لم يصح حديث في فوائد البطيخ الطبية
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لم يصح حديث في فوائد البطيخ الطبية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    11,415

    افتراضي لم يصح حديث في فوائد البطيخ الطبية

    لم يصح حديث في فوائد البطيخ الطبية
    والحديث الثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم في البطيخ هو ما جاء عَنْ أم المؤمنين عَائِشَةَ رضي الله عنها :
    (أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَأْكُلُ البِطِّيخَ بِالرُّطَبِ) رواه الترمذي (رقم/1843) وقال : حسن غريب ، وصححه الألباني في " صحيح الترمذي " .
    قال الإمام أحمد رحمه الله :
    " لا يصح في فضل البطيخ شيء إلا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يأكله " انتهى نقلا عن " المنار المنيف " لابن القيم (ص/130) .
    ويقول ابن قيم الجوزية رحمه الله :
    " في البطيخ عدة أحاديث لا يصح منها شيء غير هذا الحديث الواحد " انتهى من " زاد المعاد " (4/263) .
    وقال السخاوي رحمه الله :
    " حديث البطيخ وفضائله صنف فيه أبو عمرو النوقاني جزءًا ، وأحاديثه باطلة ، قال أبو القاسم التيمي فيما أجاب به أبا موسى المديني : لا تزيده كثرة الطرق إلا ضعفا ، وقال النووي : إنه غير صحيح " انتهى من " المقاصد الحسنة " (ص/238) .
    وبهذا يتبين أن الأحاديث الواردة في السؤال مما لم يعرف لدى أهل العلم ، ولم يحكم أحد بصحة شيء منها ، بل هي داخلة في المكذوبات والموضوعات التي كثرت في فضائل بعض أنواع الطعام والشراب ، والواجب على من نقل مثل هذه الأحاديث التوبة من صنيعه ، وتنبيه الناس أنها أحاديث لا تصح ، وإنما تحكى في بعض الكتب حكاية مجردة عن التوثيق .
    وينظر : " سلسلة الأحاديث الضعيفة " (رقم/167) ، (رقم/4012) .
    والله أعلم .
    موقع الإسلام سؤال وجواب

    https://islamqa.info/ar/184563
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    11,415

    افتراضي

    قال القرطبي: (يؤخذ منه جواز مراعاة صفات الأطعمة وطبائعها واستعمالها على الوجه اللائق بها على قاعدة الطب؛ لأن في الرطب حرارة وفي القثاء برودة فإذا أكلا معًا اعتدلا، وهذا أصل كبير في المركبات من الأدوية، وترجم أبو نعيم في الطب باب: (الأشياء التي تؤكل مع الرطب ليذهب ضرره)، فساق هذا الحديث؛ لكن لم يذكر الزيادة التي ترجم بها، وهي عند أبي داود في حديث عائشة بلفظ: (كان يأكل البطيخ بالرطب)، فيقول يكسر حر هذا ببرد هذا وبرد هذا بحر هذا، والطبيخ بتقديم الطاء لغة في البطيخ بوزنه والمراد به الأصفر بدليل ورود الحديث بلفظ الخربز بدل البطيخ وكان يكثر وجوده بأرض الحجاز بخلاف البطيخ الأخضر).
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    11,415

    افتراضي

    قال ابن القيم رحمه الله في الطب النبوي: (بطيخ: روى أبو داود والترمذى، عن النبى صلى الله عليه وسلم، أنه كان يأكل البطيخ بالرطب، يقول: " نكسر حر هذا ببرد هذا، وبرد هذا بحر هذا".
    وفى البطيخ عدة أحاديث لا يصح منها شىء غير هذا الحديث الواحد،
    والمراد به الأخضر، وهو بارد رطب، وفيه جلاء، وهو أسرع انحدارًا عن المعدة من القثاء والخيار، وهو سريع الاستحالة إلى أى خلط كان صادفه فى المعدة، وإذا كان آكله محرورًا انتفع به جدًا، وإن كان مبرودًا دفع ضرره بيسير من الزنجبيل ونحوه، وينبغى أكله قبل الطعام، ويتبع به، وإلا غثى وقيأ. وقال بعض الأطباء: إنه قبل الطعام يغسل البطن غسلا، ويذهب بالداء أصلًا).
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •