هل تريد تعرف منزلتك عند الله عز وجل؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3
1اعجابات
  • 1 Post By أبو عبد الأكرم الجزائري

الموضوع: هل تريد تعرف منزلتك عند الله عز وجل؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,191

    افتراضي هل تريد تعرف منزلتك عند الله عز وجل؟


    قال عليه الصلاة والسلام

    «من أراد أن يعلم ماله عند الله فلينظر ما لله عنده»

    (حسن) [قط - في الأفراد] عن أنس [حل] عن أبي هريرة وسمرة. الصحيحة 2310.
    قال المناوي

    (من أَرَادَ أَن يعلم مَاله عِنْد الله فَلْينْظر مالله عِنْده)
    زَاد فِي رِوَايَة الْحَاكِم فان الله ينزل العَبْد مِنْهُ حَيْثُ أنزلهُ من نَفسه وَرَوَاهُ الْحَاكِم بِلَفْظ من كَانَ يحب أَن يعلم مَنْزِلَته عِنْد الله فَلْينْظر كَيفَ منزلَة الله عِنْده فان الله ينزل العَبْد مِنْهُ حَيْثُ أنزلهُ من نَفسه فمنزلة الله عِنْد العَبْد انما هُوَ على قلبه على قدر مَعْرفَته اياه وَعلمه بِهِ وهيبته واجلاله وتعظيمه وَالْحيَاء وَالْخَوْف مِنْهُ والوجل عِنْد ذكره واقامة الْحُرْمَة لامره وَنَهْيه وَقبُول منته ورؤية تَدْبيره وَالْوُقُوف عِنْد أَحْكَامه بِطيب نفس وَتَسْلِيم لَهُ بدنا وروحا وَقَلْبًا ومراقبة تدبره فِي مصنوعاته وَلُزُوم ذكره والنهوض باتصال منعمه واحسانه وَحسن الظَّن فِي كل مَا نابه وَالنَّاس فِي ذَلِك على دَرَجَات

    وقال علي رضي الله عنه:
    (مَن أحَبَّ أن يَعلَمَ كَيفَ مَنزِلَتُهُ عِندَ اللهِ فَليَنظُر كَيفَ مَنزِلَةُ اللهِ عِندَهُ ؛ فَإِنَّ كُلَّ مَن خيرَ لَهُ أمرانِ؛ أمرُ الدُّنيا وأمرُ الآخِرَةِ، فَاختارَ أمرَ الآخِرَةِ عَلَى الدُّنيا فَذلِكَ الَّذي يُحِبُّ اللهَ، ومَنِ اختارَ أمرَ الدُّنيا فَذلِكَ الَّذي لا مَنزِلَةَ للهِ عِندَهُ).

    وقال ابن القيم في كتاب "الفوائد":
    "من أراد من العمال أن يعرف قدره عند السلطان فلينظر ماذا يولّيه من العمل، وبأي شغل يشغله".


    هل تريد تعرف منزلتك عند الله عز وجل؟

    الشيخ سالم الطويل

    http://www.saltaweel.com/extracts/748
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2015
    المشاركات
    11

    افتراضي

    بارك الله فيك على الطرح القيم

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,559

    افتراضي

    2310 - " من أراد أن يعلم ما له عند الله جل ذكره ، فلينظر ما لله عز وجل عنده " .
    قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 5 / 391 :
    روي من حديث أنس و أبي هريرة و سمرة بن جندب .
    1 - أما حديث أنس : فأخرجه أبو الحسن بن الصلت في " حديث حمزة بن القاسم ابن
    عبد العزيز الهاشمي " ، فقال ( 75 / 2 ) : حدثنا حمزة قال : حدثنا مولانا أبو
    مقاتل سويد بن هلال بن سويد قال : حدثنا عبد الرزاق قال : حدثنا معمر عن الزهري
    عن أنس ابن مالك مرفوعا . قلت : و هذا إسناد رجاله ثقات ، غير سويد بن هلال ،
    فإني لم أجد له ترجمة . و حمزة الهاشمي له ترجمة جيدة في " تاريخ بغداد " ( 8 /
    181 ) . و الحديث عزاه السيوطي للدارقطني في " الأفراد " عن أنس و غالب الظن
    أنه عنده من هذا الوجه . 2 - و أما حديث أبي هريرة فيرويه الحسن بن يحيى الأيلي
    حدثنا عاصم بن مهجع حدثنا صالح المري عن هشام بن حسان عن محمد بن سيرين عنه .
    أخرجه أبو نعيم في " الحلية " ( 6 / 176 و 274 ) ، و قال : " غريب من حديث صالح
    ، تفرد به عاصم " . قلت : و هو ثقة كما قال أبو زرعة على ما في " الجرح " ( 3 /
    1 / 350 ) و كذلك سائر الرجال ثقات ، غير صالح المري ، فهو ضعيف . و الحسن بن
    يحيى هو ابن هشام الرزي ، و وقع في " الجرح " : " الرازي " ، و لعله تصحيف ،
    قال ابن حبان : " مستقيم الحديث ، كان صاحب حديث " . 3 - و أما حديث سمرة
    فيرويه محمد بن صبيح بن السماك عن مبارك بن فضالة عن الحسن عنه . أخرجه أبو
    نعيم أيضا ( 8 / 216 ) ، و قال : " غريب من حديث مبارك و محمد بن صبيح " . قلت
    : و هما صدوقان ، على ضعف في حفظ ابن صبيح و تدليس في المبارك . و بالجملة ،
    فالحديث بهذه الطرق الثلاثة لا ينزل عن مرتبة الحسن . و الله أعلم .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •