رحلتى مع أبى بقلم الاستاذ : همام بن أبى إسحاق الحويني
النتائج 1 إلى 6 من 6
1اعجابات
  • 1 Post By أبو البراء محمد علاوة

الموضوع: رحلتى مع أبى بقلم الاستاذ : همام بن أبى إسحاق الحويني

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    294

    افتراضي رحلتى مع أبى بقلم الاستاذ : همام بن أبى إسحاق الحويني

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على النبي الهادى وعلى آله وصحبه ومن اتبعه إلى يوم الدين
    مقام شيخنا حفظه الله معلومة للقاصي والدانى , ولا يعرف قدر اهل العلم إلا اهله
    لكن الكلمات لا تعبر أحيانا عن مكنون ما فى النفس من علو وحب وأخلاق
    لذلك تعلمنا قول سلفنا فعل رجل فى الف رجل خير من قول ألف رجل لرجل
    كنت اتمنى من تسطير أكثر من ذلك
    بل كنت اود أن تخط يمينى مجالسي مع العلامة فضيلة الشيخ أبى إسحاق حفظه الله
    ولكن سبقنى بها ولده همام
    فأنا اترككم مع رحلة _التى هى ما زالت _ ولده همام مع والده الشيخ العلامة المحد ث أبى اسحاق الحويني
    تنبيه:
    شرطى فى هذا النقل أننى لا أحرف ولا أختصر ولا أطيل ولا أبدل بكلمات _ إلا مالابد منه وهذا نادر جدا _

    الحلقة الأولي :
    بسم الله الرحمن الرحيم سوف انقل لكم ما كتبه الاخ الكريم همام حجازي فى رحلته مع ابيه وابينا فضيلة العلامة المحدث أبي إسحاق الحويني وهى تحت هشتاج
    ‫#‏رحلتي_مع_أبي حلقة رقم 1
    سأبدأ معكم سلسلة بعنوان (( رحلتي مع أبي )) سوف أكتب لكم فيها مواقف أو تعليقات فيها فوائد تعلمتها أثناء صحبتي لأبي فضيلة الشيخ الحويني شفاه الله وعافاه في رحلته العلاجية في قطر في هذا العام ١٤٣٦هـ وأردت أن أنشرها لتعُم الفائدة ولعلها تنفع المسلمين
    سوف أُعَنون لكل موقف أو قصة بعنوان خاص بالموقف ، واليوم إن شاء الله أبدأها معكم وأسأل الله الإعانة
    ::: همٌ مع المرض :::
    كانت هناك ممرضة هندية تتابع حالة أبي من حين لآخر وتلاحظه ، وفي مرة دخلت الغرفة للملاحظة وأنا جالس مع أبي ثم خرجت
    فقال لي أبي : شايف البنت دي اللي بتخدم الناس وتقوم على رعايتهم ولا تؤذي أحد ولا تصيب أحد بأذى وترى هدوئها وكيف تركت بلادها وسافرت هنا للعمل والمشقة التي تتعرض لها والتعب
    فقلت له نعم
    فقال لي أبي: ومع ذلك أنا مشفق عليها ، لأنها لو ماتت على كُفرها هذا لكانت من أهل النار ، لانها غير مسلمة
    فقد رأيت في عين أبي حُزنٌ وهمٌ مع مرضِه حُزناً على هؤلاء الذين لا يدينون بدين الإسلام
    فتعلمت منه الرحمة والشفقة مع غير المسلم وأن أنظر لهم بعين الشفقة والرحمة طالما غير محاربين وغير ظاهرين محاربتهم للإسلام وأن تدعوا الله لهم أن يهديهم
    فعلمت أن أبي يحمل مع مرضه هماً كبيراً وهو رحمته بالناس وخوفه فرأيت منه (( همٌ مع المرض ))

    جوال : 00201001500803

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,223

    افتراضي

    أحسن الله إليك، ذكرتنا بالصالحين.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أسامة آل عكاشة
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    294

    افتراضي

    [center]درس وسط الزحام

    من أكبر نِعم الله عليَّ أنني صحبت أبي في هذا الرحلة ، ولا أدري لماذا لم أصطحب ورقة وقلم منذ بداية الرحلة لأُسطر كل لحظة من لحظات هذه الرحلة؟؟! ،
    ولكن قدر اللهُ وما شاءَ فعل ،
    فأنا أحاول الآن إسترجاع الذاكرة فيما مضى ...
    قصة اليوم فيها عبرة ودرس لكل الناس ولو حققوه لأراحوا واستراحوا
    فقد خرجت أنا وأبي لصلاة الجمعة وبعد إنتهاء الخطبة بدأ الناس يتوافدون على أبي ليُسلموا عليه وكان الزحام شديد جداً على أبي لدرجة أن الأمن تدخل لإنهاء هذا الزحام
    فجاء أحد أفراد الأمن المصريين فرفع صوته وقال للناس ((يالا ياجماعة مينفعش كده )) ، والناس لا تستجيب من شدة الزحام ، ثم كررها بصوت أعلى يدل على حقد بداخله (( هكذا أزعُم )) ، وأنا أتحرك ببطئ لإزدحام المكان بالناس ولا أدري ماذا أصنع ؟!
    فقلت له بصوت فيه حِدة : حاضر حاضر بس بالراحة بس
    وخرجنا وركبنا السيارة فلما تحركت السيارة دار هذا الحوار بيني وبين أبي وأريدكم أن تلاحظوا معي الزحام والسلامات والأسئلة وإنشغال أبي الشديد بذلك.
    قال لي أبي: (( مررارتك ضيقة ياهمام))
    فقلت له : ليه؟
    ثم انتبهت فقلت معقباً بسرعه : مش ضيقة ولا حاجة بس حضرتك عارف أنا مبستحملش حد يكلم حضرتك بالطريقة دي
    فقال لي أبي: ((يابني خير الناس أعذرهم للناس)) هذا شاب مغترب ومسافر هنا عشان يأكل عيش وممكن يكون تعبان فما يُدريك إن الزحام ده ممكن يتسبب له في قطع أكل عيشه فالتمس له عذر يابني.
    فكان درساً رائعاً في هذا الزحام

    __________________
    جوال (0020101500803)

    جوال : 00201001500803

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    294

    افتراضي

    للرفع.............
    جوال : 00201001500803

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    294

    افتراضي

    سألني فأجبتُه....فبكي أبي!!!
    كانت أول ليلة لنا هنا في المستشفى في قطر وكان عدد الذين يسئلون عن الشيخ كبير جداً لدرجة أن
    إدارة المستشفى بدأت تنزعج من كثرة السائلين عن هذا الزائر الجديد للمستشفى
    دخل أبي في أول ليلة إلى العناية المركزة وكانت غرفة العناية المركزة غُرفة جامعة لعدد من المرضى
    مع أبي في نفس الغرفة ، وأثناء إنشغالي مع أبي والرد على كل سائل يسألني (( عايز أسلم على الشيخ
    )) فأرد عليهم : الشيخ مريض الان وحالته لا تسمح ، ولا أستطيع أن أحصي عدد السائلين عن أبي كم
    يكونون في الدقيقة الواحدة؟! لان الارقام لن تكفي للحصر
    وأثناء ذلك الزحام جاء رجل وسألني وقال لي : هو ده الشيخ أبو إسحاق الحويني؟
    فقلت له : نعم ، ولكن آسف والله الشيخ مريض وحالته لا تسمح للسلام عليه الآن لانه في غيبوبه ((
    الأسطوانة التي تعود لساني عليها ))
    فقال لي وفي عينيه دهشة: لا لا خلاص أنا مش عايز أسلم عليه
    وانصرف وإنشغلت أنا مع أبي ومع السائلين
    فما هو إلا أن مرّت عشر دقائق ووجدتهم ينقلون أبي إلى عناية مركزة خاصة به وحده وجاء فريق
    طبي كامل من المستشفى لأبي ووقفوا على حالته وشعرت بأن هناك حالة من الطوارئ قد أُعلنت في
    المستشفى!!
    فسألت : هو فيه إيه؟
    فعلمت أن الذي سألني منذ قليل وقال لي : هو ده الشيخ أبو إسحاق الحويني؟ إسمه الدكتور ((شجاع))
    مدير العناية المركزة في المشتشفى ، فلما رأى أبي في العناية المركزة نزل إلى مديرة المستشفى وقال
    لها: كيف يكون في المستشفى أعلم أهل الأرض في الحديث ونتركه كده؟!
    فأقسمت المديرة أنها لم تكن تعرف أن هذا الشيخ هو عالم الحديث الشهير لأن الإسم المسجل عندهم هو
    (( حجازي ))
    فأرسلت فريقا من الأطباء وتم نقل الشيخ لعناية مركزة خاصة به وحده
    بعدها أفاق أبي من الغيبوبة وقصصت عليه ما حدث فبكى أبي وقال: لماذا يفعلون معي كل هذا؟! أنا لا
    أستحق هذا منهم أنا ماقدمت شئ للناس حتى يكرمونني من أجله وبكى
    فقلت له ياأبي : الناس يحبونك وحضرتك لك مكانه في قلوبهم ولعلك تتذكر دعوة جدتي لك (( ربنا
    يحبب فيك خلقه والحصى في أرضه))
    فبكى وقال : أنا ليس لي جميل بضاعه إلا أنني أحب النبي وأحب أن أخدم ديني
    فشعوري بعدها هو كشعوركم الآن


    __________________
    جوال (0020101500803)
    جوال : 00201001500803

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    294

    افتراضي .::: ملوكٌ بلا تيجان :::

    .::: ملوكٌ بلا تيجان :::
    كُنتُ أسمع قبل ذلك أن العالم به جنسيات كثيرة وألوان وثقافات متعددة ، ولم أتوقع يوماً من الأيام أنني سأقابلهم جميعاً في هذا السن المُبكر من عمري
    فمنذ أن وصلت إلى هنا مع أبي إلى قطر وأنا أرى جنسيات وأشكال لم أراها من قبل بل ان هناك جنسيات لم أسمع عنها قبل ذلك ، فقد جاء أُناسٌ لﻹطمئنان علي أبي من تنزانيا ورواندا وأوروبا وآسيا فضلا عن العرب ، فقلتُ في نَفْسِي متعجباً: لماذا يأتي كل هؤلاء الناس لأبي مع أن أبي ليس وزيراً ولا رئيساً؟! لاحظوا أنني حين أسأل هذا السؤال لنفسي كنت أفكر بفِكر شاب عادي جداً
    بعد ذلك جاء أحد المشايخ البارزين جداً لزيارة أبي فإزداد الأمر عندي شغفاً لأعرف ما هو السر في زيارة أبي؟!
    فجلس هذا الشيخ مع أبي وقص عليه الآتي:
    قال: لقد كان هناك رجل أعرفه كان ذو منصب كبير كان مكتبه لا يكاد يخلو من الزائرين فلما خرج هذا الرجل على سن المعاش ، يقول هذا الشيخ: فلما خرج هذا الرجل على المعاش ذهبت لزيارته فشكى لي قلة الزائزين وقال لم يعد أحد يأتيني إلا قليل منذ خرجت على المعاش ، فقلت في نفسي (( صح كده )) الناس بتيجي عشان مصلحتهم ، فلما أردت أن أُسقط هذا على زوار أبي وجدت أن العكس هو الذي يحدث ، من يأتي زائراً هو من يتكبد التعب والسفر ومنهم من يسافر ويقطع سفراً من قارة لقارة لمجرد أن يرى أبي فقط ، إذاً ليست المصلحة!
    فقلت أسأل أبي بطريقة غير مباشرة لأنني لو سألته عن زواره تحديداً فلن يجيب فقلت له: ياأبي ليه المشايخ الناس بتيجي لهم من كل مكان يسلموا عليهم؟
    فقال لي أبي: سُئل رجل بما ساد فيكم الحسن البصري فقال: إحتجنا لعلمه وإستغني عن دُنيانا
    فقلت عشان كده بيزورا حضرتك فقال أبي ((يابني ليس فيَّ شئ ولا مني شئ ولا إلي شئ)) وأسأل الله الستر...
    فقلت في نفسي فكيف بمن يسبونهم ؟! فأنا مشفق عليهم بأي وجه سيلقون الله غداً؟!
    فعلاً مُلوكٌ بلا تيجان==================== ==================


    __________________
    جوال (0020101500803
    )
    جوال : 00201001500803

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •