاه هو انه يجب ان يتبع الراغب بالدين والحق الانصاف وتقصد طريق الحق , وطريق الانصاف واحسان الظن, وهو اتباع ما انزله الله تعالى على رسوله صلى الله عليه وسلم, لا غيره من السبل والاهواء البشرية .

    فيكون هذا هو المقصد , اتباع الحق ومحبة صالح الدين , ما يحبه الله ورسوله , وبغض ما يبغضه الله ورسوله , لا غير ذلك
    والله من وراء القصد .
    وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    359

    افتراضي

    نفع الله بكم

    =))

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,997

    افتراضي

    بارك الله فيك.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة طويلب علم مبتدىء
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    359

    افتراضي

    هناك باب من أبواب العلم الشرعي (وباب من أبواب الدنيا واسع أيضا) وهو السياسة الشرعية , ونحوها وما هو قريب منها , وهدا الباب بالتأكيد له من يهتمون به ...

    اخي الساعي نحو الحق والدين , أنصحُ نفسي واياك _بعد تذكير انفسنا بتقوى الله سبحانه والرجوع اليه _ , بنصيحة نافعة في هذا الباب بإذن الله تعالى , لابد لها من توضيح , بما أننا أمة عزيزة تطلب الحق والمعالي في كل شيء ولابد لنا من ذلك _ولو لم يرضى بذلك البعض من الآخرين حولنا _ كخير أمة أُخرجت للناس أمة محمد صلى الله عليه وسلم , أمة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر , أمة النصيحة والدعوة الى الخير والإحسان بفضل الكريم المنان سبحانه وتعالى .

    هو : اجتناب التقول بغير علم في الأمور السياسية الكبرى , فالأمور غير الواضحة وغير المعروفة وغير المبينة التي لا تقدم ولا تؤخر , لا يصح الخوض فيها والتكلم فيها , بلا علم ولا بينة او دليل , ما لم يكن فيه أولا ك (مقصد) إرضاء الله تعالى , و ك (نتيجة) تحقيق المنفعة المصلحة , تقديم المصلحة على المفسدة .

    وبخاصة لو كان في دلك اتهام لغيرك بشيء ما , هدا من الامور التي يجب التحدير منها .
    على سبيل المثال) اتهام الشخصية الفلانية بانه (متطرف) او(خارجي) بدون وجه حق حرام ويؤدي للآثام (والعيادُ بالله) , و_فيما لو أٌعلنَ على الملأ في وسيلة من وسائل الاعلام _ سيكون مٌجَرما ومحرما في النظام والقانون في البلد , لان فيه اتهام وتشهير بشخصية بغير بينة ولا وجه حق , وهو امر مٌجرم بلا شك ولا يجوز .
    اتهام الحكام الفلانيين بما ليس فيهم , (أو) بما ليس من المصلحة عرضه على الغير بدون سبب ينفع .
    المسارعة في اتهام الجماعة الفلانية او الحزب الفلاني بالتطرف او شيطنتها وتخوينها والترهيب منها _امام الغير _ بدون وجه حق , قبل ان تعرف ما جاؤوا به .

    نقل الكلام من قوم الى اخرين والغيبة والقيل والقال هي من كبائر السيئات فاحدرها

    حتى لو رأيتَ البعض من حولك يخطؤون في هده الابواب , فلا تجاريهم في شيء منها , فإن خوض من ليسَ اهلا للسياسة في الأمور السياسية الكبرى وغير المعروفة باستعجال , هومن أكبر ما جر علينا وعلى أمتنا النكبات في هدا الباب .


    والله الهادي الى سواء السبيل , وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين .

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •