خذني إليك!!
محمود العيسوي

نادر: حبيبي .. حبيبي
وأنت الأمَلْ!
وأنت الشِّفاءُ لقَلبٍ ثَملْ
وأنت الدَّواءُ لجرْحٍ دَملْ
وأنت النَّضارُ لوَرْدٍ ذَبَلْ
****
حبيبي .... حبيبي
وليسَ سِواكْ
حَبيب به الطُّهرُ طهْرُ المَلاكْ
وأنتِ المُرجَّى إذا ما الهَلاكْ
أصابَ الفُؤادَ بِداءٍ قَتَلْ
*******
وأنتِ اليَقينُ إذا شكَّ قَلْبي
غمرتِ الفؤادَ وفُزت بِحُبِّي
وشوقي إليك، لقد طار لُبِّي!
ونَجوايَ أنتِ إذا الليلُ حلّ
*****
فيا دعوةَ الأمِّ، لبَّى الإلهْ
بخيرٍ وبشْرٍ وفَرحِ الحَياهْ
وأنتِ الهُدى إنْ أطافَ الغُواهْ
وأنتِ السَّكينةُ لحْظَ الوجَلْ!
زهرة: حبيبي .... حبيبي
فخذْني إليكْ
ولا لا تخَفْ، ثم لا لا علَيكْ
فها أنا ذي زهرةٌ في يدَيكْ
أُداوي الفؤاد بلطْفٍ ودَلّ
*****
فدعْ عنكَ كلَّ الأذَى والهُمومْ
تعالَ لنَعرُجَ فوق النُّجومْ
ونَنسى الترابَ، وهذا العَذابَ
وهذا الوجومْ!
ولا يا حبيبيَ، لا لا تُبَلْ
نادر: وأنتِ.... تعالَي مَعي!
زهرة: أين آتي؟!
نادر: إلى ربوةٍ في أعالي الجبَلْ!
علاها النَّسيمُ، علاها الطَّلَلْ!
كساها الربيعُ بديعَ الحُلَلْ!
إلى منزلٍ لا تَراه العُيونْ!
زهرة: سوى عينِ ربِّ العبادِ الأجَلّ!
نادر: تعالَيْ لنَنقُشَ ذِكرى لَنا
نُري للمحبِّينَ فيها المثَلْ!
زهرة: فهذي يَدي في يدَيك!
نادر: أجَلْ

محمود العيسوي