النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: العرش

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    11

    Post العرش

    العــــــرش

    عندما سئل صلى الله عليه وسلم، أين كان ربنا قبل أن يخلق السموات والأرض؟ وفي حديث آخر بصيغة أخرى: قبل أن يخلق خلقه؟ قال:" كان في عماء ما فوقه هواء، وما تحته هواء ثم خلق عرشه على الماء".
    روى ذلك أحمد بن حنبل، وابن ماجه، وأخرجه الترمذي وقال حديث حسن ومعنى الهواء هنا: الفراغ والفضاء والخواء.
    وجمهور العلماء على أن العرش هو أول مخلوقات الله، لهذا الحديث ولما رواه مسلم في صحيحه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال" كتب الله مقادير الخلائق قبل أن يخلق السموات والأرض بخمسين ألف سنة، قال: وكان عرشه على الماء". وفي حديث البخاري المذكور آنفا عن عمران، ترتيب المخلوقات" كان عرشــه على الماء وكتب في الذكر كل شيء ثم خلق السموات والأرض". أما ابن جرير فقد حكى عن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أن بعضهم قال" إن الله كان عرشه على الماء ولم يخلق شيء قبل الماء".
    قدر العرش

    لا يقدر قدره إلا الله، وقد وردت آيات وأحاديث وأقوال للصحابة تصف عظمة العرش، وقد وردت (5) آيات تصف العرش منها (3) آيات تصفه بالعظمة رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ (النمل:26) وآية واحدة هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ (المؤمنون:116) وآية أخرى ذو الْعَرْشِ الْمَجِيدُ (البروج:15). وقال تعالى عن كرسيه وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَــوَاتِ وَالأَرْضَ (البقرة:255) وقال أبو ذر عن العرش:" ما الكرسي في العرش إلا كحلقة من حديد ألقيت بين ظهري فلاة من الأرض" أي أن هذا الكرسي الذي يسع السموات والأرض نسبته إلى العرش كنسبة الحلقة الحديد في وسط أرض فضاء.
    ووصف العرش بالعظمة لأنه أعظم المخلوقات.
    زنة العرش

    ثبت في صحيح مسلم عن (جويرية بنت الحارث): أنالنبي صلى الله عليه وسلم دخل عليها وكانت تسبح بالحصى من صلاة الصبح إلى وقت الضحى فقال:" لقد قلت بعدك أربع كلمات لو وزنت بما قلتيه لوزنتهم:
    سبحان الله عدد خلقه، سبحان الله زنة عرشه، سبحان الله رضى نفسه، سبحان الله مداد كلماته". وهنا يبين أن زنة العرش أثقل الأوزان.
    حملة العرش

    ذكر الغزالي في مكاشفة القلوب: عن ابن عباس: أن الله تعالى لما خلق حملة العرش قال لهم" احملوا عرشي" فلم يطيقوا. فخلق لكل واحد منهم مثل قوة من في السموات السبع من الملائكة فقال:" احملوا عرشي" فلم يطيقوا. فخلق لكل واحد منهم مثل قوة ما خلق في السموات من ملائكة ومن في الأرض من الخلق، وقال:" احملوا عرشي" فلم يطيقوا. فقال:" قولوا لا حول ولا قوة إلا بالله" فلما قالوها، حملوه فنفذت أقدامهم في الأرض السابعة على متن الريح فلما لم تستقر أقدامهم على شيء تمسكوا بالعرش، ولم يفتروا عن قولهم:" لا حول ولا قوة إلا بالله" خيفة أن ينقلب أحدهم، فلا يعرف أين يهوى فهم حاملون العرش، وهو حاملهم، والكل محمول بالقدرة.
    يقول تعالى: الَذين يَحْمـِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ (غافر:7) فأثبت للعرش حملة. وفي سورة الحاقة أثبت عددهم وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ (الحاقة:17).
    قال شهر بن حوشب: أربعة منهم يقولون" سبحانك اللهم وبحمدك لك الحمد على حلمك بعد علمك". وأربعة يقولون:" سبحانك اللهم وبحمدك لك الحمد على عفوك بعد قدرتك".
    وروى أبو داود عن جابر بن عبد الله أنالنبي صلى الله عليه وسلم قال:" أذن لي أن أحدث عن ملك من ملائكة الله عز وجل من حملة العرش، إن ما بين شحمة أذنه إلى عاتقه مسيرة سبعمائة عام".
    وفي رواية أخرى له، ولأبى حاتم قال" مخفق الطير سبعمائة عام".
    صفة العرش

    قـال البيهقي في (الأسماء والصفات): اتفقت الأقاويل على أن العرش هو سرير الملك. وأنه جسم خلقه الله. وأمر ملائكته بحمله، وتعبدهم بتعظيمه والطواف به. كما خلق في الأرض بيتاً وأمر بنى آدم بالطواف به. واستقباله في الصلاة.
    وقال قتادة وغير واحد من العلماء:" إن العرش من ياقوتة حمراء" وقال ابن حجر شارح صحيح البخاري:" إن العرش خلق مخلوق تحمله الملائكة فلا يستحيل أن يماسوا العرش إذا حملوه، وإن كان حامل العرش وحامل حملته هو: الله".
    العرش مقبب

    روى أبو داود عن جبير بن مطعم عن أبيه عن جده قال:
    أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم أعرابي فقال: يارسول لله، جهدت الأنفس، وجاعت العيال ونهكـــت الأموال، وهلكت الأنعام، فاستسق الله لنا، فإنا نستشفع بك على الله ونستشفع بالله عليك.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" ويحك أتدرى ما تقول" وسبح رسول الله صلى الله عليه وسلم فمازال يسبح حتى عرف ذلك في وجوه أصحابه. ثم قال:" ويحك أتدرى ما الله؟ إن عرشه على سمواته لهكذا" وقال بأصابعه مثل القبة عليه" وأنه ليئط به أطيط الرحل بالراكب" قال أبو داود والحديث صحيح.
    وقال ابن بشار:" إن الله فوق عرشه، وعرشه فوق سماواته، وسماواته فوق أرضه".
    وفي حديث آخر:" إن أهـل الفردوس يسمعون أطيط العرش وهو تسبيحه وتعظيمه" وما ذاك إلا لقربهم منه.
    فالعرش كالقبة على العالم وهو سقف المخلوقات. ثبت في صحيح البخاري عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال:" إذا سألتم الله الجنة، فاسألوه الفردوس فإنه أعلى الجنة، وأوسط الجنة وفوقه عرش الرحمن".
    قال ابن مسعود:" إن ربكم ليس عنده ليل ولا نهار، نور العرش من نور وجهه" وقد كان من دعاءالنبي:" أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات".
    قال ابن تيمية:" والعـرش مقبب، وأنه أوسط الجنة وأعلاها هو الفردوس وإن فوقه عرش الرحمن. والأوسط لا يكون الأعلى إلا في المستدير. وهو كالقبة، مثل أن وجه الأرض فوق النصف الأعلى من الأرض، وإن لم يكن محيطا بذلك".
    وقال ابن كثير في تفسيره:" العرش مقبب كما روى في السنن ولم يثبت أنه مستدير، كما أن له قوائم، كما جاء في صحيح البخاري ومسلم عن أبى سعيد قال جاء رجل من اليهود إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قد لطم وجهه فقال: يا محمد إن رجلا من أصحابك لطم وجهي. فقال النبي صلى الله عليه وسلم" ادعوه" فدعوه. فقال:" لم لطمت وجهه؟" قال: يا رسول الله إني مررت بالسوق وهو يقول: والذي اصطفي موسى على البشر. فقلت: يا خبيث وعلى محمد؟ فأخذتني غضبه فلطمته. فقال النبي صلى الله عليه وسلم:" لا تخيروا بين الأ:اء فإن الناس يصعقون يوم القيامة فأكون أول من يفيق فإذا بموسى، آخذ بقائمة من قوائم العرش. فلا أدرى أفاق قبلي أم جوزي بصعقة الطور".
    مسافة العرش

    ذكر ابن كثير، وغير واحد من المفسرين في قوله تعالى تَعرُجُ الملائكة وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ ( المعارج:4) قالوا: أنه بُعد ما بين العرش إلى الأرض مسيرة خمسين ألف سنة. واتساعه خمسون ألف سنة
    أمور متعلقة بالعرش

    يقول تعالى وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاء (هود:7) قال ابن عباس إنما سمى العرش عرشاً لارتفاعه. ولما سئل على أي شيء كان الماء؟ قال: على متن الريح.
    وفي الصحيحين عن عائشة رضى الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" الرحم معلقة بالعرش تقول: من وصلني وصله الله، ومن قطعني قطعه الله".
    وروى البخاري عن أبى هريرة رضى الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قــال:" لما قضى الله الخلق كتب في كتابه، فهو عنده فوق العرش إن رحمتي غلبت غضبى".
    من كتاب قصة الخلق من العرش الى الفرش

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    92

    افتراضي رد: العرش

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي " أنا يوسف " مشكور على النقل

    ولكن لماذا الإصرار على طرح امر رفضته الادارة والاشراف ؟؟
    سواء كنت اوافقهم الراي أو أخالفهم في منع الكتاب هنا ولكن في النهاية يجب الالتزام بما قالوا .

    ثم طرحك لقضية معينه من الكتاب اعتقد ان مكانها هو المنتدي الشرعي وليس أخبار الكتب

    دمت بخير

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: العرش

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبده العربي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي " أنا يوسف " مشكور على النقل
    ولكن لماذا الإصرار على طرح امر رفضته الادارة والاشراف ؟؟
    سواء كنت اوافقهم الراي أو أخالفهم في منع الكتاب هنا ولكن في النهاية يجب الالتزام بما قالوا .
    ثم طرحك لقضية معينه من الكتاب اعتقد ان مكانها هو المنتدي الشرعي وليس أخبار الكتب
    دمت بخير
    أخي محمد عبده جزاك الله خيرا على ردك .
    ونحن نحترم رأي الإدارة والمشرفين لذا لم ندخل في جدال معهم .
    أما عن طرح قضية من الكتاب فقد كان يحمل في طياته سؤلا للإدارة والإشراف وكذلك الأخوة الأعضاء ليشاركونا الرأي ( هل في هذا الطرح "جهل وضلال"؟؟) .
    وعموما أخي الحبيب سآخذ بنصيحتك .. وأعرض مشاركاتي في المنتدى الشرعي ـ إن كانت لي مشاركت أخرى ـ . سدد الله على الحق خطاك ... والسلام .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,491

    افتراضي رد: العرش

    وفقك الله يا أخي يوسف

    هل نحن قلنا إن جميع ما في الكتاب جهل وضلال ؟!
    وهل في الكلام المذكور هنا إلا أمور منقولة عن كتب معروفة ؟!

    هل يصح مثلا أن أنقل لك كلام ( دارون وفرويد ولينين وماركس ) الذي وافقوا فيه الحق وأستدل بذلك على صحة باقي كلامهم ؟!!
    لو جاء أحد الكفار وصنف كتابا ونقل من صحيح البخاري فهل أنقل الأحاديث منه وأحيل على كتاب هذا الكافر ؟

    يا أخي الفاضل هناك فرق شاسع بين الأمور الغيبية التي لا مجال ولا مدخل للعقل فيها وبين الأمور العلمية الكونية .
    الكلام هنا عن العرش ، وهذا أمر غيبي محض ، لا يعرف إلا من جهة الشرع ، فلا مدخل للعقل فيه مطلقا .

    أما إذا جاءني من يقول إن مجموع زوايا المثلث لا يساوي 180 درجة ، فأنا أقول له : أنت جاهل مهما ظننت أن عندك أدلة على كلامك .
    يا أخي الفاضل في الحرب العالمية الثانية اكتشف الألمان أن القذائف تحيد عن المكان المفروض وصولها إليه لأنهم لم يأخذوا في الحسبان دوران الأرض في القذائف الطويلة ( لأنه لا يظهر تأثير ذلك في القذائف القصيرة ).
    فإذا جاءني من يقول : إن دوران الأرض كفر وضلال مبين ، فأقول له : أنت جاهل مهما ظننت أن عندك أدلة على كلامك .

    الإنترنت نفسها التي تستعملها أنت الآن لا يمكن أن تستعمل إلا اعتمادا على دوران الأرض ، فإذا جاءني من يزعم أن خلاف ذلك أقول له : إذن فلتترك هذه الإنترنت لأن ما بني على ضلال فهو ضلال ، وما بني على كفر فهو كفر !!

    بل عليه أن يترك الجوال أيضا ؛ لأنه يعتمد على القمر الصناعي الذي لا يعمل إلا اعتمادا على دوران الأرض .

    والنقاش في مثل هذه الأمور نقاش ساذج لا يليق بأمة الإسلام ؛ لأنها أمور يقينية معلومة بالأدلة العلمية القاطعة ، ولذلك قال علماؤنا الكرام : من تكلم في غير فنه أتى بالعجائب .

    وهذه آفة عامة في هذا العصر ، وهي أن كل من هب ودب صار يتكلم في غير فنه ( إن كان له فن أصلا !) ، ولذلك كثرت الأقوال الشاذة التي لم يكن المرء يتصور مجرد صدورها من عاقل .

    أسألك سؤالا يا أخي : هل ترى أن قراءة هذا الكتاب أهم للمسلم من قراءة كتب الفقه والحديث والتفسير والسيرة واللغة العربية ؟
    إن كان الجواب بـ( لا ) فأخبرني عن الكتب التي ينبغي قراءتها أولا من هذه العلوم الشرعية .
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    11

    افتراضي رد: العرش

    أخي الحبيب / أبو مالك السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كنت أود ألا أتحدث مرة أخرى في هذا الأمر منعا للجدل واتباعا لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي قال :
    " أنا زعيم بيت في ربض الجنة لمن ترك الجدال وإن كان مخطئا وزعيم بيت في أعلاها لمن ترك الجدال وإن كان محقا " أو كما قال صلى الله عيه وسلم .
    وأيا كان الأمر فهذا آخر رد ـ عليك ـ في هذا الأمر .

    والسبب في ردي أنني أخي الحبيب احترت في أمرك ، طلبت منك أن تأتيني من الكتاب ما يدل على أن مافيه "جهل وضلال" فلم تفعل بدعوى أن الكتاب لايستحق الرد عليه (أو كما قلت) ولما أتيتك أنا ببعض مافيه قلت أن ليس كل ما في الكتاب "جهل وضلال" !!!

    أشعر من كلامك أنك على علم ، وقلت في نفسي : لقت وقعت على خبير. وظننت أنك سترد علي بالجاب الكافي ، والدواء الشافي ، وإذا بك تزيدني حيرة على حيرتي. وصدقني ياأخي أبو مالك أن حيرتي ليست من شكي في صحة الكتاب فقد كان ذلك منذ سنوات قبل أن أقرأه ، وسمعت ببعض عناوينه التي تذهب العقل ، أما وقد قرأته ، فقد أقتنعت بكل ما جاء فيه مثل كثير من الناس .

    أما حيرتي فتكمن في تلقي الناس ذاتهم للكتاب ، فمنذ سنوات قليلة تخبطت فيه وسائل الإعلام ما بين مؤيد ومعارض .

    والغريب أن المؤيد يرفعه إلى سابع سماء ، والمعارض يخسف به إلى سابع أرض ، ولا وسط .. !!
    #######
    وفي برنامجه (كتب ممنوعة) قال المذيع "جمال الشاعر" عن هذا الكتاب : "هذا الكتاب في اعتقادي لا يمكن وصفه إلا بإحدى صفتين لا ثالث لهما ، فهو إما ثورة علمية هدارة وبعنف تنسف نتاج البشر العلمي عبر قرون وأجيال ، وتستخرج لماضي البشر وإنجازاتهم العلمية ، شهادة وفاة ، وتلزمنا بتكفين ما ظنناه حقائق ثابتة ، ودفنها بباطن الأرض ، وتغيير مناهج الدراسة في أرجاء الأرض قاطبة، هذا إن صح ولو بعض ما ورد بالكتاب . وهو ـ الكتاب ـ إما هرطقة تستوجب استتابة صاحبه وسفسطة تلزمنا إخراسه" .

    ########

    أين وضع الكتاب الحقيقي برأيك ؟ وإنني على يقين أنك لم تقرأ الكتاب .. اقرأه يا أخي فقد تحمل نفسك وزر الحكم عليه بالجهل والضلال إن لم يكن كذلك .. ألست معي في ذلك؟ سأرسل إليك رابط الكتاب في رسالة خاصة احتراما لرأي إدارة المنتدى.

    ثم سأطرح موضوعا آخر من موضوعات الكتاب وهي من المسائل الشائكة به ولكن كما وعدت سيكون في المنتدى الشرعي . وإلا فأتني أنت بما ترى أنه جهل وضلال ولكن من الكتاب وليس من الذاكرة .










  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,491

    افتراضي رد: العرش

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنا يوسف مشاهدة المشاركة
    وإنني على يقين أنك لم تقرأ الكتاب .. اقرأه يا أخي فقد تحمل نفسك وزر الحكم عليه بالجهل والضلال إن لم يكن كذلك ..









    يا أخي الفاضل، لا أدري من أين جاءك هذا اليقين ، فأنا على يقين أنك لم تقرأ ردود أهل العلم على هذا الكتاب !
    والحق أنني لم أقرأ الكتاب سطرا سطرا ، وهي عادتي في كثير مما أقرأ ؛ بل أمُرّ على الموضوعات المكررة المعروفة ، وأنشط لقراءة المسائل التي تفرد بها الكتاب.
    ولا أنكر أن الكتاب فيه صواب ؛ لأنه ملأه بكثير مما هو معروف لا ينازع فيه أحد ، والكتاب كبير الحجم ( لغرض في نفس يعقوب !! )
    ولكن النقاش إنما هو في المسائل التي تفرد بها المؤلف واستنكرها أهل العلم عليه .

    أخي الكريم ، لو تأملت الإعلانات التي نقلتها بنفسك عن الكتاب لعرفت سبب الموضوع !
    اسأل نفسك يا أخي : لماذا اشتهرت فتاوى جمال البنا الباطلة ؟!
    لماذا قامت الدنيا ولم تقعد بسبب هذه المرأة التي أصرت أن تؤم الناس في صلاة الجمعة ؟!
    لماذا قامت الدنيا بسبب عمرو خالد بين مؤيد ومعارض ؟!
    ولماذا ولماذا ولماذا ؟ كثير جدا.

    فنحن في عصر ثورة المعلومات ، وكل إنسان يبحث لنفسه عن طريقة ليظهر فيها بين هذه الملايين من المعلومات والأفكار والآراء والاتجاهات !!
    وهذه طريقة قديمة معروفة من باب ( خالف تعرف ) ، وقد استعملها كثير من الناس قديما وحديثا ، ولكنها مع الأسف تخدع كثيرا من الناس ، بسبب أنهم ينخدعون بهذه العناوين البراقة ولا يرجعون إلى ركن وثيق من أهل العلم يسألونهم فيما يشكل عليهم .

    أخي الكريم !!
    أنت بنفسك نقلت هذا الكلام عن المذيع :
    (( هذا الكتاب في اعتقادي لا يمكن وصفه إلا بإحدى صفتين لا ثالث لهما ، فهو إما ثورة علمية هدارة وبعنف تنسف نتاج البشر العلمي عبر قرون وأجيال ، وتستخرج لماضي البشر وإنجازاتهم العلمية ، شهادة وفاة ، وتلزمنا بتكفين ما ظنناه حقائق ثابتة ، ودفنها بباطن الأرض ، وتغيير مناهج الدراسة في أرجاء الأرض قاطبة، هذا إن صح ولو بعض ما ورد بالكتاب . وهو ـ الكتاب ـ إما هرطقة تستوجب استتابة صاحبه وسفسطة تلزمنا إخراسه ))

    وأنا أربأ بك يا أخي الكريم أن تظن الاحتمال الثاني هو الصحيح ، فهذا لا يقوله عاقل مع احترامي .
    وقديما قال ابن المقفع : (( حق على العاقل أن يجبن عن المضي على الرأي الذي لا يجد عليه موافقا وإن ظن أنه على اليقين )) .
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,491

    افتراضي رد: العرش

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنا يوسف مشاهدة المشاركة
    ثم سأطرح موضوعا آخر من موضوعات الكتاب وهي من المسائل الشائكة به ولكن كما وعدت سيكون في المنتدى الشرعي . وإلا فأتني أنت بما ترى أنه جهل وضلال ولكن من الكتاب وليس من الذاكرة .









    لا تطرح شيئا يا أخي الكريم ، وقد أردت أن أنصحك نصيحة خالصة لوجه الله ، ولكن يبدو أنك لا تريد أن تستجيب للنصيحة .

    الكتاب مؤلفه لم يشهد له أحد من أهل العلم بالأهلية لا في العلم الشرعي ولا في العلم الكوني .
    وهذا وحده يكفي المنصف ليعلم أن ما فيه باطل ، ولكن الإنصاف عزيز .
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •