هل يكفي النصح من المسؤول عن مجموعة الواتس أب لمن ينشر فيه ما لا يحل
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: هل يكفي النصح من المسؤول عن مجموعة الواتس أب لمن ينشر فيه ما لا يحل

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,252

    افتراضي هل يكفي النصح من المسؤول عن مجموعة الواتس أب لمن ينشر فيه ما لا يحل

    هل يكفي النصح من المسؤول عن مجموعة الواتس أب لمن ينشر فيه ما لا يحل
    السؤال
    هل يأثم مدير القروب ومُؤَسسه في الواتس أب وغيره عند إرسال أحد الأعضاء شيء من المحرمات - كصور النساء، أو الموسيقى - علمًا أن المدير ينبه من يرسل، وينصحهم، فهل يكفي النصح وتبرأ ذمته؟ وجزاكم الله خيرًا، ووفقكم. * والواتس: هو برنامج في أجهزة الهاتف يتم فيه جمع مجموعة من الناس والدردشة مع بعضهم بشكل كتابي.



    الإجابــة
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:
    فإذا لم يمكن المدير حذف المشاركة المحرمة، فاكتفى بنصح من يفعل ذلك، فقد برئت ذمته - إن شاء الله - كما جاء في الحديث: من رأى منكم منكرًا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان. أخرجه مسلم.
    لكن ينبغي لمدير المجموعة أن يحذف الأعضاء الذين يكثرون من نشر الأشياء المحرمة في المجموعة، ولا يستجيبون للنصح والتذكير.
    وراجعي للفائدة الفتوى رقم: 209785، والفتوى رقم: 112864.
    والله أعلم.




    [/RIGHT]
    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Optio n=FatwaId&Id=231835

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,252

    افتراضي

    حكم الانضمام لمجموعة للتواصل يقوم بعضهم بالسب وتبادل الفحش

    السؤال
    لدي جروب صديقاتي أيام الدراسة في الثانوية في برنامج التواصل "الواتساب" بهدف التواصل معهن، ونتعرف على أخبارنا ونتبادل رسائل ثقافية ودينية... إلخ، والمشكلة أنهن يقمن بالسب والشتم وتبادل الكلام الفاحش بما في ذلك ذكر الأعضاء الجنسية، مع أنهن راضيات ويضحكن بدون خصومة أو مشاجرة، وأقوم بنصحهن، ولكن لا حياة لمن تنادي، فهل علي ذنب إن بقيت معهن في هذا الجروب؟.


    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:
    فإن الفحش والبذاءة ليسا من خلق المسلم، ولا يحب الله عز وجل هذا الخلق، فعن ابن مسعود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ليس المؤمن بالطعان، ولا اللعان، ولا الفاحش، ولا البذيء. أخرجه أحمد والترمذي.
    وعند أبي داود عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: يا عائشة: إن الله لا يحب الفاحش المتفحش.
    وقد أحسنت بإنكارك على صديقاتك ما يبدر منهن من ذلك، فإن الواجب على المسلم إنكار ما يراه مما يخالف الشرع، لقوله صلى الله عليه وسلم: من رأى منكم منكرا فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الإيمان. أخرجه مسلم.
    وما دمت تنكرين ما ينشر في المجموعة مما يحرم، ولم يكن الغالب على المجموعة نشر المحرمات، فلا يظهر أن عليك إثما في انضمامك للمجموعة حينئذ.
    والله أعلم.




    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=209785

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,252

    افتراضي

    حكم فتح منتدى دعوي يمكن استخدامه في الحرام

    السؤال
    يوجد على الانترنت برنامج للمحادثة الصوتية والكتابية مشهور ولكن يملكه أمريكان وفيه كل الغرف الإباحية واللا أخلاقية علاوة على ذلك الحوادث المشهورة بغرف سب الرسول عليه الصلاة والسلام
    يوجد في هذا البرنامج قرابة 50000 مستخدم من الدول الإسلامية والخليجية. ولا يقتصر هذا البرنامج على هذي الغرف بل يوجد بها الكثير من الغرف الإسلامية والتي منها غرفة الشيخ عثمان الخميس والتي يتسنن بها تقريبا معدل شيعي باليوم بعد الاستماع إلى مناظرات المشايخ والدعوة إلى سنة الرسول عليه الصلاة والسلام.
    مجموعة من الشباب قرروا أن يقوموا بنفس البرنامج على أن يكون عربي الطابع ويمنعون به الغرف الإباحية وأكيد غرف سب الرسول عليه الصلاة والسلام . وأيضا سوف يقومون بخدمه الغرف الدينية وتمويلها على سبيل المساعدة بالدعوة.
    علما أن البرنامج أفضل بكثير من البرامج الأخرى حيث إن الإدارة من المسلمين والإباحية والسب والشتم ممنوع منعا باتا ويتم طرد أي شخص يخل بهذه القوانين
    السؤال هو أن طبيعة هذه البرامج تكون فيها الغرف الخاصة والتي لا تتم تحت أعين مديري البرنامج ويكون فيها لقاءات بين الجنسين خفية مثل ما يقوم بالجوال بمكالمة خصوصية لا نستطيع التدخل فيها فهل نأثم كونهم استخدموا برنامجنا لمثل هذا الغرض؟ ونحن لا نستطيع منع مثل هذا النوع من الاتصال؟
    السؤال الثاني إذا كان احد الأشخاص فتح الغرفة للموسيقى والأغاني هل يأثم صاحب البرنامج على فعلة هذا العضو؟ علما بأن هذه الغرف مفتوحة للعامة وأي شخص يستطيع دخولها ولكن لا يستطيع مديرو البرنامج إغلاق غرف الموسيقى لأنها لم تخل بقوانين الاستخدام ! فهل يأثم صاحب الغرفة على وضع الموسيقى أم صاحب البرنامج أيضا؟ على أساس أنه صاحب البرنامج؟ علما بأنها حرية شخصية ولا يستطيع أصحاب البرنامج منع غرف الموسيقى لكن يستطيعون النصح فقط لأن البرنامج يدخل فيه مسلمون وغير مسلمين .
    وجزاكم الله خيرا.


    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

    فنشكر أولا لهؤلاء الشباب غيرتهم على دينهم وحرصهم على القيام بواجب الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ولا شك في أن أصل الفكرة أمر طيب، ولكن الواجب بذل الجهد قدر الإمكان في منع استخدام هذا المنتدى فيما لا يجوز شرعا، فلا يجوز السماح باستخدامه في ممارسة شيء من المنكرات بدعوى الحرية الشخصية، ومن الممكن وضع بعض القيود والضوابط لمن يريد الدخول على هذا المنتدى، والتنبيه على إمكانية منع من يخالف تلك الضوابط، وإن قدر أن حصل شيء من ذلك من غير علم الإدارة فنرجو أن لا حرج في ذلك.
    وإن لم يكن بالإمكان قيام هذا المنتدى إلا مع حصول مثل تلك التصرفات المنكرة، وكان هذا المنتدى فعلا تتحقق به مصالح شرعية عظيمة فلا حرج إن شاء الله في إنشائه فإنه إذا تزاحمت المصالح والمفاسد في الشيء الواحد ولم يكن بالإمكان تحصيل تلك المصالح العظمى إلا مع حصول شيء من المفاسد احتملت هذه المفاسد لأجل تحصيل تلك المصالح، قال تعالى: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ {التغابن:16} هذا إذا كانت المصلحة أرجح من المفسدة. قال شيخ الإسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى بعد أن ذكر هذه الآية: فإذا ازدحم واجبات لا يمكن جمعهما فقدم أوكدهما لم يكن الآخر في هذه الحال واجبا ولم يكن تاركه لأجل فعل الأوكد تارك واجب في الحقيقة.
    وكذلك إذا اجتمع محرمان لا يمكن ترك أعظمهما إلا بفعل أدناهما لم يكن فعل الأدنى في هذه الحال محرما في الحقيقة وإن سمي ذلك ترك واجب وسمي هذا فعل محرم باعتبار الإطلاق لم يضر ويقال في مثل هذا ترك الواجب لعذر وفعل المحرم للمصلحة الراجحة أو لضرورة أو لدفع ما هو أحرم... وهذا باب واسع جدا لاسيما في الأزمنة والأمكنة التي نقصت فيها آثار النبوة وخلافة النبوة فإن هذه المسائل تكثر فيها وكلما ازداد النقص ازدادت هذه المسائل.. انتهى المقصود.
    والله أعلم.


    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...waId&Id=112864

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •