مبشرات للأئمة بعد وفاتهم
النتائج 1 إلى 3 من 3
2اعجابات
  • 1 Post By أبو عبد الأكرم الجزائري
  • 1 Post By أم علي طويلبة علم

الموضوع: مبشرات للأئمة بعد وفاتهم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,194

    افتراضي مبشرات للأئمة بعد وفاتهم

    السبت, 12 ربيع الأول 1436


    هي عبارة عن ثلاثين تغريدة أطرحها للأخوة المتابعين كل يوم أربعاء عن موضوع يختاره الأخوة .

    ( مبشرات للأئمة بعد وفاتهم )

    جاء عند ابن سعد أن عثمان رضي الله عنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم ليلة مقتله فقال : يا عثمان حصروك ؟ قلت : نعم ! قال : عطشوك ؟ قلت : نعم ! قال ..

    إن شئت نصرت عليهم ، وإن شئت أفطرت عندنا ؟ قال عثمان : فاخترت أن أفطر عندهم . فقتل رضي الله عنه ذلك اليوم وهو صائم .

    وقال سفيان الثوري قدمت على رجل من عباد البصرة فقص علي أنه رأى الرسول وأخبره بأن يأتي عمر بن عبد العزيز فيخبره أن اسمه في السماء( أبو اليتامى )

    وقال الحسين بن واقد رأيت إبراهيم الصائغ في المنام فسألته عن يزيد النحوي ؟ قال : هيهات هو أرفع مني بدرجات ! قلت : بماذا ؟ قال : بقراءته القرآن

    قال الأصمعي : رأيت أحد أصحاب يونس بن عبيد الفقيه في المنام فسألته عن يونس فقال : هو في مجالس الأرجوان مع الحور العين قرت عيناه بصحة تقواه !

    وقال سعيد بن حرب : كنا بمكة فرأت امرأة أن حول الكعبة وصائف معهن ريحان يقلن : أما علمت أن ابن أبي رواد تزوج الليلة ؟ فانتبهت فإذا هو قد مات !

    وقال أعين البجلي : رأيت سفيان الثوري في المنام فقلت ما صنعت فديتك ؟ قال : أنا مع السفرة ! قلت : وما السفرة ؟ قال : الكرام البررة !

    وقال ابن عيينة : رأيت منصور بن المعتمر في المنام قلت : ما فعل الله بك ؟ قال : كدت أن ألقى الله بعمل نبي ! قال سفيان : كابد منصور ستين سنة قيامها وصيامها

    وقال أبان بن عبد الرحمن : رؤي حماد بن زيد في المنام فقيل ما فعلت ؟ قال : غفر الله لي قيل : فما فعل حماد بن سلمة ؟ قال : هيهات ذاك في أعلى عليين !

    وقال سيف بن هارون : رأيت في المنام يوسف النبي فسألته عن سفيان الثوري وأصحاب الحديث فقال : أولئك يبعثون على ما بعثنا الله معاشر الأنبياء !

    وقال نصر بن خزيمة : رأيت أحمد بن حنبل ليلة موته وهو يتبختر في مشيته ويقول : هذه مشية الخدام في دار السلام ! فقلت : ما فعل الله بك ؟ قال : ...

    توجني وألبسني نعلين من ذهب وقال لي : يا أحمد هذا بقولك القرآن كلامي غير مخلوق قم فادخل الجنة فدخلتها فإذا بسفيان الثوري وله جناحان ..

    أخضران يطير بهما يقول : الحمد لله الذي أورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العاملين ! فقلت : ما فعل عبد الوهاب الوراق ...

    قال : تركته في بحر من نور في زلالة من نور ! قلت : فما فعل بشر الحافي ؟ قال : بخ بخ تركته بين يدي الجليل وبين يديه مائدة والله مقبل عليه !

    وقال حبيش بن مبشر : رأيت يحيى بن معين في المنام فقلت : ما فعل الله بك ؟ قال : غفر لي وأعطاني وحباني وزوجني ثلاثمئة حوراء وأدخلني عليه مرتين !

    وقال المرادي : رأيت أبا زرعة فقلت : ما فعلت ؟ قال : لقيت ربي فقال : يا أبا زرعة إني أوتى بالطفل فآمر به إلى الجنة فكيف بمن حفظ السنن على عبادي !

    وقال ابن نقمة : رأيت بحشل المحدث في النوم فقلت له : ما صنع الله بك ؟ قال : غفر لي وجعل لي يوما أزوره فيه وأقرأ بين يديه .

    وقال بندار : رأيت ابن مهدي في المنام فقلت : ما فعل الله بك ؟ قال : غفر لي فإذا في كمه شيء فقلت : أيش في كمك ؟ قال : أعلم أنه قدم بروح ابن حنبل ..

    فأمر الله جبريل أن ينثر الدر والجوهر والزبرجد وهذا نصيبي منه ! وقد ساق الذهبي كثيرا من المرائي الحسان رؤيت في الإمام أحمد رحمه الله .

    وقال ابن أبي الورد : رأيت بشر الحافي في المنام فقلت : ما صنعت ؟ قال : غفر الله لي قلت : فما فعل أبو نصر التمار ؟ قال : ذاك في عليين ونالها بفقره وصبره على بنياته

    وقال ابن حريش : رأيت الكسائي في النوم فقلت : ما فعل بك ؟ قال : غفر لي بالقرآن قلت : فما فعل بحمزة الزيات والثوري ؟ فقال : ما نراهم إلا كالكوكب الدري !

    وقال ابن وارة رأيت أبا زرعة في المنام فقلت : كيف أنت ؟ قال : قال الجبار : ألحقوه بأبي عبد الله وأبي عبد الله وأبي عبد الله مالك والشافعي وأحمد !

    وقال الخفاف : رأيت محمد بن يحيى الذهلي في المنام فقلت له : ما فعل الله بك ؟ قال : غفر الله لي وكتب علمي بماء الذهب ورفعه إلى عليين !

    وقال ابن القيم : رأيت ابن تيمية في المنام فقلت : ما صنع الله بك ؟ قال : رحمني وأعلى درجتي ! قلت : وأنا يا إمام ؟ قال : أنت في منزلة ابن خزيمة !

    ورؤي ابن باز في المنام وهو يسأل حذيفة بن اليمان رضي الله عنه : أعدّني رسول الله في المنافقين ! فقال حذيفة : بل عدّك في الصديقين !

    ورؤي ابن باز في المنام فسؤل عن منزلته ؟ فقال : مع الأنبياء والصديقين والشهداء وقال للرائي : بلّغ ابن عثيمين أن الملائكة تستغفر له وهذا قبل موت ابن عثيمين !

    ورؤي الألباني كأنه يسير خلف النبي صلى الله عليه وسلم ويضع قدمه على موضع قدم النبي صلى الله عليه وسلم ، وهذه الرؤيا رؤيت في البخاري والسيوطي

    ورأيت أنا العبد الفقير أنّي أتصل بالألباني وأسأله عن مسائل حديثية فأخبرني أنه في السماء الدنيا ، وأنهم يُزينون ويُجهزون لاستقبال الإمام أحمد ! فاستغربت ...

    كيف يستقبل الإمام أحمد وقد مات قبله بقرون ! فما مرَّ يومين إلا وتوفي شيخنا فهد الحمين وكانت جنازته مشهودة لم يمر بالرياض مثلها في هذا الزمن

    وما مر بنا مبشرات لأئمة شهد لهم أهل الإسلام بالإمامة وفي الحديث "لم يبق إلا المبشرات ! الرؤيا الصالحة يراها المؤمن أو ترى له" . تم المقصود
    http://sunnahway.net/node/2630

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة رضا الحملاوي
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    المشاركات
    10,037

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا ... موضوع جميل
    أقترح أن يزيده الإخوة بإضافات ورؤى أخرى بمصادرها
    بوركتم
    لا إله إلا الله

    اللهم اغفر لي وارحمني ووالديّ وأهلي والمؤمنين والمؤمنات وآتنا الفردوس الأعلى

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •