( جواز عيادة النساء الأجنبيات الرجال لكن بشروط ، وفي البخاري ما يدل على ذلك )
النتائج 1 إلى 5 من 5
1اعجابات
  • 1 Post By خالد الشافعي

الموضوع: ( جواز عيادة النساء الأجنبيات الرجال لكن بشروط ، وفي البخاري ما يدل على ذلك )

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,111

    افتراضي ( جواز عيادة النساء الأجنبيات الرجال لكن بشروط ، وفي البخاري ما يدل على ذلك )

    ( جواز عيادة النساء الأجنبيات الرجال لكن بشروط ، وفي البخاري ما يدل على ذلك )

    قال الإمام البخاري رحمه الله تعالى في صحيحه :

    بَابُ عِيَادَةِ النِّسَاءِ الرِّجَالَ

    وَعَادَتْ أُمُّ الدَّرْدَاءِ رَجُلًا مِنْ أَهْلِ المَسْجِدِ مِنَ الأَنْصَارِ .

    5654 - حَدَّثَنَا قُتَيْبَةُ، عَنْ مَالِكٍ، عَنْ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ عَائِشَةَ، أَنَّهَا قَالَتْ: لَمَّا قَدِمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ المَدِينَةَ، وُعِكَ أَبُو بَكْرٍ وَبِلاَلٌ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَتْ: فَدَخَلْتُ عَلَيْهِمَا، قُلْتُ: يَا أَبَتِ كَيْفَ تَجِدُكَ؟ وَيَا بِلاَلُ كَيْفَ تَجِدُكَ؟ ................ ( الحديث ) .

    وقوله : وَعَادَتْ أُمُّ الدَّرْدَاءِ أي زوجة أبي الدرداء الصغرى ، واسمها هجيمة .

    مطابقته حديث عائشة رضي الله عنها للترجمة تؤخذ من قوله : فدخلت عليهما ،لأن دخول عائشة علي أبي بكر وبلال رضي الله عنهم كان لعيادتهما وهما متوعكان .

    قلت :
    لا حرج إن شاء الله تعالى في عيادة الرجل المرأة الأجنبية ، أو المرأة الرجل الأجنبي عنها إذا توفرت الشروط الآتية :

    1 / التستر .
    2 / أمن الفتنة .
    3 / عدم الخلوة .

    __________________
    رأيي أعرضه ولا أفرضه
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2015
    المشاركات
    43

    افتراضي

    عيادة الرجال النساء

    • عن جابر بن عبد الله أن رسول الله دخل علي أم السائب فقال : مالك يا أم السائب تزفزفين قالت : الحمي لا بارك الله فيها, فقال : لا تسبي الحمي فإنها تذهب خطايا بني آدم كما يذهب الكير خبث الحديد. ( رواه مسلم )
    تزفزفين : ترتعدين

    • عن عائشة قالت : دخل رسول الله علي ضباعة بنت الزبير فقال لها : لعلك أردت الحج ؟ قالت والله لا أجدني إلا وجعه, فقال لها : حجي واشترطي قولي: اللهم محلي حيث حبستني, وكانت تحت المقداد بن الأسود.( رواه البخاري ومسلم )

    عيادة الرجال إخوانهم في حضور النساء

    • عن قيس بن أبي حازم قال : دخلنا علي أبي بكر في مرضه فرأيت عنده امرأة بيضاء موشومة اليدين تذب عنه وهي أسماء بنت عميس ( زوجه ). ( رواه الطبراني )
    موشومة اليدين : منقوشة اليدين بالحناء
    تذب عنه : تدفع عنه الذباب

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    2,732

    افتراضي

    يا شيخ خالد جزاك الله كل خير
    في عام كم عادت عائشة والدها و بلال رضي الله عنهم جميعاً ؟!!

    الليبرالية: هي ان تتخذ من نفسك إلهاً ومن شهوتك معبوداً


    اللهم أنصر عبادك في سوريا وأغفر لنا خذلاننا لهم

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    13,560

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس الوسطية مشاهدة المشاركة
    موشومة اليدين : منقوشة اليدين بالحناء
    عزوه لابن أبي شيبة أولى من الطبراني ؛ لعلوه ، والأثر أخرجه ابن أبي شيبة 6 / 90 ، وابن أبي عاصم في "الآحاد والمثاني" 24 و3143 ، والطبري في "تهذيب الآثار" 187 ، وأبو زرعة الدمشقي في "تاريخه" 1/98 و655 ، والطبراني 24/(359) ، وغيرهم من طريق إسماعيل بن أبي خالد ، عن قيس بن أبي حازم ، به.

    ولفظه عند الطبري في تهذيب الآثار : 187 - حدثني موسى بن عبد الرحمن المسروقي ، حدثنا أبو أسامة ، عن إسمعيل ، أنبأنا قيس قال : دخلت أنا وأبي على أبي بكر ، وإذا هو رجل أبيض خفيف الجسم ، عنده أسماء ابنت عميس تذب عنه ، وهي موشومة اليدين ، كانوا وشموها في الجاهلية نحو وشم البربر ، فعرض عليه فرسان فرضيهما ، فحملني على أحدهما ، وحمل أبي على الآخر .

    وفي غريب الحديث لأبي عبيد 1 / 167 :
    قال : ولا أرى هذا الفعل كان منها إلا في الجاهلية ثم بقي فلم يذهب .

    وفي جلباب المرأة المسلمة للعلامة الألباني ص 96:
    1 - ( صحيح ) عن قيس بن أبي حازم قال : ( دخلت أنا وأبي على أبي بكر رضي الله عنه وإذا هو رجل أبيض خفيف الجسم عنده أسماء بنت عميس تذب عنه وهي [ امرأة بيضاء ] موشومة اليدين كانوا وشموها في الجاهلية نحو وشم البربر فعرض عليه فرسان فرضيهما فحملني على أحدهما وحمل أبي على الآخر ) .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,186

    افتراضي

    عيادة المرأة لرجل مريض

    السؤال:
    هل يجوز زيارة زوج أختي في المستشفى إذا كنت مع العائلة؟ هل زيارتي له حرام أم حلال؟
    وشكرا.
    الإجابــة:
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
    فقد حث الشرع على عيادة المريض ، وعدها من حقوق المسلم على أخيه المسلم ، ولا فرق في ذلك بين رجل وامرأة، ففي الحديث الصحيح حق المسلم على المسلم ست، قيل : ما هي يا رسول الله؟ قال: إذا لقيته فسلم عليه، وإذا دعاك فأجبه، وإذا استنصحك فانصح له، وإذا عطس فحمد الله فشمته، وإذا مرض فعده، وإذا مات
    فاتبعه. رواه مسلم .
    لكن خروج المرأة عموماً له شروط تجب مراعاتها ، وهي :
    1.الحشمة في اللباس، الذي تراعى فيه شروط الحجاب الكامل، وقد مضى بيانها في الفتاوى التالية أرقامها:
    67451345219184418520080
    2.عدم حصول خلوة بينها وبين رجل أجنبي عنها؛ وإن كان المريض الذي تزوره .
    3.تجنب مخالطة الرجال في المواصلات ونحوها.
    4. عدم الخضوع في القول .
    5.أن يكون السائد في المجتمع هو الأمن على المرأة إذا خرجت من بيتها .
    6.أن يكون ذلك بإذن الزوج إن كان لك زوج، فإذا استوفيت هذه الشروط ، فلا مانع من زيارة هذا المريض وغيره .
    والله أعلم .
    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...twaId&Id=24400
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •