مقتطفات متسلسلة من كتاب حركة العصر الجديد... - الصفحة 2
صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 43
18اعجابات

الموضوع: مقتطفات متسلسلة من كتاب حركة العصر الجديد...

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (14)



    (4) حركة (الفكر الجديد) New Thonght Movement

    لم يعد للمذهب الروحي ولا الثيوصوفي وجود بارز في القرن العشرين، إلا أن بعض أفكارهما امتدت خلال حركة (الفكر الجديد)، فقد اشتركت مع الثيوصوفي في السعي لتحقيق أخوة إنسانية عالمية، ونشر ثقافة وحدة الأديان، كما اعتبرت صورة أميركية للمزمرية نظرا لشدة تأثرها بها.

    ظهرت حركة (الفكر الجديد) في الولايات المتحدة الأميركية، وهي حركة فكرية روحانية تجمع بين طوائف متعددة تحمل مبادئ مشتركة حول أثر التفكير الإيجابي، وقانون الجذب(1)، وتعظيم القدرات البشرية الكامنة، والاعتقاد بطاقة الحياة الفلسفية الباطنية(2)، وغيرها من المفاهيم التي راجت بين أتباع حركة (العصر الجديد) من بعد.

    لقد كانت النظرة المثالية التي تبنتها حركة (الفكر الجديد) للعقل والجسم مطابقة لتلك التي دعت إليها حركة (العصر الجديد) من بعد، حيث تُوقعان مسؤولية المرض والشفاء على الفرد نفسه، وتجعلان الفكر المجرد قادر على تشكيل واقع وخلقه.

    وقد تحددت ملامح هذه الحركة في أواخر القرن التاسع عشر وفق مبادئ قررها فينيس كويمبي(3) قبل ذلك بعقود عدة.

    ...ظهرت تسمية (الفكر الجديد) في تسعينيات القرن التاسع عشر، وتحددت معالم هذا الفكر مع بداية الحرب العالمية الأولى. وفي عام 1914م تكون (الاتحاد العالمي للفكر الجديد) من مجموعات متنوعة تشكلت من تلاميذ هوبكنز، ثم أصدر إعلان مبادئ الحركة في 1957م.
    ورغم أن مقر حركة (الفكر الجديد) الرئيس في الولايات المتحدة، إلا أن الجماعات التابعة لها تنتشر في أنحاء العالم، كما أن هناك عددا من الجماعات التي تندرج تحت مسمى (الفكر الجديد) يمكن تصنيفها ضمن حركة (العصر الجديد) كذلك.






    ______________________________ __________
    (1) قانون الجذب: يعتقد أنه قانون كوني يحكم الواقع الذي يعيشه الإنسان، فالأفكار التي تكون في ذهن الإنسان تتحول إلى وجود مادي، وله أصول في الديانات الشرقية.

    (2) طاقة الحياة: هي طاقة فلسفية نشأت في الديانات الشرقية، وتمثل الوجود المطلق، وكل موجود ليس إلا صورة لها.

    (3) معالج أميركي، ولد في عام 1802م، ودرس المزمرية بتعمق، واستنبط منها طرقا علاجية، حتى قرر أن المرض ليس سوى وهم، وأن السبب في ظهوره هو خلل في التفكير، ولذلك يرى كويمبي إمكانية معالجة جميع الأمراض، والوقاية منها من خلال تصحيح الفكر.





    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,287

    افتراضي

    متابعون ، بارك الله فيكم .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (15)




    (5) ثقافة الهِيبي Hippie Culture

    تعتبر ثقافة الهيبي -التي ظهرت في أميركا كردة فعل للمادية الغربية والأوضاع السياسية ما بعد الحرب العالمية الثانية- سلفا مباشرا لحركة (العصر الجديد).

    اعتنق الهيبيز الروحانيات البديلة، ودعوا إلى الحرية السلوكية والعقائدية المطلقة، مع اهتمامهم الملحوظ بالطبيعة والبيئة، كما انتشرت في أوساطهم المخدرات، وعقاقير الهلوسة كوسيلة لتحرير الوعي، وإيصاله إلى مراحل عالية.
    هذا بالإضافة إلى ممارسة التأمل الشرقي واليوغا لتحقيق الهدف ذاته.

    وقد أسهم خروج الفيلم الموسيقي Hair عام 1967م في نشر ثقافة الهيبي ومعتقداتهم...
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (16)




    (6) حركات القدرة البشرية الكامنة Human Potential Movements :

    نشأت حركة القدرات البشرية الكامنة في ستينيات القرن العشرين حول فكرة الإمكانات الخارقة الكامنة في النفس البشرية، والعمل على تنمية الذات وتطويرها، إلا أن هذا الاهتمام بالنفس البشرية مقترن بالاعتقاد بوجود شرارة إلهية تكمن في داخلها، متى تم إطلاقها تمتع الإنسان بقدرات غير محدودة.

    ومن صفا الحركة ما يلي:
    1- التركيز على كل ما شأنه تنمية النفس البشرية، وتطوير الذات - بغض النظر عن إمكانية ثبوته علميا.
    2- الاعتقاد (بقوة الحياة) (Live Foree)، وهي الطاقة الكونية في المعتقدات الشرقية، أو ما يسمى برانا (Prana)، ويمكن تحصيلها واستقطابها عن طريق اليوغا.

    ويعتبر معهد إيسالِن (Esalen Institute) المركز الجغرافي لحركة القدرات البشرية الكامنة.
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (17)




    (7) مؤسسة فندْهور Findhorn Foundation:


    تأسست مؤسسة فندهور -والتي تسمى (فاتيكان العصر الجديد)- في عام 1962م على يد الزوجين بيتر و أيلين كادي Peter & Eileen Caddy وصديقتهما مكلين Dorothy Mclean، وهي مركز عالمي للتثقيف الروحي، وتطوير الذات في شمال سكوتلندا.

    * نشأة مؤسسة فندهور:
    انتقل الزوجان كادي وصاحبتهما دوروثي مكلين للعيش في بيت متنقل بالقرب من ساحل فندهور نظرا لبعض الظروف المالية الحرجة.
    ولما أرهقتهم تكاليف المعيشة قرروا إنشاء حديقة صغيرة في الأرض المجاورة لمنزلهم؛ ليأكلوا من نتاجها.
    فقامت دوروثي بتولي مهام الزراعة والحرث، إلا أنها لم تتبع الطرق التقليدية في ذلك -بل أصبحت تتخاطب مع (أرواح) النباتات لتأخذ منهم النصائح والتوجيه. ولما تكاملت المزرعة الصغيرة التي أقيمت على أرض خالية من الزرع أصلا، يزعم أتباع فندهور أنها أنتجت خضروات ضخمة ليس لها مثيل على وجه الأرض(1)! فأصبح أعداد كبيرة من المهتمين بخوارق العادات يتوافدون على مقر فندهور، ليتلقوا الإرشادات الروحانية، ويشكلوا مجتمعا جديدا يهدف إلى الارتقاء (بالوعي) العام، ويقدم الروحانيات البديلة مع السعي لاكتشاف الإله الكامن في الداخل.

    ومع مرور الزمن تحول المجتمع الصغير إلى مؤسسة عالمية تستقطب آلاف الزوار والمريدين من جميع أنحاء العالم، وتقيم العديد من الدورات التثقيفية التي تربط بين المبادئ الروحانية والحياة الاجتماعية، والبيئة، والاقتصاد، كما تدرس في المؤسسة تعاليم مدام بلافانسكي، وأليس بيلي، وغيرهما من قادة الفكر الباطني -بل إن مؤسسة فندهور تعتبر ألِس بيلي نبيّة (العصر الجديد)! وقد تم الاعتراف بمؤسسة فندهور كمؤسسة خيرية رسمية -غير حكومية- من قبل الأمم المتحدة في عام 1997م.

    لقد استقطبت فندهور عددا من قيادات حركة ( العصر الجديد) على مر السنين، منهم من كانت زيارته عابرة، ومنهم من مكث في مقرها مدة من الزمن ولعل من أبرز أولئك الزوار الثيوصوفي الأميركي ديفيد سبانغلر.




    ____________________
    (1) علما أن هذه الخضراوات (الخارقة) ليس عليها دليل سوى أقوال أتباع حركة (العصر الجديد)، أما مجرد الزراعة في تلك الأرض فقد قرر المختصون أن ذلك ممكن إذا تمت العناية اللازمة بالمزروعات.
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (18)





    (8) (مؤامرة) الدلو The Aquarian Conspiracy:

    ولدت مارلين فرغسن في عام 1938م، وهي كاتبة أميركية ومتحدثة مؤثرة تعتبر من أبرز الإصلاحيين بالنسبة لأتباع حركة (العصر الجديد).

    لــ فرغسن عدد من المؤلفات الفكرية إلا أن أشهرها على الإطلاق هو كتاب: (مؤامرة) الدلو The Aquarian Conspiracy الذي طبع في عام 1980م.

    فقد أثار هذا الكتاب جدلا واسعا في أتباع الكنيسة حيث كان عنوانه يوهم بوجود مؤامرة منظمة تحاك لنشر فكر (العصر الجديد) وإحلاله محل التدين التقليدي.
    إلا أن مارلين لم تقصد هذا المعنى بالتحديد، فكلمة: Conspiracy باللغة الإنجليزية تحمل أكثر من معنى؛ المعنى الأشهر الشائع هو: (المؤامرة)، والمعنى الآخر الذي لا يكاد يستخدم هو: (التنفس سويا)، وهذا المعنى الأخير هو الذي أرادته في كتابها،
    حيث تتحدث فيه عن تحول شامل يقع على جميع المستويات: الشخصي، والروحاني، والاجتماعي، والاقتصادي، والسياسي، والطبي، وغيرها، وهذا التغيير -المتوافق مع مبادئ الحركة وفلسفاتها- سيستحث قدوم (عصر الدلو).
    ففي عنوان الكتاب إشارة إلى تغيير متزامن وإن لم يكن ثمة ارتباط محدد، أو تنسيق مسبق.
    ولكن -بلا شك- أن اختيار فرغسن لعنوان الكتاب أسهم في انتشاره، ولفت الأنظار إليه.

    وقد توفيت فرغسن في عام 2008م.





    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (19)




    عندما نتأمل ما سبق من المراحل التي مرت بها حركة (العصر الجديد) في طور نشأتها ندرك أنها حركة معقدة ذات أبعاد متعددة، ويمكن اعتبارها صورة جديدة لبعض الحركات التي سبقتها-أو خليط منها- .
    إلا أن ما يميز حركة (العصر الجديد) عن سابقاتها -وبجعلها أكثر خطورة- هو ملامستها لاحتياجات العوام، واستهدافها لجميع طبقات المجتمع.








    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (20)






    من أبرز الشخصيات المعاصرة لحركة (العصر الجديد) :



    1- جي زي نايت J.Z Knight :


    ولدت جي زي نايت في عام 1946م في الولايات المتحدة الأميركية، وهي رمز من أشهر رموز (العصر الجديد)، اشتهرت بشخصيتها الجذابة والمثيرة للجدل، إلى جانب وساطتها لــ (روح) اسمه رامثا، تزعم أن عمره يزيد على 35,000 سنة.

    لقد كان أول اتصال مزعوم بين رامثا وجي زي نايت في عام 1977م، ويصف نفسه -على لسان جي زي- بأنه مقاتل ليموري في أطلانطس(1)، عاش لاحقا كإله هندوسي ! كما يبرر اختياره لــ جي زي نايت بأنها تجسيد معاصر لابنته (عن طريق التناسخ).

    أنشأت نايت مدرسة رامثا للاستنارة في عام 1988م، وهي تترأس عددا من المؤسسات المتعلقة، وتتلقى مبالغ هائلة مقابل حضور محاضرات (رامثا)، تصل إلى 1500 دولار للشخص الواحد في حلقات دراسية تقام في عطلة نهاية الأسبوع!

    ومن الفلسفات التي يروج لها (رامثا) من خلال جي زي ما يلي:
    1) أن العالم عبارة عن صورة مكثفة من الوجود الإلهي، ولا وجود لإله مباين للمخلوقات.
    2) أن الإنسان يمثل شرارة إلهية ساقطة، أصبحت الآن محبوسة في المادة.
    3) ومبدأ مقتبس من (الفكر الجديد): أن الواقع يخلقه الفكر.







    ______________________________ ________________
    (1) ذكرت بلافانسكي في كتابها: (العقيدة السرية) بأن التاريخ البشري قد مر بعدة مراحل من الأعراق البشرية، وتشكل ليموريا المرتبة الثالثة التي انقرضت بظهور الحضارة التالية.

    أطلانطس: هي جزيرة ذكرها أفلاطون في حواراته، إلا أنه لم يقم دليل على وجود حقيقي لها، وهي تمثل وطن العرق الرابع للبشرية عند بلافانسكي .
    أما البشر الذين يقطنون الأرض اليوم فهم من العرق الخامس.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (21)




    2- بَنجِمِن كريم Benjamin Cre'me :

    هو فنان وكاتب سكوتلندي، وأحد معلمي حركة (العصر الجديد) الذين يتبعون تعاليم مدام بلافانسكي وألس بيلي.
    ادّعى في عام 1959م أنه بدأ يسمع أصواتا في داخله تنبئه بقرب ظهور الــ (مايتريا)(1) Maitreyah ، قائد (الأخوّة البيضاء العظيمة)، فأخذ كريم على عاتقه إعداد العالم لقدومه، حتى قرر الــ (مايتريا) أنه سيظهر بشكل مجسم ليزور الأرض، فأصبح كريم يلقي الكلمات حول (عودة المسيح).

    لقد كان السابع من أيلول 1977م، هو التاريخ الذي زعم بنجمن كريم أن الجسد الذي سيحمل الــ (مايتريا) قد أعد، وبعده بدأ الــ(مايتريا) بالانحدار من مقره الروحي في جبال الهملايا.
    ورغم أن بنجمن كريم كان يخبر أن الــ(مايتريا) سيظهر للعالم في عام 1982م فإن ذلك لم يحدث، وهو لايزال يدعي أنه سيظهر قريبا، وسيلقي خطبة عبر وسائل الإعلام يفهمها الناس كلهم على اختلاف لغاتهم.



    ______________________________ _
    (1) مايتريا: التجسيد المستقبلي للبوذا، وهو الكائن الذي يمتنع بإراداته عن الدخول في النيرفانا (الاتحاد بالمطلق والخلوص من التناسخ) كنوع من التضحية لإنقاذ البشرية.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (22)



    3- يباك شوبرا Deepak Chopra :


    هو طبيب أميركي من أصل هندي وكاتب ذو شعبية في حركة (العصر الجديد).
    تتلمذ على يد مهاريشي يوغي(1) في التأمل التجاوزي، وترقى سريعا إلى مراتب عالية، ولكن شوبرا ترك المؤسسة بعد أن رأى مهاريشي أنه - أي شوبرا- يشكل منافسا لسلطته.

    أسس ديباك (مركز شوبرا للصحة العامة) في ولاية كاليفورنيا، وبقي مخلصا لجذوره الدينية يدمجها في تعاليمه الحديثة، حيث يجعل شوبرا منشأ الشفاء والمرض في الفكر، فالوجود الجسماني -حسب رأيه- مخلوق لــ (الوعي)، معتمدا في رأيه على فلسفة الــ (أيورفيدا الهندوسية).
    لقد واجه ديباك شوبرا انتقادا واسعا من الأوساط العلمية لإقحامه آراء فلسفية غير ثابتة في العلوم الطبية التجريبية، ولإحالته إلى النظريات الكمية في العملية العلاجية، وتفسيرها تفسيرا فلسفيا باطنيا، إلا أن ذلك لم يؤثر على شعبيته بين أنصار حركة (العصر الجديد)...

    يصرح شوبرا في مواضع متعددة من كتاباته ومقاطعه المرئية بأن الإنسان هو (الإله)، وقد أصبحت شهرته وشعبيته تتزايد -وللأسف- في البلدان العربية، وفي الخليج العربي على وجه الخصوص .
    فهناك مجموعات تعمل على خدمة وترجمة محاضراته ولقاءاته ونشرها عبر مواقع شهيرة على الشبكة العالمية، بل إنه قد تمت إستضافته للإلقاء في كل من البحرين والإمارات في شهر فبراير وشهر سبتمبر من عام 2013م، وظهر احتفاء كثير من المعجبين به وفكره الفلسفي المنحرف
    (2).





    ______________________________ __
    (1) مهاريشي يوغي: لا يعرف الكثير عن المراحل المبكرة من حياة مهاريشي، ولكن أكثر المصادر تشير إلى أنه راهب هندوسي ولد في عام 1911م، وبعد أن توفي معلمه غورو ديف 1952م، دخل مهاريشي في عزلة تامة لمدة عامين، قام بعدها بتنظيم حركة تقوم بنشر التأمل التجاوزي في أنحاء العالم، واجتهد في نشر اعتقاداته إلى أن استطاع أن ينشئ مراكز التأمل التجاوزي في أنحاء متعددة من أوربا وأمريكا. ومازال مهاريشي حيا عاملا.

    (2)
    وقد صرح صلاح الراشد في حسابه الخاص على تويتر بأن ديباك هو (أفضل مغرد روحاني) وبأنه (معلمه)، كما أخبر بأنه يتعاون معه في مشاريع تنويرية مشتركة.
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (23)




    4- إكهارت تولي Echhart Tolle :

    ولد إكهارت تولي في عام 1948م في ألمانيا، ثم انتقل إلى أسبانيا وعمره ثلاث عشرة سنة، وقد عاش أكثر شبابة يصارع الاكتئاب الحاد.
    ولما أتم تسعة وعشرين عاما أصيب بنوبة شديدة من الاكتئاب دفعته إلى التفكير في ذاته، وما تعانيه من آلام، حتى توصل إلى إنكار تلك الذات، ثم زعم أنه عاش بعدها في سعادة وسلام حيث لم يعد له وجود ليحس بالألم، فهو مجرد مراقب.
    أصبح إكهارت يقضي أوقاتا طويلة يراقب الناس في شوارع لندن، وفي المعابد البوذية، ويبيت في المنتزهات الخارجية، حتى وصفه أهله بالجنون.

    مرت الأيام سريعا، حتى أصبح الرجل التائه الضعيف معلما روحانيا يقصده الناس من شتى بقاع الأرض.
    وفي عاك 1995م انتقل إكهارت تولي إلى الولايات المتحدة، وهناك ألف كتابه الأول: (قوة اللحظة) أو (قوة الآن) (The power of Now) والذي ترجم إلى أربع وثلاثين لغة منها العربية...

    يمتلك تولي شركة توفر اللوازم (الروحانية)، كما أسس موقعا على الشبكة العالمية يبث دروسه، وجلسات تأمل أسبوعية.

    وقد بات عدد من (المدربين) في الخليج يكثرون من الاستشهاد بأقواله الفلسفية، ويحيلون إلى قراءة كتبه التي تغص بالتعاليم الباطنية، والفلسفات الكفرية، كالقول بوحدة الوجود، وتأليه الذات.
    كما يعمل بعض معجبيه على ترجمة محاضراته ونشرها -مع محاضرات ديباك- على شبكة الإنترنت.




    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو مالك المديني
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي


    المبحث الأول
    أبرز مصادر العقائد الباطنية لحركة (العصر الجديد)



    تعتبر حركة (العصر الجديد) حركة انتقائية تلفيقية، بمعنى أنها تنتقي مبادئها ومعتقداتها من مصادر متعددة ثم تجمعها في سياق واحد، فتكون النتيجة مجموعة من العقائد الملفقة.

    وعند مقارنة تلك المصادر المتفرقة نجد أنها متباينة جغرافيا، ودينيا، وزمنيا، لا يكاد يربط بينهما رابط، ولكن بعد التدقيق والنظر يجد الباحث أن ثمة توجها ضمنيا مشتركا في تلك المصادر يربط بينهما جميعا:
    وهو التوجه الاستسراري الباطني.

    فعندما يقول بعض الباحثين الغربيين:
    إن الهندوسية والإسلام -مثلا- من المصادر العقدية لحركة (العصر الجديد)، يحتار القارئ كيف يجمع بين الحق والباطل؟ وكيف يكون التوحيد الخالص والوثنية الممقوتة شريكين في تغذية هذه النبتة الخبيثة؟
    ولكن عندما يُعلم أن هؤلاء قد يعبرون بــ(الإسلام) عن الفكر الصوفي المغالي المنتسب إلى الإسلام -زورا- تتضح أوجه الشبه بين المصدرين.


    ...أما المصادر الخارجية فسيتم تناول أبرزها في البحث الأول من هذا الفصل، وهي:


    - الديانات الوثنية القديمة، متمثلة في الهندوسية، والطاوية، والبوذية، بالإضافة إلى الديانة المصرية القديمة.
    - الاتجاهات الباطنية في الفلسفة اليونانية.
    - الغنوصة النصرانية والــ كبالا اليهودية.
    - التصوف (الإسلامي).
    - الديانات الوثنية الحديثة، متمثلة يالشامانية الحديثة، والويكا، والدرويدية، وقد أدرجتها ضمن المصادر الخارجية باعتبار أصلها.
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي


    المطلب الأول
    الديانات الوثنية القديمة



    ...وقد استقت حركة (العصر الجديد) -على وجه الخصوص- كثير من آرائها الفلسفية من المعتقدات الهندوسية، والبوذية، والطاوية، وكذلك من الديانة المصرية القديمة.
    فالفلسفات الشرقية التي تروج لها حركة (العصر الجديد) لا يمكن أن تعتبر من ابتداع الحركة، وإن كانت قد تحمل طابعا جديدا نوعا ما عندما تُنشر في المجتمع الغربي، فهي تُقدم بصور أميركية مبسطة، وتُزخرف بالمصطلحات العلمية الموهمة.

    ومن أهم المصادر الفلسفية لحركة (العصر الجديد) -إن لم تكن أهمها على الإطلاق- هي الديانة الهندوسية.



    أولا: الهندوسية:


    تطلق (الهندوسية)على الديانة التي تعتنقها الغالبية العظمى من سكان بلاد الهند، وترجع أصولها إلى مايزيد على الألفي عام قبل الميلاد.

    وهي مصطلح فضفاض يضم أكثر من مذهب فلسفي ومدرسة فكرية، كما تندرج تحته العديد من الممارسات الدينية والطقوس التعبدية المتباينة.

    ولايمكن للباحث أن يحدد زمنا دقيقا لنشأة الهندوسية، فضلا عن محاولة إرجاعها إلى فرد، أو أفراد أحدثوها، أو قاموا بكتابة نصوصها المقدسة.
    فالهندوسية هي مزيج من الثقافات والعقائد المتعددة التي تطورت مع مرور الزمان.

    تفتقر الديانة الهندوسية إلى المرجعية الموحدة وإلى ما يمكن تسميته بالعقيدة المركزية، رغم اتفاق كافة الاتجاهات على قدسية كتب الــ فيدات.
    ولكن هذا الاتفاق على القدسية لا يعني الاتفاق في تفسيرها، ولا على ما يصح اعتماده من النصوص الأخرى.
    ويبقى هناك اتجاهان رئيسان هما الأظهر بين الهندوس:

    - الاتجاه الوثني التعددي:
    وهو يحمل الطابع الشركي المعروف، حيث يعبد عوام الهندوس عددا من الآلهة، إلها لكل ظاهرة طبيعية، ويقدمون لها القرابين، وهم بذلك يأخذون بظواهر النصوص الهندوسية.

    - الاتجاه الفلسفي القائل بوحدة الوجود:
    وهذا الاتجاه ربما يكون خاصا بالكهان، أو بالطبقات المثقفة ورجال الدين حيث يصعب فهم إشاراته الفلسفية المعقدة على البسطاء الذين لا يتقن كثير منهم حتى القراءة والكتابة.
    وهو لايتعاض مع الاتجاه الأول -بل يجعل الآلهة المتعددة ليست سوى صور للوجود المطلق الموحد، فلا ضير من توجيه العبادة لمئات الآلهة من دون الــ براهمان.

    وهذا الاتجاه الأخير هو الذي انتقل إلى العالم الغربي من خلال أتباعه البارزين أمثال سوامي فيفيكاناندا Swami Vivekananda، والذي كان له أثر كبير في الترويج لهذا الفكر هناك.




    يتبع إن شاء الله/
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي



    إن عددا من العقائد التي تتبناها حركة (العصر الجديد) ترجع في أصلها إلى الديانة الهندوسية، وقد تشكلت نظرة الحركة للإله والكون والإنسان بناء عليها، كما استقت الكثير من ممارساتها وتطبيقاتها التأملية من الطقوس الهندوسية مباشرة، ومن أبرز تلك العقائد ما يلي:



    (1) الــ براهمان Brahman، ووحدة الوجود:

    لا يعطي (حكماء) الهندوس أي نوع من التعريف للــ براهمان، وإنما يحيل كثير منهم التلاميذ إلى بعض الممارسات العملية، ليتعرفوا عليه من خلالها ويتوصلوا إليه بــ(التجربة)، وكان غاية وصفهم له بالسلب؛ فلا سبيل إلى رؤيته، أو سماعه، أو إدراكه بأي من الحواس، إذ هو خال من الصفات.
    ... ولعل أوضح تعريف يمكن تحديد للــ براهمان هو أنه الوجود المطلق الذي يتجلى من خلال تجسيداته، فكل شيء في الوجود ليس إلا صورة من صور الــ براهمان.


    (2) قانون الجزاء الــ كارما Karma، وتناسخ الأرواح الــ سمسارا Samsara:
    تعد الــ كارما والــ سمسارا من أبرز العقائد الهندوسية، ورغم سذاجة الفكرة التي ترتكز عليها هذه العقيدة إلا أنها شكلت محل جذب لهواة فلسفات الشرق من أبناء الغرب.

    تُعرف الــ كارما بأنها حصيلة ما يقوم به الإنسان من أعمال، وما يحدثه من سلوكيات وتأثيرات في المجتمعات، ثم يترتب على هذه الأعمال من آثار في مجرى حياته الحالية والمستقبلية.
    ويتم إنفاذ الثواب والعقاب عن طريق الــ سمسارا أو تناسخ الأرواح.
    و (التناسخ) هو أن تعود النفس [بعد موتها] إلى جسم آخر لأنها لم تُشبع في الأول سائر أعمالها، ولأنها لم تؤد واجباتها، ولم تتمتع بثمرة النشاطات التي نفذتها في الحيوات الأوائل.
    متى ما أشبعت كل الرغبات، وأدت النفس كل ما عليها بلا آثام تسقط ضرورة التناسخ، وعندها تنجو النفس، وتتحرر من التناسخ لتحقق الانعتاق الكامل، أو ما يسمى بالــ موكشا.

    ولعل استحداث هذه الأفكار كان من أجل تفسير التفاوت الملحوظ بين الناس في الرزق، والصحة، والسعادة، حيث انعدام النور الإلهي والبصيرة التي تنير لهم الدرب.
    أو أنها أوجدت من أجل إحداث نوع من الرقابة الذاتية تكف المرء عن إيذاء الآخرين، حيث غاب عن الفكر الهندوسي مفهوم الرقابة الإلهية، ومفهوم الثواب والعقاب الأخروي.


    (3) أهداف الحياة الأربعة:

    للحياة البشرية عند الهندوس أربعة أهداف، ينزع الإنسان إلى تحقيقها في (حيواته) المتتالية. وهذه الأهداف هي:

    1- المتعة أو اللذة Kama، وهو أدنى هذه الأهداف حيث يشترك في ابتغائها الإنسان والحيوان.
    2- التملك Artha، ويقصد به السعي لتحصيل الرخاء المادي، من مال ومنصب وجاه...
    3- اتباع النظام العام: دهارما Dharma، بمعنى (التقوى) أو (الصلاح). ويقصد به الأخلاق ، والواجبات، والالتزامات الفردية، أو (الفضيلة) بشكل عام...
    4- التحرر المطلق: Moksha، تعد الــ موكشا الغاية الأساسية من جميع أشكال البحث الديني والفلسفي في الهند، وتعني: (التحرر الروحاني، وهي هدف كل الموجودات التي يمكنها الوصول إلى التحرر الروحاني الأخير من استرقاق عالم الــ سمسارا) وتكرر الولادات، مع ما يصاحبها من منغصات وأكدار كالمرض والفقر والهرم والألم والموت...



    (4) الطقوس الهندوسية:

    وهي ذات تعلق ظاهر بالمعتقدات ونابعة عنها -خاصة عقيدة الاتحاد ووحدة الوجود.
    فالسالك الهندوسي يسعى إلى تحصيل الخلاص من دوامة التناسخ وتكرار الولادات من خلال الاتحاد بالكائن المطلق والذوبان فيه، ويتحقق ذلك بممارسة عدد من الطقوس كــ اليوغا والتأمل والصوم وتكرار الصيغ المقدسة أو الــ ( مانترا) mantra.



    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي



    ثانيا: الطاوية:




    الطاوية هي فلسفة وديانة صينية شعبية قديمة، تشكلت عبر مراحل مطولة، وخضعت لعملية إدماج مستمر للعديد من التسلسلات الفكرية القديمة والعناصر الخارجية.
    يعد لاوتزي
    (1) Laozi مؤسس الطاوية عند كثير من الباحثين، وإن كان بعضهم يرى أنه شخصية أسطورية ليس لها واقع في التاريخ.
    ...وأبرز معتقداتها:


    (1) الــ طاو Dao \Tao :

    ترتكز الفلسفة الطاوية على مبدأ الــ طاو الأبدي، وإليه تنسب.
    وهو عامل مشترك في كثير من الفلسفات الصينية المحلية، فكلمة الــ طاو كلمة شائعة الاستعمال، وتعني في لغتهم: الطريق، أو الطريقة، أو السبيل، أو الصراط، أو النهج، وإن كان -في التراث الصيني- يختلف معناها من مفكر لآخر.
    ...أما شوانغ نزي
    (2)، معلم الطاوية الثاني، فقد قرر بأن الــ طاو في كل مكان، فلا يخلو منه مكان، وعندما طُلب منه التحديد أكثر، قال:
    ( أنه هنا في النمل.. في حشائش الأرض..
    في الآجر والقرميد.. وفي البول والعذرة أيضا!).

    وعليه، فالــ طاو لا يمكن أن يكون مرادفا للإله. وهو لا يحمل بعدا روحانيا، ولا صفات إلهية، فالطاوي لا يتعامل مع الألوهية. ولم يكن المؤسس الأول ولا تلامذته المشهورين يقرون بخالق موحد للمخلوقات بعلم وإرادة، فالــ طاو عندهم فاعل بلا إرادة، بل إن شانغ تزي يرفض إعطاءه صفة الفعل، رغم اضطراره لاستخدام العبارة المشعرة بذلك.

    ... فهي -باختصار- صورة جلية من صور وحدة الوجود، حيث الــ طاو الذي هو مبدأ الوجود حاضر في الكائنات، لا يفصله عنها مسافة في الزمان أو المكان.


    (2) فلسفة الــ ين يانغ Yan- Yang :

    لقد مزج لاوتزي مبدأ الــ ين يانغ ذا الأصول القديمة في الثقافة الشرقية مع فلسفته للــ طاو، خرج من خلاله بتفسير كلي للوجود.
    فاعتبر أن الــ طاو هو الواحد الأزلي الذي تولدت منه الثنائية المتمثلة بالــ ين يانغ، ومن هذه الثنائية تولد كل ما في الوجود.

    (3) الاتحاد والتنوير (الإشراق):

    يعد التوحد مع الــ طاو هو الهدف الرئيس في الفلسفة الطاوية، حيث لا يمكن للإنسان أن يحقق السعادة والاستقرار النفسي إلا عن طريق هذه الوحدة.
    " وقوام الموقف الطاوي هو أن حيل البشر وأفاعيلهم تفضي إلى الشر والتعاسة، ويتعين عليهم العثور على السلام والرضا أن يتبعوا طريق الكون، أو طاو الكون، وأن يحققوا التوحد مع هذا الــ طاو".

    ... وهذه العقائد كلها ظاهرة في تطبيقات حركة (العصر الجديد)، بل إن الحديث عن الــ طاو والــ ين يانغ أمر شائع جدا حتى في التطبيقات المنتشرة في العالم الإسلامي
    (3)، ولا يعلم أولئك أنهم إنما يروجون -في الحقيقة- للطاوية.





    ________________________
    (1) لاوتزي: مؤسس الطاوية، ولد في عام 604 ق. م. ونشأ في بيت فقير ببلدة في الصين الوسطى. عمل لاوتزي أمينا للمكتبة الملكية، فاطلع على الظروف الصعبة التي مرت بها المجتمعات الصينية في تاريخها، مما أسهم في تكوين رؤيته للخلاص، حيث قرر أنه لا يمكن أن يتحقق الإصلاح، وإنما يكون بالعزلة.
    ينسب إليه كتاب (الطاو طي جنغ) الذي دونت فيه أفكاره الفلسفية. ولا يعلم بعد ذلك شيء عن حياته، إلا ما ذكر عن عيشه في العزلة إلى أن توفي وعمره تسعون عاما في عام 517ق.م...

    (2) شوانغ تزي: الرجل الثاني في الفلسفة الطاوية، ولد في ولاية سونغ عام 369 ق.م، ولجأ إلى العزلة، والتنسك، والتأمل في أسرار الكون والوجود.
    قامت فلسفة شوانغ تزي على أساس مبدأ وحدة الإنسان مع الطاو حيث يرى فيها تحقيق الحرية الفردية المؤدية إلى التحرر الكامل من قيود الحياة المادية. توفي عام 286 ق.م...

    (3) كأنواع العلاج بالطاقة، والريكي، ونظام الماكروبيوتك، وغيرها مما سيأتي الحديث عنه في ثنايا هذا البحث بإذن الله.





    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي


    ثالثا: البوذية:


    تأسست البوذية على يد سدهارتها غاوتاما Siddhartha Gautama الشهير باسم (بوذا)(1)(Buddha) أو العارف المستنير، وإليه تنسب.
    وهي إحدى الفلسفات الفكرية التي ظهرت في القرن السادس قبل الميلاد.
    كانت بداية نشأتها في بلاد الهند، فهي لم تخرج عن إطار الفكر الهندي بشكل عام، وبسبب نشوئها ضمن المحيط الديني والاجتماعي للهندوسية، فقد تبنت العديد من أفكارها ومعتقداتها.
    وقبل الشروع في الحديث عن المعتقدات البوذية، لابد من الإشارة إلى أنها انقسمت إلى مدارس عدة، لم يبق منها على مر العصور إلا تلك التي يسميها البوذيون المركبات الثلاث(2).
    تحمل كل واحدة من هذه المركبات نظرة مختلفة تجاه تعاليم بوذا وكيفية الوصول إلى مرحلة الخلاص، مع اشتراكها في بعض المعتقدات الأساسية(3)...



    _______________________
    (1) بوذا: ولد سدهارتها غاوتاما في القرن السادس قبل الميلاد لأسرة هندوسية من الطبقات الشريفة. اختار سدهارتها طريق التنسك والتقشف الذي كان عليه نساك زمانه، ليحقق الخلاص من الآلام الدنيوية، اكتشف بعدها بسبعة أعوام أن إماتة الجسد ليست هي السبيل لتحقيق الخلاص.
    في أحد الأيام جلس بوذا متأملا تحت شجرة ضخمة بجانب النهر، وزعم أنه بلغ ما أسماه (الإشراق)، فحقق الخلاص والتحرر من التناسخ، وأصبح بعدها يسمى الــ بوذا، وبدأ ينشر تعاليمه.
    توفي بوذا عن عمر يناهز الثمانين سنة، بعد رئاسته للرهبنة لمدة امتدت إلى خمسة وأربعين عاما.

    (2) وفي هذا إشارة إلى العقائد الباطنية عند البوذية، حيث تعد العقيدة والتعاليم مطية يصل بها المرء إلى الغاية، فإذا حقق هدفه تخلى عن المركبة ولم يعد بحاجة إليها. وهذا شبيه بحال غلاة الصوفية والفرق الباطنية المنتسبة للإسلام.

    (3) المركبة الصغرى، الــ هنايانا:Hinayana ويسميها أتباعها : الــ ثيرافادا Therevada أو طريق الأقدمين، ويتميزون بالتقيد الحرفي بتعاليم بوذا، والحرص على الإبقاء على أصالة الفلسفة دون تحويلها إلى ديانها تعبدية. ومن ثم فهم لا يعترفون بالاجتهادات التي نشأت عن النساك الرهبان من بعد بوذا. ويعتبرون الطريق الوسط الذي اتبعه بوذا في آخر حياته هو سبيل الخلاص.

    المركبة الكبرى، الــ مهايانا : Mahayana نشأت هذه المدرسة كمحاولة للتصدي للفلسفات الهندوسية التي عجزت الــ هنايانا عن مواجهتها، وذلك من خلال توفير الشروح والتفاسير المطولة على العقائد البوذية الأساسية، والاعتماد على الآراء الاجتهادية الحادثة. ويرى أتباع المركبة الكبرى أن التزهد والتقشف هو الطريق إلى الخلاص، حيث كان هذا المسلك هو الذي مهد لــ بوذا طريق الوصول إلى حالة الإشراق.

    المركبة الماسية، الــ فاجريانا : Vajrayana تفرعت هذه الطريقة عن المركبة الكبرى، وتميزت بما أدخل عليها من المعتقدات الدينية، والممارسات التعبدية، والــ يوغية.







    يتبع إن شاء الله
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,846

    افتراضي

    بارك الله في مجهودكم
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي


    احتفظت البوذية - بمدارسها الثلاث- بكثير من العقائد الهندوسية الدارجة في الهند إبان نشأتها، ولم تحدث فيها أي إضافة أو تغيير يذكر، من أهمها: عقيدة الــ كارما و الــ سمسارا.

    أما العقائد الخاصة بالبوذية فهي كالتالي:


    (١) بوذا: اختلفت نظرة البوذيين إلى بوذا بحسب قربهم وبعدهم عن تعاليمه،
    فالمدارس التي بقيت على التعاليم الأصلية للفلسفة البوذية، والتي تتسم بالإلحاد -أو في أقل أحوالها التوقف في وجود الإله- لم تكن تؤله بوذا. يل لم تعر للقضايا الغيبية والإلهيات كبير اهتمام، ولم تتطرق لكثير منها بالنفي أو الإثبات، فهو معلم ومرشد إلى سبيل الخلاص.
    والتعاليم التطبيقية والسلوكية المتعلقة بالفلسفة إنما يراد منها تحقيق الخلاص الذاتي، وليس التقرب لأي قوى خارقة.

    أما المدارس التي انحرفت عن تعاليم بوذا الأصلية فهي تصفه بالصفات الخارقة وتلبسه لباس الألوهية.
    ومن ثم شيدت له التماثيل، وقدمت لها القرابين، وظهرت العبادات والطقوس الدينية، إلى أن أصبحت البوذية صورة شبيهة بالوثنية الهندوسية البدائية...

    ولاشك أن المظاهر الوثنية هي الأكثر انتشارا بين أتباع البوذية في بلدان الشرق.
    أما الإلحاد والقول بالمطلق المتجاوز، فمقتصرة على الخواص من الكهنة والرهبان، حيث تعد هذه العقائد مستعصية الفهم على العوام والبسطاء.
    بينما انتقلت تلك العقائد المعقدة إلى الغرب وتبنتها حركة ((العصر الجديد)).






    يتبع إن شاء الله
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,174

    افتراضي

    (2) الحقائق الأربع: بينما كان بوذا في تأمله الشهير، ادعى أنه قد انكشفت لإدراكه أربع حقائق يُعد الجهل بها هو السبب في تكرار الموالد، والبقاء في دوامة التناسخ.
    هذه الحقائق الأربع هي الفكرة المركزية في البوذية، وتأملها هو المهمة الأساسية في حياة البوذي، وهي الموصلة إلى الإشراق والتنوير.
    تتمثل تلك الحقائق بالتقاط التالية:
    1-حقيقة العذاب: يعني إدراك مظاهر العذاب وأشكاله. فالولادة عذاب والمرض عذاب والموت عذاب...
    2-حقيقة أصل العذاب وأسبابه: ويكمن سبب العذاب عند البوذيين في رغبة الإنسان بما لا يستطيع تحصيله، فتتولد المعاناة من حرمانه.
    3-حقيقة إبطال العذاب والقضاء عليه: هذه الحقيقة هي عبارة عن إبطال التوق،والرغبة والتحرر منها بشكل تام، حيث لا يبقى للإنسان رغبة. وبذلك تبطل عملية الصيرورة، وتنقطع عملية التناسخ.
    4- حقيقة السبيل المؤدي إلى إبطال العذاب: وهي الطريق العملي لتحصيل ثمرة بقية الحقائق، وإبطال العذاب، والتوصل إلى الـ نيرفانا...



    (3) الــ نيرفانا (Nirvana): هي كلمة سنسكريتية؛ تعني: الانطفاء، أو انقطاع التوق، وانعدام الرغبة.وهي الهدف الأسمى لجميع الممارسات البوذية. يعبر عنها البوذيون بأنها (الغاية التي تنتهي إليها الإنسان بعد خلاصه من كل ألم، وفوزه بالنجاة الحقيقية).
    ومع أهمية هذا المبدأ عند كافة المدارس البوذية، إلا أن الباحث يجد اضطرابا كبيرا في تحديد مفهومه وتقديم تعريف واضح لحقيقته في النصوص البوذية...
    لقد كانت بدايات دخول البوذية إلى أميركا في القرن التاسع عشر مع الفلسفة المتعالية والثيوصوفي خاصة، وكما سبق فإن بلافانسكي نفسها كانت قد تحولت إلى البوذية.
    أما المدارس البوذية الأكثر انتشارا في الغرب فهي: زن
    (Zan) (1) والـــ تانترا (Tantra)(2)، بينما الصورة التي تتبناها حركة (العصر الجديد) هي صورة ملفقة تجمع بين عناصر من البوذية وتخلطها بديانات وفلسفات أخرى بالإضافة إلى إقحامها في العلوم التجريبية البحتة، وكلها تتبنى عقيدة وحدة الوجود.



    _______________________
    (1) زن: توصف بوذية زن بأنها أصعب ديانات الأرض فهما، فهي استسرارية بشكل يصعب معه فهمها، أو شرحها بالكلمات كما يدعون، وإنما تفهم بالتجربة...
    (2) تانترا: هي -في الأصل- توجه هندوسي باطني، وهي إحدى المدارس البوذية التي تطلق عليها: المركبة الماسية. تعتبر التانترا من أكثر المدارس البوذية انتشارا في الغرب.






    يتبع إن شاء الله
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Nov 2015
    المشاركات
    510

    افتراضي

    نفع الله بك ، وبارك في جهودك .
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أم علي طويلبة علم

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •