متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    417

    افتراضي متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    إخواني الكرام السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    متى يُحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟

    وفقكم الله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    417

    افتراضي رد: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    من هذا الموضوع أقتبس :

    حكم المظاهرات

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري
    هل المظاهرات تعدّ تشبها بالكفار أم لا ؟ (فأرجو توضيح هذه المسألة)
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البريك
    أظن أن اعتبار "التشبه" لا يجدي في مسألتنها.
    حتى جلوسي وجلوسك أمام (كومبيوتر!!!) فيه تشبه بالكفار..هم الذين صنعوه وهم من صمم طريقة ووضعية استعماله..
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سراج بن عبد الله الجزائري
    ربّما حتى الجلوس أمام جهاز الكمبيوتر هو تشبّه بالكفار و استعمالنا له إنّما من باب الحاجة.
    فمسألة التشبه بالكفار ليست بمسألة محرّرة عندي و لي فيها إضطراب! و لا أعرف ضوابطها ؟
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الفداء
    يا اخوة أكرمكم الله، التشبه بالكفار هو فيما يعتبر علامة عليهم يتميزون بها عن غيرهم، كأن يقال لمن يلبس رداءا بعينه، هذا لباس اليهود، مثلا، أو هذا لباس النصارى أو نحو ذلك، فهو علامة عليهم يتميزون ويعرفون بها! فالذي يقلدهم في شيء من ذلك فهو متشبه بهم. ويلحق به حكما ما يتميزون به من شرائع باطلة أو عادات فاسدة أو نحو ذلك. أما ما صنعوا من مصنوعات وأنتجوا من منتوجات نافعة فليس نقلها عنهم والانتفاع بها من التشبه بهم في قليل أو كثير!

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    778

    افتراضي رد: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    ذكر العز بن عبد السلام في كتاب قواعد الأحكام ما معناه أن التشبه ليس مقصدا من ماصد التحريم ...وأرجو من الإخوة التأكد مما ذكرت.
    ولقد علمنا أن النبي عليه السلام لبس ألبسة فارسية ورومية ...
    ثم إن هذا الزمن قد توحد فيه كل شيئ إلا العقائد فلا يمكن أن تقول لي أن السروال حرام لأنه تشبه باليهود والنصارى

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,518

    افتراضي رد: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    التشبه المحرم فيه نقاش وبحث بين أهل العلم؛ وقد أتى على بيان هذه المسألة شيخ الإسلام ابن تيمية في (اقتضاء الصراط المستقيم).

    فبعض العلماء يقصر تحريم التشبه على باب واحد، وهو أن يكون التشبه بهم فيما هو من أصل دينهم.
    وبعضهم يعمم تحريم التشبيه في كل أصله من عند الكفار.
    والذي أرى - والله أعلم - التوسط بين الأمرين، وهو أن يكون التشبه المحرم فيما هو من علامتهم ورموزهم، سواء كان ذلك من أصل دينهم أو لم يكن؛ لأن ذلك هو المفهوم من نصوص تحريم التشبه.
    فإن فقد هذه الصفة بأن صار من لباس المسلمين زال التشبه؛ ولذلك لم يأمر النبي صلى الله عليه وسلم المسلمين من الأعاجم بتغيير عاداتهم ولباسهم.

    وبناء على الخلاف في هذه المسألة اختلفوا في تحريم مثل (رابطة العنق) و(البنطال) ونحو ذلك، فالشيخ الألباني على التحريم، والشيخ ابن باز على الجواز.

    والله أعلم.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    778

    افتراضي رد: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    فوائد ماتعة يا شيخنا أبو مالك ...بارك الله فيك وأبعد عنك الحساد...

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    170

    افتراضي رد: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    سئل الشيخ الدكتور سليمان بن سليم الله الرحيلي - حفظه الله - بعد إحدى الدروس :
    ما هو الضابط في التشبه بالكفار ؟
    فأجاب :
    الضابط للتشبه بالكفار (أن يفعل الإنسان فعلًا لا يفعله إلا الكفار لا بمقتضى الإنسانية) ، انتبهوا لهذه الضوابط ، (لا يفعله إلا الكفار) فيُخرج ما يفعله الكفار وغيرهم ، فإذا كان هذا الفعل يفعله الكفار وغيرهم ؛ فإنه لا يكون تشبهًا ، ومن ذلك - فيما يظهر لي أنا والله أعلم - لبس السروايل أو ما يسمى في هذه الأيام بالبناطيل للرجال - إذا لم يكن البنطال ضيقًا ولا شفافًا - فإن لبسه ليس تشبهًا ، لأن هذا لا يختص به الكفار ، بل يلبسه الكفار وغير الكفار من القديم ، وكان يسمى قديما عند العرب بالسراويل.
    وأقول : (مالا يفعله إلا الكفار بغير مقتضى الإنسانية) فإذا كان يفعلونه بمقتضى الإنسانية فإنه لا بأس أن نأخذه عنهم ، مثلًا : السيارات ، السيارات اختُرعت عند الكفار ، ويركبون السيارات بمقتضى حاجة الإنسان إلى ركوبها ، فنأخذ عنهم السيارات ، ونركب السيارات ، هذا بمقتضى الإنسانية ، هذا ليس من باب التشبه ، لكن إذا كان الفعل لا يفعله إلا الكفار ، ويفعلونه بغير مقتضى الإنسانية ، مثل بعض الألبسة الخاصة بهم ، يمثِّل العلماء بطاقية اليهود مثلا ، أو في الألبسة - أنا فيما يظهر لي والله أعلم - أن ما يسمى بالكرفتة من هذا الباب ، من الألبسة الخاصة بالكفار التي يفعلها الكفار ، بل قرأت في بعض الكتب التي تؤرخ لهم أن هذه الكرفتة إنما هي مكان الصليب ، حيث كانوا يضعون في رقابهم صليبًا كبيرًا من خشب أو نحوه ، فلما تمدنوا وثقل عليهم ذلك وضعوا ما يسمى بالفوونكا أو نحوها التي تكون لها وردة طويلة ثم حبل من أسفل ، ثم طوروه إلى ما سموه بالكرفتة ، ويشترطون أن يكون لها عُقَد جانبية وحبل في الوسط يقوم هذا مقام الصليب عندهم،
    فأنا - يظهر لي والله أعلم - أنه لا يجوز للمسلمين أن يلبسوها .


    انظر الرابط للفائدة .
    ضابط التشبه بالكفار ، وحكم لُبس البنطال والكرفتة (سليمان الرحيلي)

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    1,276

    افتراضي رد: متى يحكم على فعل بأنّه تشبّه بالكفار ؟ (سؤال)

    سمعت الشيخ الراجحي يقول : هو ما كان من عبادتهم أو عادتهم التي يختصون بها

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •