قصص مفيدة ومتنوعة ... متجدد ... - الصفحة 6
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 6 من 6 الأولىالأولى 123456
النتائج 101 إلى 113 من 113
81اعجابات

الموضوع: قصص مفيدة ومتنوعة ... متجدد ...

  1. #101
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي

    مكيالك يُكال لكَ به ...
    كان هناك رجل فقير زوجته تصنع الزبدة و هو يبيعها في المدينة لاحد البقالات وكانت الزوجة تعمل الزبدة على شكل كرة وزنها كيلو وهو يبيعها لصاحب البقالة ويشتري بثمنها حاجات البيت


    وفي أحد الايام شك صاحب المحل بالوزن... ... فقام ووزن كل كرة من كرات الزبده فوجدها٩٠٠ جرام، فغضب من الفقير
    وعندما حضر الفقير في اليوم الثاني قابله بغضب
    وقال له : لن أشتري منك يا غشاش تبيعني الزبدة على أنها كيلو ولكنها أقل من الكيلو بمائة جرام

    حينها حزن الفقير ونكس رأسه ثم قال : نحن يا سيدي لا نملك ميزان ولكني اشتريت منك كيلو من السكر وجعلته لي مثقال كي أزن به الزبدة ...
    أم علي طويلبة علم و أم رفيدة المسلمة الأعضاء الذين شكروا.

  2. #102
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,345

    افتراضي


    بارك الله في أخواتي بنشر الطمأنينة والثقة بالله والاستعانة به سبحانه من خلال القصص المفيدة.


    " مرت مريم بنت عمران بموقف عصيب
    ومع ذلك قيل لها :
    "فكلي واشربي وقري عينا"

    عش حياتك
    ولا ترهق نفسك بالتفكير…
    فالله عنده حسن التدبير !

    * تذكر*

    أن الله جل جلاله قال لعباده : " لا تقنطوا "

    وقال يعقوب لأولاده : " لاتيأسوا "

    وقال يوسف لأخيه : " لا تبتئس "

    وقال شعيب لموسى : " لا تخف "

    وقال نبينا صلى الله عليه وسلم لأبي بكر : " لا تحزن "

    نشر الطمأنينة في النفوس في ساعات القلق منهج إلهي نبوي

    انشروا الطمأنينة والثقة بالله

    فلا بد من فرج قريب

    اللهم فرج هموما أنت تعلمها على كل من ضاق به الحال

    "وفي السماء رزقكم وماتوعدون". ".



    منقول
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم رفيدة المسلمة
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  3. #103
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    أسعدني مرورك أخيتي أم علي . وجزيتِ خيرا على هذه الفوائد .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  4. #104
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    اختــــلف ثلاثـــــة أخوات فـــي مسألة :
    قــــالت الأولى :
    أنا أحب الموت شوقاً للقاء ربـــي

    قـــالت الثانية :
    أنا أحب الحياة لعبادة ربـــي وطاعته

    قـــالت الثالثة :
    أنا لا اختـــار بل أرضي بما يختار لي ربي إن شاء أحيـاني وإن شاء أماتني

    فاحتكموا إلى أحد العارفين بالله فقال لهم :
    صاحبة الرضا أفضلهم
    اللهم أنــــعم علينا بنعمـــة الرضا ياالله
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  5. #105
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    يا من يُبايعني بقلبي أنا بياع

    سافر أحد المشايخ ذات مرة من مدينة إلى أخرى واتفق مع سائق الحافلة على أن يدفع له إيجاره كراكب وكذلك إيجار مسجل السيارة مقابل عدم فتح أي شريط أغانٍ، فوافق السائق على ذلك.
    وفي الطريق أمر أحد الركاب السائق بفتح شريط الأغاني فرد السائق على الركاب معذرة
    وقال: إن هذا الشيخ قد دفع إيجار المسجل بحيث لا أفتح أي شريط أغاني.
    صاح الركاب جميعهم وقالوا للسائق: ندفع لك إيجار هذا الرجل مع إيجار المسجل ونزيدك أكثر مما دفع وتفتح لنا الأغاني، فوافق السائق فما كان من الشيخ إلا أن أخذ نقوده ونزل وركب سيارة أخرى.
    وعندما وصل إلى المدينة الأخرى وجد حادثاً مروعاً فنزل هو والركاب ينظرون إلى الحادث فوجد أن السيارة التي كان قد نزل منها قد صارت ركاماً ومات سائقها وعدد من الركاب.
    ولكن المسجل ما زال يدندن على أغنية تقول:
    يا من يُبايعني بقلبي أنا بياع.


    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم أروى المكية

  6. #106
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,345

    افتراضي

    لا إله إلا الله
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم أروى المكية
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  7. #107
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي

    اللهم نسألك حسن الخاتمة .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم رفيدة المسلمة

  8. #108
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم أروى المكية مشاهدة المشاركة
    اللهم نسألك حسن الخاتمة .
    آمين ..

  9. #109
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    انتقل زوجان شابان ليعيشا في حيّ جديد.
    وفي صباح اليوم التالي، وبينما هما يتناولان الافطار، رأت الزوجة جارتها تنشر الغسيل خارجاً.
    فقالت فوراً:
    “الغسيل ليس نظيفاً، إنّها لا تعرف كيف تغسل بشكل صحيح، ربما تحتاج لصابون أفضل !!!
    نظر زوجُها إلى الخارج ولكنه بقي صامتاً.
    وفي كل مرة تقوم الجارة بنشر الغسيل، تقول الزوجة ذات التعليقات.

    بعد شهر، دُهشت الزوجة لرؤية غسيل نظيف على حبل بيت جارتها،
    فقالت لزوجها:
    انظر، لقد تعلمت جارتنا كيف تغسل بشكل صحيح، ولا أدري من علمها هذا؟
    فقال لها زوجها:
    لقد استيقظتُ باكراً هذا الصباح، وقمتُ بتنظيف نوافذ بيتنا!!!


    ~~~~~~~~
    هذا هو الحال مع الحياة:
    إن ما نراه عندما نراقبُ الآخرين ، يعتمدُ على نقاء النافذة التي ننظرُ من خلالها.
    قبل أن نقدم على أي انتقاد، قد يكون من المناسب أن نسأل أنفسنا إذا كنا على استعداد لرؤية جديدة بدلاً من أن نبحث عن شيء في الآخر

    لنقاضيه عليه .
    «نَعيبُ زَمانَنا وَالعَيبُ فينا *** وَما لِزَمانِنا عَيبٌ سِوانا
    وَنَهجو ذا الزَمانِ بِغَيرِ ذَنبٍ *** وَلَو نَطَقَ الزَمانُ لَنا هَجانا
    وَلَيسَ الذِئبُ يَأكُلُ لَحمَ ذِئبٍ *** وَيَأكُلُ بَعضُنا بَعضاً عَيانا»



    أم علي طويلبة علم و أم أروى المكية الأعضاء الذين شكروا.

  10. #110
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    6,345

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم رفيدة المسلمة مشاهدة المشاركة
    هذا هو الحال مع الحياة:
    إن ما نراه عندما نراقبُ الآخرين ، يعتمدُ على نقاء النافذة التي ننظرُ من خلالها.
    قبل أن نقدم على أي انتقاد، قد يكون من المناسب أن نسأل أنفسنا إذا كنا على استعداد لرؤية جديدة بدلاً من أن نبحث عن شيء في الآخر

    لنقاضيه عليه .

    بارك الله فيكِ أم رفيدة على القصص المفيدة والحكم الرائعة
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم أروى المكية
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  11. #111
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    1,424

    افتراضي

    نفع الله بكن أخواتي في الله أم رفيدة وأم علي .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم رفيدة المسلمة

  12. #112
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    وفيكِ بارك أخيتي أم أروى المكية .

  13. #113
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    623

    افتراضي

    تأثير قلم رصاص في مسقبل طفلين
    *************************

    الولد الأول :
    كنت ذات يوم جالسا في مكتب أحد المحامين، وهناك قابلت رجلا وله قضية عند هذا المحامي،وكان لصاً مشهوراً بالسرقة .
    فسألت الرجل: كيف أصبحت ما أنت عليه؟(اقصد لصاً.. لكنني احترمت الرجل)
    فقال مبتسما: أمي هي السبب، فقلت:وكيف ذلك؟
    فازدادت ابتسامته وقال:
    كنت في الصف الرابع الابتدائي وذات يوم رجعت من المدرسة وقد ضاع قلمي الرصاص، وعندما علمت امي بالخبر ضربتني بانتقام ووصفتتي بالعبط، وعدم تحمل المسؤولية وغيرها، ونتيجة لقسوة امي الزائذة عن الحد قررت ألا أعود لأمي فارغ اليدين، لقد قررت ان اسرق اقلام زملائي، وفي اليوم التالي نفذت الخطة ولم اكتفِ بسرقة قلم او قلمين، بل سرقت جميع زملائي في الفصل، في بادئ الامر كنت اسرق خائفا، وشيئا فشيئا تشجعت ولم يعد للخوف في قلبي مكان، واستخدمت في ذلك حيلا كثيرة، ومن الطرائف انني كنت اسرق الاقلام من زملائي وأبيعها لهم، وبعد شهر كامل من سرقة زملائي في الفصل لم يعد للأمر تلك اللذة الأولى، قررت ان انطلق نحو الفصول المجاورة، ومن فصل الى اخر انتهى بي المطاف في حجرة مدير المدرسة لأسرقها، وذلك العام كان عام التدريب الميداني، تعلمت فيه السرقة نظريا وعمليا، ثم انطلقت بعد ذلك وصرت محترفا.

    اما الولد الثاني:

    تقول عنه والدته عندما كان ابني في الصف الثاني الابتدائي رجع يوما من المدرسة وقد ضاع قلمه الرصاص.
    فقلت له: وماذا فعلت؟ قال:اخذت قلما من زميلي، فقلت له: تصرف جيد، ولكن ماذا كسب زميلك عندما اعطاك قلما لتكتب به؟
    هل اخذ منك طعاما او شرابا او مالا؟ قال ابني: لا، لم يفعل، فقلت له: اذا لقد ربح منك الكثير من الحسنات، يابني، لماذا يكون هو اذكى منك؟
    لماذا لا تكسب انت الحسنات؟ قال: وكيف ذلك؟ فقلت:سنشتري لك قلمين: قلما تكتب به والقلم الاخر نسميه ((قلم الحسنات))، وهذا لأنك ستعطيها من نسي قلمه او ضاع منه، طبعا ستعطيه له ثم تأخذه بعدما تنتهي الحصة، وكم فرح ابني بتلك الفكرة، وزادت سعادته بعدما طبقها عمليا، لدرجة انه اصبح يحمل في حقيبته قلما يكتب به وستة اقلام للحسنات، والعجيب في الامر ان ابني هذا كان يكره المدرسة، ومستواه الدراسي ضعيف، وبعد ان جربت معه الفكرة فوجئت بانه بدأ يحب المدرسة، وهذا لأنه أصبح نجم الفصل في شيء ما، فكل المعلمين أبحوا يعرفونه، وزملاؤه يقصدونه في الأزمات، كل واحدٍ قلمه ضائع يأخذ منه واحدا، وكل معلم يكتشف ان احدهم لا يكتب، لأن قلمه ليس معه فيقول: اين فلان صاحب الاقلام الاحتياطية؟ ونتيجة لان ابني احب الدراسة بدأ مستواه الدراسي يتحسن شيئا فشيئا، والعجيب انه اليوم قد تخرج من الجامعة وتزوج ورزقه الله بالاولاد، ولم ينس يوما قلم الحسنات، لدرجة انه اليوم مسؤول عن اكبر جمعية خيرية في مدينتنا.
    الأول:اصبح سارقاً
    اما الثاني: فأصبح مسؤل اكبر جمعية خيرية في مدينته
    ------------

    الحكمة:
    لنحذر في تربيتنا لابنائنا ولنعاملهم بالرحمة ولنحول المواقف السلبية الى موقف تربوي ثمين

    منقول

صفحة 6 من 6 الأولىالأولى 123456

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •