عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟) - الصفحة 4
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 4 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 108

الموضوع: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

  1. #61
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    الحمد لله وحده...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    مقاهي كمان (!!!!!!!!!)
    يا مولانا الله يعلم أنني لا أستخدم قاموسي إلا إذا كنت رائق البال حسن المزاج...
    أما أنت فالغضب والنزق قد استولى عليك حتى جعلت سيدنا ومولانا وإدراج الصلاة على خير البرية من لغة المقاهي...وأنا أعلم أنك لا تقصد التزام هذا..ولكني أوضح لك بأي نفسية تكتب...
    هييه ما علينا...
    بعد غد أو بعد بكرة...مش فارقة يا مولانا عد متى أردت أما أنا فقد فرغتُ من بيان مالدي ...
    وموافقتي لمقالة الكتاني التي أفزعتك وولدت لديك الحكة ...لا تستأهل كل هذا منك...ولكنك كنت تبحث عن مشاجرة...تنضح علينا فيها من آنيتك المباركة...

    سأتجاوز هذا.. فقط لأنني لا أريد أن أدخل في هذه الفروع..
    وأنا على ما قلته أولا بالنسبة للمقاهي..

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    كلامنا من أول المقالة عن البدع غير المكفرة...فلو قصد الكتاني المكفرة وقصد اعتبارها فليس هذا من كلامنا...بس خلاص..
    لماذا لم تذكر ذلك من قبل..
    لقد وافقت على ما في المقالة.. وهذا يعني أنك قائل بما فيها..
    ولم يمتنع عندي أن تكون المسألة تطوّرت عندك إلى ما قاله الكتاني.. ولذلك سألتك قبل أن أسطر حرفًا في الاعتراض..
    فقلت إنك قرأتها كلها جيدا..
    وقد قبلتها من غير تفصيل..
    فلا تلومن إلا نفسك..

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    آه نسيت ...لن يصلح معك ما سبق فأنت عين شمساوي الآن....آسف,,
    سأرد مرة واحدة على بيت الشعر هذا الذي كررته مرات في ثنايا ردّك..
    عليك فقط أن تنصف نفسك.. وتفكّر بهدوء..
    لقد جئت أقول رأيي بهدوء.. وجئت معه أقول لا حجر على رأي أحد..
    فجئتَ تعقّب بأن كلامي صحافي..
    والأفضل لي ولك وللعلم (ياللهول!) أن أسكتَ..
    وهذا الذي فعلتَه هو عين ما يفعله صاحب عين شمس..
    هذا ديدنه..
    أن يلقّن الناس أنه هو الوحيد الذي يحق له أن يتكلم وأما الباقون فهم جهلة أدعياء، الأحسن لهم أن يسكتوا..
    هذا بدلا من أن يتجشّم ويبين الخطأ على ما يرى..
    فأنت مثله تماما..

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    المذهب الجعفري ذكرتُ أنا أن مذهب الجعفرية أتباع جعفر ومن تلاهم المشكلة في عدم انضباط مذهبهم واختلاطه بكلامى الإمامية وإلا فهو مذهب معتبر...فإن قصد الكتاني غير هذا فليس هذا من كلامنا ...بس خلاص.
    سبق..
    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    الكتاني لم يعتبر الإمامية في خاتمة مقاله...ولكنك تقرأ ما كُتب على مآقي عينيك لا ما على الشاشة وليس هذا ذنبي...
    يا مسكين.. هل تغفل أم تتغافل؟؟
    على كل حال ثبت المطلوب فشكرًا لك!
    وأول تعليق لي على مقال الكتاني أشرتُ إلى هذا التناقض، ونبهت القارئ أن يقارن بين آخر المقال وأوله..
    لأن آخره ينقض أوله بصورة فجّة..
    في أوله لا بأس من إدخال الجعفريّة.. وغيرهم أيضًا..
    وفي آخره لا يوثق بهم ولا يدخلهم..
    لكن لأن تعليقاتي صحافيّة.. ولا فائدة منها.. ولأنك موافق على هذا المقال العلمي الجيّد!!
    قلتُ سأحاققك على ما فيه من تناقض..
    وحين فعلتُ لم تنصف نفسك فتقول: تناقضَ الرجل..
    بل جئتَ تقول: لم يعتبرهم في الخاتمة..
    فماذا فعل في المقدّمة؟؟
    أشرتُ إلى التناقض، أما أنت فالمقال علمي جيد عندك..
    ولكنك تقرأ ما كُتب على مآقي عينيك لا ما على الشاشة وليس هذا ذنبي...

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    ومافي المقالة من استقراء حسن في جملته وتحقيق لعلل تجاهل أصحاب المذاهب لفقه هؤلاء هو المقصود منها وما سواه من تفاصيل تصحح بحلم وعلم وعدل ورفق وإنصاف...وهذا ما طلبتُه منك...هل أجرمتُ أنا...
    سؤال لعلك تفهم المراد منه هذه المرة لا كما حصل في أول مشاركاتي في الموضوع..
    سأساعدك..
    هذا السؤال لأبي فهر القديم..
    وهو:
    صاحب المقال.. هل هو عندك من اهل الاستقراء التام أم الناقص؟؟

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    ما في المقالة استقراء يُرد ببيان عدم صحته بالمرة أو عدم استيفاء جزئياته...أما ما كتبتَه أنت فخطبة صحافية...شئت أم أبيتَ...وشاهد ذلك أنه ليس فيها عبارة تخطئة واحدة...ففيم تجادل يا أخ...
    قضية الاستقراء سبقت..
    أما عدم وجود عبارة تخطئة واحدة.. فكلام فارغ لا يحسن من مثلك أن يقوله..

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    أما من رمي من الفقهاء الذين حكي فقههم بالقدر والتشيع والاعتزال والتجهم والإرجاء...فإن كنتَ تجهلهم فسامحني خليك لبعد مائة سنة وريحنا مش بعد بكرة بس...
    وأما من حكي فقهه في كتب السلف المسندة وكان يقول بالتشيع غير الغالي أو القدر أو الإرجاء ...فإن كنتَ تجهلهم فسامحني خليك لبعد مائة سنة وريحنا مش بعد بكرة بس...
    ولا أحفظ في كتبهم من حكي فقهه وكان يرمى بالتجهم...
    أبا فُهير..
    ريح نفسك يا عزيزي انتهت المسألة حين قلتَ قبل ذلك إنك لا توافقه على البدع المكفّرة، وكنا بدأنا نظنك تتطور مع كل صفحة في المنتدى..
    لكن اعلم أن صاحب المقال أراد إدخال التشيع الغالي أيضًا.. كيف لا وقد أدخل الجهمية..
    على كل حال هذا كله رقم (1).
    أما الأهم فهو أنك يا عزيزي لم تفهم ما هو المطلوب منك أصلا..
    أخشى أن تكون فهمتَ أنني أريد منك بعض الأسانيد إلى متهم ببدعة..
    من أحد المصنفَين مثلا..
    ارجع إلى ما طلب منك..
    فقليل من التركيز يفي بالغرض..

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    أما ما ركبتَه أنت وأنتجت منه أن الكتاني يلزمه أن يأتي من كتب السلف المسندة حكاية فقه متشيع غال في تشيعه=فتركيبك بريء من سوء الفهم ليصب في سوء القصد وقلة إنصاف المخالف...فحسب..
    معذرةً..
    هل في هذا المقطع شيء يتعلق بالعلم أو النقاش..
    اتهامات جاهزة لا أعجز أن أردها عليك في سطر..
    ومع ذلك أقول لك الرجل أراد إدراج الغالين من كل صنف..
    شئتَ هذا أم أبيت..
    لقد صرّح هو بالجهميّة..
    بل وصرّح بالجعفرية الملاعين..
    وقال في تعليل ذلك: لأن هذا هو ما كان عليه السلف في القرون المفضّلة..
    فإذا قال الشيعة.. فهو يعني الغالين منهم في زمن السلف لأنه استدل على جواز الغالي في زمن الخلف بوجود الغالي في زمن السلف..
    هذا هو ما يتحتم ويجب فهمه من كلامه..
    مرة ثانية.. لعل في التكرار فائدة..
    هو يقول في صدر مقاله: الصواب قبول فقه الجعفرية وغيرهم..
    ثم يقول في تعليل ذلك: لأن هذا هو الذي كان عليه الصدر الأول من السلف الصالح..
    وأنا أقول: أريد مثالا..
    وأبو فهر تفرّغ لكيل التهم الفارغة.. زاعمًا أنني لم أحسن الفهم..
    لا بأس..
    المهم أنك لم تقل بمصيبته..

    ==
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    وخانة سوء القصد هي نفس الخانة التي يصب فيها أي كلام توحي به أنني أوافق أي متكلم على أي كلام يهون من شأن اهل السنة وما بينهم وبين مخالفيهم...وجل مقالاتي إنما هي في تخليص العلم وأهله وكتبه من أوضار الأشاعرة والكلابية فضلاً عن المعتزلة والجهمية...ولكن الإنصاف عزيز وعين البغض تري المبغض الحسن في صورة القبيح...
    والمزايدة على غير هذا معي لا تفلح...ولكن الذي ساءك وساء غيرك أنكم لا تعقلون أن يجمع المرء بين إحقاق الحق وبين رحمة الخلق...وأن ينصف من نفسه قبل غيره...
    .
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    عين البغض..
    لا والله.. بالعكس.. والله يسامحك..
    صحيح بالنسبة لما بالأحمر.. أخبرني.. هل تنوي الترشح في الانتخابات؟؟

  2. #62
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    263

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    ارجو من الإدارة عدم غلق الموضوع, لأنه وإن كانت هناك بعض الشدة ولكننا نستفيد

    وليت الإخوة يلطفون العبارات

    رعاكم الله وسدد خطانا جميعا لقبول الحق والعمل به
    تفضل بزيارة مدونتي:http://abofatima.maktoobblog.com/

  3. #63
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    234

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك أخي المجلسي...
    لم أتجاهل الرد عليك والله يعلم...ولكن جوابك يحتاج إلى تأصيل مهم قبله...فلا يخلو قرن من القرون من قائل بالحق...ولا يلزم تفرد فئة بدعية به في زمان متأخر ألا يكون من القرون الثلاثة من قال به ولم يبلغنا ..
    الحمد لله
    أخي الكريم ابا فهر
    ما تفضلت به هنا فهمته من كلامك قبل ان تكتبه لأنه لازم ماذهبت اليه.. وطلبي منك هو
    المسألة ذاتها التي انفرد بها المبتدعة دون اهل السنة...فأرجو ان تتفضل بذكر واحدة من المسائل
    التي ذكرتها.....هذا اولا.
    ثانيا في كلامك الذي كتبته بالاحمر أمر خطير جدا .. ولأعد عليك كتابته هاهنا:
    ولا يلزم تفرد فئة بدعية به في زمان متأخر ألا يكون من القرون الثلاثة من قال به ولم يبلغنا.
    ومعنى هذا -حسب فهمي :
    أنه قد يكون الحق في مسألة ما عند القرون المفضلة من الصحابة و التابعين ثم يتلاشى هذا الحق
    ويضيع ويمضي الزمان حتى تنطق به طائفة من اهل البدع.
    وبتوضيح أكثر :
    ما بين زمن القرون المفضلة الى نطق اهل البدع بالحق مضى زمن على امة الاسلام ضاع منها شيء من الدين ولم يحفظ واجتمعوا فيه على جهالة وضلالة حتى نطق بالحق مبتدع ضال !!
    هذا ما فهمت من كلامك فأرجو ان تصوبني.
    وأرجو ان تجيب مسألتي فتكتب لي مسألة واحدة فقط وانا ان اشاء الله ارجع عن قولي منشرح
    الصدر شاكرا لك اخي العزيز فضلك علي .
    بارك الله في هذه المدارسة.
    ( صل من قطعك

    وأحسن إلى من أساء إليك

    وقل الحقّ ولو على نفسك )

  4. #64
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    الأح المجلس الشنقيطي؛ الأخ أبو فهر السلفي لا يُفهم من كلامه ما يلي :
    ما بين زمن القرون المفضلة الى نطق اهل البدع بالحق مضى زمن على امة الاسلام ضاع منها شيء من الدين ولم يحفظ واجتمعوا فيه على جهالة وضلالة حتى نطق بالحق مبتدع ضال !!
    - فيستحيل على من هو على حال أبو فهر أن يفهم من كلامه ما ذكرت، فالكلمة قد يقولها شخصان و كل مقصوده مختلف و لمعرفة المقصود نرجع إلى سيرة الشخص.
    - أيضا لو مبتدع قال بالحّق في مسألة؛ فلن يكون كلامه حقا إلا إن استند على نصوص الكتاب و السّنة و لن يُمكنه الإستناد عليها إلا إذا نقلت إليه و لا يُمكن أن تنقل إليه بطريق صحيح إلا إن نقلت بالتسلسل و مجرد جَهل أو عدم معرفة من قال بدلالة هاته النصوص في الزمن الذي هو قبل هذا المبتدع لا يعني أنّ الديّن قد ضاع .
    الأخ الأزهري السلفي؛ عذرا و لكنك أول من بدأ في التشنّج بالكلام : فقد رددت الكلام أولا بطريقة عنيفة من غير التنبيه على مواطن الخلل! ثم نحن لا يهمُنا ماضي أبو فهر السلفي فما بالك تحشره في هذا الموضوع و من حسن إسلامنا تركننا ما لا يعنينا من ماضي أبو فهر و تعامل الناس معه.

  5. #65
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    أيضا أخي المجلس الشنقيطي؛ مصطلح المبتدع هو اصطلاح له إطلاقات :
    - فقد أطلقه العلماء على من يتّبع هواه
    - و أيضا أطلقه العلماء على من خالف عقيدة أهل الحديث و إن كان لا يستلزم بالضرورة اتباع الهوى
    و لكل إطلاق تأثير في مسألتنا هاته:
    - فعلى الإطلاق الأول ربما قد نقبل تساؤلك الإستكاري في : كيف يُوفق المتّبع لهواه لمعرفة الحق و لا يوفق المتّبع للسّنة ؟
    - و لكن على الإطلاق الثاني لمصطلح المبتدع فلا أظن أنّ قياسك يصلح!
    و لكن حتى على الإطلاق الأول ففي قياسك نظر :
    - فهو مقبول في من قد خرج عن ملّة الإسلام ببدعته،
    - و ليس بمقبول في من ما زال مسلما و مأمون من ناحية الخبر (يعني عدل) و لم تكن بدعته بدعة كفرية أو كانت كفرية و لكنها من البدع التي لا يكفر من وقع فيها حتى يُعلم أنّ الحجّة قد قامت عليه.

  6. #66
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    الحمد لله وحده...

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري مشاهدة المشاركة
    فالكلمة قد يقولها شخصان و كل مقصوده مختلف و لمعرفة المقصود نرجع إلى سيرة الشخص.
    ===
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري مشاهدة المشاركة
    ثم نحن لا يهمُنا ماضي أبو فهر السلفي فما بالك تحشره في هذا الموضوع و من حسن إسلامنا تركننا ما لا يعنينا من ماضي أبو فهر و تعامل الناس معه.
    ==
    الأخ الفاضل..
    أنت تقول: لمعرفة مقصود الشخص نرجع لسيرته..
    ثم تقول: لا يهمنا ماضي الشخص..

    ==
    الأخ الفاضل سراج..
    معرفتي بأبي فهر ممتدة لسنوات.. فأحب أن ألفت نظرك ألا تعتبر أن كل ما يكتب في الموضوع موجه إليك، فالذي لا يهمك قد يهم غيرك..
    وليس بالضرورة أن تفهم كل ما يكتب..

    ولأنك لا تعرف مرادي فيبدو أنك حملتَ قولي (أبو فهر القديم) على الانتقاص، وليس الأمر كذلك..

  7. #67
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    وفقك الله و أصلحك بينكما
    الأخ الأزهري لا يوجد تناقض في كلامي فما ذَكرتَهُ لنا عن أبي فهر لا يهم لتوجيه الكلام الذي استشكله المجلس الشنقيطي على أبي فهر و واقع أبي فهر الأخير و سيرته في منتدى الألوكة كافية لتوجيه الكلام المشار إليه و كذا لا يهم في الموضوع بأكمله.
    أيضا الأصل في النصيحة أن تكون في السّر فإن رأيت على الأخ تغييرا غير مرضي في نظرك فالأصل نصيحته في السّر (يمكن أن تذهب إليه أو عبر الرسائل الخاصة أو أو). المهم يجتنب الإنسان قدر الإمكان المواجهة للآخرين أمام الملىء بأساليب قاسية و ها قد رأيت كيف تسلسل الأمر إلى أمور يُمكنُ للشيطان أن يدخل منها للتفريق بينكما. و نحن لا يمكن أن نترك المجال للشيطان و نبقى ساكتين! فينبغي علينا التنبيه.
    وفقكما الله و بارك فيكما

  8. #68
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    الحمد لله وحده...
    لا أدري ماذا فهمت.. ولا ما هو الذي ذكرتُه أنا عن أبي فهر أصلاً..
    أنا أتكلم عن أبي فهر القديم من الناحية العلمية ليس إلا..
    على كل حال جزاك الله خيرا..

  9. #69
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: جواب العلامة حسن بن علي الكتاني في الموضوع...

    الحمد لله وحده...
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حمزة الكتاني مشاهدة المشاركة
    عرضت على أخي وشيخي العلامة أبي محمد الحسن بن علي الكتاني فك الله أسره هذه النازلة،
    كنتُ علّقت على هذا الموضع ضمن تعليقاتي التي سمّاها أبو فهر صحافيّة متوترة فقلتُ: (ليست نازلة).
    وكان هذا التعليق (الصحافي المتوتر) بناء على ما يستخدمه غالب أهل العلم في معنى النازلة.
    ثم علمتُ اليوم - قدرًا دون أن أطلب ذلك - أن للمالكيّة (خاصّة أهل الأندلس والمغرب العربي منهم) اصطلاحًا خاصّا في (النازلة).
    فهم يعرفون النازلة بأنها: (القضايَا والوقائعُ التي يَفصل فيها القضاةُ طبقًا للفقهِ الإسلاميّ)، فلا بأس من اعتبار هذا المصطلح الخاص في كلام الكتانيين؛ فلعلّهم مالكية، وهذا لسانهم الذي يتكلّمون به، ولعل هذا المصطلح شائع عندهم إلى الآن، فلعله معذور.
    ولا يعذر أبو فهر على الموافقة.. إلا أن تكون هذه التفصيلة ضمن التفصيلات التي فاجأنا بأنه لا يوافق عليها بعد أن وافق على المقالة بالكيلو..

  10. #70
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,113

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    لقد تشعبنا في هذا الموضوع بعيدا حتى صار الكلام منصبا على مقالة بعينها لرجل بعينه، أخذا وردا وتهكما، وما لمثل هذا المسلك أن يثمر عن قيمة علمية ترام أبدا! فهل لي أن أطلب من الأخوين الكريمين أبي فهر والأزهري أن يهملا تلك الفتيا أو ذلك المقال الكتاني وأن يرجعا بأهل المجلس الى أصل الموضوع؟ ان كنتم تختلفون هل نقبلها أم لا، وفيها ما فيها من كلام يحتاج الى تحقيق ومطالعة حتى يتبين صوابه من خطإه، فدعوها جانبا وذروها جملة واحدة ودعونا نحرر الكلام على أصل المسألة بمعزل عنها، نستقرئ الدليل وكلام أهل العلم على نحو ما ينبغي أن يكون نقاش طلبة العلم. والأصل - للتذكرة - كان سؤال أخينا أبي فهر عن مسوغ اخراج الزيدية والاباضية وما وصفه بقوله "نظرائهم" من الاجماع المعتبر.
    فدعونا نطلب منه أولا أن يسمي لنا من الذين يقصدهم تحديدا ب"نظرائهم" وما حدود هذه الكلمة عنده ما دام قد قرر اخراج الجعفرية من الاعتبار في الاجماع. فهلا عددت لنا هؤلاء النظراء للزيدية والاباضية الذين ترى أنت ادخالهم في الاعتبار، وفي المقابل من تراهم عندك نظراء للجعفرية في عدم اعتبارهم في الاجماع؟ أم أنك لا تخرج الا الجعفرية فقط ام ماذا؟

  11. #71
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    الأخ أبو الفداء :



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الفداء
    فهلا عددت لنا هؤلاء النظراء للزيدية والاباضية الذين ترى أنت ادخالهم في الاعتبار،
    جواب الأخ أبو فهر على هذا قد سبق و هو

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي
    المراد بنظائرهم كل فرقة بدعية لم تكن بدعتها مكفرة ....وكل عالم مسلم وإن كانت بدعته مكفرة مالم يكفر بعينه...المهم أن يكون المخالف من الأمة...بحيث لا أجد دليلاً يمنع أن يخرم إجماع الأمة...


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الفداء
    وفي المقابل من تراهم عندك نظراء للجعفرية في عدم اعتبارهم في الاجماع؟
    يفهم من كلام أبو فهر السابق الجواب على سؤالك هذا :

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهر السلفي
    أليس كل مجتهد مسلم لم يُكفر بعينه =داخل تحت أدلة حجية الإجماع(؟؟؟)
    يعني : لا يُعتبر في الإجماع عند أبي فهر كل من كفر بعينه و لم يكن مسلما و لم يكن مجتهدا


    و أظن أنّ كلام الأخ أبو فهر واضح جدا في توضيح مقصوده

  12. #72
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    يعني يا أخ أبو الفداء مثلا : هل أنت تعتّد بكلام يوسف القرضاوي عند حكاية الإجماع ؟ (في نوازل هذا العصر)

    فهذا الشيخ قد وقعت منه بدع و ليس على عقيدة أهل الحديث في كم مسألة

    و أصوله في كم مسألة ليست هي أصول أهل الحديث

    و قد وصفه كم من عالم بأنّه مبتدع

    و القرضاوي ليس بأشعري و نلاحظ أنّ أقواله قد استُبعدَت في الوسط السلفي بمفهومه الحزبي و لا يعبأ بها

    فإن كنت تعتبره مسلما مبتدعا و لا تشترط موافقته لغيره منه العلماء لإدّعاء الإجماع فما دليلك ؟

  13. #73
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    756

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    القرضاوي بلغ درجة الإجتهاد في الفقه....وبما أنه كذلك فالواجب الإعتداد بخلافه ما دام يستدل بالكتاب والسنة ....

  14. #74
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    2,423

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمان المغربي مشاهدة المشاركة
    القرضاوي بلغ درجة الإجتهاد في الفقه....وبما أنه كذلك فالواجب الإعتداد بخلافه ما دام يستدل بالكتاب والسنة ....
    القرضاوى لا يستدل بالكتاب والسنة بل بالرأى والهوى وما يعجب الناس خاصة المنحلين من الدين والفاسقين ويبحث عن شاذ الفتاوى ليرضى الفاسقين والفاسقات ..ومثله لا ينبغى اعتباره في الاجماع على فرض أنه ينعقد الإجماع بعد عصر الصحابة .. بل ينبغى منعه من الإفتاء والكلام مع الناس واستتابته .
    أبو محمد المصري

  15. #75
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,113

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    الحمد لله
    أما قول الأخ سراج:
    " لا يُعتبر في الإجماع عند أبي فهر كل من كفر بعينه و لم يكن مسلما و لم يكن مجتهدا"
    فيجعلني أسأل: علماء وفقهاء الرافضة ما قولك فيهم يا أبا فهر؟ هل تعدهم من المؤمنين، وهل هم عندك بموازين الحق أهل لأن ينسبوا الى العلم فضلا عن الاجتهاد؟ هم معدودون من أهل القبلة نعم، ومحسوبون في قومهم على أن عندهم مكنة الاجتهاد وتحققت فيهم شروط المجتهد! ولكن أليس من شروط المجتهد أن يكون على علم بالسنة ومصادر التشريع؟ فما هي السنة عندهم وما هي مصادر التشريع؟؟
    فان كان الأمر كذلك فكيف تخرج فقهاء الرافضة باطلاق أولا ثم تأتي الآن وتقول أن الرجل منهم ما لم يكفر بعينه وهو محسوب على العلم فهو عندك معتبر في الاجماع؟؟ هذا كلام يهدم بعضه بعضا!!
    والا فان قلنا أن مجموع عقائد الجعفرية والاثناعشرية - مثلا - قد شهد أهل العلم بكفر من يعتنقها، مع عذر عامتهم بالجهل، فما قولنا في رؤوس الحوزات الشيطانية الذين ما خرجت تلك العقائد أصلا الا من تحت سواد عمائمهم؟ هل نقف في هؤلاء ونقول هم فقهاء مجتهدون وما دام الواحد منهم لم يكفر بالعين فهو معتبر عندنا في الاجماع؟؟! كيف نضبط كلامك يا أبا فهر ونجمع بعضه الى بعض؟

  16. #76
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,113

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    وأما عن أدلة اخراج من تلبسوا بالبدعة الغليظة أو علم عنهم اتباع الهوى، فهي هي أدلة حجية الاجماع!
    فتأملوا هذا الحديث الموقوف عن ابن مسعود رضي الله عنه وقد حسنه الألباني رحمه الله، قال: قال ابن مسعود إن الله نظر في قلوب العباد ، فوجد قلب محمد خير قلوب العباد ، فاصطفاه لنفسه ، وابتعثه برسالته ، ثم نظر في قلوب العباد بعد قلب محمد ، فوجد قلوب أصحابه خير قلوب العباد ، فجعلهم وزراء نبيه ، يقاتلون على دينه ، فما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن وما رأوه سيئا فهو عند الله سيئ.
    وهذا الكلام كما لا يخفى مما لا يقال مثله بالرأي، فله حكم المرفوع. ومع أن اللفظ الأشهر بين طلبة العلم والدعاة هو ذيل الحديث حيث يقول ابن مسعود (ما رآه المسلمون حسنا) ثم تأملنا أوله حيث يصف اصطفاء الله لقلوب أوليائه المؤمنين ممن جندهم لصحبة نبيه عليه السلام، فهمنا بلا مراء أن المقصود بالمسلمين في ذيل الحديث لا يمكن أن يكون داخلا فيه أصحاب البدع والمجرمين من أهل الأهواء
    وكذا لو نظرنا في حديث النبي صلى الله عليه وسلم المشهور "لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم أو خذلهم" فهمنا بمفهوم المخالفة أن الذين خالفوهم وخذلوهم من أهل الطوائف الأخرى لا اعتداد بخلافهم، لأنهم فيه على باطل! فما اجتمعت عليه تلك الطائفة بالذات هو الحق وليست الحجة الا في اجماعها، وما عداه فلا التفات اليه! والحديث لا يسوغ لأحد أن يقول أنه محمول على العقائد فقط دون الفرعيات والجزئيات، فهذا تحكم لا مسوغ له ولا قرينة عليه! انما اللفظ عام في الحق، كل الحق، في جميع المسائل الشرعية، لا في بعضها دون بعض!
    وان قال قائل أن مسائل الفقه ليست حقا وباطل وانما صواب وخطأ قلنا نعم هذا فيما تتوصل اليه قرائح الفقهاء، والا فأهل السنة والجماعة على أن كل مسألة فقهية فيها حق يعلمه الله، ويهدي اليه من الفقهاء المتأهلين من يشاء! فمن أصاب فقد وفقه الله الى الحق وهداه اليه، ومن أخطأ فقوله عند الله باطل. ونحن وان كنا لا ننسب في المسائل الخلافية أي فريق من المجتهدين الى حق أو باطل ما داموا يدورون مع ما معهم من أدلة، الا أن وقوع الاجماع وثبوته يحسم الأمر ويقضي على الخلاف! لأننا نظرنا فلم نجد فيمن يعتد بكلامهم مخالفا، فعلمنا أن هذا هو ما رآه المسلمون حسنا، فهو عند الله حسن، واذا فهو الحق! وأما كل مجتهد فان أصاب في اجتهاده في غير مسائل الاجماع - في علم الله - فمترتب له ما في قوله عليه السلام "فان أصاب فله أجران" والاصابة هي اصابة الحق وبلوغه، وخلاف ذلك هو الخطأ وهو اصابة الباطل، ولكن ليس اجتهاد أحد من الفهقاء حجة على غيره من المتأهلين طالما أنه ليس في المسألة اجماع.
    والله يقول ((والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وان الله لمع المحسنين))..
    فان كان غير المؤمنين وغير الطائفة المنصورة لا عدة بكلامهم عند المخالفة، فبالتبعية لا يقال باعتبارهم في الاجماع! يعني لو جمعنا قول عشر فقهاء من أهل الجادة المشهود لهم بصحة المنهج وحسن الديانة في حكم مسألة من المسائل، وكانوا مخالفين فيه لمئة من أهل العلم المعتبرين الذين حققوا في تلك المسألة وبحثوا فيها، هذا يعتبر قول قلة أم كثرة؟ هذا قول قلة! ويبقى كذلك، قول القلة، وان وافقهم عليه مئات من فقهاء الطوائف الضالة وأهل الزيغ والأهواء! وهذا هو معنى عدم الاعتبار بخلافهم، وهو مساو لعدم الاعتبار بموافقتهم كذلك، ومؤداه عدم ادخالهم في الاجماع أو تصور وقوع الاجماع بجمع أقوالهم!
    وأما قوله صلى الله عليه وسلم فيما صح عنه: "إن الله لا يجمع أمتي على ضلالة ، ويد الله على الجماعة"
    فظاهر على نفس المعنى! فسبب أن الله لا يجمع أمته على ضلالة، أنه أذن أن يجعل فيها طائفة قائمة بالحق وعلى الحق لا يضرها من خالفها! ولا يفهم من هذا الحديث أن الاجماع المعتبر في حجية التشريع لا شرط فيه ولا تمييز بين فئات وطوائف المجتهدين كما قد يغلط البعض! فالمنصوص عليه أن اجتماع جميع الأمة على ضلالة أمر ممتنع! فهل يعنينا اذ ذاك موقف الجهال والعامة وعلى أي شيء يجتمعون؟ كلا! وكذا الموقف من الطوائف الضالة وأهل الأهواء! ومعلوم أنه لن تجد في الأرض قضية من قضايا الدين الا والمنتسبين للاسلام - عالمهم مع جاهلهم - على ألوان وأحوال في القول فيها! ولكن الأمة معصومة من الاجتماع على ضلالة تقررها جميع طوائف الأمة وطبقات المسلمين فيها! لماذا؟ لبركة تلك الطائفة بين صفوفها! فهذه الطائفة الناجية المسددة وان كانت من جملة الأمة الا أن وجودها في الأمة يعصم المسلمين من أن تجتمع أمتهم على ضلالة في أي مسألة كان ذلك! ولو أخطأ أكثر المجتهدين منهم - أعني من هذه الطائفة -، في أي زمان كان ذلك - على قول من يرون وقوع الاجماع فيما بعد القرون الفاضلة - فان القلة منهم ستعصم الأمة من تقرير وقوع اجماع فيها على ضلالة! أما من خالفهم من أهل الأهواء فلا يقدمون ولا يؤخرون شيئا لأننا لم نؤمر بطلب الحق عندهم، وانما أمرنا بمجانبتهم حتى يرجعوا عن باطلهم ويعلنوا توبتهم! فأهل الذكر أهليتهم ليست حفظ العلم وحمل أدلته فحسب، وانما أهليتهم فيما يراه الناس فيهم من عمل بذلك العلم وطلب للحق فيه لا ابتاع الأهواء والشهوات!
    فان اتفقنا على هذا الأصل، أن الاجماع المعتبر هو اجماع من يقبل منهم أن يتكلموا في دين الله تعالى وتشهد لهم الأمة بالخيرية والفضل والعلم والعمل، لا من كانوا دونهم، بقي الكلام اذ ذاك في تمييز هؤلاء بأعيانهم، وهذا ما أراه محل اجتهاد، والله الموفق الى سبيل الرشاد، والله أعلم وأحكم.

  17. #77
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الفداء
    وأما عن أدلة اخراج من تلبسوا بالبدعة الغليظة أو علم عنهم اتباع الهوى، فهي هي أدلة حجية الاجماع!
    ما تعريف البدعة الغليظة ؟ فإن كنت تقصد بالبدعة الغليظة؛ البدع التي يَكفُر من تلبّس بها فلا كلام
    و بالنسبة لاتباع الهوى : فإن عُلم عنهم اتباع الهوى عند الفتوى أي الكذب على الله عزّوجل فهم بذلك كفار و كلامنا عمّن لم يخرجه ببدعته عن الإسلام أو لم يكن هواه مخرجا له عن الإسلام
    و أما الأدلّة التي ذكرتها فقد ينازعك شخص و يقول لك من كان أصله اتباع الكتاب و السّنة و لم يكن متّبعا هواه فيما يقرّره من شرع الله و يحكيه عن شرع الله فهو من ضمن تلك الطائفة مهما كان حجم البدع التي وقع فيها ما دام مسلما.
    يعني لو كنت تعتبر القرضاوي مبتدعا مسلما و لا يُعتّد بموافقته لتقرير الإجماع كونه ليس من الطائفة التي على الحق؛ فما ضابط الشيء الذي اعتمدت عليه لإخراجه من هاته الطائفة ؟

  18. #78
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    406

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو محمد العمرى مشاهدة المشاركة
    القرضاوى لا يستدل بالكتاب والسنة بل بالرأى والهوى وما يعجب الناس خاصة المنحلين من الدين والفاسقين ويبحث عن شاذ الفتاوى ليرضى الفاسقين والفاسقات ..ومثله لا ينبغى اعتباره في الاجماع على فرض أنه ينعقد الإجماع بعد عصر الصحابة .. بل ينبغى منعه من الإفتاء والكلام مع الناس واستتابته .
    الكلام موجّه لمن لا يعتبر تقريرات القرضاوي في شرع الله أنّها من منطلق اتّباع الهوى، و إلا فمن يدّعي بأنّ القرضاوي : "يتّبع هواه و يبحث عن شاذ الفتاوى ليرضي الفاسقين و الفاسقات" فهذا في الحقيقة يلزم منه التكفير و كما أشرنا فالسؤال موجّه لمن لا يكفّره، و القرضاوي ليس موضوعنا الأصلي و سبب ذكره ههنا هو للتمثيل فقط لتقريب وجوهات التظر (كونه معروف للإخوة و كذا أقواله ) و أما الزيدية و الإباضية : فقليل حتى من كبار العلماء من يعرف أقوالهم في الأمور الفقهية بل حتى ما تطورت إليه عقائدهم هذا فضلا عن الإحاطة بجميع أقوال مجتهيديهم.

  19. #79
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,113

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    من الذي قال أن كل عالم يعرف عنه اتباع الهوى في الفتيا والنظر في الكتب بحثا عما يستدل به لما يوافق هواه، من الذي قال أن مثل هذا يحكم بكفره؟؟؟ هذا كلام عجيب والله! لو وافقناك عليه لحكمنا بكفر أكثر من حسبوا على العلم في الأرض!! كان السلف يتهمون العالم الذي يكثر من التردد على بلاط ولي الأمر بأنه من علماء السوء وعلماء السلاطين، وكانوا ينسبونه الى اتباع الهوى وينهون عن متابعته واستفتائه، وما أظنهم كانوا يعتدون بكلامه حتى ان وافقهم أو يستشهدون به! فمن الذي زعم أن مثل هذا يقال بكفره لمجرد ثبوت أنه يصر على اتباع هواه والتأول له؟؟ سيقول صاحبنا، اذا فكيف تعرف أنه يتبع هواه وليس يتبع الدليل؟ فأقول كل عالم يعرف بمنهجه! فان وجدته يصر على رد دليل صحيح - متأولا تضعيفه - مع أن جماهير العلماء مطبقة على صحته وحجيته بل وربما مجمعة عليه (كأن يكون في صحيح البخاري مثلا)، أو رأيته يتأول الاستدلال به مع أن جماهير العلماء شرقا وغربا وقديما وحديثا مجتمعة على خلاف ذلك، ولم يقل بقوله هذا من سبقه اليه فيه وفي فقهه، وكان هذا دأب صاحبنا فيما ذهب اليه وهو مصر عليه مع أنه لم يزل العلماء المنضبطون يصنفون في الرد عليه المصنفات - وهو قارئها ولابد في الأعم الأغلب - لو وجدت العالم مشتهر بهذا النهج المعوج بين أقرانه من العلماء، بل لو وجدته يتراجع عن مواقفه القديمة ويتخذ من المواقف الفقهية ما يوافق ارادة ولي أمره من أجل منصب أو نحوه - وهذا ليس بالأمر الذي يخفى - فما الذي يقال عن مثل هذا الا أنه يتبع هواه؟ أفيقال أننا نقبل اجتهاداته عند الموافقة ونخرم بكلامه الاجماع ما دامت بدعته غير مكفرة؟

  20. #80
    أبو الفداء غير متواجد حالياً مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    5,113

    افتراضي رد: عصف الذهن (1) بأي حجة أخرج من أخرج : الزيدية والإباضية ونظرائهم من الإجماع (؟؟؟)

    من الذي قال أن كل عالم يعرف عنه اتباع الهوى في الفتيا والنظر في الكتب بحثا عما يستدل به لما يوافق هواه، من الذي قال أن مثل هذا يحكم بكفره؟؟؟ هذا كلام عجيب والله! لو وافقناك عليه لحكمنا بكفر أكثر من حسبوا على العلم في الأرض!! كان السلف يتهمون العالم الذي يكثر من التردد على بلاط ولي الأمر بأنه من علماء السوء وعلماء السلاطين، وكانوا ينسبونه الى اتباع الهوى وينهون عن متابعته واستفتائه، وما أظنهم كانوا يعتدون بكلامه حتى ان وافقهم أو يستشهدون به! فمن الذي زعم أن مثل هذا يقال بكفره لمجرد ثبوت أنه يصر على اتباع هواه والتأول له؟؟ سيقول صاحبنا، اذا فكيف تعرف أنه يتبع هواه وليس يتبع الدليل؟ فأقول كل عالم يعرف بمنهجه! فان وجدته يصر على رد دليل صحيح - متأولا تضعيفه - مع أن جماهير العلماء مطبقة على صحته وحجيته بل وربما مجمعة عليه (كأن يكون في صحيح البخاري مثلا)، أو رأيته يتأول الاستدلال به مع أن جماهير العلماء شرقا وغربا وقديما وحديثا مجتمعة على خلاف ذلك، ولم يقل بقوله هذا من سبقه اليه فيه وفي فقهه، وكان هذا دأب صاحبنا فيما ذهب اليه وهو مصر عليه مع أنه لم يزل العلماء المنضبطون يصنفون في الرد عليه المصنفات - وهو قارئها ولابد في الأعم الأغلب - لو وجدت العالم مشتهر بهذا النهج المعوج بين أقرانه من العلماء، بل لو وجدته يتراجع عن مواقفه القديمة ويتأول التأولات الفاسدة لا لشيء الا ليوافق هوى ولي الأمر - وهذا أمر لا يخفى على من له في الصنعة سهم - ألا يقال على مثل هذا أنه يتبع هواه؟؟ أفيقال أننا نقبل اجتهاداته عند الموافقة ونخرم بكلامه الاجماع ما دامت بدعته غير مكفرة؟

صفحة 4 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •