ما حكم حديث وصلنا من طريقين عن شيخٍ مختلَف في اختلاطه؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: ما حكم حديث وصلنا من طريقين عن شيخٍ مختلَف في اختلاطه؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    المشاركات
    5

    افتراضي ما حكم حديث وصلنا من طريقين عن شيخٍ مختلَف في اختلاطه؟

    السلام عليكم و رحمة الله،


    أريد أن أعرف ما حكمُ حديثٍ وُصفِ أحد رواتِه بالتغيّر أو الاختلاط، إذا كان هذا الحديث قد وصلنا من طريق راويين اثنين، و يكون هذان الراويان قد سمعا الحديث من راو واحد موصوف بالاختلاط انفرد به، و هذا الراوي يكون لا يعرف زمن اختلاطه و إن عُرف فلا يعرف متى أُخذ عنه الحديث هل في زمن الاختلاط أو قبله، هل كون المحدّث قد أدّى الحديث باللفظ نفسه لراوييْن اثنين يرجّح ألّا يكون الراوي قد اختلط عندما أدّى هذا الحديث فيُقبلْ؟

    و السلام!

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,498

    افتراضي

    تأديته للحديث لراويين بلفظ واحد لا يدل على عدم خطئه في هذا الحديث؛ لأنه قد يكون أدى الحديث في مجلس واحد، ثم حتى لو تبين أنه أداه في مجلسين مختلفين، فقد يكون رواه بنفس اللفظ معتقدًا أنه الصواب، وليس بصواب.
    هذا وإن كانت روايته للحديث في أكثر من مجلس بنفس اللفظ قرينة تُغَلِّب على الظن أنه ضبط الحديث. والله أعلم.
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2015
    المشاركات
    5

    افتراضي

    فما حكم الحديث إذن؟ مقبول أم مردود؟


    و إنّي قد وقفت على كلام '' وذلك لأن الرواة إذا اتفقوا في رواية لهم عن شيخ بعينه دل ذلك على أن الشيخ حفظ تلك الرواية، ولو كان مخلطا مضطرباً لحدّث كلا منهم بوجه خلاف الوجه الذي حدث به الآخر، وبنحو ذلك قال الإمام المعلمي في «التنكيل»(787)'' .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •