إن سئلت عن الواضح، شق عليك أن تجيء بما توضح به الواضح
النتائج 1 إلى 4 من 4
1اعجابات
  • 1 Post By محمد عبد الأعلى

الموضوع: إن سئلت عن الواضح، شق عليك أن تجيء بما توضح به الواضح

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    2,270

    افتراضي إن سئلت عن الواضح، شق عليك أن تجيء بما توضح به الواضح

    قال سيبويه في الكتاب (4/ 235)"وإنما كتبنا من الثلاثة وما جاوزها غير المتمكن الكثير الاستعمال من الأسماء وغيرها الذي تكلم به العامة لأنه أشد تفسيراً. وكذلك الواضح عند كل أحد هو أشد تفسيراً، لأنه يوضح به الأشياء، فكأنه تفسير التفسير. ألا ترى أن لو أن إنساناً قال: ما معنى (أيان)؟ فقلت (متى)، كنت قد أوضحت. وإذا قال ما معنى (متى)؟ قلت: في أي زمان. فسألك عن الواضح، شق عليك أن تجيء بما توضح به الواضح"
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    2,270

    افتراضي

    قال الشيخ الدكتور عبد الكريم خضير في شرحه لموطأ الإمام مالك رحمه الله:
    "الوضوء: جاء في النصوص، بعض النصوص يراد به -وهو الأصل- الوضوء الشرعي، وفي بعضها ما يدل على أن المراد به الوضوء اللغوي، على كل حال إذا احتيج إلى التعريف عرف، إذا خشي خفاء الأمر على المتعلم يبين، وإلا بيان البينات، وإيضاح الواضحات ليس من طريقة المتقدمين، ما تجد في كتب الأئمة تعاريف أبداً، ما تجد فيها تعاريف، حدود، لغة واصطلاح، ما تجدون مثل هذا، كتاب الصلاة أول ما يبدءون في كتب المتأخرين في تعريف الصلاة، نعم قد يحتاج في بعض المواضع إلى التعريف مثلما ذكرنا، أما عند عدم الحاجة فلا داعي لتكثير الكلام، وتسويد الأوراق بمثل هذا اتباعاً للسلف"

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    40

    افتراضي

    بارك الله فيك أخي في الله محمد ، على هالمعلومة القيمة ...

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    2,270

    افتراضي

    وفيكم أخي

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •