" كيف يتعامل المسلم مع أنواع الرؤى "
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: " كيف يتعامل المسلم مع أنواع الرؤى "

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي " كيف يتعامل المسلم مع أنواع الرؤى "

    أولا : " كيف يتعامل المسلم مع أنواع الرؤى من جهة قصها على الغير "
    عن أبي سلمة ، قال : " لقد كنت أرى الرؤيا فتمرضني ،
    حتى سمعت أبا قتادة ، يقول : وأنا كنت لأرى الرؤيا تمرضني ،
    حتى سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول :
    " الرؤيا الحسنة من الله ،فإذا رأى أحدكم ما يحب فلا يحدث به إلا من يحب ،
    وإذا رأى ما يكره فليتعوذ بالله من شرها ، ومن شر الشيطان ، وليتفل ثلاثا ، ولا يحدث بها أحدا ، فإنها لن تضره "
    رواه مسلم .
    *********
    وعن أبي قتادة ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال :
    " الرؤيا الصالحة من الله ،
    والرؤيا السوء من الشيطان ،
    فمن رأى رؤيا فكره منها شيئا فلينفث عن يساره ، وليتعوذ بالله من الشيطان ، لا تضره ولا يخبر بها أحدا ،
    فإن رأى رؤيا حسنة ، فليبشر ولا يخبر إلا من يحب "
    رواه مسلم .

    وعن جابر قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله رأيت في المنام كأن رأسي قطع ،
    قال : فضحك النبي صلى الله عليه وسلم وقال :
    " إذا لعب الشيطان بأحدكم في منامه ، فلا يحدث به الناس "
    رواه مسلم

    *********
    قلت : نبينا عليه الصلاة والسلام يرشدنا إلى كيفية التعامل مع أنواع الرؤى .
    1 : إن كانت رؤيا خير وفيها ما يحب الإنسان من أمور الخير المعروفة فإن شاء أن يحدث بها فليحدث بها من يحب من الناس فقط .
    2 : وإن كانت رؤيا مزعجة أو فيها شيئا ما يكرهه فلا يحدث بها أحدا فإنها لا تضره ولن تضره وليس لها أي تأثير .
    فلا تخافي أختي ولا تخف يا أخي . ولا تقصوا رؤياكم على أحد .

    وهؤلاء الجهلة والكاذبون وبعضهم دجالون معبرو الفيس بوك والمنتديات والقنوات الفضائية من لقب نفسه بنفسه بلقب ( الشيخ ..والمعبر ....والمفسر ... والراقي .... )
    ينغصون عليكم حياتكم ويفسدونها فلا تسألوهم ولا تصدقوهم ...
    واتبعوا هدي نبيكم صلى الله عليه وآله وسلم .


    ثانيا : هديه صلى الله عليه وآله وسلم في التعامل مع الأحلام التي يرى فيها المسلم ما يكره :

    عن يحيى بن سعيد قال سمعت أبا سلمة قال سمعت أبا قتادة يقول سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول :
    "
    الرؤيا من الله والحلم من الشيطان . فإذا رأى أحدكم شيئا يكرهه فلينفث حين يستيقظ ثلاث مرات ويتعوذ من شرها فإنها لا تضره .
    وقال أبو سلمة وإن كنت لأرى الرؤيا أثقل علي من الجبل فما هو إلا أن سمعت هذا الحديث فما أباليها "
    رواه البخاري .
    *********
    وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي عليه الصلاة والسلام :
    " والرؤيا ثلاثة : فرؤيا الصالحة بشرى من الله ، ورؤيا تحزين من الشيطان ، ورؤيا مما يحدث المرء نفسه ، فإن رأى أحدكم ما يكره فليقم فليصل "

    رواه مسلم .
    *********
    قلت : هذه سنة النبي عليه الصلاة والسلام في كيفية التعامل مع الأحلام المزعجة ...
    فمن كان متبعا لسنته فليفعل ما أمر به عليه الصلاة والسلام ولا يسأل الجهلة الكذبة الذين يعبرون الأحلام في الفيس بوك والمنتديات والقنوات الفضائية ...
    نبيك صلى الله عليه وآله وسلم يأمرك أن لا تخبر الناس برؤياك المزعجة ( الكابوس ) .
    والمعبرون الكاذبون المخالفون للسنة يتصدرون ويفتحون المجموعات والصفحات في الفيس بوك والمنتديات ويقولون للناس تعالوا قصوا لنا رؤياكم !!!! .
    والعوام يصدقونهم ويسألونهم !!!! .
    جهل السائل والمسئول ! .


    المعيصفي .
    7 شعبان 1436

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •