لماذا لقب الإمام أبو شامة المقدسي بــ : ( أبي شامة )
النتائج 1 إلى 6 من 6
3اعجابات
  • 2 Post By أبو مالك المديني
  • 1 Post By ماجد مسفر العتيبي

الموضوع: لماذا لقب الإمام أبو شامة المقدسي بــ : ( أبي شامة )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,968

    افتراضي لماذا لقب الإمام أبو شامة المقدسي بــ : ( أبي شامة )

    قال الحافظ الذهبي في تاريخ الإسلام 49 / 194 :
    164 - عبد الرحمن بن إسماعيل بن إبراهيم بن عثمان.
    الإمام، العلامة، ذو الفنون، شهاب الدين، أبو القاسم، المقدسي الأصل، الدمشقي، الشافعي، الفقيه، المقرئ، النحوي،
    أبو شامة. ولد في أحد الربيعين سنة تسع وتسعين وخمسمائة بدمشق، وقرأ القرآن وله دون العشر. وقرأ القراءآت، وأكملها سنة ست عشرة على الشيخ علم الدين. وسمع ' الصحيح ' من داود بن ملاعب، وأحمد بن عبد الله العطار. وسمع ' مسند الشافعي ' و ' الدعاء ' للمحاملي، من الإمام الموفق بن قدامة. وسمع بالإسكندرية: من أبي القاسم عيسى بن عبد العزيز بن عيسى، وغيره. وحصل له سنة بضع وثلاثين عناية بالحديث، وسمع أولاده، وقرأ بنفسه وكتب الكثير من العلوم، وأتقن الفقه، ودرس وأفتى، وبرع في فن العربية. وصنف في القراءآت شرحا نفيسا للشاطبية، واختصر ' تاريخ دمشق ' مرتين، الأولى في خمسة عشر مجلدا كبارا، والثانية في خمسة مجلدات، وشرح ' القصائد النبوية ' للسخاوي في مجلد. وله كتاب ' الروضتين في أخبار الدولتين النورية والصلاحية '، وكتاب ' الذيل ' عليهما، وكتاب ' شرح الحديث المقتفى في مبعث المصطفى '، وكتاب ' ضوء الساري إلى معرفة رؤية الباري '، وكتاب ' المحقق من علم الأصول فيما يتعلق بأفعال الرسول '، وكتاب ' البسملة ' الأكبر في مجلد، وكتاب ' الباعث على إنكار البدع والحوادث '، وكتاب ' السواك '، وكتاب ' كشف مال بني عبيد '، وكتاب ' الأصول من الأصول '، و ' مفردات القراء '، و ' مقدمة نحو '. ونظم ' المفصل ' للزمخشري، و ' شيوخ البيهقي '. وله تصانيف كثيرة سوى ما ذكرت، وأكثرها لم يفرغها.
    وذكر أنه حصل له الشيب وهو ابن خمس وعشرين سنة، وولي مشيخة القراءة بالتربة الأشرفية، ومشيخة الحديث بالدار الأشرفية.
    وكان مع كثرة فضائله متواضعا مطرحا للتكلف، ربما ركب الحمار بين الدوائر.
    أخذ عنه القراءات: الشيخ شهاب الدين حسين الكفري، والشيخ أحمد اللبان، وزين الدين أبو بكر بن يوسف المزي، وجماعة. وقرأ عليه ' شرح الشاطبية ': الشيخ برهان الدين الإسكندراني، والخطيب شرف الدين الفزاري.
    وفي جمادى الآخرة من هذه السنة جاءه اثنان جبلية إلى بيته الذي بآخر المعمور من حكر طواحين الأشنان، فدخلوا عليه في صورة صاحب فتيا فضرباه ضربا مبرحا كاد أن يتلف منه، وراحا ولم يدر بهما أحد، ولا أغاثه أحد.
    قال رحمه الله: في سابع جمادى الآخرة جرت لي محنة بداري بطواحين الأشنان، فألهم الله تعالى الصبر ولطف. وقيل لي: اجتمع بولاة الأمر. فقلت: أنا قد فوضت أمري إلى الله وهو يكفينا. وقلت في ذلك:
    (قلت لمن قال: تشتكي .......... ما قد جرى فهو عظيم جليل)
    (يقبض الله تعالى لنا من يأخذ .......... الحق ويشفي الغليل)

    (إذا توكلنا على الله كفى .......... وحسبنا الله ونعم الوكيل)

    توفي أبو شامة، رحمه الله، تاسع عشر رمضان، ودفن بباب الفراديس.

    وكان فوق حاجبه الأيسر شامة كبيرة.
    أم أروى المكية و ماجد مسفر العتيبي الأعضاء الذين شكروا.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,001

    افتراضي

    بارك الله فيكم شيخنا الحبيب.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,968

    افتراضي

    وفيكم بارك حبيبنا الغالي .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,968

    افتراضي

    قال ابن سيده في المخصص:
    ( الخال والشامة )
    صاحب العين ، الشامة علامة مخالفة لسائر اللون قال سيبويه : شامة وشامات وشام أبو عبيد ، رجل مشيم ومشوم ، قال الفارسي : ولا فعل له هو من باب مدرهم ومفؤود ، ابن السكيت رجل أشيم به شامة أبو زيد ، شيم شيماً صاحب العين ، الخال شامة سوداء وجمعه خيلان ، أبو عبيد ، رجل مخيل ومخيول ومخول ، ابن دريد رجل أخيل به خيلان .اهــ

    وفي النهاية لابن الأثير :
    وَفِي صِفَةِ خاتَم النُّبوّة «عَلَيْهِ خِيلَانٌ» هِيَ جَمْعُ خَالٍ، وَهُوَ الشامةُ فِي الجَسَد.
    وَمِنْهُ الْحَدِيثُ «كَانَ المَسيح عَلَيْهِ السَّلَامُ كثيرَ خِيلَانِ الوَجْه» .اهــ

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,684

    افتراضي

    كتابه (الروضتين في اخبار الدولتين النورية والصلاحية) من اجمل كتب التاريخ التي قراءتها
    رحمه الله رحمة واسعة
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً


    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,968

    افتراضي

    نعم ، هو من أحسن ما كتب في الباب .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •