نقد محمد سهيل طقوش في كتابة الدولة الاموية مع ترجمة لبيضون ابراهيم
النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: نقد محمد سهيل طقوش في كتابة الدولة الاموية مع ترجمة لبيضون ابراهيم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2016
    المشاركات
    8

    Post نقد محمد سهيل طقوش في كتابة الدولة الاموية مع ترجمة لبيضون ابراهيم

    بســـــــــم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة على اشرف الانبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم اما بعد :
    فقد قرأت كتاب الدكتور محمد سهيل طقوش تاريخ الدولة الاموية في ثلاث ساعات من ليلة الجمعة 15 من جمادى الاولى 1437 الموافق 25/3/2016وقد انتقدتُ عليه أموراً اعرضها عليكم وبإمكانكم ان تراجعوا الكتاب جيداً لتروا ماقلته
    اولاً : من هو محمد سهيل طقوش؟
    هو عالم متخصص في علم التاريخ، يقوم بتدريس التاريخ الإسلامي في جامعة الإمام الأوزاعي في العاصمة اللبنانية بيروت. وتخصصه الدقيق هو تاريخ الأتراك. هذا كل ماوجدته عنه وله عدة مؤلفات في التاريخ الاسلامي وبحوث متنوعة
    ثانياً: انه في كتابه هذا لم يترض عن الصحابة رضي الله عنهم اجمعين ولم اره ترضى عن احد منهم وقد ذكر منهم ثلة وقد قال تعالى : وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ {التوبة:100 وقال تعالى): لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا {الفتح:18
    وقال تعالى (والذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان … ﴾الحشر10
    قال الشوكاني في فتح القدير عند هذه الاية : (فمن لم يستغفر للصحابة على العموم ويطلب رضوان الله عليهم ، فقد خالف ما أمر الله به في هذه الآية فإن وجد في قلبه غلًا لهم فقد أصابه نزع من الشيطان ، وحل به وافر من عصيان الله بعداوة أولياءه وخير أمة نبيه صلى الله عليه وسلم ، وانفتح له باب من الخذلان يعذبه على نار جهنم إن لم يتدارك نفسه باللجوء إلى الله سبحانه والإستغاثة به ، بأن ينزع من قلبه ما طرقه من الغل لخير القرون وأشرف هذه الأمة.
    والترضي عن الصحابة اتباعاً لكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم, فكان الاولى ان يترضى عنهم ولا يجعل القارئ يغير النمط الذي اعتاده في كتب المتقدمين والمتاخرين بالترضي عنهم ولا سيما اننا بالترضي عنهم يقول لنا ملك ولك مثله كما رواه مسلم في كتاب الدعوات
    ثالثا:الذي يكتب في التاريخ لابد ان يتحلى بالأمانة العلمية وعدم تظليل القارئ في اشياء هي من صلب بحثه فكان لازاما ان يذكر الاحاديث الواردة في معاوية بن ابي سفيان رضي الله عنه لاسيما انه افضل ملوك الارض والبحث كان منصباً حول الدولة الاموية وهو مؤسسها
    فقد أخرج الإمام البخاري بسند صحيح في التاريخ الكبير (5|240): عن أبي مسهر حدثنا سعيد بن عبد العزيز عن ربيعة بن يزيد عن (الصحابي عبد الرحمن) بن أبي عميرة قال: قال النبي r لمعاوية: «اللهم اجعلهُ هادِياً مَهديّاً واهده واهدِ به». إنظر أيضاً مسند الشاميين (1|190) و الآحاد والمثاني (2|358)
    و أخرج البخاري أيضاً بإسناد صحيح في تاريخه الكبير (5|240) و الطبراني في مسند الشاميين (1|190): قال أبو مسهر عن سعيد بن عبد العزيز عن ربيعة بن يزيد عن عبد الرحمن بن أبي عميرة –وكان من أصحاب النبي r– عن النبي قال: «اللهم علم معاوية الحساب و قِهِ العذاب». و زيادة «وكان من أصحاب النبي r» عند الطبراني هي قول سعيد التنوخي كما يظهر في تالي تلخيص المتشابه (2|539). وهذا الإسناد الصحيح سبق الكلام عنه آنفاً. وهو حديث مشهور له طرق و شواهد كثيرة مرسلة أو متصلة تقويه وتثبت أنه ليس فيه تفرد، منها:
    وهذا رابط من بحث لمحمد الشنقيطي رحمه الله في معاوية http://www.ibnamin.com/muawia.htm
    رابعاً: نقل عن بيضون ابراهيم ان معاوية حرص على تشجيع مختلف النشاطات غير السياسية من شعر وموسيقى وغناء وسأورد للقارئ صورة من كلامه ,
    من هو بيضون ابراهيم ؟
    بيضون ابراهيم من مواليد بنت جبيل ـ لبنان 1941. يحمل دكتوراه 3ème cycle في التاريخ الإسلامي ـ جامعة غرينوبل، فرنسا ـ بتقدير مشرّف جدّاً ـ 1971. دكتوراه دولة في التاريخ الإسلامي ـ جامعة القديس يوسف ـ بتقدير امتياز ـ 1981. أستاذ التاريخ الإسلامي في الجامعة اللبنانية. أستاذ في جامعة بيروت العربية ـ (1977ـ1980). أستاذ في قسم الدراسات العليا في جامعة القديس يوسف سابقاً. أستاذ زائر في جامعة اليرموك (مركز الدراسات الإسلامية ـ كلية الآداب) ـ 1985. أستاذ التاريخ الإسلامي في الجامعة الإسلامية في لبنان. أستاذ (مناهج المؤرخين المسلمين) في المعهد العالي للدراسات الإسلامية سابقاً ـ جمعية المقاصد الإسلامية ـ بيروت. رئيس قسم التاريخ في الجامعة اللبنانية ـ كلية الآداب ـ الفرع الأول سابقاً. أمين سر الجمعية اللبنانية للدراسات والبحوث التاريخية سابقاً. حائز وسام المؤرخ العربي من اتحاد المؤرخين العرب ـ 1993. حائز الجائزة الأولى في مهرجان الإمام علي ـ إيران ـ 2000. حائز درع مؤسسات المركز الإسلامي الثقافي العامة برعاية سماحة . العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله ـ بيروت 2010.
    كرّمته رابطة الأساتذة في الجامعة اللبنانية بمناسبة نيله الجائزة الأولى في إيران عن كتابه الإمام علي في رؤية «النهج» و«رواية» التاريخ 2001. حائز شهادة تقدير الحركة الثقافية ـ انطلياس 2011. أمين سر اتحاد الكتاب اللبنانيين سابقاً. نائب الأمين العام للمجلس الثقافي للبنان الجنوبي سابقاً. عضو اتحاد الكتاب العرب ـ دمشق. رئيس لجنة الدكتوراه (الدراسات التاريخية) في كلية الآداب والعلوم الإنسانية ـ الجامعة اللبنانية سابقاً. نائب رئيس اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة (الأونيسكو) سابقاً.. عضو الهيئة الاستشارية لمجلة العلوم الإنسانية ـ كلية الآداب ـ جامعة طهران.
    لا احب ان اطيل في كلامي فما نقلته وذكرته بإسلوب مختصر بعيداً عن التهكم والاساءة وسوء الظن فيه كفاية فعلينا جميعاً ان نكون حذرين ولا نأخذ الامور على عواهنها, ثم نجادل عنها ونجعلها في مصف المسلمات. وان يسر الله لي شيئاً من مؤلفاته وأبديت ملاحظة سأنشرها وكل من لدية خطأ علي أي كتاب فعليه ان ينشرها لان النقد البناء هو السبب الرئيسي للصعود الى القمة وليست المجاملات والتغاضي عن الاخطاء . وفق الله الجميع لما يحب ويرضى وأسال الله أن يهدينا الى صراطه المستقيم وصلى الله على محمد وعلى اله وصحبه وسلم.
    كتبه/ عبدالرحمن بن مهدي
    مدينة الرياض
    15 جمادى الاولى 1437
    الصور المرفقة الصور المرفقة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •