الفاتح قتيبة بن مسلم ـ الشهادة والضريح د.جمال الدين الكيلاني
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الفاتح قتيبة بن مسلم ـ الشهادة والضريح د.جمال الدين الكيلاني

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    118

    Post الفاتح قتيبة بن مسلم ـ الشهادة والضريح د.جمال الدين الكيلاني

    زمان/ 3 ذي الحجة ـ 96 هـ .
    المكان / فرغانة ـ خراسان .
    الموضوع /الفاتح قتيبة بن مسلم الشهادة والضريح د.جمال الدين الكيلاني
    الأحداث /

    مفكرة الإسلام : هو البطل المغوار والقائد الكبير وكبير مجاهدي الدولة الأموية بلا منازع ومدخل الإسلام على بلاد الصين، وقاهر الأتراك الكفرة، صاحب الشخصية الجهادية الساحرة التي بهرت كل من رآه وأسرت نفس كل من سمع أخباره، وأسلم على يديه آلاف من الكفرة، حبًا فيه وفي جهاده وشجاعته لا خوفًا من سيفه وسطوته، والذي حطم كل أعدائه، ولم يفر في معركة قط، ولم يهزم في معركة قط، صاحب الراية الميمونة على الإسلام والمسلمين الأمير أبو حفص قتيبة بن مسلم بن عمرو بن حصين بن ربيعة الباهلي، والذي أثبت بطلان دعاوى وضاعة الأصل تؤثر على صاحبها، ذلك لأن قبيلة [باهلة] التي ينتب إليها قتيبة بن مسلم قبيلة مرذولة وحقيرة جدًا عند العرب يضرب بها المثل في الضعف والقلة والحقارة لذلك فلقد ورد حديثًا أن الأشعث بن قيس قال : يا رسول الله أتتكافأ دماؤنا؟ قال: نعم] ولو قتلت رجلاً من باهلة لقتلتك]، وقيل لبعض العرب [أيسرك أن تدخل الجنة وأنت باهلي؟ قال: [بشرط أن لا يعلم أهل الجنة بذلك]، حتى أنهم تمادوا في السخرية من باهلة وقالوا [لو قيل للكلب يا باهلي لعوى حزنًا بهذا الوصف]، والإسلام جاء فألغى كل هذه العصبيات الممقوتة، وجعل الأفضلية بالتقوى لا بالأصل والنسب، وبفضل دين الله الإسلام ظهرت شخصية هذا العملاق الجهادي الذي لم يكن ليظهر لولا فضل الله عز وجل بدينه ورسوله وشريعته .
    ولد قتيبة بن مسلم سنة 48هـ بالعراق، وكان أبوه مسلم بن عمرو من أصحاب مصعب بن الزبير، وقتل معه في حربه ضد عبد الملك بن مروان سنة 72هـ، ونشأ قتيبة وترعرع على حب الجهاد، وكانت منطقة العراق هي قاعدة الانطلاق للحملات الجهادية على الجبهة الشرقية للدولة الإسلامية، وقد اشترك قتيبة في هذه الحملات عدة مرات وأبدى شجاعة فائقة وموهبة قيادية فذة لفتت إليه الأنظار خاصة من القائد العظيم المهلب بن أبي حفرة قاهر الخوارج وفاتح خراسان، فأوصى به لوالي العراق الشهير الحجاج بن يوسف الثقفي الذي انتبه لبعض المهام ليختبره بها حتى يرى أهليته لما سوف يؤهله إليه الحجاج بعد ذلك من المكانة العظيمة .
    ولاية قتيبة بن مسلم خراسان :
    بدأ رحلة المجد الجهادي لهذا القائد العظيم من سنة 86هـ عندما ولاه الحجاج بن يوسف الثقفي ولاية خراسان، وعهد إليه بفتح بلاد الترك، وتنظيم الحملات الجهادية للانتهاء من فتح بلاد خراسان كلها وما ورائها، إن أمكن هذا، وقد استمر الأمير قتيبة في تلك المهمة طيلة عشرة سنوات لم يعلم فيها أن هدأ أو كلّ أو استراح أو أوقف الجهاد، بل وقته كله جهاد في سبيل الله عز وجل، وفتح للمدن وتهديم للأصنام وتحريق للأوثان، وإقامة لشعائر الإسلام، وقد قام قتيبة بتقسيم حملاته الجهادية إلي أربعة مراحل حقق ف يكل منها فتح ناحية واسعة فتحًا نهائيًا، وثبت فيها أقدام المسلمين وقد هابه الأتراك مهابة عظيمة حتى أن مجرد ذكر اسمه كان يسبب الهلع والرعب في قلوبهم، وسار في هذه المراحل على نفس الخطة التي سار عليها [المهلب] وهي خطة الضربات السريعة المتلاحقة على الأعداء فلا يترك لهم وقت للتجمع وتنظيم الصفوف وقد امتاز قتيبة عن [المهالبة] بأنه كان يضع لكل مرحلة خطة ثابتة ويحدد لها وجهة معينة، ويجتهد في الوصول إلي ما يقصده غير عابئ بالمصاعب معتمدًا على بسالته النادرة وشجاعته الفائقة وروح القيادة التي امتاز بها وإيمانه العميق بالإسلام، أما تلك المراحل الأربعة فهي :
    المرحلة الأولى : قام فيها بحملته على منطقة [طخارستان]، وكان المسلمون قد فقدوها فأعادها وثبت أقدام المسلمين فيها، وذلك سنة 86هـ .
    المرحلة الثانية : قاد فيها حملته الكبيرة على [بخارى] من سنة 87هـ حتى سنة 90هـ حيث فتح مدن بخارى الكبيرة مثل بيكند وتوشكت ورامثيه وانتهى تمامًا من فتح هذا الإقليم الهام سنة 90 هـ .
    المرحلة الثالثة : وقد استمرت من سنة 91 هـ حتى سنة 93هـ فتح إقليم خوارزم ووصلت فتوحه إلى سمرقند وضمها إلى دولة الإسلام نهائيًا .
    المرحلة الرابعة : امتدت من سنة 94 حتى سنة 96هـ، وهي سنة مقتله وقد أتم فيها قتيبة فتح حوض نهر سيحون بما فيه من مدن ووصل في نهايتها إلى فرغانة ثم دخل أرض الصين سنة 96هـ، وأوغل في منطقة [تركستان الغربية] حتى وصل إلى مدينة [كاشغرا] وجعلها قاعدة إسلامية، وهي آخر ما وصلت غليه جيوش الإسلام في آسيا شرقًا مع العلم أن الفتوحات الإسلامية لم تتخط هذه النقطة بعدهًا أبدًا .
    مواقفه وبطلاته الجهادية، وزهده :
    عندما فتح قتيبة مدينة [بيكند] وهي تابعة لـ [بخارى] صلاحه أهل المدينة وجعل عليها واليًا من المسلمين فلما رحل عنها نقضوا عهدهم وقُتل الوالي المسلم وجدعوا أنوف من كل بالمدينة بالمسلمين ومثلوا بهم فعاد إليهم الأسد قتيبة وحاصرهم شهرًا وهدم سور المدينة فسألوه الصلح فأبى ذلك، وأصر على فتحها بالسيف فقتل المقاتلين وسبى الذرية وغنم الأموال ليرتدع الكفار الخارجون ولا يعودوا لمثلها، وكان الذي ألب على المسلمين رجل كافر من أهل المدينة أعور العين وقد وقع أسيرًا فقال لقتيبة [أنا أفتدي نفسي بخمسة آلاف ثوب حريري قيمتها ألف ألف] فأشار الأمراء أن يقبل ذلك منه، فقال قتيبة [لا والله لا أروع بك مسلمًا مرة ثانية وأمر به فضربت عنقه]، وهذا يبين أن هذا البطل المجاهد كان لا يبغي بجهاده سوى نصرة الدين ولا يريد من الدنيا شيئًا .
    فقهه بالناس :
    كان قتيبة من هذا النوع من الأبطال الذين يعرفون دخائل النفوس البشرية وحاجاتها وكان يقاتل مع المسلمين، وهو يعلم أنهم بعيدون عن أرضهم وعيالهم فكان إذا غنم أموالاً استأذن من الحجاج والي العراق أن يغرقها على الجنود ليتقووا بها ضد عدوهم الكافر فيوافق الحجاج حتى كثرت الأموال في يد المجاهدين وقويت نفوسهم وعزائمهم ضد الكفرة، وأصبحوا قوة عظيمة لصالح الإسلام .
    إيمانه بالله وتوكله عليه :
    وعندما فتح قتيبة بن مسلم مدينة سمرقند، وكانت قاعدة ملك الأتراك الهياطلة اشترك على أهلها شرطين أما الأول فهو أن يبني في المدينة مسجدًا لله ويضع فيه منبرًا، ويصلي فيه ويخطب على المنبر أما الشرط الثاني وهو أن يحطم أصنام المدينة وأوثانها، وبالفعل نفذ الشرطان، فلما أخذ الأصنام ألقيت بعضها فوق بعض حتى صارت مثل الجبل الكبير ثم أمر بإحراقها، فتصارخ أهل المدينة وبكوا، وقال الكفار [إن فيها أصنامًا قديمة من أحرقها هلك]، وجاء ملك المدينة واسمه [غورك]، وقال لقتيبة [إني لك ناصح لا تحرقها فيصيبك الأذى] فقال قتيبة [أنا أحرقها بيدي فكيدوني جميعًا ثم لا تنظرون] ثم قام إليها وهو يكبر الله عز وجل وألقى فيها النار فاحترقت كلها .
    صبره وشدته في المواقف الخطيرة :
    تعرض قتيبة لعدة مواقف عصيبة صمد أمامها كالطود العظيم، وأظهر شجاعة وثباتًا لم يعلم من قبل مثله من هذه المواقف أنه بعد أن فتح مدينة بخارى فر منها ملكها [وردان] وراسل ملوك الترك الكفرة الذين كانوا من قبل قد تعاهدوا مع قتيبة فأجابوه ونقضوا بيعتهم لقتيبة، واتفقوا عليه وحشدوا أعدادًا هائلة من الكفار وأقبلوا في جيوش جرارة في تحالف كفري على أهل الإيمان والإسلام، ووصلت الأخبار لقتيبة فأعد جنوده المؤمنين، واصطدم معه في معركة طاحنة هائلة أبدى فيها المسلمون بطولة وشجاعة نادرة المثيل، وانتصروا على القوم الكافرين، وقتل منهم قتيبة عشرات الآلاف، وحتى يردع أعداء الله عن مثلها صلبهم على مسافة أربعة فراسخ في نظام واحد الرجل بجوار الرجل، وذلك في كل اتجاه أربعة فراسخ يمنة وأربعة فراسخ يسرة وإلى الأمام وإلى الخلف فلم يقم للكفار بعدها قائمة .
    سبب مقتل قتيبة بن مسلم :
    العجيب حقًا أن هذا البطل الشجاع والقائد النادر قد زل زلة كان فيا حتفه ومقتله، وذلك أن قتيبة كان ممن وافق الخليفة الوليد بن عبد الملك على عزل أخاه سليمان عن ولاية العهد، وجعل ابنه عبد العزيز واليًا مكانه، وكان الحجاج أيضًا قد وافق على ذلك، مما جعل سليمان ينقم عليها بشدة ولم يتم ما أراد الوليد وبقي سليمان واليًا للعهد، فلما مات الوليد وأصبح سليمان الخليفة خاف قتيبة بن مسلم من سليمان، وظن أنه سوف يعزله أو يسجنه أو يقتله؛ لأنه وافق الوليد على خلعه وقرر قتيبة أن يخلع بيعة سليمان، ودعا جنوده لذلك فلم يوافقوه، وكان ذلك منهم صواب، ومنهم خطأ، فاشتاط قتيبة منهم غضبًا، وشرع في تأنيبهم وذمهم قبيلة قبيلة وحيًا حيًا من القبائل العربية، وهاجت العصبية القبلية، ونفروا منه وعملوا على مخالفته والحد من مشروعه لعزل سليمان، واستغل هذا الخلاف رجل من الأتراك، واسمه [حيان النبطي] سعى للإفساد بين المسلمين، وبالفعل تكالب الجنود بقيادة رجل وكيع بن سود، واجتمعوا على محاربة قتيبة، وبالفعل أخذوا في قتاله ولم يرد عليهم قتيبة الذي قتل هو وأولاده وإخوانه في 3 ذي الحجة 96هـ، فغفر الله له هذا الخطأ لما كان من سالف الأعمال الصالحة والجهاد في سبيل الله، وما أسلم على يديه من الكفار فلقد أسلم على يديه مئات الآلاف من الكفار إعجابًا بشخصيته الجهادية وشجاعته وصبره وزهده في الدنيا، فرحمه الله على بطل أبطال الجهاد الإسلامي في الشرق الأقصى ومدخل الإسلام إلى بلاد الصين .
    كان قتيبة بن مسلم قائداً من كبار القادة الذين سجلهم التاريخ. فعلى يديه فتحت هذه البلاد التي تسمى اليوم بالجمهوريات الإسلامية التي انفصلت عما كان يسمى بالاتحاد السوفييتي، وتوغل حتى حدود الصين، وتدين كثير من هذه البلاد بدين الإسلام ، ويوجد قبره في "وادي" فرغانة في أوزبكستان قريب من مدينة انديجان .




  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    المشاركات
    118

    افتراضي

    مقطع فديو يتيم يظهر فيه ضريح الشهيد قتيبة مع الاسف ضريحه بيد اليهود هناك والله اعلم


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •