بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟! - الصفحة 2
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 49

الموضوع: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عمر الحنبلي مشاهدة المشاركة
    الله المستعان
    حياك الله ابو عمر الحنبلي

    .

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    18

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    الله المستعان على ماتصفون
    أنصحكم إخواني وأخواتي بترك مساوئ الرجل ومحاسنه حتى لا يسقط بعضكم في الغيبة أو غير ذلك
    أي إن كان فيه ماتقول فقد اغتبته وإن لم يكن فيه ماتقول فقد بهته
    كما قال صلى الله عليه وسلم
    وجزاكم الله خيرا
    لا تسقني ماء الحياة بذلـــة***بل فلتسقني بالعز كأس الحنظل

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس الموافي مشاهدة المشاركة
    الله المستعان على ماتصفون
    أنصحكم إخواني وأخواتي بترك مساوئ الرجل ومحاسنه حتى لا يسقط بعضكم في الغيبة أو غير ذلك
    أي إن كان فيه ماتقول فقد اغتبته وإن لم يكن فيه ماتقول فقد بهته
    كما قال صلى الله عليه وسلم
    وجزاكم الله خيرا

    جزاك الإله خيراً على النصيحة

    وثق بأني محترز مما ذكرت

    .

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    فوق

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,298

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    أرى توجيه هذا السؤال لمن يغلب على ظنك أنه يمتلك الأدلة ، وهم خصومه الذين لهم سجالات معروفة معه ، فإن : قلت من هم ؟ فالجواب: تحر عنهم فإن "حرصك" لن يخذلك - إن شاء الله - في التعرف عليهم أو - على الأقل- التعرف على من يدلك عليهم ، وهم مشهورون ولكني أتوخى عدم ذكر الأسماء ، اللهم إلا إذا أردت ذلك على بريدك الخاص. بهذا تحصل على ما تريد و تحفظ وقتك ووقت الآخرين .

  6. #26
    سليمان الخراشي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,304

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    أخي العزة : هذه قصيدة لأحد من كانوا معجبين بنشاط ووهج القصيبي ، ودعك من خصومه :

    قصيدة للشاعر خليفة إسماعيل بعنوان " رسالة الاستقدامي الأخيرة " ، نشرت بجريدة الاقتصادية :

    تعدى عمرك الستون عاماً

    لماذا لا تُريح وتستريحُ


    ألا يكفيك أشعاراً تغنى

    ومجداً ذاب في عبق يفوحُ

    ألا يكفيك مجدك منذ عهد

    المصانع والمشافي والصروحُ

    ترجّل يا حبيب الأمس واعلم

    بأن حصانكم هرم كسيحُ

    أبا الطيِّب أتانا منك يشكو

    وعنترة أتى وكذا شريحُ

    شكت منك الحجاز وضجَّ نجد

    ومجداً بالحسا أضحى جريحُ

    وأنَّت من مكاتبكم ثكالى

    طواها الحزن لا تقوى تبوحُ

    تصاريح يحيط بها صريخٌ

    وما في أفقنا أمل يلوحُ

    قرار بائس يلغي قراراً

    وآخر يائس ما فيه روحُ

    توسَّط يا سهيل أباك أضحى

    يكاد بمجده تذروه ريحُ

    وشعب قد أحب أباك دهراً

    يكاد بوجهه بغضاً يشيحُ

    أبا يارا ترفق يا حبيبي

    ولا تهدم بمعولكم صروحُ

    جميل أن يكون لكم طموحٌ

    على أن لا يكون به جموحُ

    أنا لا أبتغي منكم وصالاً

    ولكني أخ لكموا نصوحُ

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله الشهري مشاهدة المشاركة
    أرى توجيه هذا السؤال لمن يغلب على ظنك أنه يمتلك الأدلة ، وهم خصومه الذين لهم سجالات معروفة معه ، فإن : قلت من هم ؟ فالجواب: تحر عنهم فإن "حرصك" لن يخذلك - إن شاء الله - في التعرف عليهم أو - على الأقل- التعرف على من يدلك عليهم ، وهم مشهورون ولكني أتوخى عدم ذكر الأسماء ، اللهم إلا إذا أردت ذلك على بريدك الخاص. بهذا تحصل على ما تريد و تحفظ وقتك ووقت الآخرين .
    بارك الله في نصحك

    .

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان الخراشي مشاهدة المشاركة
    أخي العزة : هذه قصيدة لأحد من كانوا معجبين بنشاط ووهج القصيبي ، ودعك من خصومه :
    قصيدة للشاعر خليفة إسماعيل بعنوان " رسالة الاستقدامي الأخيرة " ، نشرت بجريدة الاقتصادية :
    تعدى عمرك الستون عاماً
    لماذا لا تُريح وتستريحُ
    ألا يكفيك أشعاراً تغنى
    ومجداً ذاب في عبق يفوحُ
    ألا يكفيك مجدك منذ عهد
    المصانع والمشافي والصروحُ
    ترجّل يا حبيب الأمس واعلم
    بأن حصانكم هرم كسيحُ
    أبا الطيِّب أتانا منك يشكو
    وعنترة أتى وكذا شريحُ
    شكت منك الحجاز وضجَّ نجد
    ومجداً بالحسا أضحى جريحُ
    وأنَّت من مكاتبكم ثكالى
    طواها الحزن لا تقوى تبوحُ
    تصاريح يحيط بها صريخٌ
    وما في أفقنا أمل يلوحُ
    قرار بائس يلغي قراراً
    وآخر يائس ما فيه روحُ
    توسَّط يا سهيل أباك أضحى
    يكاد بمجده تذروه ريحُ
    وشعب قد أحب أباك دهراً
    يكاد بوجهه بغضاً يشيحُ
    أبا يارا ترفق يا حبيبي
    ولا تهدم بمعولكم صروحُ
    جميل أن يكون لكم طموحٌ
    على أن لا يكون به جموحُ
    أنا لا أبتغي منكم وصالاً
    ولكني أخ لكموا نصوحُ

    اشكرك على إضافتك يا شيخ سليمان

    .

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    74

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    وهنا رد الكتور غازي القصيبي -على القصيدة السابقة- والتي هي بعنوان ' دفق السلسبيل '


    عَلام تنوحُ ؟! ويحك ! كم تنوحُ !
    أهمُّ في فؤادك أم قروحُ ؟

    بل 'الفيزات' تطلُبها .. فتأبى
    كما يتمنّع الطيفُ المليحُ

    تغازلُ طول ليلك حُسن 'فيزا'
    فلا يتهيَّأ الوصل .. المريحُ

    وتحلم أن تكون هنا 'كفيلا'
    عمالته تضيق بها السفوحُ

    فتطلُقهمْ .. وتجلسُ مستريحاً
    همُ تعبوا .. وأنتَ المستريحُ !!

    وتقبضُ ما تيسَّر كلَّ شهرٍ
    وذلك عِندك السهمُ الربيحُ

    وفي 'نقل الكفالة' .. مغرياتٌ
    يسيل لها لعابك .. أو يسيحُ

    وتنسى دونما خجلٍ .. شباباً
    يسدُّ دروبهم شبحُ قبيحُ

    يعانون البطالة .. دُونَ ذنبٍ
    لأنَّ 'قطاعك' الضرعُ الشحيحُ

    هم الأوْلى بحبّك .. يا صديقي
    ومدحِك .. أيها الفَطِنُ الفصيحُ !

    نذرتُ لهم شبابيَ .. ثم ولىَّ
    فقلت 'فِداكمُ العمرُ الذبيحُ' !

    وناديتُ الكهولة َ.. فاستجابتْ
    وفي الإيمانِ .. بَعْد الروحِ ... روحُ

    وأقسم با الذي أغنى وأقنى
    لخدمتهمْ لديَّ هي الطموحُ

    وأعجب من هجاءٍ ضمَّ نصحاً
    ولكن طالما جَهل النصيحُ !

    سأبقى هاهنا .. ما شاء ربّي
    مكانيَ لا أريمُ ولا أروحُ !

    تذكّرْ قول صاحبنا قديماً:
    تسيرُ بغير ما ترجوه ريحُ !




    **********

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    6

    Exclamation رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    [ السلام عليكم ورحمه الله بكل صراحه أيه ألأخوه ان غازي القصيبي رجل لايظلم من ناحيه عمله فهو في أي مكان وضع فيه أثبت جدارته في منصبه حتى عندما وضع في مصلحه المياه والصرف الصحي(وهذا هو مكانه الطبيعي هو وشرذمه العلمانيين أمثاله الحالقين شواربهم ولحاهم على السواء )أقول عندما وضع هناك أثبت أنه مؤهل لهذا ا لمنصب ولكن عليه ملاحظات كثيره ومنها كما ذكر الاخوه مباركته للروايه الساقطه لبنت الصانع(بنات الرياض)التي لاتصلح إلاللتجار الحم الأبيض في الدول ألإباحيه وقد قرأت أيضا رد الشيخ أن باز رحمة الله عليه -والحق يقال( ان الله ماشفناه لكن بالعقل عرفناه )وكل أناء بما فيه ينضح-والله يكفينا شره هو وامثاله خصوصا في منصبه هذا في وزاره العمل وفي مايتعلق بالمراه وعملها

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    126

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    قطعت جهيزة قول كل خطيب
    بما أنكم تريدون الكلام بالحجة والمنطق ,,,,, فهذا غازي القصيبي من الألف إلى الياء :


    [منقول]

    ناهز السبعين عاما من عمره، وبدأت آثار السنين ظاهرةً على محياه، و انحناء ظهره الواضح، و لا زال يجول في داخله فكر ذالك الشاب العشريني الذي يعشق الحرية المطلقة، و التي مارسها طوال حياته ابتدأ من حياته في الإحساء و البحرين و القاهرة و لوس انجلس و بريطانيا. و الخطير في هذا حرصه الشديد على تقريرها في ثقافة هذه البلاد من خلال المواقع التي احتلها كصانع للقرار، ابتداء من مدرس مساعد _ جامعة الملك سعود _ الرياض عام 1385هـ،و رئيس لقسم العلوم السياسية بجامعة الملك سعود بالرياض
    وعميدا لكلية التجارة بجامعة الملك سعود ومن خلال عمله كمستشارً في عدد من الجهات الحكومية منها وزارة الدفاع والطيران ووزارة المالية والاقتصاد الوطني ومعهد الإدارة العامة وتكليفه بعدد من المهام السياسية ،ومدير عام مؤسسة الخطوط الحديدية عام 1394هـ ،و وزير للصناعة والكهرباء عام 1395هـ ،و وزير للصحة عام 1402هـ ،وسفير لخادم الحرمين في البحرين عام 1404هـ ،وسفير لخادم الحرمين في المملكة المتحدة وايرلندا عام 1412هـ ووزير للمياه عام 1423هـ ، و أنتها بوزير العمل عام 1426هـ و إلى الآن.

    و قبلها من خلال مؤلفاته الأدبية سواء الشعرية أو الروائية_الغارق في النرجسية_ ابتدأ من ديوان اشعار من جزائر اللؤلؤ، وديوان قطرات من ظماء، و معركة بلا راية، أو روايته الجنسية (شقة الحرية) أو الأخرى الغارقة في الممارسات الجنسية لمرضى البرمستانات (العصفورية) و تقريظه لرواية المتسكعات (بنات الرياض). ذلك هو غازي بن عبد الرحمن القصيبي الذي يقول في كتابه سيرة شعرية في الصفحة 27 (......و لا أظني بحاجة إلى القول بأن الشاعر، أي شاعر، كثيرا ما يجد نفسه في صراع مع بيئته و يزداد هذا الصراع كلما كانت بيئة الشاعر محافظة متزمتة)

    كما يقرر الشاعر في نفس الكتاب في الصفحة 56 إلى أن الصدمة الحضارية التي أصابته عندما أنتقل للولايات المتحدة الأمريكية ونظرته إلى ذلك المجتمع المنفتح ،جعلت لديه رغبة جامحة في تطوير المجتمع القديم و إنقاذه من التخلف. كما يذكر الدكتور غازي في نفس الكتاب عن تجربته العملية عندما عاد إلى العمل في المملكة فيقول:

    (.....و مع بداية التجربة العملية بدأ التأقلم مع مجتمع الوطن، و قد تبدو هذه العبارة متناقضة و لكنني في حقيقة الأمر كنت بحاجة إلى التأقلم بعد فترة طويلة طويلة من الغربة في القاهرة و في لوس انجلس .بل إن المجتمع الذي ترعرعت فيه في البحرين كان يختلف بعض الشيء عن مجتمع المملكة(

    اليس هو صاحب المقولة المشهورة : ( إن الجزيرة منذ ثلاثة الآف عام لم تر النور إلا الآن ) وبسبب هذه المقولة أصدر الشيخ بن باز رحمه الله فتوى فيه ،

    وهو القائل كذلك : (البرامج التلفزيونية والمناهج التعليمية للمرأة ومجالات عمل المرأة ... قضايا تنتظر دورها ) داعيا إلى تغيير المجتمع السعودي نفسيا وفكريا واجتماعيا .هذا أحد الذين عمل التويجري على تقريبه من الملك ، مكونا بذلك حزباً حاكماً غربياً أكثر من الغرب للإسراع بهذه البلاد إلى الهاوية غير مكترثاً بحكامها الفعليين و الذي لو استمر هذا الحزب في انطلاقته فسنجد حكام هذه البلاد مع المشاهدين بعد أن كانوا على خشبة المسرح.

    محطَّات في حياة د. غازي القصيبي :-

    عندما عاد القصيبي من دراسته الخارجية في عهد الملك فيصل كان يحمل فكرا علمانيا قوميا ( راجع اعترافه على نفسه في روايته " شقة الحرية " ) ، وهو متهم من قبل بعض أصحابه القوميين الثوريين أنه ذو ولاء أمريكي من الأصل ويعتبر عند بعضهم انتهازيا خائناً للقومية الثورية لحساب اليسار الأمريكي ، بدأ يدرس في كلية التجارة سابقا "العلوم الإدارية حاليا" وأخذ ببث فكره وكان من أخطره الجانب الإباحي ، حيث نشر في ذلك الوقت ديوانه " معركة بلا راية " وفيه قصائد مجون وسكر وعربدة ، متأثراً بأستاذه الذي لا يخفي إعجابه به نزار قباني ، فقامت مجلة البلاغ الكويتية ذات التوجه الإسلامي والتي كانت تصدر في الكويت بوضع عنوان كبير على غلافها بعد ظهور الديوان : نزار قباني جديد في السعودية ، وتحدثت عن هذا المسلك السيء في بلد كالسعودية خاصة في ذلك الزمن المحافظ .

    قام الشيخ عبدالرحمن الدوسري رحمه الله بإطلاع الملك فيصل على المجلة وماذا كتب فيها عن القصيبي الذي يدرس أبناءنا في كلية التجارة ، فما كان من الملك فيصل إلا أن أبعده من الجامعة لأسباب كثيرة منها موقفه الحازم من التيارات القومية والتي كادت أن تطيح به أكثر من مرة وقد كان موقفه من القصيبي جزءا من هذا الموقف العام ضد القوميين لكن هذه الحادثة كانت هي القشة ، فنقل إلى سكة الحديد وهمش من الحياة العامة حتى قتل الملك فيصل ، ( لاحظ أن القصيبي أشار إلى هذه القصة دون تفاصيل وأبهم اسم الشيخ في كتابه"حياة في الإدارة " وقد ساقها بغير إنصاف ولا شفافية لأنها لا تخدم نرجسيته وشخصانيته الطاغية ) .

    بعد تولي الملك فهد زمام الأمور قرَّب القصيبي وولاه وزارة الكهرباء ثم وزارة الصحة والتي عمل فيها مذبحة إدارية كما يهوي أن يقول في كتابه "حياة في الإدارة " وبدأت الصحف تصفق له وتضع صورته قبل الحكام في الصفحات الأولى ، وحقيقة الحال أنه عبث في وزارة الصحة كما يدرك المختصون من خلال الصلاحيات التي منحت له كما هو الحال الآن في وزارة العمل ، و لن نتطرق إلى الأسباب التي دعت الملك فهد لتقريب القصيبي وأمثاله وإبعاد آخرين ، لحساسية مثل هذا الكلام ، ولكون هذه المقالة لا تهدف لإثارة الفتن بقدر ما تهدف إلى تنبيه الحكام والمحكومين إلى المخاطر المحدقة بهم .

    عندما تجاوز الأمر الحدود في استخدام الصلاحيات للإثارة والشهرة ، و تجاوزت الصحف الحدود في تغطية أخباره ومغامراته الإدارية وإصلاحاته الظاهرية حتى غدت صور القصيبي في الصحف توضع قبل صور الأمير سلمان أمير الرياض في أحداث تقع في الرياض ؛ عندها تجاوز الخطوط الحمراء حتى بدأت الحساسيات تظهر على السطح ، فبادر بكتابة قصيدته " قصيدة المتنبي الأخيرة إلى سيف الدولة " وهي من نفس بحر وروي قصيدة المتنبي لسيف الدولة الأولى ، والتي نشرتها جريدة الجزيرة لعلاقة رئيس تحريرها – خالد المالك – بالقصيبي ، فهنا بلغ السيل الزبى لدى الحكام وكانت هذه القصيدة هي القشة ، فأقيل القصيبي وأبعد المالك عن جريدة الجزيرة .

    استمر القصيبي مدة طويلة في هذه السفارة الصغيرة والتي لا تتناسب مع طموحه ، مهمشاً ، هادئا ، لا ذكر له ، حتى جاءت أحداث الخليج الثانية فبدأ يكتب في صحيفة الشرق الأوسط عموداً بعنوان " في عين العاصفة " دافع فيه عن استدعاء القوات الأمريكية للخليج وأيد ضمنا مظاهرة النساء لقيادة السيارة ، ودخل في معركة مع رموز الصحوة الذين برزوا في حينها ، واتهمهم بأنهم يؤيدون صدام حسين ، ثم عدل هذه التهمة جزئيا في كتاب لاحق له ، وكان يستنهض الدولة عليهم ويحرضها على ضربهم بصورة لا تليق بمثقف يحترم نفسه ، وانتهت هذه المواجهة باتفاق الملك فهد مع الشيخ ابن باز رحمه الله على أن يهدىء كل منا أصحابه ... كما نقل في حينها ، ( هناك تصرف قام به القصيبي أثناء المواجهة مع رموز الصحوة نجد أننا مضطرون لذكره لبيان الوجه الآخر للقصيبي ، وهي أن الأمير خالد الفيصل حبك فرية على أحد طلبة العلم ممن تواجه مع القصيبي وهي فرية اللواط ، وقد واجه خالد الفيصل ضجة واستنكارا عارما ، وحينها استطاع خالد الفيصل أن ينهي الموضوع بصك قد يوحي بوجود أصل لهذه الفرية مستغلا ضعف القاضي وسذاجة المدعى عليه ، فما كان من القصيبي إلا أن أخذ هذا الصك وبدأ يوزعه ...).

    بعد ذلك انتقل إلى لندن ، وكان من أبرز نشاطاته الالتقاء بالطلبة السعوديين ، وظهرت عليه لهجة الناقد للدولة ، ولم يحدث أحداث تذكر طيلة عمله بالسفارة في لندن إلا أنه كما تقول أوساط السفارة أمطر الدولة وأجهزتها الأمنية بسيل من التقارير عن المؤسسات الإسلامية العاملة في بريطانيا محرضا الدولة عليها خاصة المؤسسات المدعومة من المملكة ، فعمل كرجل أمن غير أمين ، وهذا من ملامح الوجه الآخر للقصيبي ، وقد كانت الدولة وأجهزتها الأمنية أعقل من القصيبي فلم تأبه بهذه التقارير .

    لازم الإحباط القصيبي فلم يرجع إلى الوزارة حسب الوعود ولم يؤبه به كثيرا في عدد من فعاليات الدولة في أوروبا وقد بث هذه الهموم للعديد من أصحابه وظهر على كلامه في مناسبات عامة ، ثم بدأت تتسرب معلومات أن القصيبي يعد العدة لتشكيل معارضة سياسية للدولة مطالبا بالإصلاح ومؤيدا من عدد من المثقفين من أصحاب المناصب سابقا أو من أساتذة الجامعات ممن يعانون الإحباط ( لن نذكر أسمائهم لعدم التحقق من ذلك ) ، وقيل في حينها أن هذا المشروع يمكن أن ينجح لشعبية القصيبي لدى بعض الأوساط ، ولدعم أمريكا وبريطانيا له ( تذكر أن القصيبي كان عضوا في لجنة شكلتها الدولة أوصت بالعفو عن البريطانيين دون عقوبة مع إقرارهم بالقتل والتفجير ، ونفذت الدولة توصية هذه اللجنة !!) ، ومشروع المعارضة الإشاعة هذا شكل هاجسا للدولة لاحتماله واحتمال نجاحه بدعم خارجي فالقصيبي رجل علماني ، تغريبي وليس أصوليا كالفقيه والمسعري .

    لم يتحرك الماء الراكد في حياة القصيبي العامة إلا بمجيء فرصة الترشيح لليونسكو ، فقدمته الدولة مرشحا لها عن أسيا حسب دورة اليونسكو ، ولكنه أخفق في النهاية أمام المرشح الياباني ، وكان من أسباب الإخفاق عدم دعم عدد من الدول العربية له ، ويومها فسر هذا الموقف بعدم حماس الدولة أو بعض أجهزتها للقصيبي ، فلم تمارس ضغوطا ولم تستخدم علاقاتها بصورة كافية لإقناع هذه الدول المعارضة .

    عاود الإحباط القصيبي مرة أخرى ، فبدأ يخرج على أعراف السياسة في هذا العصر الذي انبطح فيه العرب جميعا ، فامتدح المقاومة الفلسطينية والعمليات الاستشهادية ضد اليهود ( يسرنا هذا الموقف من القصيبي ، ونتمنى أن يكون موقفا مبدئيا وليس احترافا سياسيا لتحريك المياه الراكدة مع الدولة أو موقفا شخصيا بسبب موقف اللوبي اليهودي منه في اليونسكو ) ، فأحرج هذا الموقف الدولة التي تطرح التطبيع مع يهود بمبادرة الأمير عبد الله ، وأغضب في موقفه هذا بريطانيا بسبب ضغوط اللوبي اليهودي ، فنشر آنذاك أن بريطانيا طلبت إبعاد القصيبي فغادر بريطانيا واتجه إلى أسبانيا حيث الملك فهد برفقة الأمير سلمان ، ثم رافق الملك عبد الله في رحلته إلى المغرب بعد قرار الدمج ، فمكث عندهم أشهرا تذكروا فيها وعودهم له بالوزارة بعد إقالته من وزارة الصحة ولذا عند عودتهم إلى المملكة تزامن ذلك مع وجود وزارة المياه بلا وزير فاستوزر عليها ، ثم ضمت الكهرباء إلى وزارته ، فبدأ يمارس هوايته في التصريحات النارية والقرارات المتعجلة التي بقيت تعاني منها الوزارة عندما غادرها إلى وزارة العمل كحال وزارة الصحة عندما أقيل منها

    في هذه الأثناء اقترب من الأمير عبد الله (عندما كان ولياً للعهد)وكان للتويجري دور في ذلك ، وإن كان يشكل حساسية خفية له ، فللقصيبي تاريخ قديم وليس كبقية العصابة الذين مكنهم التويجري من شبه لا شيء .يظهر أن القصيبي يرى أنه حانت الفرصة لتحقيق أهدافه ، فالظروف الدولية مواتيه فكانت هي الفرصة ولسان حال القصيبي يقول : أن الفرصة لا تطرق الباب مرتين ، والعمر لا يؤكل مرتين .

    مع مرور الزمن تمكن القصيبي من الملك عبد الله ، فأشركه في كل لجنة يشكلها الملك أو مجلس الوزراء ، ووضعه نائبا لرئيس اللجنة العامة لمجلس الوزراء ، وكان أبرز عضو فيما يسمى " الهيئة الاستشارية " في مكتب الملك عبد الله مع آخرين أسوأهم د. فهد العبد الجبار و خالد التويجري ، وأشركه الأمير عبد الله معه في أسفاره ، وعندما كثرت اللجان على القصيبي اعتذر من الملك عبد الله عن بعضها فرفض الملك عبد الله (عندما كان ولياً للعهد) هذا الاعتذار ، ثم نقله إلى وزارة العمل بعد فصلها عن الشئون الاجتماعية لأهمية هذه الوزارة وحساسيتها في إحداث تغييرات تخص السعودة و المرأة .

    بدأ طغيان القصيبي يزداد عندما شعر أنه تمكن من الملك كعادته السابقة ، فبدأ بالتعاون مع بعض أفراد العصابة بالهيمنة على البلد من خلال السيطرة على مجلس الوزراء ولجانه المختلفة ، فتحولوا إلى مشرفين على قرارات الدولة يمضون ما يريدون ويمنعون ما يريدون باسم الملك مع ممارسة تكتيكات ذكية ومخادعة مع بقية الأمراء كان قد أرساها التويجري منذ زمن ، وبدأ القصيبي يمارس كبرياءه وغطرسته على الوزراء ، فيسخر منهم ومن مداخلاتهم أثناء النقاش في اللجنة العامة لمجلس الوزراء أو في اللجان الأخرى ( تحدث عدد من الوزراء عن استيائهم من نفوذ القصيبي وسخريته بهم ، وأصبح معتادا في لجان مجلس الوزراء أن القصيبي إذا أراد تمرير قرار أو إيقافه قال هذه رغبة الملك ، وكأنه أخذ هذه العبارة من التويجري الذي كثيرا ما يقول : أنا عبد الله ) .

    في هذه الأثناء كانوا قد اقنعوا الملك عبد الله (عندما كان ولياً للعهد) بأنه رجل المرحلة ورجل الإصلاح ، ونقلوا له بعض تعليقات صحف خارجية وغربية بأنه حاكم إصلاحي ، ومدحه عدد من المسئولين الزائرين للمملكة وفي أثناء مشاركة الملك ببعض الفعاليات السياسية الخارجية يمتدح بأنه رجل إصلاح ، كما اقنعوا الملك بأن المشايخ والمتدينين يقفون دائما في وجه أي جديد فلا تأبه بهم ، ويذكرونه بموقف الملك فيصل من معارضة أهل القصيم والزلفي لمدارس البنات ، وكيف حسم الملك

    فيصل الأمر ثم تابعوه بعد ذلك ، مستغلين سماحة الملك ( لا نستبعد دور هذه العصابة في تنسيق وترتيب مثل هذا الثناء للملك من الآخرين وحتى من الصحف ، ليتحقق لهم ما يريدون ) .

    في ظل هذه الصورة بدأ القصيبي يطرح مشروعه الإصلاحي ويبشر به وهو مشروع تغريبي انتهازي ، ويدعو إليه حتى الأمراء دون ضوضاء أو إعلان ، حيث كتب لعدد منهم يدعوهم إلى الانضمام لمسيرة الإصلاح التي يقودها الملك عبد الله - على حد لفظ القصيبي - ، وقد اعتبر القصيبي أن هذه هي مهمته الرئيسة وليست الوزارة على أهمية الوزارة الأخيرة بالنسبة له ولبرنامجه ، وهو الآن منهمك بمشروع الإصلاح ويرى أنها الفرصة المواتية له ولا بد من كسب الزمن ، الأمر الذي دعى بعض الأمراء إلى تحذير عدد من المشايخ والمثقفين من هؤلاء حيث قال أحدهم : " لابد أن تبادروا إلى الأمير عبد الله فإن حوله مجموعة تريد أن تغرب البلد مستغلين طيبة الأمير" هكذا قال أحد الأمراء المتنفذين .

    أما أحد الأمراء الكبار فإنه كتب إلى الأمير نايف أولا ثم إلى الملك عبد الله ثانيا يحذره ممن سماهم بالعلمانيين حوله ، وأنهم لا يؤمنون من تنسيق مع الخارج وأن العلماء وطلبة العلم والدعاة مهما اختلفنا معهم فالقواسم المشتركة معهم أكثر وهم مأمونون من الاتصال بالخارج .

    تولى القصيبي في هذه المرحلة تصوير كثيرا من الرؤى والمواقف حيال الأحداث المختلفة للملك و خداعه بها، وكثيرا ما يشير الملك عبدالله إلى ذلك عندما يسمع رؤى أخرى مخالفة لرؤى القصيبي ، فينادي الملك بعفوية : " وين غازي ؟" أي أين غازي ؟ من أجل أن يسمع أن الأمر خلاف ما ذكر له ، ولكن هل يتغير الحال عندما يسمع خلاف ما يسمعه من هذه العصابة !! نأمل أن يحصل مستقبلا ، لكن ليس قبل فوات الأوان .

    وأخيرا هناك غليان داخل مجلس الوزراء ولدى الأمراء من هذه العصابة حول الملك عبد الله والتي تمرر ما تريد وتمنع ما تريد بأساليب متعددة مباشرة وغير مباشرة ، ماكرة ومخادعة ، وكثير منهم يشتكي من تطاول القصيبي عليهم في اللجنة العامة ، وهناك قصص كثير من هذا يفضي بها عدد منهم في كل مناسبة ، ولكن المطَمئن أن عددا منهم يدركون مآرب هذه العصابة ، ولذا فهم يتحسسون من مواقفهم وأطروحاتهم .في الحلقة القادمة لنا وقفات في محطات آخرى في حياة معالي الوزراء غازي القصيبي تبين أنه لا ينتمي فكرياً لهذا البلد.

    محطات أخرى :

    1 - القصيبي مفتياً

    جراءة القصيبي الكبيرة في تفسير النصوص ، خذ مثال كتابه الثورة في السنة النبوية فقد تجرأ كثيراً على تفسير النصوص ولي أعناقها لتوافق إنحرافه وهو الذي لم يدرس الشرعية ولم يتلقى العلم على يد عالم أنظر رد الشيخ سليمان الخراشي عليه ( وفي أحد مقالاته وكان بعنوان ( ورقة عائلية من تاريخ الطبري ) نشرتها مجلة اليمامة آنذاك أراد أن يتحدث عن المرأة وجواز مشاركتها في الحياة العامة ، فاتكأ على رواية للطبري قرأها عن عمر بن الخطاب جاء فيها أن عمر عند ما كان لديه أحد قواده في منزله ، دعا زوجته أم كلثوم لأن تشاركهما طعام الغداء ؛ واستدل على ذلك بجواز مخالطة المرأة وتوسيع مشاركتها في الحياة الاجتماعية ... وقد قال ابن باز رحمه الله أن القصة باطلة رواية ودراية )

    2- القصيبي وعلاقته الحميمة ببقية العصابة:

    مثال تركي الحمد طالب من طلابه في الجامعة ، لقد أشار في كتابه ( حياة في الإدارة ) بأن تركي الحمد كان أحد طلبته في الجامعة ، وما أدري ما رأي الدكتور غازي القصيبي في ثلاثية تركي الحمد ( العدامة ، الشميسي ، الكراديب ) المملوأة بالانحراف إلى حدالكفريات والعربدة . يقول الكاتب "تركي الحمد" في أحد كتبه حينما كان يتحدث عن أعظم (20) شخصية في القرن العشرين ، يقول الكاتب أن هناك .. رجال صنعوا الظروف .. ورجال صنعتهم الظروف ، وحققوا في كلا الحالتين النجاح والشهرة ، وغازي القصيبي ، لا أعتقد أنه يملك حنكة السياسي ، وذكاء انيشتاين ، ودهاء صلاح الدين ، حتى يحقق تلك النجاحات على المستوى الحكومي ، بل أن الظروف التي كانت تعايشه حين تخرجه من جامعة القاهرة مواتية لتحقيق النجاح ، كانت البلد في حاجة ماسة لمثل تلك الشهادات ، وقلة ماكانت متواجدة شهادات عليا ، ومع الركب المتجه إلى الغرب الأمريكي كان غازي القصيبي متواجد هناك

    3 – القصيبي وحياة الحب والخنا :

    ولا أدل على ذلك من رواية شقة الحرية والتي صور فيها حياته ومجونه ويقول مؤكداً على أنه يذكر واقعه ( كما قلت مراراً وتكراراً شيء من الحقيقة وكثير من الخيال )

    4 – القصيبي وعضوية المجلس الأعلى للتعليم ودعواه ان المناهج هي المسئولة عن الأحداث الإرهابية في الداخل وفي تصريح له في مؤتمر صحفي في واشنطن في 9/2/2005 ( اتهم وزير العمل السعودي الدكتور غازي القصيبي التعليم والتلقين للأطفال ( في المدارس ) بأنها وراء العمليات الإرهابية التي وقعت في المملكة خلال العامين الماضيين ... نافياً الربط بين ظاهرة الإرهاب والبطالة )

    5 – القصيبي وتحرير المرأة :

    وذلك من خلال توسيع مجال عمل المرأة وحث التجار بل ومتابعتهم في توظيف المرأة ولم يلق الشباب ذلك الاهتمام .

    6 – تشجيعه للمنحرفات من النساء ودعمهن

    مثل موقفه من رواية رجاء الصانع حيث قدم لروايتها وأشاد بها وقد أرجع الكثير هذه الشهرة لهذه الرواية مع أنها ممنوعة في البلد إلى تقديم غازي القصيبي لها ومن ذلك قوله : ( هذا عمل يستحق أن يقرأ .. وهذه رواية أنتظر منها الكثير ) معللاً ذلك بقوله ( تقدم رجاء الصانع على مغامرة كبرى .. تزيح الستار العميق الذي يختفي خلفه عالم الفتيات المثير في الرياض ) وقال : عند ما يزاح الستار ينجلي أمامنا المشهد بكل ما فيه من أشياء كثيرة مضحكة ومبكية بكل التفاصيل التي لا يعرفها مخلوق خارج هذا العالم الساحر المسحور ) وتقول رجاء الصانع : ( تقديم الوزير لكتابي كان حلماً تحقق .. الدكتور غازي القصيبي كان منذ مراهقتي وحتى اليوم الشخصية الأكثر إبهاراً لي في الحياة ! كنت ، وما زلت أقرا كل ما يكتب بنهم ، وأتابعه بشغف في كل لقاءاته الصحفية والتلفزيونية ، وأحاول أن أستوعب كيف يمكن لأحد ما أن يجمع كل هذه الثقافة ... إلى أن قالت : إعجابي به لم يكن يخفى على أي من صديقاتي . كن يخفين عني رواياته ودواوينه لأنني أصادر منهن حتى ما عندي نسخ منه ! ) وتقول : ( فوجئت باتصاله وثنائه على الرواية التي قرأها رغم مشاغله التي لا تخفى على أحد ، وتكرم بإهدائي تلك الكلمات الرقيقة التي قرأتموها على ظهر الرواية . لا شيء يمكن أن يصف شعوري في تلك اللحظة ! وبأنه لو لم تأتيني هذه الرواية سوى بتلك الكلمات من غازي القصيبي لكفتني !! ومن المؤكد أن كلمة أديب متميز ومعروف بمكانة القصيبي هي أحد أسباب انتشار الرواية ، لأنها تعد عامل جذب للقارئ الذي لم يسمع برجاء الصانع من قبل ، خاصة وأن معاليه لم يقدم لرواية قبل هذه على حد علمي ، وإعجابه بروايتي وإيمانه بموهبتي فخر كبير لي وأرجو أن أتمكن من المحافظة على هذا المستوى وتحسينه في أعمالي القادمة كي أكون دائماً عند حسن ظنه ) إلى هذا الحد هذه المرأة مهمة مع كثرة أشغاله ومسؤولياته لكنه تشجيع المنحرفات من النساء ودعمهن و تقول : ( وأنا بالفعل أطمع لأن أقدح الزناد لينطلق التغيير ، وهي تغييرات اجتماعية لا مساس لها بالدين ) يلاحظ أن مشروع رواية بنات الرياض مرتب ليساهم في حركة تحرير المرأة السعودية فالقصيبي يقدم وهذا يشيد ودار النشر واحدة للجميع وهى دار الساقي التي تنشر للحمد والقصيبي ونحوهم

    تأمل ! يقول الغذامي في مداخلته على هذه الرواية ( إنها نص ذكي في توقيت ذكي ) فماذا يقصد بالتوقيت الذكي وتقول منيرة السميح معلقة إن الرواية تقوم بتعرية للمجتمع وإزالته البريق الذي وضع على المعدن دون أن يصقل المعدن بمهارة وفيها نقرأ بعض القدسيات الاجتماعية ( العادات والتقاليد والأعراف ) كيف تعرقل الكثير من حرياتنا وكيف تغتال الكثير والكثير من أفراحنا .

    حتى أن برنامج ( الحدث ) في قناة ال بي بي سي اللبنانية طرح حلقة كاملة عن هذه الرواية

    7- القصيبي وزيراً للعمل ،

    مشروع القصيبي التضييق على القطاع الخاص وبالذات الصغار وأصبح القصيبي عدواً لرجال الأعمال ، وهمه الوحيد توسيع مجال عمل المرأة و استثمار الفرصة بزيادته . وهو يدير الوزارة بكونه مثقف صاحب توجه لا كونه اقتصادي همه نجاح البلد



    <LI>هل يعالج القصيبي البطالة أم أنها دعاية جوفاء للكسب الإعلامي والسياسي



    <LI>علاقة القصيبي برجال الأعمال يقول المهندس عثمان محمد السيف (... وهذا الحديث ذكرني بما نشرته عكاظ عن الدكتور محمد عبده يماني من وجود جفوة وفجوة بين وزير العمل معالى الدكتور غازي القصيبي ورجال الأعمال )

    قال له تركي الدخيل في برنامج إضاءات معالي الوزير أنت تتحدث عن شراكة يكون فيها تفاهم بين الوزارة وبين رجال الأعمال وقد صرحت في 29/4 في الصحف السعودية ، وقلت مخاطباً رجال الأعمال : (لن تفيدكم ( مافيا) التأشيرات ، هذه اللغة هل تعتقد أنها لغة تؤدي إلى الشراكة )

    فقال القصيبي : ( عندما تتقدم الدولة بمشروع يهدف إلى حل مشكلة يقول لي أروح للبلد الفلاني هذا أسلوب لا يجوز في التعامل وهذا بالفعل ابتزاز يا أخي بتروح المحل الفلاني رافقتك السلامة )



    <LI>يقول الدكتور غازي القصيبي في برنامج إضاءات ( فقصة أنه في كل بيت في المملكة يجب أن يكون فيه العمالة الأجنبية الوافدة أعتقد أن هذه عادة يجب التخلص منها ) قراراته المؤلمة على الناس وحدهم من هؤلا الذين يجب أن يتخلصوا من هذه العادة السيئة وما هو حال بيتك يا معالي الوزير ؟

    8 - الانقلاب على الدولة بوضعها السابق في خطاب الإصلاح الموجه لعبد العزيز بن فهد ودعوته إياه أن يشارك في الإصلاح الذي يتبناه ثم قدمه في برنامج إضاءات حيث يقول ( والدولة الجديدة بدأت تهتم بهذه الناحية ) تعبيره هنا بالدولة الجديدة .

    عمل المرأة في نظر الوزير هو مدفوع الأجر أما عملها في المنزل فهو بطالة وهذا هو المفهوم الغربي لعمل المرأة يقول القصيبي في برنامج إضاءات ( ان بطالة الرجال أوضح ... إلى قوله أما النساء جالسات في بيوتهن ما نعرف ...)

    ويرى وزير العمل القصيبي أنه لا يمكن أن تعمل المرأة إلا باختلاط ولذالك ألغا شرط عدم الاختلاط في نظام العمل الجديد ويؤكد هذا بقوله ( إن وزارته تجد صعوبة في توظيف النساء لأنهن يطالب بمكاتب منفصلة عن الرجال )

    9 - تأمل هذه الدعوة الخطيرة من هذا الرجل الخطير يقول في محاضرة القاها في جامع السلطان قابوس في سلطنة عمان بعنوان أهمية مراجعة مفردات الموروث الحضاري والديني لمواكبة تقدم الحياة ) تحدث فيها عن أن هذا الموروث يعتبر جزأً من التاريخ الذي نحمله أنفسنا فنحن من صنع تاريخنا وإن الذين لا يتعلمون من التاريخ يحكم عليهم بإعادته ) وهذا يذكرنا بمقولته التي دعاه بسببها سماحة المفتي الشييخ عبد العزيز بن باز إلى التوبة لأنهاتحمل كفراً وردةً حينما قال ( إن الجزيرة منذ ثلاثة الآف عام لم تر النور إلا الآن ) وبسبب هذه المقولة أصدر الشيخ بن باز رحمه الله فتوى فيه .

    10 - القصيبي لا يتحمل الحوار ووجهات النظر الأخرى مع أنه منظر من الدرجة الأولى في هذا الباب من أمثلة ذلك ما وقع منه في برنامج إضاءات مثل قوله: ( لتركي الدخيل أنت تريد أن تفهم لا تريد أن تفهم ) وكذالك عند ما زاره بعض طلبة العلم في مكتبه وبدأ الحديث عن عمل المرأة وذكروا وجهات نظرهم لم يتحمل الطرح وخرج من الباب الخلفي للمكتب تاركاً الزوار والمراجعين ، والأمثلة على ذلك كثيرة جداً .

    11- القصيبي وصياغة القرارات :

    ولا أدل على ذلك من مثال قضية السحيمي والحربي التي صيغت فصول المؤامرة على الملك إلى أن وقع القرار ، مع أن قضية السحيمي صدر فيها صك شرعي بالتعزيز وصدق من التمييز ثم من مجلس القضاء الأعلى ثم صدر القرار السامي بالتنفيذ ثم في مؤامرة قذرة يديرها القصيبي وعصابته يصدر القرار بالعفو ويصور للملك أن القضية سهلة ولا تستحق هذا الحكم وقد ثار غضب الملك عند ما اتضح له الأمر بعد ذلك ، ثم قضية البراك والمزيني وهي قضية شخصية يصدر القرار بأبطال الحكم ولوم القضاء وإصدار نظام يقول للصحفيين أفعل و لاحرج .

    ومن ذلك حركة القصيبي وبقية العصابة في الجمعيات الخيرية في الداخل والخارج إلى أن صدر القرار الجائر باغلاق مؤسسة الحرمين وغيرها في الطريق .

    وتستمر فصول المؤامرة عند ما كتب الدكتور محسن العواجي مقاله المشهور عن القصيبي في موقع الوسطية ثار القصيبي وعصابته بشكل سافر وغريب ، تغلق الساحات وموقع الوسطية ثم يعتقل الرجل وتصرح وزارة الداخلية أنها لم تأمر باعتقال الرجل. فهل جاء أمر الاعتقال من استخبارات العصابة أم من الاستخبارات الأمريكية التي لا تتحمل أن يتحدث عن الرجل المدلل . مع أن الدكتور محسن وفقه الله قد كتب قبل ذلك مقالاً في قوة هذا المقال عن رجل من الأسرة وحاكم منطقة وهو خالد الفيصل ولم يمس باذى فما هي القصة ولماذا هذا كله .

    أسئلة مطروحة :

    1- ما علاقة القصيبي بالسفارة والإستخبارات الأمريكية .

    2- ما الدور القادم الذي يرتب للقصيبي في التشكيل الوزاري القادم .



    3- هل هناك بدايات تنافس داخل الديوان بين بعض أفراد العصابة خصوصاً بين القصيبي وخالد التويجري . 4- ما موقف بقية الأسرة من هذا التسلط المكشوف من القصيبي وعصابته .

    5- من الذي يحدد برامج الدولة ومستقبلها أهي الأسرة أم العصابة .

    6- من الذي ينظم الاتصال بالخارج وجولة الملك السنوية ، ومن الذي يختار الوفد المصاحب ؟

    7- لماذا تطول مدة الجولة السنوية بطريقة لم تكن تعرف في الدولة سابقاً هل لأجل التفرغ للملك?

    8- من أعضاء اللجنة الاستشارية للملك ومن أمينها وكيف تصاغ القرارات فيه؟

    http://www.alkashf.net/vb/showthread...DE%D5%ED%C8%ED

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    126

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    وإليكم المزيد :
    رسالة للدكتور / غازي القصيبي
    د.عبد العزيز بن عبد المحسن التركي
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه وبعد...
    إن مما يحير العاقل الحصيف ما نطالعه بين الحين والآخر من كتابات ومقالات وتصريحات وقرارات، تكون خالية من التأصيل الشرعي، أو التنظيم الإداري، أو التوافق مع نظام الحكم الذي اتخذ الشريعة مرجعاً في عموم منطلقاته في (مادته السابعة)، ولما تتميز به مملكتنا من مكانة عالية ( بين دول كثيرة في عالمنا المتلاطم الأمواج، بسبب فتن الشبهات والشهوات)، فالواجب علينا وعلى المسؤولين فيها المحافظة على هذا التميز الذي يغيظ الأعداء في الداخل والخارج، أعداء الدين وأعداء الوطن وأعداء القيم والأخلاق.
    روى الإمام أحمد وأبو داود- في باب تداعى الأمم على أهل الإسلام - وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (8183) من حديث ثوبان -رضي الله عنه- قال: قال النبي- صلى الله عليه وسلم-: (( يوشك أن تداعى عليكم الأمم من كل أفق كما تداعى الأكلة على قصعتها ......)) الحديث.
    وتداعى الأمم يكون أحياناً عن طريق أبنائها إما جهلا منهم وغفلة، وإما انحرافاً ونفاقاً، وإما إغراءاً وحماقة.
    ولقد ركز الذين يسعون لإفساد مجتمعنا والزج به إلى طريق الانحراف، (الذي وقعت فيه بعض الدول الإسلامية) على مجالات ثلاثة، هي مفاتيح الخير إذا أُحسن توجيهها، ومفاتيح الشر إذا أًَُسِيَء استعمالها.
    وهى : التعليم... والإعلام... والمرأة
    ولعل أعظمها خطراً، وأشدها أثرا، وأعجلها نتيجة في الإفساد هي المرأة.
    ولذلك ركزت حملات التغريب في معظم البلاد الإسلامية على المرأة وعلى إخراجها وتبرجها، واختلاطها مع الرجال باسم العمل والوظيفة والدراسة، والذي بدأت بوادره في بلاد الحرمين تطل من خلال وزارة العمل ووسائل الإعلام وغيرها.
    وإن من مظاهر الزج بالمجتمع في ممارسات تؤول إلى الفساد والانحراف ما تقوم به وزارة العمل، من دعوة صريحة إلى توظيف المرأة في الكثير من المجالات، التي تخالف طبيعتها وتفسد أخلاقها، وتضر المجتمع، وتهدد الأمن وتضعف الاقتصاد في الكثير من المجالات.
    وقد حذرنا الصادق المصدوق- صلى الله عليه وسلم- يوم قال: (( ما تركت بعدي في الناس فتنة أضر على الرجال من النساء)) رواه مسلم وغيره ( حديث رقم 2741 ) .
    فمن ذلك ما استصدره د.غازي القصيبي من قرارات حول عمل المرأة في محلات بيع الملابس النسائية.
    وقد أُعلن كذلك في جريدة الوطن وغيرها استنكاره الشديد على المعترضين على القرار، ووصفهم بأوصاف سوقية لا تليق بمن هو في سنه ومنصبه وخبرته.
    ولكن للإنصاف فقد طلب د.غازي ممن لديه ملاحظات فليتقدم للنقاش.
    ومن هذا المنطلق نطلب تحديد موعد للنقاش والحوار: وفى مكان عام حتى يظهر الحق ويشهد الناس ما يُراد لهم وبهم, وننتظر الرد سريعاً من د.غازي عسى أن يكون الحوار مثمراً، نصل به إلى الرأي الأصلح لمجتمعنا، ولبناتنا ولأمتنا ولاقتصادنا، وقبل ذلك وبعده لإرضاء ربنا وإغاظة عدونا .
    ولقد توقفت في التسمية (هل أقول المستر غازي أم معالي الدكتور غازي، حيث إني لا أدري أي هذه الأوصاف أحب إليه)، لذلك سأسميه باسمه ومرتبته العلمية فأقول د.غازي القصيبي خروجا من الحرج .
    واستباقاً للحوار العام الذي نطالب به د/ القصيبي ومن معه في هذه القرارات، أتوقف مع مخالفات هذا القرار للسياسة العامة للدولة ومن ذلك:
    1 – هذا القرار جاء مخالفاً للنظام الأساس للحكم الذي نص على تطبيق الشريعة الإسلامية في مادته السابعة وفى غيرها.
    2 – هذا القرار مخالفٌ لعدد من الأوامر السامية التي جاءت بالتأكيد على عدم الاختلاط، وضرورة استقلال المرأة في عملها عن الرجال، والتي صدرت برقم (11651) في 16-5-1403 وكذلك رقم( 759 / 8 )بتاريخ 5-10-1421.
    3 - جاء هذا القرار مخالفاً لفتاوى العلماء، وقرارات هيئة كبار العلماء والذين لهم المرجعية في مثل هذه الأمور .
    4 - هذا القرار مخالف لقرار مجلس القوى العاملة رقم 1/م/19/1405 وتاريخ 1/4/1408، وكذلك التأكيد على القرار بالتعميم الصادر برقم 1278/ق ع في 1/12/1423 .
    5 - وكذلك هو مخالف لنظام العمل والعمال الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/21 وتاريخ 6/9/1389، والذي ينص على منع الاختلاط.
    6 - هذا القرار جاء ليهدم ما بني من عهد المؤسس الملك عبد العزيز (رحمه الله) وأبنائه من بعده الملك سعود وفيصل وخالد وفهد (رحمهم الله)، والذين ساروا على عدم إقرار الاختلاط في الدوائر الحكومية أو الأهلية، وأكدوا على ذلك كثيرا.
    7 - لا أدرى هل د.غازي يقصد إلغاء الأنظمة السابقة والقرارات والمراسيم, أو يقصد الانتقام ممن أصدروها ( وتصفية حسابات قديمة ) وهما أمران أحلاهما مر.
    8- القرار الذي تبناه د.غازي يحمل في طياته تحدياً وزرعاً للشقاق بين ولاة الأمر والعلماء والمجتمع، ثم يصر على ذلك بوصف من خالفه بأنهم خفافيش، وأنهم أميون ومسيسون .
    9- جاء القرار ليحارب الاقتصاد في مملكتنا في الوقت الذي نحن في أشد الحاجة إلى دعم الاقتصاد وبنائه وتنميته وتشجيعه .
    10- القرار مآل يخالف نظام السعودة في البلاد، ويدعو رجال الأعمال إلى طرد الشباب من وظائفهم وتوظيف النساء، كما صرح بذلك بعض رجال الأعمال .
    11- جاء القرار ليُسِيَء إلى المرأة، فبدلاً من أن تكون موظفة مع بنات جنسها في أماكن آمنة، ويتحقق لها الاستقرار الوظيفي، جاء القرار ليدعوها إلى العمل في أوساط الرجال ولأوقات طويلة مرهقة .
    12- جاء القرار ليقول لرجال الأعمال بعثروا تجارتكم، وأسلموها لغيركم ولا دخل لنا في ربحكم وخسارتكم.
    13– بل جاء القرار وكأنه يوحى من طرف خفي، ويقول لأصحاب الأموال إلى متى وأنتم تستثمرون أموالكم في بلدكم، لماذا لا تخرجون إلى البلاد المجاورة، فهي أكثر تجارة وأسهل أنظمة وأكثر ربحا.
    14– جاء القرار ليفرق المجتمع ويوجِدَ الشقاق والنزاع، فالدكتور غازي يريد أمراً والمجتمع يريد غيره، ويريد أن يفرض رأيه وفكره، ويتحدث بدكتاتورية وفاشية عفا عليها الزمن.
    15– د.غازي يريد أن يكون المشرع والمهيمن على جميع الوزارات، فهو صاحب القرار في خروج المرأة وعملها، وفتح الأسواق وتنظيمها، من غير رجوع إلى جهات الاختصاص، ولعل د.غازي في هذا أراد اختصار الأمر وتوفير الجهد والمال، وذلك بتقمص دور الكثير من الوزارات والجهات المعنية.
    16– جاء القرار ليتوافق مع طلب القوى الأجنبية والأعداء الماكرين، الذين يسعون لإخراج المرأة من بيتها - في بلاد الحرمين-، التي هي المعقل الأخير للإسلام .
    17– لقد خالف الحقيقة د.غازي وجانب الصواب، حيث يقول (إن القرار تأخر بسبب دراسات وافية وشاملة)، كيف تأخر القرار وهو يسير بسرعة هائلة في تنقله بين وزارة العمل والديوان واللجان اللازم مروره عليها، وهو لم يتجاوز الشهر ونصف فيما ذكر, وصدر القرار في ظروف صعبة، في فترة وفاة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد - رحمه الله - ومبايعة الملك عبد الله - وفقه الله-، مع أن القرارات المماثلة قد يمر عليها الأشهر والسنوات حيث تخضع لنقاش وحوار بين المسؤولين، وينظر فيها إلى السلبيات والايجابيات، ويوازن بينها، ثم أين دور الشريحة المعنية في ذلك وهم رجال الأعمال والمستثمرين ؟.
    وأين رأى المرأة التي سوف يزج بها في هذا البحر المتلاطم الأمواج بفتنته ومشكلاته الأسرية والاجتماعية والنفسية ؟.
    ولو كانت الدراسات للقرار وافية وشاملة لما وجد هذه المعارضة الشديدة من كل طبقات المجتمع, أم أنه السباق مع الزمن واغتنام فرصة التمكين قبل زوالها.
    وإلا فكيف تصدر هذه القرارات ثم ترفع العصا تهديداً لمن لم يطبقها.
    18- لئن كان المجتمع يعاني من العنوسة فبهذا القرار وإقحام المرأة في هذا العمل ستتضاعف العنوسة أضعافا كثيرة، لأسباب متعددة، ليس هذا مجال ذكرها .
    19– هل يتناسب القرار مع قيم وعادات المملكة العربية السعودية كما ذكر د.غازي في تصريحه في جريدة الوطن يوم الأربعاء 21/3/1427 ص21 وغيرها من الجرائد , أو هي المغالطات التي أصبح يفاجئنا بها بين الحين والآخر، (ويريد أن يدخل التاريخ من أغرب أبوابه) .
    20– د.غازي هل استوعبت الأعمالُ الوظيفية الحكومية والأهلية شبابَ الأمة الذين يشكلون الخطر بسبب بطالتهم.
    ألم تشاهد تزاحم عشرة آلاف شاب على خمسمائة وظيفة برتبة جندي، علماً أن هذا العدد لمن مؤهلاتهم تتناسب مع هذه الوظيفة، فكيف بغيرهم الذين هم أضعاف هذا العدد، وتزعم أنك أوجدت عملاً للشباب .
    21– لماذا التركيز على المرأة وفرص العمل لها، وإهمال الشباب الذين هم -بعد الله- عماد الأمة وقوتها في وجه عدوها، بصلاحهم واستقامتهم ودفاعهم عنها, وهم سلاح ضدها إن أهملوا وتركوا للشهوات والشبهات والبطالة.
    22– لو كنت صادقاً في الشفقة على المرأة وإيجاد عمل لها لتبنيت مشروعاً تعمل فيه مع بنات جنسها، وجعلت لها مكانا خاصا (مثل الأسواق النسائية والمستشفيات النسائية)، وجعلت لها وقتاً محدداً ليس بالطويل الذي يرهقها ويشغلها عن بيتها وزوجها وأولادها, ويقوم بسد حاجتها المادية والاستفادة من جزء مناسب من وقتها .
    23– لو كنتَ صادقا في إعفاف المرأة لطالبت لها وصرت محاميا مخلصا لها، في أن يفرض لكل امرأة محتاجة أو أرملة أو مطلقة أو عانس مرتباً شهريا يصرف لها، لتعف نفسها وتقضى حوائجها من غير حاجة للآخرين, ولو عملت ذلك لوجدت التأييد من كل فئات المجتمع.
    ولحصلت على ثواب عظيم من رب العالمين، ودعاء من كل محتاجة وأرملة ويتيم، تسعد به في يوم لا مال ولا جاه ولا معين إلا ما قدمت من عمل صالح .
    24– يا د.غازي ألا ترى أنك داعية لتغريب المرأة في بلاد الحرمين لنبذ حجابها وعفافها، وحيائها ودينها، لتكون مثل ضحايا دعاة التغريب للمرأة في مصر والشام وغيرها.
    25– يا د.غازي ألا ترى أنك ضيعت الأمانة، وأفسدت المجتمع، ولم ترع الثقة التي أولتها لك حكومة "خادم الحرمين الشريفين".
    26– ألا ترى أنك بهذه المغالطات والتجاوزات توغر صدور أفراد المجتمع على دولتهم التي تسعى لمصالحهم، فيظنون أنك تتحدث باسم الدولة، وأنت تهدم نظامها وقراراتها, وتشعل نار الفتنة في البلاد.
    27- لقد اتضحت النوايا وانكشف الغطاء، فأنت تتخذ قرارات تؤدى إلى فرض الاختلاط، الذي من لوازمه إشاعة الفاحشة، والدليل هو الإصرار الشديد على تنفيذ القرار رغم معارضة الكثيرين له، والذين يهمهم الأمر ويعنيهم بالذات، وحمايتك له بحذف شرط منع الاختلاط من نظام العمل الذي عدل في عهدكم، وهنا أحذركم وأخوفكم من عذاب الله وغضبه ومقته، وهو جل وعلا الذي توعد مَنٌ يسعون إلى ذلك، فكيف بمن يفرض أسبابها على المجتمع المسلم، ويصر على تنفيذها حيث قلت لا رجعة في تنفيذ القرار، وكأنك الحاكم الأعلى لهذه البلاد, أنت لا تريد أن تسمع للعلماء والدعاة والمثقفين ورجال الفكر, ولا تريد أن تسمع لرجال الأعمال وأعمدة الاقتصاد الذين بأعمالهم وتجارتهم تجد الوظائف للشباب، وتجد المشاريع التي تدعم اقتصاد البلد.
    ألا تعلم أن تصرفاتك تؤدى إلى تجفيف منابع العمل، وترحيل الاقتصاد، وتفقير الشعب، وإخراج النساء وإفساد الأسر, وهذا ما يريده الغرب الكافر الحاقد المستعمر.
    28- يا د.غازي أين دور الوزارة في توعية المجتمع، وفى معالجة أوضاع العمالة السائبة التي تعمل في الشوارع والحدائق، ومواقف السيارات وفى المستودعات والمزارع، وفى أوكار الفساد والسرقات، والسوق السوداء المنتشرة والمشتهرة، من خلال العمالة التي تبلغ الملايين وتشكل قنابل موقوتة في بلادنا .
    أين برامج التدريب المكثفة، التي تقيمها الوزارة على نفقتها وبإشرافها لشبابنا من حملة الابتدائية فما فوق، والذين فاتهم قطار التعليم أو يريدون عملا.
    29- قلت إن على المعترضين أن يحتفظوا برأيهم, إن الاحتفاظ بالرأي لمن لا يعنيه الأمر, أما من يعنيهم الأمر ويدافعون عن دينهم وعقيدتهم ومملكتهم، وطهر وعفاف نسائهم ونساء المجتمع بكامله، فهؤلاء جميعاً لهم الحق أن يقولوا والواجب عليك أن تسمع.
    وأقول لك يا د.غازي (اتق الله في هذا المجتمع الآمن) لا خير في المجتمع إن لم يقلها، ولا خير فيك إن لم تسمعها، وتقبل ما فيها من الخير للبلاد والعباد .
    اتق الله واحذر من المكابرة، ولا تكن من هذا الصنف الذي ذكره الله في كتابه العزيز، في قوله تعالى: (( وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيِهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الفَسَادَ وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ)) (البقرة: 204، 206) .
    30- يا د.غازي انك تسعى بقراراتك وتهديداتك إلى إعادة المجتمع إلى الحجٌر على العقول والآراء, وتسعى إلى تطبيق سياسة فرعون، ((مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ)) (غافر:29).
    واعلم أن وراءك من الولاة والعلماء والدعاة وجميع أفراد المجتمع من يغارون على دين الله، ويحفظون أعراض المسلمين، ويسعون إلى توفير جو من الراحة والطمأنينة لأفراد المجتمع .
    وفي الختام أتوجه إلى خادم الحرمين الشريفين وولي عهده - وفقهما الله لكل خير- فأقول: إن هذا القرار خطير يهدد أمن المجتمع واستقراره، ويهدد دينه وسلوكه، الذَين هما الأساس للحياة السعيدة والجو الآمن, فإن الدكتور غازي قد فتح باب شر مستطير.
    ثم لماذا لا يسمع نصح الناصحين وانتقاد المصلحين ؟.
    إنني أتوجه إلى مقامكم وأنتم الذين عاهدتم شعبكم على كتاب الله وسنة رسوله (صلى الله عليه وسلم)، وعلى طلب النصيحة والنصيحة واجبة قبل الطلب, وتكون أوجب بعد الطلب، وأقول إن مثل هذا العمل يفرق الصف، ويزرع النزاع والشقاق، ويهدد البلد بالعقوبة من الله- عز وجل.
    - وإننا نتطلع إلى وقفة حازمة حاسمة تلغي هذا القرار، وتغلق ما انفتح من أبواب الشر في هذا المجال.
    كما أتوجه إلى علمائنا الأفاضل وطلاب العلم والدعاة وأهل الغيرة والصلاح، وعموم المجتمع، بأن يكونوا يداً واحدةً مع ولاة أمرنا ضد أولئك المفسدين، الذين يريدون إخراج المرأة من حصنها، لتكون لعبة في أيدي العابثين.
    وعلينا جميعاً أن نكون مع مَنٌ وَلاّهُ الله أمرنا سداً منيعاً ويداً قوية ضد من يخرق السفينة.
    حفظ الله ديننا وبلادنا وولاة أمرنا ومجتمعنا من كل عابث ومفسد للدين والأخلاق.
    وحفظ الله لنا أمننا ورغد عيشنا وستر نسائنا.
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم,,,
    http://www.islamlight.net/index.php?...k=view&id=2622

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    126

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اسنتاج ضلال القصيبي لا يحتاج إلى كبير عناء

    استمع إلى شريط قديم للشيخ سلمان العودة اسمه : الشريط الإسلامي ماله وما عليه

    وإن شئت التوسع جداً ، فابحث عن كتاب صدر من 15 سنة تقريباً اسمه رسالة الإصلاح
    ألفه د. عبدالرحمن بن عبدالله بن جبرين ، وهو ابن الشيخ عبدالله وفقهم الله

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل آل موسى مشاهدة المشاركة
    وهنا رد الكتور غازي القصيبي -على القصيدة السابقة- والتي هي بعنوان ' دفق السلسبيل '
    عَلام تنوحُ ؟! ويحك ! كم تنوحُ !
    أهمُّ في فؤادك أم قروحُ ؟
    بل 'الفيزات' تطلُبها .. فتأبى
    كما يتمنّع الطيفُ المليحُ
    تغازلُ طول ليلك حُسن 'فيزا'
    فلا يتهيَّأ الوصل .. المريحُ
    وتحلم أن تكون هنا 'كفيلا'
    عمالته تضيق بها السفوحُ
    فتطلُقهمْ .. وتجلسُ مستريحاً
    همُ تعبوا .. وأنتَ المستريحُ !!
    وتقبضُ ما تيسَّر كلَّ شهرٍ
    وذلك عِندك السهمُ الربيحُ
    وفي 'نقل الكفالة' .. مغرياتٌ
    يسيل لها لعابك .. أو يسيحُ
    وتنسى دونما خجلٍ .. شباباً
    يسدُّ دروبهم شبحُ قبيحُ
    يعانون البطالة .. دُونَ ذنبٍ
    لأنَّ 'قطاعك' الضرعُ الشحيحُ
    هم الأوْلى بحبّك .. يا صديقي
    ومدحِك .. أيها الفَطِنُ الفصيحُ !
    نذرتُ لهم شبابيَ .. ثم ولىَّ
    فقلت 'فِداكمُ العمرُ الذبيحُ' !
    وناديتُ الكهولة َ.. فاستجابتْ
    وفي الإيمانِ .. بَعْد الروحِ ... روحُ
    وأقسم با الذي أغنى وأقنى
    لخدمتهمْ لديَّ هي الطموحُ
    وأعجب من هجاءٍ ضمَّ نصحاً
    ولكن طالما جَهل النصيحُ !
    سأبقى هاهنا .. ما شاء ربّي
    مكانيَ لا أريمُ ولا أروحُ !
    تذكّرْ قول صاحبنا قديماً:
    تسيرُ بغير ما ترجوه ريحُ !
    **********

    بارك الله فيك

    نوع من التغيير في الموضوع

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    مجازف

    شكراً على المشاركة


  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أوان الشد مشاهدة المشاركة
    قطعت جهيزة قول كل خطيب
    بما أنكم تريدون الكلام بالحجة والمنطق ,,,,, فهذا غازي القصيبي من الألف إلى الياء :

    [منقول]
    ناهز السبعين عاما من عمره، وبدأت آثار السنين ظاهرةً على محياه، و انحناء ظهره الواضح، و لا زال يجول في داخله فكر ذالك الشاب العشريني الذي يعشق الحرية المطلقة، و التي مارسها طوال حياته ابتدأ من حياته في الإحساء و البحرين و القاهرة و لوس انجلس و بريطانيا. و الخطير في هذا حرصه الشديد على تقريرها في ثقافة هذه البلاد من خلال المواقع التي احتلها كصانع للقرار، ابتداء من مدرس مساعد _ جامعة الملك سعود _ الرياض عام 1385هـ،و رئيس لقسم العلوم السياسية بجامعة الملك سعود بالرياض
    وعميدا لكلية التجارة بجامعة الملك سعود ومن خلال عمله كمستشارً في عدد من الجهات الحكومية منها وزارة الدفاع والطيران ووزارة المالية والاقتصاد الوطني ومعهد الإدارة العامة وتكليفه بعدد من المهام السياسية ،ومدير عام مؤسسة الخطوط الحديدية عام 1394هـ ،و وزير للصناعة والكهرباء عام 1395هـ ،و وزير للصحة عام 1402هـ ،وسفير لخادم الحرمين في البحرين عام 1404هـ ،وسفير لخادم الحرمين في المملكة المتحدة وايرلندا عام 1412هـ ووزير للمياه عام 1423هـ ، و أنتها بوزير العمل عام 1426هـ و إلى الآن.
    و قبلها من خلال مؤلفاته الأدبية سواء الشعرية أو الروائية_الغارق في النرجسية_ ابتدأ من ديوان اشعار من جزائر اللؤلؤ، وديوان قطرات من ظماء، و معركة بلا راية، أو روايته الجنسية (شقة الحرية) أو الأخرى الغارقة في الممارسات الجنسية لمرضى البرمستانات (العصفورية) و تقريظه لرواية المتسكعات (بنات الرياض). ذلك هو غازي بن عبد الرحمن القصيبي الذي يقول في كتابه سيرة شعرية في الصفحة 27 (......و لا أظني بحاجة إلى القول بأن الشاعر، أي شاعر، كثيرا ما يجد نفسه في صراع مع بيئته و يزداد هذا الصراع كلما كانت بيئة الشاعر محافظة متزمتة)
    كما يقرر الشاعر في نفس الكتاب في الصفحة 56 إلى أن الصدمة الحضارية التي أصابته عندما أنتقل للولايات المتحدة الأمريكية ونظرته إلى ذلك المجتمع المنفتح ،جعلت لديه رغبة جامحة في تطوير المجتمع القديم و إنقاذه من التخلف. كما يذكر الدكتور غازي في نفس الكتاب عن تجربته العملية عندما عاد إلى العمل في المملكة فيقول:
    (.....و مع بداية التجربة العملية بدأ التأقلم مع مجتمع الوطن، و قد تبدو هذه العبارة متناقضة و لكنني في حقيقة الأمر كنت بحاجة إلى التأقلم بعد فترة طويلة طويلة من الغربة في القاهرة و في لوس انجلس .بل إن المجتمع الذي ترعرعت فيه في البحرين كان يختلف بعض الشيء عن مجتمع المملكة(
    اليس هو صاحب المقولة المشهورة : ( إن الجزيرة منذ ثلاثة الآف عام لم تر النور إلا الآن ) وبسبب هذه المقولة أصدر الشيخ بن باز رحمه الله فتوى فيه ،
    وهو القائل كذلك : (البرامج التلفزيونية والمناهج التعليمية للمرأة ومجالات عمل المرأة ... قضايا تنتظر دورها ) داعيا إلى تغيير المجتمع السعودي نفسيا وفكريا واجتماعيا .هذا أحد الذين عمل التويجري على تقريبه من الملك ، مكونا بذلك حزباً حاكماً غربياً أكثر من الغرب للإسراع بهذه البلاد إلى الهاوية غير مكترثاً بحكامها الفعليين و الذي لو استمر هذا الحزب في انطلاقته فسنجد حكام هذه البلاد مع المشاهدين بعد أن كانوا على خشبة المسرح.
    محطَّات في حياة د. غازي القصيبي :-
    عندما عاد القصيبي من دراسته الخارجية في عهد الملك فيصل كان يحمل فكرا علمانيا قوميا ( راجع اعترافه على نفسه في روايته " شقة الحرية " ) ، وهو متهم من قبل بعض أصحابه القوميين الثوريين أنه ذو ولاء أمريكي من الأصل ويعتبر عند بعضهم انتهازيا خائناً للقومية الثورية لحساب اليسار الأمريكي ، بدأ يدرس في كلية التجارة سابقا "العلوم الإدارية حاليا" وأخذ ببث فكره وكان من أخطره الجانب الإباحي ، حيث نشر في ذلك الوقت ديوانه " معركة بلا راية " وفيه قصائد مجون وسكر وعربدة ، متأثراً بأستاذه الذي لا يخفي إعجابه به نزار قباني ، فقامت مجلة البلاغ الكويتية ذات التوجه الإسلامي والتي كانت تصدر في الكويت بوضع عنوان كبير على غلافها بعد ظهور الديوان : نزار قباني جديد في السعودية ، وتحدثت عن هذا المسلك السيء في بلد كالسعودية خاصة في ذلك الزمن المحافظ .
    قام الشيخ عبدالرحمن الدوسري رحمه الله بإطلاع الملك فيصل على المجلة وماذا كتب فيها عن القصيبي الذي يدرس أبناءنا في كلية التجارة ، فما كان من الملك فيصل إلا أن أبعده من الجامعة لأسباب كثيرة منها موقفه الحازم من التيارات القومية والتي كادت أن تطيح به أكثر من مرة وقد كان موقفه من القصيبي جزءا من هذا الموقف العام ضد القوميين لكن هذه الحادثة كانت هي القشة ، فنقل إلى سكة الحديد وهمش من الحياة العامة حتى قتل الملك فيصل ، ( لاحظ أن القصيبي أشار إلى هذه القصة دون تفاصيل وأبهم اسم الشيخ في كتابه"حياة في الإدارة " وقد ساقها بغير إنصاف ولا شفافية لأنها لا تخدم نرجسيته وشخصانيته الطاغية ) .
    بعد تولي الملك فهد زمام الأمور قرَّب القصيبي وولاه وزارة الكهرباء ثم وزارة الصحة والتي عمل فيها مذبحة إدارية كما يهوي أن يقول في كتابه "حياة في الإدارة " وبدأت الصحف تصفق له وتضع صورته قبل الحكام في الصفحات الأولى ، وحقيقة الحال أنه عبث في وزارة الصحة كما يدرك المختصون من خلال الصلاحيات التي منحت له كما هو الحال الآن في وزارة العمل ، و لن نتطرق إلى الأسباب التي دعت الملك فهد لتقريب القصيبي وأمثاله وإبعاد آخرين ، لحساسية مثل هذا الكلام ، ولكون هذه المقالة لا تهدف لإثارة الفتن بقدر ما تهدف إلى تنبيه الحكام والمحكومين إلى المخاطر المحدقة بهم .
    عندما تجاوز الأمر الحدود في استخدام الصلاحيات للإثارة والشهرة ، و تجاوزت الصحف الحدود في تغطية أخباره ومغامراته الإدارية وإصلاحاته الظاهرية حتى غدت صور القصيبي في الصحف توضع قبل صور الأمير سلمان أمير الرياض في أحداث تقع في الرياض ؛ عندها تجاوز الخطوط الحمراء حتى بدأت الحساسيات تظهر على السطح ، فبادر بكتابة قصيدته " قصيدة المتنبي الأخيرة إلى سيف الدولة " وهي من نفس بحر وروي قصيدة المتنبي لسيف الدولة الأولى ، والتي نشرتها جريدة الجزيرة لعلاقة رئيس تحريرها – خالد المالك – بالقصيبي ، فهنا بلغ السيل الزبى لدى الحكام وكانت هذه القصيدة هي القشة ، فأقيل القصيبي وأبعد المالك عن جريدة الجزيرة .
    استمر القصيبي مدة طويلة في هذه السفارة الصغيرة والتي لا تتناسب مع طموحه ، مهمشاً ، هادئا ، لا ذكر له ، حتى جاءت أحداث الخليج الثانية فبدأ يكتب في صحيفة الشرق الأوسط عموداً بعنوان " في عين العاصفة " دافع فيه عن استدعاء القوات الأمريكية للخليج وأيد ضمنا مظاهرة النساء لقيادة السيارة ، ودخل في معركة مع رموز الصحوة الذين برزوا في حينها ، واتهمهم بأنهم يؤيدون صدام حسين ، ثم عدل هذه التهمة جزئيا في كتاب لاحق له ، وكان يستنهض الدولة عليهم ويحرضها على ضربهم بصورة لا تليق بمثقف يحترم نفسه ، وانتهت هذه المواجهة باتفاق الملك فهد مع الشيخ ابن باز رحمه الله على أن يهدىء كل منا أصحابه ... كما نقل في حينها ، ( هناك تصرف قام به القصيبي أثناء المواجهة مع رموز الصحوة نجد أننا مضطرون لذكره لبيان الوجه الآخر للقصيبي ، وهي أن الأمير خالد الفيصل حبك فرية على أحد طلبة العلم ممن تواجه مع القصيبي وهي فرية اللواط ، وقد واجه خالد الفيصل ضجة واستنكارا عارما ، وحينها استطاع خالد الفيصل أن ينهي الموضوع بصك قد يوحي بوجود أصل لهذه الفرية مستغلا ضعف القاضي وسذاجة المدعى عليه ، فما كان من القصيبي إلا أن أخذ هذا الصك وبدأ يوزعه ...).
    بعد ذلك انتقل إلى لندن ، وكان من أبرز نشاطاته الالتقاء بالطلبة السعوديين ، وظهرت عليه لهجة الناقد للدولة ، ولم يحدث أحداث تذكر طيلة عمله بالسفارة في لندن إلا أنه كما تقول أوساط السفارة أمطر الدولة وأجهزتها الأمنية بسيل من التقارير عن المؤسسات الإسلامية العاملة في بريطانيا محرضا الدولة عليها خاصة المؤسسات المدعومة من المملكة ، فعمل كرجل أمن غير أمين ، وهذا من ملامح الوجه الآخر للقصيبي ، وقد كانت الدولة وأجهزتها الأمنية أعقل من القصيبي فلم تأبه بهذه التقارير .
    لازم الإحباط القصيبي فلم يرجع إلى الوزارة حسب الوعود ولم يؤبه به كثيرا في عدد من فعاليات الدولة في أوروبا وقد بث هذه الهموم للعديد من أصحابه وظهر على كلامه في مناسبات عامة ، ثم بدأت تتسرب معلومات أن القصيبي يعد العدة لتشكيل معارضة سياسية للدولة مطالبا بالإصلاح ومؤيدا من عدد من المثقفين من أصحاب المناصب سابقا أو من أساتذة الجامعات ممن يعانون الإحباط ( لن نذكر أسمائهم لعدم التحقق من ذلك ) ، وقيل في حينها أن هذا المشروع يمكن أن ينجح لشعبية القصيبي لدى بعض الأوساط ، ولدعم أمريكا وبريطانيا له ( تذكر أن القصيبي كان عضوا في لجنة شكلتها الدولة أوصت بالعفو عن البريطانيين دون عقوبة مع إقرارهم بالقتل والتفجير ، ونفذت الدولة توصية هذه اللجنة !!) ، ومشروع المعارضة الإشاعة هذا شكل هاجسا للدولة لاحتماله واحتمال نجاحه بدعم خارجي فالقصيبي رجل علماني ، تغريبي وليس أصوليا كالفقيه والمسعري .
    لم يتحرك الماء الراكد في حياة القصيبي العامة إلا بمجيء فرصة الترشيح لليونسكو ، فقدمته الدولة مرشحا لها عن أسيا حسب دورة اليونسكو ، ولكنه أخفق في النهاية أمام المرشح الياباني ، وكان من أسباب الإخفاق عدم دعم عدد من الدول العربية له ، ويومها فسر هذا الموقف بعدم حماس الدولة أو بعض أجهزتها للقصيبي ، فلم تمارس ضغوطا ولم تستخدم علاقاتها بصورة كافية لإقناع هذه الدول المعارضة .
    عاود الإحباط القصيبي مرة أخرى ، فبدأ يخرج على أعراف السياسة في هذا العصر الذي انبطح فيه العرب جميعا ، فامتدح المقاومة الفلسطينية والعمليات الاستشهادية ضد اليهود ( يسرنا هذا الموقف من القصيبي ، ونتمنى أن يكون موقفا مبدئيا وليس احترافا سياسيا لتحريك المياه الراكدة مع الدولة أو موقفا شخصيا بسبب موقف اللوبي اليهودي منه في اليونسكو ) ، فأحرج هذا الموقف الدولة التي تطرح التطبيع مع يهود بمبادرة الأمير عبد الله ، وأغضب في موقفه هذا بريطانيا بسبب ضغوط اللوبي اليهودي ، فنشر آنذاك أن بريطانيا طلبت إبعاد القصيبي فغادر بريطانيا واتجه إلى أسبانيا حيث الملك فهد برفقة الأمير سلمان ، ثم رافق الملك عبد الله في رحلته إلى المغرب بعد قرار الدمج ، فمكث عندهم أشهرا تذكروا فيها وعودهم له بالوزارة بعد إقالته من وزارة الصحة ولذا عند عودتهم إلى المملكة تزامن ذلك مع وجود وزارة المياه بلا وزير فاستوزر عليها ، ثم ضمت الكهرباء إلى وزارته ، فبدأ يمارس هوايته في التصريحات النارية والقرارات المتعجلة التي بقيت تعاني منها الوزارة عندما غادرها إلى وزارة العمل كحال وزارة الصحة عندما أقيل منها
    في هذه الأثناء اقترب من الأمير عبد الله (عندما كان ولياً للعهد)وكان للتويجري دور في ذلك ، وإن كان يشكل حساسية خفية له ، فللقصيبي تاريخ قديم وليس كبقية العصابة الذين مكنهم التويجري من شبه لا شيء .يظهر أن القصيبي يرى أنه حانت الفرصة لتحقيق أهدافه ، فالظروف الدولية مواتيه فكانت هي الفرصة ولسان حال القصيبي يقول : أن الفرصة لا تطرق الباب مرتين ، والعمر لا يؤكل مرتين .
    مع مرور الزمن تمكن القصيبي من الملك عبد الله ، فأشركه في كل لجنة يشكلها الملك أو مجلس الوزراء ، ووضعه نائبا لرئيس اللجنة العامة لمجلس الوزراء ، وكان أبرز عضو فيما يسمى " الهيئة الاستشارية " في مكتب الملك عبد الله مع آخرين أسوأهم د. فهد العبد الجبار و خالد التويجري ، وأشركه الأمير عبد الله معه في أسفاره ، وعندما كثرت اللجان على القصيبي اعتذر من الملك عبد الله عن بعضها فرفض الملك عبد الله (عندما كان ولياً للعهد) هذا الاعتذار ، ثم نقله إلى وزارة العمل بعد فصلها عن الشئون الاجتماعية لأهمية هذه الوزارة وحساسيتها في إحداث تغييرات تخص السعودة و المرأة .
    بدأ طغيان القصيبي يزداد عندما شعر أنه تمكن من الملك كعادته السابقة ، فبدأ بالتعاون مع بعض أفراد العصابة بالهيمنة على البلد من خلال السيطرة على مجلس الوزراء ولجانه المختلفة ، فتحولوا إلى مشرفين على قرارات الدولة يمضون ما يريدون ويمنعون ما يريدون باسم الملك مع ممارسة تكتيكات ذكية ومخادعة مع بقية الأمراء كان قد أرساها التويجري منذ زمن ، وبدأ القصيبي يمارس كبرياءه وغطرسته على الوزراء ، فيسخر منهم ومن مداخلاتهم أثناء النقاش في اللجنة العامة لمجلس الوزراء أو في اللجان الأخرى ( تحدث عدد من الوزراء عن استيائهم من نفوذ القصيبي وسخريته بهم ، وأصبح معتادا في لجان مجلس الوزراء أن القصيبي إذا أراد تمرير قرار أو إيقافه قال هذه رغبة الملك ، وكأنه أخذ هذه العبارة من التويجري الذي كثيرا ما يقول : أنا عبد الله ) .
    في هذه الأثناء كانوا قد اقنعوا الملك عبد الله (عندما كان ولياً للعهد) بأنه رجل المرحلة ورجل الإصلاح ، ونقلوا له بعض تعليقات صحف خارجية وغربية بأنه حاكم إصلاحي ، ومدحه عدد من المسئولين الزائرين للمملكة وفي أثناء مشاركة الملك ببعض الفعاليات السياسية الخارجية يمتدح بأنه رجل إصلاح ، كما اقنعوا الملك بأن المشايخ والمتدينين يقفون دائما في وجه أي جديد فلا تأبه بهم ، ويذكرونه بموقف الملك فيصل من معارضة أهل القصيم والزلفي لمدارس البنات ، وكيف حسم الملك
    فيصل الأمر ثم تابعوه بعد ذلك ، مستغلين سماحة الملك ( لا نستبعد دور هذه العصابة في تنسيق وترتيب مثل هذا الثناء للملك من الآخرين وحتى من الصحف ، ليتحقق لهم ما يريدون ) .
    في ظل هذه الصورة بدأ القصيبي يطرح مشروعه الإصلاحي ويبشر به وهو مشروع تغريبي انتهازي ، ويدعو إليه حتى الأمراء دون ضوضاء أو إعلان ، حيث كتب لعدد منهم يدعوهم إلى الانضمام لمسيرة الإصلاح التي يقودها الملك عبد الله - على حد لفظ القصيبي - ، وقد اعتبر القصيبي أن هذه هي مهمته الرئيسة وليست الوزارة على أهمية الوزارة الأخيرة بالنسبة له ولبرنامجه ، وهو الآن منهمك بمشروع الإصلاح ويرى أنها الفرصة المواتية له ولا بد من كسب الزمن ، الأمر الذي دعى بعض الأمراء إلى تحذير عدد من المشايخ والمثقفين من هؤلاء حيث قال أحدهم : " لابد أن تبادروا إلى الأمير عبد الله فإن حوله مجموعة تريد أن تغرب البلد مستغلين طيبة الأمير" هكذا قال أحد الأمراء المتنفذين .
    أما أحد الأمراء الكبار فإنه كتب إلى الأمير نايف أولا ثم إلى الملك عبد الله ثانيا يحذره ممن سماهم بالعلمانيين حوله ، وأنهم لا يؤمنون من تنسيق مع الخارج وأن العلماء وطلبة العلم والدعاة مهما اختلفنا معهم فالقواسم المشتركة معهم أكثر وهم مأمونون من الاتصال بالخارج .
    تولى القصيبي في هذه المرحلة تصوير كثيرا من الرؤى والمواقف حيال الأحداث المختلفة للملك و خداعه بها، وكثيرا ما يشير الملك عبدالله إلى ذلك عندما يسمع رؤى أخرى مخالفة لرؤى القصيبي ، فينادي الملك بعفوية : " وين غازي ؟" أي أين غازي ؟ من أجل أن يسمع أن الأمر خلاف ما ذكر له ، ولكن هل يتغير الحال عندما يسمع خلاف ما يسمعه من هذه العصابة !! نأمل أن يحصل مستقبلا ، لكن ليس قبل فوات الأوان .
    وأخيرا هناك غليان داخل مجلس الوزراء ولدى الأمراء من هذه العصابة حول الملك عبد الله والتي تمرر ما تريد وتمنع ما تريد بأساليب متعددة مباشرة وغير مباشرة ، ماكرة ومخادعة ، وكثير منهم يشتكي من تطاول القصيبي عليهم في اللجنة العامة ، وهناك قصص كثير من هذا يفضي بها عدد منهم في كل مناسبة ، ولكن المطَمئن أن عددا منهم يدركون مآرب هذه العصابة ، ولذا فهم يتحسسون من مواقفهم وأطروحاتهم .في الحلقة القادمة لنا وقفات في محطات آخرى في حياة معالي الوزراء غازي القصيبي تبين أنه لا ينتمي فكرياً لهذا البلد.
    محطات أخرى :
    1 - القصيبي مفتياً
    جراءة القصيبي الكبيرة في تفسير النصوص ، خذ مثال كتابه الثورة في السنة النبوية فقد تجرأ كثيراً على تفسير النصوص ولي أعناقها لتوافق إنحرافه وهو الذي لم يدرس الشرعية ولم يتلقى العلم على يد عالم أنظر رد الشيخ سليمان الخراشي عليه ( وفي أحد مقالاته وكان بعنوان ( ورقة عائلية من تاريخ الطبري ) نشرتها مجلة اليمامة آنذاك أراد أن يتحدث عن المرأة وجواز مشاركتها في الحياة العامة ، فاتكأ على رواية للطبري قرأها عن عمر بن الخطاب جاء فيها أن عمر عند ما كان لديه أحد قواده في منزله ، دعا زوجته أم كلثوم لأن تشاركهما طعام الغداء ؛ واستدل على ذلك بجواز مخالطة المرأة وتوسيع مشاركتها في الحياة الاجتماعية ... وقد قال ابن باز رحمه الله أن القصة باطلة رواية ودراية )
    2- القصيبي وعلاقته الحميمة ببقية العصابة:
    مثال تركي الحمد طالب من طلابه في الجامعة ، لقد أشار في كتابه ( حياة في الإدارة ) بأن تركي الحمد كان أحد طلبته في الجامعة ، وما أدري ما رأي الدكتور غازي القصيبي في ثلاثية تركي الحمد ( العدامة ، الشميسي ، الكراديب ) المملوأة بالانحراف إلى حدالكفريات والعربدة . يقول الكاتب "تركي الحمد" في أحد كتبه حينما كان يتحدث عن أعظم (20) شخصية في القرن العشرين ، يقول الكاتب أن هناك .. رجال صنعوا الظروف .. ورجال صنعتهم الظروف ، وحققوا في كلا الحالتين النجاح والشهرة ، وغازي القصيبي ، لا أعتقد أنه يملك حنكة السياسي ، وذكاء انيشتاين ، ودهاء صلاح الدين ، حتى يحقق تلك النجاحات على المستوى الحكومي ، بل أن الظروف التي كانت تعايشه حين تخرجه من جامعة القاهرة مواتية لتحقيق النجاح ، كانت البلد في حاجة ماسة لمثل تلك الشهادات ، وقلة ماكانت متواجدة شهادات عليا ، ومع الركب المتجه إلى الغرب الأمريكي كان غازي القصيبي متواجد هناك
    3 – القصيبي وحياة الحب والخنا :
    ولا أدل على ذلك من رواية شقة الحرية والتي صور فيها حياته ومجونه ويقول مؤكداً على أنه يذكر واقعه ( كما قلت مراراً وتكراراً شيء من الحقيقة وكثير من الخيال )
    4 – القصيبي وعضوية المجلس الأعلى للتعليم ودعواه ان المناهج هي المسئولة عن الأحداث الإرهابية في الداخل وفي تصريح له في مؤتمر صحفي في واشنطن في 9/2/2005 ( اتهم وزير العمل السعودي الدكتور غازي القصيبي التعليم والتلقين للأطفال ( في المدارس ) بأنها وراء العمليات الإرهابية التي وقعت في المملكة خلال العامين الماضيين ... نافياً الربط بين ظاهرة الإرهاب والبطالة )
    5 – القصيبي وتحرير المرأة :
    وذلك من خلال توسيع مجال عمل المرأة وحث التجار بل ومتابعتهم في توظيف المرأة ولم يلق الشباب ذلك الاهتمام .
    6 – تشجيعه للمنحرفات من النساء ودعمهن
    مثل موقفه من رواية رجاء الصانع حيث قدم لروايتها وأشاد بها وقد أرجع الكثير هذه الشهرة لهذه الرواية مع أنها ممنوعة في البلد إلى تقديم غازي القصيبي لها ومن ذلك قوله : ( هذا عمل يستحق أن يقرأ .. وهذه رواية أنتظر منها الكثير ) معللاً ذلك بقوله ( تقدم رجاء الصانع على مغامرة كبرى .. تزيح الستار العميق الذي يختفي خلفه عالم الفتيات المثير في الرياض ) وقال : عند ما يزاح الستار ينجلي أمامنا المشهد بكل ما فيه من أشياء كثيرة مضحكة ومبكية بكل التفاصيل التي لا يعرفها مخلوق خارج هذا العالم الساحر المسحور ) وتقول رجاء الصانع : ( تقديم الوزير لكتابي كان حلماً تحقق .. الدكتور غازي القصيبي كان منذ مراهقتي وحتى اليوم الشخصية الأكثر إبهاراً لي في الحياة ! كنت ، وما زلت أقرا كل ما يكتب بنهم ، وأتابعه بشغف في كل لقاءاته الصحفية والتلفزيونية ، وأحاول أن أستوعب كيف يمكن لأحد ما أن يجمع كل هذه الثقافة ... إلى أن قالت : إعجابي به لم يكن يخفى على أي من صديقاتي . كن يخفين عني رواياته ودواوينه لأنني أصادر منهن حتى ما عندي نسخ منه ! ) وتقول : ( فوجئت باتصاله وثنائه على الرواية التي قرأها رغم مشاغله التي لا تخفى على أحد ، وتكرم بإهدائي تلك الكلمات الرقيقة التي قرأتموها على ظهر الرواية . لا شيء يمكن أن يصف شعوري في تلك اللحظة ! وبأنه لو لم تأتيني هذه الرواية سوى بتلك الكلمات من غازي القصيبي لكفتني !! ومن المؤكد أن كلمة أديب متميز ومعروف بمكانة القصيبي هي أحد أسباب انتشار الرواية ، لأنها تعد عامل جذب للقارئ الذي لم يسمع برجاء الصانع من قبل ، خاصة وأن معاليه لم يقدم لرواية قبل هذه على حد علمي ، وإعجابه بروايتي وإيمانه بموهبتي فخر كبير لي وأرجو أن أتمكن من المحافظة على هذا المستوى وتحسينه في أعمالي القادمة كي أكون دائماً عند حسن ظنه ) إلى هذا الحد هذه المرأة مهمة مع كثرة أشغاله ومسؤولياته لكنه تشجيع المنحرفات من النساء ودعمهن و تقول : ( وأنا بالفعل أطمع لأن أقدح الزناد لينطلق التغيير ، وهي تغييرات اجتماعية لا مساس لها بالدين ) يلاحظ أن مشروع رواية بنات الرياض مرتب ليساهم في حركة تحرير المرأة السعودية فالقصيبي يقدم وهذا يشيد ودار النشر واحدة للجميع وهى دار الساقي التي تنشر للحمد والقصيبي ونحوهم
    تأمل ! يقول الغذامي في مداخلته على هذه الرواية ( إنها نص ذكي في توقيت ذكي ) فماذا يقصد بالتوقيت الذكي وتقول منيرة السميح معلقة إن الرواية تقوم بتعرية للمجتمع وإزالته البريق الذي وضع على المعدن دون أن يصقل المعدن بمهارة وفيها نقرأ بعض القدسيات الاجتماعية ( العادات والتقاليد والأعراف ) كيف تعرقل الكثير من حرياتنا وكيف تغتال الكثير والكثير من أفراحنا .
    حتى أن برنامج ( الحدث ) في قناة ال بي بي سي اللبنانية طرح حلقة كاملة عن هذه الرواية
    7- القصيبي وزيراً للعمل ،
    مشروع القصيبي التضييق على القطاع الخاص وبالذات الصغار وأصبح القصيبي عدواً لرجال الأعمال ، وهمه الوحيد توسيع مجال عمل المرأة و استثمار الفرصة بزيادته . وهو يدير الوزارة بكونه مثقف صاحب توجه لا كونه اقتصادي همه نجاح البلد
    <LI>هل يعالج القصيبي البطالة أم أنها دعاية جوفاء للكسب الإعلامي والسياسي
    <LI>علاقة القصيبي برجال الأعمال يقول المهندس عثمان محمد السيف (... وهذا الحديث ذكرني بما نشرته عكاظ عن الدكتور محمد عبده يماني من وجود جفوة وفجوة بين وزير العمل معالى الدكتور غازي القصيبي ورجال الأعمال )
    قال له تركي الدخيل في برنامج إضاءات معالي الوزير أنت تتحدث عن شراكة يكون فيها تفاهم بين الوزارة وبين رجال الأعمال وقد صرحت في 29/4 في الصحف السعودية ، وقلت مخاطباً رجال الأعمال : (لن تفيدكم ( مافيا) التأشيرات ، هذه اللغة هل تعتقد أنها لغة تؤدي إلى الشراكة )
    فقال القصيبي : ( عندما تتقدم الدولة بمشروع يهدف إلى حل مشكلة يقول لي أروح للبلد الفلاني هذا أسلوب لا يجوز في التعامل وهذا بالفعل ابتزاز يا أخي بتروح المحل الفلاني رافقتك السلامة )
    <LI>يقول الدكتور غازي القصيبي في برنامج إضاءات ( فقصة أنه في كل بيت في المملكة يجب أن يكون فيه العمالة الأجنبية الوافدة أعتقد أن هذه عادة يجب التخلص منها ) قراراته المؤلمة على الناس وحدهم من هؤلا الذين يجب أن يتخلصوا من هذه العادة السيئة وما هو حال بيتك يا معالي الوزير ؟
    8 - الانقلاب على الدولة بوضعها السابق في خطاب الإصلاح الموجه لعبد العزيز بن فهد ودعوته إياه أن يشارك في الإصلاح الذي يتبناه ثم قدمه في برنامج إضاءات حيث يقول ( والدولة الجديدة بدأت تهتم بهذه الناحية ) تعبيره هنا بالدولة الجديدة .
    عمل المرأة في نظر الوزير هو مدفوع الأجر أما عملها في المنزل فهو بطالة وهذا هو المفهوم الغربي لعمل المرأة يقول القصيبي في برنامج إضاءات ( ان بطالة الرجال أوضح ... إلى قوله أما النساء جالسات في بيوتهن ما نعرف ...)
    ويرى وزير العمل القصيبي أنه لا يمكن أن تعمل المرأة إلا باختلاط ولذالك ألغا شرط عدم الاختلاط في نظام العمل الجديد ويؤكد هذا بقوله ( إن وزارته تجد صعوبة في توظيف النساء لأنهن يطالب بمكاتب منفصلة عن الرجال )
    9 - تأمل هذه الدعوة الخطيرة من هذا الرجل الخطير يقول في محاضرة القاها في جامع السلطان قابوس في سلطنة عمان بعنوان أهمية مراجعة مفردات الموروث الحضاري والديني لمواكبة تقدم الحياة ) تحدث فيها عن أن هذا الموروث يعتبر جزأً من التاريخ الذي نحمله أنفسنا فنحن من صنع تاريخنا وإن الذين لا يتعلمون من التاريخ يحكم عليهم بإعادته ) وهذا يذكرنا بمقولته التي دعاه بسببها سماحة المفتي الشييخ عبد العزيز بن باز إلى التوبة لأنهاتحمل كفراً وردةً حينما قال ( إن الجزيرة منذ ثلاثة الآف عام لم تر النور إلا الآن ) وبسبب هذه المقولة أصدر الشيخ بن باز رحمه الله فتوى فيه .
    10 - القصيبي لا يتحمل الحوار ووجهات النظر الأخرى مع أنه منظر من الدرجة الأولى في هذا الباب من أمثلة ذلك ما وقع منه في برنامج إضاءات مثل قوله: ( لتركي الدخيل أنت تريد أن تفهم لا تريد أن تفهم ) وكذالك عند ما زاره بعض طلبة العلم في مكتبه وبدأ الحديث عن عمل المرأة وذكروا وجهات نظرهم لم يتحمل الطرح وخرج من الباب الخلفي للمكتب تاركاً الزوار والمراجعين ، والأمثلة على ذلك كثيرة جداً .
    11- القصيبي وصياغة القرارات :
    ولا أدل على ذلك من مثال قضية السحيمي والحربي التي صيغت فصول المؤامرة على الملك إلى أن وقع القرار ، مع أن قضية السحيمي صدر فيها صك شرعي بالتعزيز وصدق من التمييز ثم من مجلس القضاء الأعلى ثم صدر القرار السامي بالتنفيذ ثم في مؤامرة قذرة يديرها القصيبي وعصابته يصدر القرار بالعفو ويصور للملك أن القضية سهلة ولا تستحق هذا الحكم وقد ثار غضب الملك عند ما اتضح له الأمر بعد ذلك ، ثم قضية البراك والمزيني وهي قضية شخصية يصدر القرار بأبطال الحكم ولوم القضاء وإصدار نظام يقول للصحفيين أفعل و لاحرج .
    ومن ذلك حركة القصيبي وبقية العصابة في الجمعيات الخيرية في الداخل والخارج إلى أن صدر القرار الجائر باغلاق مؤسسة الحرمين وغيرها في الطريق .
    وتستمر فصول المؤامرة عند ما كتب الدكتور محسن العواجي مقاله المشهور عن القصيبي في موقع الوسطية ثار القصيبي وعصابته بشكل سافر وغريب ، تغلق الساحات وموقع الوسطية ثم يعتقل الرجل وتصرح وزارة الداخلية أنها لم تأمر باعتقال الرجل. فهل جاء أمر الاعتقال من استخبارات العصابة أم من الاستخبارات الأمريكية التي لا تتحمل أن يتحدث عن الرجل المدلل . مع أن الدكتور محسن وفقه الله قد كتب قبل ذلك مقالاً في قوة هذا المقال عن رجل من الأسرة وحاكم منطقة وهو خالد الفيصل ولم يمس باذى فما هي القصة ولماذا هذا كله .
    أسئلة مطروحة :
    1- ما علاقة القصيبي بالسفارة والإستخبارات الأمريكية .
    2- ما الدور القادم الذي يرتب للقصيبي في التشكيل الوزاري القادم .
    3- هل هناك بدايات تنافس داخل الديوان بين بعض أفراد العصابة خصوصاً بين القصيبي وخالد التويجري . 4- ما موقف بقية الأسرة من هذا التسلط المكشوف من القصيبي وعصابته .
    5- من الذي يحدد برامج الدولة ومستقبلها أهي الأسرة أم العصابة .
    6- من الذي ينظم الاتصال بالخارج وجولة الملك السنوية ، ومن الذي يختار الوفد المصاحب ؟
    7- لماذا تطول مدة الجولة السنوية بطريقة لم تكن تعرف في الدولة سابقاً هل لأجل التفرغ للملك?
    8- من أعضاء اللجنة الاستشارية للملك ومن أمينها وكيف تصاغ القرارات فيه؟
    http://www.alkashf.net/vb/showthread...DE%D5%ED%C8%ED
    متميز ما أتيت به

    جعله الله في ميزان حسناتك


  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أوان الشد مشاهدة المشاركة
    وإليكم المزيد :
    رسالة للدكتور / غازي القصيبي
    د.عبد العزيز بن عبد المحسن التركي
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه وبعد...
    إن مما يحير العاقل الحصيف ما نطالعه بين الحين والآخر من كتابات ومقالات وتصريحات وقرارات، تكون خالية من التأصيل الشرعي، أو التنظيم الإداري، أو التوافق مع نظام الحكم الذي اتخذ الشريعة مرجعاً في عموم منطلقاته في (مادته السابعة)، ولما تتميز به مملكتنا من مكانة عالية ( بين دول كثيرة في عالمنا المتلاطم الأمواج، بسبب فتن الشبهات والشهوات)، فالواجب علينا وعلى المسؤولين فيها المحافظة على هذا التميز الذي يغيظ الأعداء في الداخل والخارج، أعداء الدين وأعداء الوطن وأعداء القيم والأخلاق.
    روى الإمام أحمد وأبو داود- في باب تداعى الأمم على أهل الإسلام - وصححه الألباني في صحيح الجامع رقم (8183) من حديث ثوبان -رضي الله عنه- قال: قال النبي- صلى الله عليه وسلم-: (( يوشك أن تداعى عليكم الأمم من كل أفق كما تداعى الأكلة على قصعتها ......)) الحديث.
    وتداعى الأمم يكون أحياناً عن طريق أبنائها إما جهلا منهم وغفلة، وإما انحرافاً ونفاقاً، وإما إغراءاً وحماقة.
    ولقد ركز الذين يسعون لإفساد مجتمعنا والزج به إلى طريق الانحراف، (الذي وقعت فيه بعض الدول الإسلامية) على مجالات ثلاثة، هي مفاتيح الخير إذا أُحسن توجيهها، ومفاتيح الشر إذا أًَُسِيَء استعمالها.
    وهى : التعليم... والإعلام... والمرأة
    ولعل أعظمها خطراً، وأشدها أثرا، وأعجلها نتيجة في الإفساد هي المرأة.
    ولذلك ركزت حملات التغريب في معظم البلاد الإسلامية على المرأة وعلى إخراجها وتبرجها، واختلاطها مع الرجال باسم العمل والوظيفة والدراسة، والذي بدأت بوادره في بلاد الحرمين تطل من خلال وزارة العمل ووسائل الإعلام وغيرها.
    وإن من مظاهر الزج بالمجتمع في ممارسات تؤول إلى الفساد والانحراف ما تقوم به وزارة العمل، من دعوة صريحة إلى توظيف المرأة في الكثير من المجالات، التي تخالف طبيعتها وتفسد أخلاقها، وتضر المجتمع، وتهدد الأمن وتضعف الاقتصاد في الكثير من المجالات.
    وقد حذرنا الصادق المصدوق- صلى الله عليه وسلم- يوم قال: (( ما تركت بعدي في الناس فتنة أضر على الرجال من النساء)) رواه مسلم وغيره ( حديث رقم 2741 ) .
    فمن ذلك ما استصدره د.غازي القصيبي من قرارات حول عمل المرأة في محلات بيع الملابس النسائية.
    وقد أُعلن كذلك في جريدة الوطن وغيرها استنكاره الشديد على المعترضين على القرار، ووصفهم بأوصاف سوقية لا تليق بمن هو في سنه ومنصبه وخبرته.
    ولكن للإنصاف فقد طلب د.غازي ممن لديه ملاحظات فليتقدم للنقاش.
    ومن هذا المنطلق نطلب تحديد موعد للنقاش والحوار: وفى مكان عام حتى يظهر الحق ويشهد الناس ما يُراد لهم وبهم, وننتظر الرد سريعاً من د.غازي عسى أن يكون الحوار مثمراً، نصل به إلى الرأي الأصلح لمجتمعنا، ولبناتنا ولأمتنا ولاقتصادنا، وقبل ذلك وبعده لإرضاء ربنا وإغاظة عدونا .
    ولقد توقفت في التسمية (هل أقول المستر غازي أم معالي الدكتور غازي، حيث إني لا أدري أي هذه الأوصاف أحب إليه)، لذلك سأسميه باسمه ومرتبته العلمية فأقول د.غازي القصيبي خروجا من الحرج .
    واستباقاً للحوار العام الذي نطالب به د/ القصيبي ومن معه في هذه القرارات، أتوقف مع مخالفات هذا القرار للسياسة العامة للدولة ومن ذلك:
    1 – هذا القرار جاء مخالفاً للنظام الأساس للحكم الذي نص على تطبيق الشريعة الإسلامية في مادته السابعة وفى غيرها.
    2 – هذا القرار مخالفٌ لعدد من الأوامر السامية التي جاءت بالتأكيد على عدم الاختلاط، وضرورة استقلال المرأة في عملها عن الرجال، والتي صدرت برقم (11651) في 16-5-1403 وكذلك رقم( 759 / 8 )بتاريخ 5-10-1421.
    3 - جاء هذا القرار مخالفاً لفتاوى العلماء، وقرارات هيئة كبار العلماء والذين لهم المرجعية في مثل هذه الأمور .
    4 - هذا القرار مخالف لقرار مجلس القوى العاملة رقم 1/م/19/1405 وتاريخ 1/4/1408، وكذلك التأكيد على القرار بالتعميم الصادر برقم 1278/ق ع في 1/12/1423 .
    5 - وكذلك هو مخالف لنظام العمل والعمال الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/21 وتاريخ 6/9/1389، والذي ينص على منع الاختلاط.
    6 - هذا القرار جاء ليهدم ما بني من عهد المؤسس الملك عبد العزيز (رحمه الله) وأبنائه من بعده الملك سعود وفيصل وخالد وفهد (رحمهم الله)، والذين ساروا على عدم إقرار الاختلاط في الدوائر الحكومية أو الأهلية، وأكدوا على ذلك كثيرا.
    7 - لا أدرى هل د.غازي يقصد إلغاء الأنظمة السابقة والقرارات والمراسيم, أو يقصد الانتقام ممن أصدروها ( وتصفية حسابات قديمة ) وهما أمران أحلاهما مر.
    8- القرار الذي تبناه د.غازي يحمل في طياته تحدياً وزرعاً للشقاق بين ولاة الأمر والعلماء والمجتمع، ثم يصر على ذلك بوصف من خالفه بأنهم خفافيش، وأنهم أميون ومسيسون .
    9- جاء القرار ليحارب الاقتصاد في مملكتنا في الوقت الذي نحن في أشد الحاجة إلى دعم الاقتصاد وبنائه وتنميته وتشجيعه .
    10- القرار مآل يخالف نظام السعودة في البلاد، ويدعو رجال الأعمال إلى طرد الشباب من وظائفهم وتوظيف النساء، كما صرح بذلك بعض رجال الأعمال .
    11- جاء القرار ليُسِيَء إلى المرأة، فبدلاً من أن تكون موظفة مع بنات جنسها في أماكن آمنة، ويتحقق لها الاستقرار الوظيفي، جاء القرار ليدعوها إلى العمل في أوساط الرجال ولأوقات طويلة مرهقة .
    12- جاء القرار ليقول لرجال الأعمال بعثروا تجارتكم، وأسلموها لغيركم ولا دخل لنا في ربحكم وخسارتكم.
    13– بل جاء القرار وكأنه يوحى من طرف خفي، ويقول لأصحاب الأموال إلى متى وأنتم تستثمرون أموالكم في بلدكم، لماذا لا تخرجون إلى البلاد المجاورة، فهي أكثر تجارة وأسهل أنظمة وأكثر ربحا.
    14– جاء القرار ليفرق المجتمع ويوجِدَ الشقاق والنزاع، فالدكتور غازي يريد أمراً والمجتمع يريد غيره، ويريد أن يفرض رأيه وفكره، ويتحدث بدكتاتورية وفاشية عفا عليها الزمن.
    15– د.غازي يريد أن يكون المشرع والمهيمن على جميع الوزارات، فهو صاحب القرار في خروج المرأة وعملها، وفتح الأسواق وتنظيمها، من غير رجوع إلى جهات الاختصاص، ولعل د.غازي في هذا أراد اختصار الأمر وتوفير الجهد والمال، وذلك بتقمص دور الكثير من الوزارات والجهات المعنية.
    16– جاء القرار ليتوافق مع طلب القوى الأجنبية والأعداء الماكرين، الذين يسعون لإخراج المرأة من بيتها - في بلاد الحرمين-، التي هي المعقل الأخير للإسلام .
    17– لقد خالف الحقيقة د.غازي وجانب الصواب، حيث يقول (إن القرار تأخر بسبب دراسات وافية وشاملة)، كيف تأخر القرار وهو يسير بسرعة هائلة في تنقله بين وزارة العمل والديوان واللجان اللازم مروره عليها، وهو لم يتجاوز الشهر ونصف فيما ذكر, وصدر القرار في ظروف صعبة، في فترة وفاة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد - رحمه الله - ومبايعة الملك عبد الله - وفقه الله-، مع أن القرارات المماثلة قد يمر عليها الأشهر والسنوات حيث تخضع لنقاش وحوار بين المسؤولين، وينظر فيها إلى السلبيات والايجابيات، ويوازن بينها، ثم أين دور الشريحة المعنية في ذلك وهم رجال الأعمال والمستثمرين ؟.
    وأين رأى المرأة التي سوف يزج بها في هذا البحر المتلاطم الأمواج بفتنته ومشكلاته الأسرية والاجتماعية والنفسية ؟.
    ولو كانت الدراسات للقرار وافية وشاملة لما وجد هذه المعارضة الشديدة من كل طبقات المجتمع, أم أنه السباق مع الزمن واغتنام فرصة التمكين قبل زوالها.
    وإلا فكيف تصدر هذه القرارات ثم ترفع العصا تهديداً لمن لم يطبقها.
    18- لئن كان المجتمع يعاني من العنوسة فبهذا القرار وإقحام المرأة في هذا العمل ستتضاعف العنوسة أضعافا كثيرة، لأسباب متعددة، ليس هذا مجال ذكرها .
    19– هل يتناسب القرار مع قيم وعادات المملكة العربية السعودية كما ذكر د.غازي في تصريحه في جريدة الوطن يوم الأربعاء 21/3/1427 ص21 وغيرها من الجرائد , أو هي المغالطات التي أصبح يفاجئنا بها بين الحين والآخر، (ويريد أن يدخل التاريخ من أغرب أبوابه) .
    20– د.غازي هل استوعبت الأعمالُ الوظيفية الحكومية والأهلية شبابَ الأمة الذين يشكلون الخطر بسبب بطالتهم.
    ألم تشاهد تزاحم عشرة آلاف شاب على خمسمائة وظيفة برتبة جندي، علماً أن هذا العدد لمن مؤهلاتهم تتناسب مع هذه الوظيفة، فكيف بغيرهم الذين هم أضعاف هذا العدد، وتزعم أنك أوجدت عملاً للشباب .
    21– لماذا التركيز على المرأة وفرص العمل لها، وإهمال الشباب الذين هم -بعد الله- عماد الأمة وقوتها في وجه عدوها، بصلاحهم واستقامتهم ودفاعهم عنها, وهم سلاح ضدها إن أهملوا وتركوا للشهوات والشبهات والبطالة.
    22– لو كنت صادقاً في الشفقة على المرأة وإيجاد عمل لها لتبنيت مشروعاً تعمل فيه مع بنات جنسها، وجعلت لها مكانا خاصا (مثل الأسواق النسائية والمستشفيات النسائية)، وجعلت لها وقتاً محدداً ليس بالطويل الذي يرهقها ويشغلها عن بيتها وزوجها وأولادها, ويقوم بسد حاجتها المادية والاستفادة من جزء مناسب من وقتها .
    23– لو كنتَ صادقا في إعفاف المرأة لطالبت لها وصرت محاميا مخلصا لها، في أن يفرض لكل امرأة محتاجة أو أرملة أو مطلقة أو عانس مرتباً شهريا يصرف لها، لتعف نفسها وتقضى حوائجها من غير حاجة للآخرين, ولو عملت ذلك لوجدت التأييد من كل فئات المجتمع.
    ولحصلت على ثواب عظيم من رب العالمين، ودعاء من كل محتاجة وأرملة ويتيم، تسعد به في يوم لا مال ولا جاه ولا معين إلا ما قدمت من عمل صالح .
    24– يا د.غازي ألا ترى أنك داعية لتغريب المرأة في بلاد الحرمين لنبذ حجابها وعفافها، وحيائها ودينها، لتكون مثل ضحايا دعاة التغريب للمرأة في مصر والشام وغيرها.
    25– يا د.غازي ألا ترى أنك ضيعت الأمانة، وأفسدت المجتمع، ولم ترع الثقة التي أولتها لك حكومة "خادم الحرمين الشريفين".
    26– ألا ترى أنك بهذه المغالطات والتجاوزات توغر صدور أفراد المجتمع على دولتهم التي تسعى لمصالحهم، فيظنون أنك تتحدث باسم الدولة، وأنت تهدم نظامها وقراراتها, وتشعل نار الفتنة في البلاد.
    27- لقد اتضحت النوايا وانكشف الغطاء، فأنت تتخذ قرارات تؤدى إلى فرض الاختلاط، الذي من لوازمه إشاعة الفاحشة، والدليل هو الإصرار الشديد على تنفيذ القرار رغم معارضة الكثيرين له، والذين يهمهم الأمر ويعنيهم بالذات، وحمايتك له بحذف شرط منع الاختلاط من نظام العمل الذي عدل في عهدكم، وهنا أحذركم وأخوفكم من عذاب الله وغضبه ومقته، وهو جل وعلا الذي توعد مَنٌ يسعون إلى ذلك، فكيف بمن يفرض أسبابها على المجتمع المسلم، ويصر على تنفيذها حيث قلت لا رجعة في تنفيذ القرار، وكأنك الحاكم الأعلى لهذه البلاد, أنت لا تريد أن تسمع للعلماء والدعاة والمثقفين ورجال الفكر, ولا تريد أن تسمع لرجال الأعمال وأعمدة الاقتصاد الذين بأعمالهم وتجارتهم تجد الوظائف للشباب، وتجد المشاريع التي تدعم اقتصاد البلد.
    ألا تعلم أن تصرفاتك تؤدى إلى تجفيف منابع العمل، وترحيل الاقتصاد، وتفقير الشعب، وإخراج النساء وإفساد الأسر, وهذا ما يريده الغرب الكافر الحاقد المستعمر.
    28- يا د.غازي أين دور الوزارة في توعية المجتمع، وفى معالجة أوضاع العمالة السائبة التي تعمل في الشوارع والحدائق، ومواقف السيارات وفى المستودعات والمزارع، وفى أوكار الفساد والسرقات، والسوق السوداء المنتشرة والمشتهرة، من خلال العمالة التي تبلغ الملايين وتشكل قنابل موقوتة في بلادنا .
    أين برامج التدريب المكثفة، التي تقيمها الوزارة على نفقتها وبإشرافها لشبابنا من حملة الابتدائية فما فوق، والذين فاتهم قطار التعليم أو يريدون عملا.
    29- قلت إن على المعترضين أن يحتفظوا برأيهم, إن الاحتفاظ بالرأي لمن لا يعنيه الأمر, أما من يعنيهم الأمر ويدافعون عن دينهم وعقيدتهم ومملكتهم، وطهر وعفاف نسائهم ونساء المجتمع بكامله، فهؤلاء جميعاً لهم الحق أن يقولوا والواجب عليك أن تسمع.
    وأقول لك يا د.غازي (اتق الله في هذا المجتمع الآمن) لا خير في المجتمع إن لم يقلها، ولا خير فيك إن لم تسمعها، وتقبل ما فيها من الخير للبلاد والعباد .
    اتق الله واحذر من المكابرة، ولا تكن من هذا الصنف الذي ذكره الله في كتابه العزيز، في قوله تعالى: (( وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيِهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الفَسَادَ وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ)) (البقرة: 204، 206) .
    30- يا د.غازي انك تسعى بقراراتك وتهديداتك إلى إعادة المجتمع إلى الحجٌر على العقول والآراء, وتسعى إلى تطبيق سياسة فرعون، ((مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ)) (غافر:29).
    واعلم أن وراءك من الولاة والعلماء والدعاة وجميع أفراد المجتمع من يغارون على دين الله، ويحفظون أعراض المسلمين، ويسعون إلى توفير جو من الراحة والطمأنينة لأفراد المجتمع .
    وفي الختام أتوجه إلى خادم الحرمين الشريفين وولي عهده - وفقهما الله لكل خير- فأقول: إن هذا القرار خطير يهدد أمن المجتمع واستقراره، ويهدد دينه وسلوكه، الذَين هما الأساس للحياة السعيدة والجو الآمن, فإن الدكتور غازي قد فتح باب شر مستطير.
    ثم لماذا لا يسمع نصح الناصحين وانتقاد المصلحين ؟.
    إنني أتوجه إلى مقامكم وأنتم الذين عاهدتم شعبكم على كتاب الله وسنة رسوله (صلى الله عليه وسلم)، وعلى طلب النصيحة والنصيحة واجبة قبل الطلب, وتكون أوجب بعد الطلب، وأقول إن مثل هذا العمل يفرق الصف، ويزرع النزاع والشقاق، ويهدد البلد بالعقوبة من الله- عز وجل.
    - وإننا نتطلع إلى وقفة حازمة حاسمة تلغي هذا القرار، وتغلق ما انفتح من أبواب الشر في هذا المجال.
    كما أتوجه إلى علمائنا الأفاضل وطلاب العلم والدعاة وأهل الغيرة والصلاح، وعموم المجتمع، بأن يكونوا يداً واحدةً مع ولاة أمرنا ضد أولئك المفسدين، الذين يريدون إخراج المرأة من حصنها، لتكون لعبة في أيدي العابثين.
    وعلينا جميعاً أن نكون مع مَنٌ وَلاّهُ الله أمرنا سداً منيعاً ويداً قوية ضد من يخرق السفينة.
    حفظ الله ديننا وبلادنا وولاة أمرنا ومجتمعنا من كل عابث ومفسد للدين والأخلاق.
    وحفظ الله لنا أمننا ورغد عيشنا وستر نسائنا.
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم,,,
    http://www.islamlight.net/index.php?...k=view&id=2622

    إضافة جميلة

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبدالرحمن مشاهدة المشاركة
    اسنتاج ضلال القصيبي لا يحتاج إلى كبير عناء
    استمع إلى شريط قديم للشيخ سلمان العودة اسمه : الشريط الإسلامي ماله وما عليه
    وإن شئت التوسع جداً ، فابحث عن كتاب صدر من 15 سنة تقريباً اسمه رسالة الإصلاح
    ألفه د. عبدالرحمن بن عبدالله بن جبرين ، وهو ابن الشيخ عبدالله وفقهم الله
    سأحاول الوقوف على ما ذكرت

    ولو أتيت بما يناسب الموضوع مما ذكرت

    أكون لك من الشاكرين


  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    6

    Exclamation رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أشكر العزه على شكره لي لمداخلتي وارجع واقول ان الشعب استبشر خيرا بتولي الملك عبدالله الحكم لما هو معروف عنه من حبه للشعب ولطيبته الزائده وجلالته يتمنى لو يصعد كل سعودي الى سطح القمر ولكن هذه البطانه الفاسده تقف حجر عثره امام هذا لملك المفدى فالناس يرون هذه التصرفات وخصوصا ما يتعلق بالمرأه والانفتاحيه التي ظهرت على المجتمع منذ خمس سنوات وهي تتنافى مع اعراف وتقاليد المجتمع السعودي ويعتقدون انها فساد في الحكم ممايسبب كرها للحكومه والاسره المالكه والواجب الاول والاخير على افراد هذه الاسره هو اقصاء هذه الشرذمه الفاسده القليله وقطع تلاعبها بالملك لأنهم يتمتعون بصلاحيات اكثر من الشعب بوصفهم قريبين من الملك وغيورين على حكمهم من الاعداء واذنابهم في الداخل واكبر ذنب لهم هذا القصيبيي العلماني0000والله الموفق م_ج_ا__ز__ف

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    53

    افتراضي رد: بكل إنصاف : ماذا تنقمون على [ غازي القصيبي ] ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مجازف مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أشكر العزه على شكره لي لمداخلتي
    لا شكر على واجب

    وجزاك الله خيراً على إضافتك الأخرى


صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •