العلامة صالح الفوزان - إذا طلبتم العلم عرفتم البدعة والمبتدعة-
النتائج 1 إلى 8 من 8
1اعجابات
  • 1 Post By الروقي العتيبي

الموضوع: العلامة صالح الفوزان - إذا طلبتم العلم عرفتم البدعة والمبتدعة-

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    المشاركات
    287

    افتراضي العلامة صالح الفوزان - إذا طلبتم العلم عرفتم البدعة والمبتدعة-

    يقول السائل / يقول يشكل علينا أو يشكل على كثير من الشباب في هذا الزمان مسألة
    تبديع بعض الأشخاص حيث انقسم الناس والشباب إلى قسمين قسم يأخذ بتبديع العالم إذا صدق
    فيلزم غيره لأن ذلك من باب قبول خبر الثقة وقسم يقول إن مسألة التبديع من المسائل الاجتهادية
    فعلى هذا ينظر من له قدرة في ذلك ويأخذ حينئذ بما تبين له اجتهاده فقد أشكل علينا هذا الأمر حفظكم الله فما نصيحتكم لنا ؟

    الشيخ

    ما كلفكم الله بتبديع الناس والحكم عليهم بالمبتدعة ما كلفكم الله بها0
    اطلبوا العلم الآن إذا طلبتم العلم عرفتم البدعة والمبتدعة 0
    أما أنكم تطلقون ألسنتكم على كل من خالف وكل من فعل شيئاً تنتقدونه فيه تقولون هذا مبتدع 0 هذا يرجع عليكم إثمه يرجع إثمه هذا عليكم
    الواجب أن الإنسان يكف لسانه عن هذه الأمور وأن يطلب العلم
    يشتغل بطلب العلم ما كلفه الله إنه يتتبع الناس يقول هذا مبتدع وهذا فاسق وهذا فيك وهذا فيه نعم يمكن هو عنده أشد من المُنتَقد علينا أن نتقي الله في أنفسنا نعم
    والله تعالى أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    الاعضاء الذين شكروا صاحب المشاركة بوقاسم رفيق

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    10,880

    افتراضي

    جزك الله خيرًا ، كلام مهم جدًّا حفظ الله الشيخ ، لكن أين المصدر ؟!
    قال أبو عبدِ الله ابنِ الأعرابي:
    لنا جلـساء مـا نــمَلُّ حـدِيثَهم *** ألِبَّاء مأمونون غيبًا ومشهدا
    يُفيدوننا مِن عِلمهم علمَ ما مضى *** وعقلًا وتأديبًا ورأيا مُسدَّدا
    بلا فتنةٍ تُخْشَى ولا سـوء عِشرَةٍ *** ولا نَتَّقي منهم لسانًا ولا يدا
    فإن قُلْتَ أمـواتٌ فلـستَ بكاذبٍ *** وإن قُلْتَ أحياءٌ فلستَ مُفَنّدا


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,062

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي أحمد عبد الباقي مشاهدة المشاركة
    جزك الله خيرًا ، كلام مهم جدًّا حفظ الله الشيخ ، لكن أين المصدر ؟!
    هذا هو المصدر
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    138

    افتراضي

    قال ابن الجوزي رحمه الله تعالى:

    ...والمقصود أن تعلم أن الشرع تام كامل، فإن رزقت فهمًا له، فأنت تتبع الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه، وتترك بنيات الطريق، ولا تقلد في دينك الرجال، فإن فعلت، فإنك لا تحتاج إلى وصية أخرى.
    واحذر جمود النقلة، وانبساط المتكلمين، وجموح المتزهدين، وشره أهل الهوى، ووقوف العلماء على صورة العلم من غير عمل، وعمل المتعبدين بغير علم.
    ومن أيده الله تعالى بلطفه، رزقه الفهم، وأخرجه عن ربقة التقليد، وجعله أمة وحده في زمانه، لا يبالي بمن عبث، ولا يلتفت إلى من لام، قد سلم زمامه إلى دليله في واضح السبيل، عصمنا الله وإياكم من تقليد المعظمين، وألهمنا اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم....

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    138

    افتراضي

    وقال ابن الجوزي:
    إذا صح قصد العالم، استراح من كلف التكلف، فإن كثيرًا من العلماء يأنفون من قول: لا أدري، فيحفظون بالفتوى جاههم عند الناس، لئلا يقال: جهل الجواب، وإن كانوا على غير يقين مما قالوا، وهذا نهاية الخذلان.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    المشاركات
    287

    افتراضي

    بسم الله والحمد لله /

    الأخ علي أحمد عبد الباقي

    جزاك الله خير على حرصك وقد تعمدت ترك المصدر حتى يُفهم الكلام
    ثم أضع المصدر وذلك لأن المصدر قد عنون بعنوان يوهم عدم مواجهة البدعة نهائياً
    فقمت بالتفريغ للمقطع الصوتي وجعلت له عنواناً يتناسب مع مقصد الكلام ككل هذا والله أعلم

    الأخ محمد طه شعبان

    جزاك الله خير وأسأل الله أن يجعل ماقمت به من التعاون على البر والتقوى
    الأخ فتحي أبو محمد

    جزاك الله خير على هذه الإضافة/

    وقد قال تعالى : ( وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً ) البقرة/143
    و نقل البغوي في تفسيره عن الكلبي أنه قال : ( وَسَطاً ) يعني : أهل دين وسط ، بين الغلو والتقصير ، لأنهما مذمومان في الدين 0
    وقال الشيخ السعدي في تفسيره (ص 66) :
    (( أي : عدلا خيارا . وما عدا الوسط , فالأطراف داخلة تحت الخطر . فجعل الله هذه الأمة وسطا في كل أمور الدين . وسطا في الأنبياء , بين من غلا فيهم كالنصارى , وبين من جفاهم كاليهود , بأن آمنوا بهم كلهم على الوجه اللائق بذلك 0
    ووسطا في الشريعة , لا تشديدات اليهود وآصارهم , ولا تهاون النصارى 0 )) باختصار
    والاختلاف من طبيعة البشر ولكن للاختلاف أنواع يعرفها أهل العلم والنظر
    فمنه ما هو من باب التنوع ومنه ما هو من باب التضاد وما هو مستساغ وما هو غير مستساغ
    ونصيحة الشيخ حفظه الله بطلب العلم حتى يصل طالب العلم إلى معرفة البدعة والمبتدع
    كما قال هو علاج لمن ولج في هذا الباب
    من دون علم فبدل أن ينفع نفسه وإخوانه أضر بنفسه
    وبمن حوله 0
    هذا والله أعلم وفقنا الله وإياكم لك ما فيه خير


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    أحسنت النقل بارك الله فيك

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    المشاركات
    287

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخزيمةالمصرى مشاهدة المشاركة
    أحسنت النقل بارك الله فيك
    أحسن الله إليك وحفظك بحفظه

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •