الأهمية المعنوية في قوله تعالى:"*إياك نعبد وإياك نستعين "*
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الأهمية المعنوية في قوله تعالى:"*إياك نعبد وإياك نستعين "*

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    الدولة
    الأردن
    المشاركات
    551

    افتراضي الأهمية المعنوية في قوله تعالى:"*إياك نعبد وإياك نستعين "*

    الأهمية المعنوية في قوله تعالى:"*إياك نعبد وإياك نستعين "*

    تقوم اللغة على الاحتياج المعنوي والأهمية المعنوية ، والإنسان يتحدث بمستويات متعددة وبلغات متعددة تحت رعاية الاحتياج المعنوي غالبا واللفظي نادرا مع علامات أمن اللبس ليكون بعيدا عن اللبس والتناقض وهو غاية كل لغة من لغات العالم ، كما هو الحال في قوله تعالى :*إياك نعبد وإياك نستعين * وفي هذه الآية الكريمة ما يلي :
    1- يفسر ابن عباس – رضي الله عنه - قوله تعالى"إياك نعبد " فيقول:نعبدك وحدك يا إلهنا لا غيرك ،وهو ما عُرف بالتخصيص في البلاغة العربية فيما بعد ،وهذه الآية الكريمة تترتب من العام إلى الخاص عدولا عن الأصل ، ومن الأهم إلى الأقل أهمية من أجل إفادة التخصيص ،ومن أجل الهدف اللفظي وهو تناسب الفواصل .
    2- تقديم العبادة على الاستعانة بسبب الأهمية المعنوية لأن الأولى للمعبود والثانية للعبد ، والمعبود أهم من العبد.
    3- تكرار الضمير المنفصل إياك بحسب الأهمية المعنوية ،فلم يقل :إياك نعبد ونستعين " لتأكيد التخصيص على أن العبادة لا تكون إلا لله والاستعانة لا تكون إلا به سبحانه .
    4- هناك علاقة احتياج معنوي بين أجزاء التركيب سواء أتقدم الكلام أم تأخر .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    المشاركات
    1

    افتراضي

    مشكوووووووووووو وووور

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    May 2014
    الدولة
    الأردن
    المشاركات
    551

    افتراضي

    أحسن الله إليك وشكر لك

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •