خَلْق كُلهم فِي ضَمَانِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: خَلْق كُلهم فِي ضَمَانِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي خَلْق كُلهم فِي ضَمَانِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ

    خَلْق كُلهم فِي ضَمَانِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ
    - عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ للهِ - صلى الله عليه وسلم -: «ثَلاَثْةٌ فِي ضَمَانِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ، رَجُلٌ خَرَجَ مِنْ بَيْتِهِ إِلَى مَسْجِدٍ مِنْ مَسَاجِدِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ، وَرَجُلٌ خَرَجَ غَازِياً فِي سَبِيلِ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ، وَرَجُلٌ خَرَجَ حَاجاً». (3) =صحيح

    - عَنْ أَبِي أُمَامَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَنَّ رَسُولَ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: «ثَلاثَةٌ كُلُّهُمْ ضَامِنٌ عَلَى اللهِ إِنْ عَاشَ رُزِقَ وَكُفِي، وَإِنْ مَاتَ أَدْخَلَهُ اللهُ الْجَنَّة، مَنْ دَخَلَ بَيْتَهُ فَسَلَّمَ فَهُوَ ضَامِنٌ عَلَى اللهِ، وَمَنْ خَرَجَ إِلَى الْمَسْجِدِ فَهُوَ ضَامِنٌ عَلَى اللهِ، وَمَنْ خَرَجَ فِي سَبِيلِ اللهِ فَهُوَ ضَامِنٍ عَلَى اللهِ». (4) =صحيح

    - عَنْ عُبَادَة بْنِ الصَّامِت رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَنَّ رَسُولَ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: «اضْمَنُوا لِي سِتًّا أَضْمَنُ لَكُمْ الْجَنَّة، اصْدُقُوا إِذَا حَدَّثْتُم، وَأَوْفُوا إِذَا وَعَدَتُمْ، وَأَدُوا إِذَا ائتُمِنتُم، وَاحْفَظُوا فُرُوجَكُم، وَغُضُّوا أَبْصَارَكُمْ، وَكفُوا أَيْدِيكُم». (5) =صحيح
    __________

    (3) حلية الأولياء، (9/ 251)، مسند الحميدي (1090) باب الجهاد، تعليق الألباني "صحيح"، صحيح الجامع (3051)، الصحيحة (598).
    (4) ابن حبان (499)، تعليق الألباني "صحيح"، تعليق شعيب الأرنؤوط "الحديث صحيح".
    (5) ابن حبان (271)، تعليق الألباني "صحيح"، تعليق شعيب الأرنؤوط "حديث صحيح ورجاله ثقات إلا أن فيه انقطاعا".

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    - عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: عَنْ رَسُولِ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: «مَنْ جَاهَدَ فِي سَبِيلِ اللهِ كَانَ ضَامِناً عَلَى اللهِ، وَمَنْ عَادَ مَرِيْضاً كَانَ ضَامِناً عَلَى اللهِ، وَمَنْ غَدَا إِلَى مَسْجِدٍ أَوْ رَاحَ كَانَ ضَامِناً عَلَى اللهِ، وَمَنْ دَخَلَ عَلَى إِمَام يُعَزِّزُهُ كَانَ ضَامِناً عَلَى اللهِ، وَمَنْ جَلَسَ فِي بَيْتِهِ لَمْ يَغْتَبْ إِنْسَاناً كَانَ ضَامِناً عَلَى اللهِ». (1) =صحيح

    1824 - وَعَنْهُ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ - صلى الله عليه وسلم -: «خَمْس مَنْ فَعَلَ وَاحِدَة مِنْهُنَّ كَانَ ضَامِناً عَلَى اللهِ: مَنْ عَادَ مَرِيضاً، أَوْ خَرَجَ مَعَ جَنَازَة، أَوْ خَرَجَ غَازِياً، أَوْ دَخَلَ عَلَى إِمَامه يُرِيدُ تَعْزِيزَهُ وَتَوْقِيرَهُ، أَوْ قَعَدَ فِي بَيْتِهِ فَسَلِمَ النَّاسُ مِنْهُ وَسَلِمَ مِنَ النَّاسِ». (2) =صحيح
    ============================== ============================== ====================
    (1) ابن حبان (373)، تعليق الألباني "صحيح"، تعليق شعيب الأرنؤوط "إسناده حسن"، مستدرك الحاكم (767) كتاب الإمامه وصلاة الجماعة، تعليق الحاكم "هذا حديث رواته مصريون ثقات ولم يخرجاه"، تعليق الذهبي في التلخيص "رواته ثقات".
    (2) المعجم الكبير (55)، تعليق الألباني "صحيح"، صحيح الجامع (3253)، الترغيب والترهيب (3471)، ظلال الجنة (1021).

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,370

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخزيمةالمصرى مشاهدة المشاركة

    - عَنْ عُبَادَة بْنِ الصَّامِت رَضِيَ اللهُ عَنْهُ: أَنَّ رَسُولَ اللهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: «اضْمَنُوا لِي سِتًّا أَضْمَنُ لَكُمْ الْجَنَّة، اصْدُقُوا إِذَا حَدَّثْتُم، وَأَوْفُوا إِذَا وَعَدَتُمْ، وَأَدُوا إِذَا ائتُمِنتُم، وَاحْفَظُوا فُرُوجَكُم، وَغُضُّوا أَبْصَارَكُمْ، وَكفُوا أَيْدِيكُم». (5) =صحيح
    __________
    بارك الله فيك، جمع طيب؛ لكن هذا الحديث ليس على شرط جمعك.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    وبارك فيك

    هل نستطيع تخريجه على الشرط بأن نقول أن ضمان الرسول عليه الصلاة والسلام هو ضمان من الله في الحقيقة إذ ليس للنبي صلى الله عليه وسلم من الأمر شيء ؟

    أو نقع في معنى
    ضامن ، وأضمن ؟

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    9,370

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخزيمةالمصرى مشاهدة المشاركة
    وبارك فيك

    هل نستطيع تخريجه على الشرط بأن نقول أن ضمان الرسول عليه الصلاة والسلام هو ضمان من الله في الحقيقة إذ ليس للنبي صلى الله عليه وسلم من الأمر شيء ؟

    أو نقع في معنى
    ضامن ، وأضمن ؟
    كلامك له وجهة، والله أعلم؛ لكن الحديث ليس فيه أنهم في ضمان الرسول؛ بل فيه أن الرسول يضمن لهم الجنة إذا فعلوا الستة المذكورين في الحديث.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •