حديث صحيح في رقية اللديغ بالملح
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: حديث صحيح في رقية اللديغ بالملح

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2014
    المشاركات
    115

    افتراضي حديث صحيح في رقية اللديغ بالملح

    السلام عليكم


    عن علي بن طالب قال : لدغت النبي صلى الله عليه وسلم عقرب و هو يصلي ، فلما فرغ قال لعن الله العقرب لا تدع مصليا و لا غيره
    ثم دعا بماء و ملح و جعل يمسح عليها و يقرأ بـ ( قل يا أيها الكافرون ) و ( قل أعوذ برب الفلق ) و( قل أعوذ برب الناس )
    [ صحيح ] رواه الطبراني ، وحسنّه الهيثمي ، وصححه الالباني في الصحيحة ( 548 ) ، والمشكاة (4567
    )
    فاستخدام الملح في الرقية له أصل
    صحيح ان استخدامه كما يزعم البعض كطارد للجن من المنزل ونحو ذلك هو بدعة - ولا إخاله يصح الا عند اهل الكتاب - ، لكن ليس معناه إنكار احتمال استخدام الملح في الرقية للديغ كما ورد ذلك في الحديث الصحيح
    وعلى المبالغ في الامر ان يتق الله

    والله المستعان !

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي

    " يمسح عليها ويقرأ "
    يمسح على اللدغة ويقرأ ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    أحسنت وجزاك الله خيرا

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2014
    المشاركات
    115

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعيصفي مشاهدة المشاركة
    " يمسح عليها ويقرأ "
    يمسح على اللدغة ويقرأ ...
    لا يهمني اذا كانت القراءة على الماء ، ام ان النبي استخدم الماء الممزوج بالملح بمعزل عن القراءة !
    الشاهد ان النبي استخدم الماء بالملح كرقية وعلاج للديغ ، يعني الماء المملح هو علاج جائز أقره النبي ، وهذا خلاف ماتزعم من كلمات حادة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي

    أخي المكرم .
    يبدو أنك لا تعرف حقيقة الرقية .
    ويمكنك الاطلاع على الرابط الرقية حقيقتها ومعناها وحكمها والفرق بينها وبين الدعاء المطلق

    الرقية أخي المكرم عبارة عن كلام يقال للاستشفاء من المرض .
    والماء والملح ليس رقية ولا تكون المواد الحسية رقية
    أما استعمال الماء والملح فهو من باب العلاج الحسي للمرض الحسي .
    فوضع النبي عليه الصلاة والسلام الماء والملح على اللدغة ( علاج حسي ) ورقاها بالمعوذات ( علاج إلهي غيبي )

    قال ابن القيم في زاد المعاد في هدي خير العباد - (ج 4 / ص 180) :
    " ففى هذا الحديث العلاجُ بالدواء المركَّب مِنَ الأمرين: الطبيعىِّ والإلهىِّ "

    وهو كمن تكسر يده فيجبرها بالجبس ويرقيها بما شاء من الرقى المأثورة .
    أو كمن تحرق رجله فيدهنها بمراهم طبية ويرقيها بالرقى المأثورة .
    فهو علاج مركب من الطب الحسي والرقية .
    أما إنكار استخدام الملح فهو في دعوى طرده للشياطين أو دفعه للعين !!! .


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي

    قال العلامة الشوكاني رحمه الله تعالى : " وفي الحديث جواز الرقية بهذه السور مع مسح موضع اللدغة بالماء والملح وقد أخرج هذا الحديث ابن أبي شيبة في مصنفه من حديث ابن مسعود رضي الله عنه بنحو ما قلنا وفيه لعن الله العقرب ما تدع نبيا ولا غيره وقد اجتمع في هذا الحديث العلاج بأمرين الالهي والطبيعي ... ."

    ( تحفة الذاكرين بعدة الحصن الحصين ج1/ص321 )

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •