مَثَل القرآن الشهير ..... دعوة للتأمل !
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مَثَل القرآن الشهير ..... دعوة للتأمل !

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    المشاركات
    978

    افتراضي مَثَل القرآن الشهير ..... دعوة للتأمل !

    القرآن كلام الله المعجز الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، الآية الواحدة فيه أبلغ من وعظ الوعاظين جميعا، أحببت أن نقف لنتأمل هذا المثل المضروب لنا في حقيقة الحياة الدنيا، ولن أكثر ... سأترككم مع الآيات المباركات.

    إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالأَنْعَامُ حَتَّىَ إِذَا أَخَذَتِ الأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَن لَّمْ تَغْنَ بِالأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ سورة يونس الآية ٢٤

    وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقْتَدِرًا سورة الكهف الآية ٤٥


    أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنزَلَ مِنَ السَّمَاء مَاء فَسَلَكَهُ يَنَابِيعَ فِي الأَرْضِ ثُمَّ يُخْرِجُ بِهِ زَرْعًا مُّخْتَلِفًا أَلْوَانُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَجْعَلُهُ حُطَامًا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِأُولِي الأَلْبَابِ سورة الزمر الآية ٢١

    اعْلَمُوا أَنَّمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا لَعِبٌ وَلَهْوٌ وَزِينَةٌ وَتَفَاخُرٌ بَيْنَكُمْ وَتَكَاثُرٌ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ كَمَثَلِ غَيْثٍ أَعْجَبَ الْكُفَّارَ نَبَاتُهُ ثُمَّ يَهِيجُ فَتَرَاهُ مُصْفَرًّا ثُمَّ يَكُونُ حُطَامًا وَفِي الآخِرَةِ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَغْفِرَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٌ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ سورة الحديد الآية ٢٠


    http://i.imgur.com/WUYMgSa.jpg

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    235

    افتراضي

    جزاك الله خير .. وهذا للحياة الدنيا بشكل عام وليس خاص
    واما الخاص ، فعلى الانسان ان يجتهد ويجاهد لاجل الدنيا والآخرة معاً ، وذلك بما استطاع اليه سبيلا
    كما وقد حذرنا رسولنا الكريم لئلا يتعلق قلب الانسان او ينجر خلف عرض الدنيا ، وبهكذا رسمه مشابهه قد رسمها صلّ الله عليه وسلم .. وحيث لا ينفذ الانسان من موته الا امله الذي لا يكتمل / يتم
    http://www.alukah.net/userfiles/h1-1.jpg
    الصور المرفقة الصور المرفقة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •