هل رأى النبي - صلى الله عليه وسلم - ربه؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 58
12اعجابات

الموضوع: هل رأى النبي - صلى الله عليه وسلم - ربه؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي هل رأى النبي - صلى الله عليه وسلم - ربه؟

    هل رأى النبي - صلى الله عليه وسلم - ربه؟
    هذه المسألة الخلاف فيها مشهور قديمًا وحديثًا، وهي من المسائل التي يحتمل فيها الخلاف، فهي من الخلاف السائغ المعتبر؛ فلا يجوز فيها الإنكار؛ وإنما فيها النصح والإرشاد.

    وفيها ثلاثة أقوال لأهل العلم:
    1- أن النبي - صلى الله عليه وسلم - لم يرَ ربَّه في ليلة المعراج، وهو قول جمهور الصحابة؛ منهم: عائشة، وأبو هريرة، وابن مسعود، وإليه ذهب أحمد في إحدى الروايتين عنه، وهو الراجح - والله أعلم - لحديث أبي ذر المذكور في الباب الذي مرَّ معنا، فلما سئل النبي - صلى الله عليه وسلم - عن رؤية ربِّه، قال: (نورٌ أنَّى أراه؟)، وفي رواية: (رأيتُ نورًا)؛ يعني: الحجاب؛ فإن الله نور، وحجابه نور - سبحانه وتعالى.

    2- أن النبي - صلى الله عليه وسلم - رأى ربَّه ليلة المعراج، وهو ثابت عن ابن عباس، وأنس، وإليه ذهب عكرمة، والحسن، والربيع بن سليمان، وابن خزيمة، وكعب الأحبار، والزهري، وعروة بن الزبير، ومعمر، والأشعري، وهو إحدى الروايتين عن أحمد، ورجَّحه النووي؛ مستدلين بقوله - تعالى -: ﴿ وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرَى ﴾ [النجم: 13].

    قلت (أبو البراء): والاستدلال بالآية فيه نظر؛ لأن المراد بالرؤية في الآية رؤية جبريل - عليه السلام - وهذا ما قاله قتادة، والربيع بن أنس. انظر: تفسير ابن كثير (3/440)، وكذا التحرير والتنوير (27/101).


    3- التوقف في المسألة، وهو قول القاضي عياض، والقرطبي، وهذا القول بعيد؛ لأن القول بأحد القولين أولى؛ لوجود الدليل.

    قلتُ (أبو البراء): ومن الممكن أن يقال: إن مَن أثبت الرؤية، فهو محمول على الرؤية القلبية، كما هو ثابت عن ابن عباس - رضي الله عنه - قال: (رآه بقلبه)، وفي رواية: (رآه بفؤاده مرتين). مسلم (176).
    وهذا ما رجَّحه ابن حجر، وهو ظاهر كلام ابن تيمية، حيث قال: "والألفاظ الثابتة عن ابن عباس - رضي الله عنه - هي مطلقة، أو مقيدة بالفؤاد، تارة يقول: رأى محمدٌ - صلى الله عليه وسلم - ربَّه، وتارة يقول: رآه محمدٌ، ولم يثبت عن ابن عباس - رضي الله عنه - لفظ صريح بأنه رآه بعينه"، ورجَّحه أيضًا الشيخ محمد الأمين الشنقيطي، وبمثلِه أفتت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء. انظر: الفتوى الحموية الكبرى؛ لشيخ الإسلام (423 - 425)، تحقيق/ حمد بن عبدالمحسن التويجري، وإتحاف السائل بما في الطحاوية من مسائل (10/23)؛ للشيخ صالح آل الشيخ.

    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    427

    افتراضي

    هي من المسائل التي يحتمل فيها الخلاف، فهي من الخلاف السائغ المعتبر؛ فلا يجوز فيها الإنكار؛ وإنما فيها النصح والإرشاد.
    مسائل الإعتقاد لا تحتمل الخلاف
    وكما ذكرت بارك الله فيك أن الرؤية ثابتة لاخلاف في ذلك اما الكيفية علي قولين وربما يكون هذا المقصد من كلمة خلاف .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عُمر مشاهدة المشاركة
    مسائل الإعتقاد لا تحتمل الخلاف
    وكما ذكرت بارك الله فيك أن الرؤية ثابتة لاخلاف في ذلك اما الكيفية علي قولين وربما يكون هذا المقصد من كلمة خلاف .
    وفيك بارك الله؛ لكن يبدو أنك تعني بالرؤية، رؤية الله يوم القيامة، وهذه لا خلاف فيها بين أهل الحق، وإنما أعنى أنا رؤية النبي صلى الله عليه وسلم ربه ليلة المعراج وهذه التي وقع فيها الخلاف بين الصحابة كما بينت.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عابر سبيل الخير
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    427

    افتراضي

    أقصد بارك الله فيك رؤية المعراج التي حولها الحديث ، فالمُشاركة لنفي وجود الخلاف في الأصل وهو الرؤية ، فالجميع يُثبت الرؤية ، والخلاف لايتعدي أن يكون لفظياً ، لأن أمور الإعتقاد لاخلاف فيها
    فابن عباس رضي الله عنه لم يُثبت رؤية العين ولم يُنكر رؤية القلب والسيدة عائشة رضي الله عنها انكرت رؤية العين ولم تنفي رؤية القلب ، فإذا نظرت لهذا التفصيل للشيخ الغليفي رحمه الله وجدت أنه لاخلاف في أصل مسألة الرؤية ، وهذا هو سبب المُشاركة بارك الله فيك ، أن أمور العقيدة لا يُثبَت فيها خلاف إلا الخلاف اللفظي .
    جزاكم الله خيرا

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    418

    افتراضي

    بل الخلاف فيها من لدن الصحابه بارك الله فيك والعقيده فيها مسائل مختلف فيها
    منها هذه الواقعه رؤيه رسول الله صلى الله عليه وسلم ربه فى الاسراء والمعراج
    كما تفضل ابا البراء بالتفصيل وكذلك مسأله سماع الموتى لكلام الاحياء
    وتعذيب الميت ببكاء اهله
    الا ان الامر فيها سهل هين ليس خلافا يبدع فيه صاحبه او يفسق فيه احد
    والله تعالى اعلى واعلم

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    أحسنت يا ابن الصديق نفعنا الله وإيَّاكم والأخ الفاضل ابن عمر بالعلم النافع والعمل الصالح.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عابر سبيل الخير
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    427

    افتراضي

    قال ابن القيم رحمه الله ( وقد حكى عثمان بن سعيد الدارمي في كتاب الرؤية له إجماع الصحابة على أنه لم ير ربه ليلة المعراج ، وبعضهم استثنى ابن عباس فيمن قال ذلك ،وشيخنا يقول ليس ذلك بخلاف في الحقيقة ، فإن ابن عباس لم يقل رآه بعيني رأسه وعليه اعتمد أحمد في إحدى الروايتين حيث قال إنه رآه عز وجل ولم يقل بعيني رأسه ولفظ أحمد لفظ ابن عباس رضي الله عنهما ويدل على صحة ما قال شيخنا في معنى حديث أبي ذر رضي الله عنه قوله في الحديث الآخر حجابه النور فهذا النور هو والله أعلم النور المذكور في حديث أبي ذر رضي الله عنه رأيت نورا .(اجتماع الجيوش الإسلامية )
    ------------------------------
    هذا ما نُريد توضيحه أنه لاخلاف حقيقي في المسألة
    بارك الله فيكم ونفع بكم



  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    427

    افتراضي

    وقال شيخ الإسلام رحمه الله :
    فصل وأما الرؤية فالذي ثبت فى الصحيح عن ابن عباس أنه قال رأى محمد ربه بفؤاده مرتين ، وعائشة أنكرت الرؤية . فمن الناس من جمع بينهما فقال عائشة أنكرت رؤية العين وابن عباس أثبت رؤية الفؤاد ، والألفاظ الثابتة عن ابن عباس هى مطلقة أو مقيدة بالفؤاد ، تارة يقول رأى محمد ربه ، وتارة يقول رآه محمد ، ولم يثبت عن ابن عباس لفظ صريح بأنه رآه بعينه .
    وكذلك الإمام أحمد تارة يطلق الرؤية وتارة يقول رآه بفؤاده ولم يقل أحد أنه سمع أحمد يقول رآه بعينه ، لكن طائفة من أصحابه سمعوا بعض كلامه المطلق ففهموا منه رؤية العين ، كما سمع بعض الناس مطلق كلام ابن عباس ففهم منه رؤية العين وليس فى الأدلة ما يقتضى أنه رآه بعينه ولا ثبت ذلك عن أحد من الصحابة ولا فى الكتاب والسنة ما يدل على ذلك بل النصوص الصحيحة على نفيه أدل كما فى صحيح مسلم عن أبى ذر قال سألت رسول الله هل رأيت ربك فقال نور أنى أراه . وقد قال تعالى : ( سبحان الذى أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذى باركنا حوله لنريه من آياتنا ) ولو كان قد أراه نفسه بعينه لكان ذكر ذلك أولى ،وكذلك قوله ) أفتمارونه على ما يرى لقد رأى من آيات ربه الكبرى ).ولو كان رآه بعينه لكان ذِكْرُ ذلك أولى .
    قال : وقد ثبت بالنصوص الصحيحة واتفاق سلف الأمة أنه لا يرى الله أحد فى الدنيا بعينه إلا ما نازع فيه بعضهم من رؤية نبينا محمد خاصة واتفقوا على أن المؤمنين يرون الله يوم القيامة عيانا كما يرون الشمس والقمر . أهـ مجموع الفتاوى


  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عُمر مشاهدة المشاركة
    وقال شيخ الإسلام رحمه الله :
    فصل وأما الرؤية فالذي ثبت فى الصحيح عن ابن عباس أنه قال رأى محمد ربه بفؤاده مرتين ، وعائشة أنكرت الرؤية . فمن الناس من جمع بينهما فقال عائشة أنكرت رؤية العين وابن عباس أثبت رؤية الفؤاد ، والألفاظ الثابتة عن ابن عباس هى مطلقة أو مقيدة بالفؤاد ، تارة يقول رأى محمد ربه ، وتارة يقول رآه محمد ، ولم يثبت عن ابن عباس لفظ صريح بأنه رآه بعينه .

    بارك الله فيك ونفعنا بك، أليس كلام ابن تيمية هذا إثبات للخلاف.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عابر سبيل الخير
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    427

    افتراضي

    وفيكم بارك الرحمن ، كلام ابن تيمية يُخرج الأمر من دائرة الخلاف وهذا ما قرره ابن القيم رحمه الله فقال وشيخنا يقول ليس ذلك بخلاف في الحقيقة
    والأمر أحسن الله إليكم لا يتعدي أن يكون خلاف لفظي لايُعتمد عليه بأن العقيدة فيها خلاف ، حتي نُخالف أهل الضلال ممن يتتبعون الهفوات والزلات .

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2014
    المشاركات
    20

    افتراضي

    قال الإمام نور الدين عبدالله بن حميد السالمي
    ولا يحيط به سبحانه بصر دنيا وأخرى فدع أقوال من نصلا

    كيف يرى والروح بعض أسراره!!! ... فهل هناك من رأى الروح؟؟؟
    عجيب أمر الناس، يقول الله تعالى (ليس كمثله شيء) ويقول (لا تدركه الأبصار) ،، ثم يأتي من يخالف النص القرآني بحديث لا يضمن صحته، ويقول ان الله سيرى يوم القيامة
    والأعجب...
    ان الفرق التي تؤمن بالرؤية انقسمت الى أقسام
    قيل: ان النبي رأى ربه في الدنيا!
    وقيل: ان الناس سيرون ربهم في المحشر بما فيها الكفار والمنافقون (ولو لم يصرح به)!
    وقيل: ان المؤمنون والمنافقون سيرون ربهم يوم القيامة (بما فيها منافقوها)!!
    وقيل: هي جائزة لأهل الجنة!
    فأي الفرق أحق بالأمر؟؟؟؟؟

    نحتاج وقفة صارمة مع العقل

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    من الواضح أنك لم تدرك الموضوع فهناك فارق بين رؤية النبي صلى الله عليه وسلم لربه ليلة المعراج، وبين رؤية المؤمنين ربهم يوم القيامة.
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة عابر سبيل الخير
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    مسائل متعلقة برؤية الله عز وجل

    لأخينا الفاضل المبارك: (أبو يوسف محمد بن طه بن شعبان).
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,988

    افتراضي

    بارك الله فيكم أبا البراء
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,874

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد طه شعبان مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيكم أبا البراء
    بارك الله فيك، نحبك في الله.
    صفحتنا على الفيس بوك:
    https://www.facebook.com/albraaibnazep

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,988

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء محمد علاوة مشاهدة المشاركة
    بارك الله فيك، نحبك في الله.
    وأنا كذلك. أحبك الذي أحببتني من أجله
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Sep 2014
    المشاركات
    427

    افتراضي

    ثم يأتي من يخالف النص القرآني بحديث لا يضمن صحته، ويقول ان الله سيرى يوم القيامة
    أتُنكر الرؤية في الآخرة أم المقصد غير ذلك ؟ ثم أليس نورالدين المذكور في المشاركة رافضي ؟!!

    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة أبو البراء محمد علاوة

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Dec 2014
    المشاركات
    20

    افتراضي

    في المقالة أعلاه تطرق الكاتب الى رؤية النبي صلى الله عليه وسلم لربه في الدنيا ثم عرج في مسألة الرؤية في يوم المحشر والجنة وغيرها، وأنا أحببت أن أدلي بدلوي حول هذ الموضوع بأدلة عقلية

    أنا أنكر رؤية الله تعالى رأسا ، لأن الله تعالى ليس كمثله شيء ولا يمكن تمثيله, ولا تدركه الأبصار نفيا قاطعا مطلقا، ولن تراني لسيدنا موسى أمر النفي محتوم في الدنيا والآخرة بدون استثناء، ولن ألتفت لأحاديث منسوبة ، خالفت النص القاطع والعقل.
    هذا وإن كنت على مذهب أهل السنة، فهذه قناعتي، وهذا ما وصل اليه عقلي

    الإمام نور الدين، عبدالله بن حميد بن سلوم السالمي الإباضي العماني، مرجع الإباضية، صاحب معارج الآمال، وجوهر النظام، وطلعة الشمس، وتحفة الأعيان ...

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •