أحسن الله عزاءكم بالشيخين: عبد الخالق الرحماني وعبد الرشيد الأزهري الهنديين
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: أحسن الله عزاءكم بالشيخين: عبد الخالق الرحماني وعبد الرشيد الأزهري الهنديين

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    340

    افتراضي أحسن الله عزاءكم بالشيخين: عبد الخالق الرحماني وعبد الرشيد الأزهري الهنديين

    * توفي يوم الأحد 12/11/1427 الشيخ المحدّث المعمر عبد الخالق ابن العلامة عبد الجبار الرحماني، في كراتشي، من علماء أهل الحديث البارزين في باكستان، وهو من بقايا تلاميذ شيخ الحديث في دهلي العلامة أحمد الله بن أمير الله القرشي (ت1362).
    درّس مدة طويلة، وأخذ عنه جماعة من طلبة العلم الرحالة العرب، وأجاز لي باستدعاء بعض الأصحاب.
    رحمه الله رحمة واسعة.
    وهذان رابطان متعلقان:
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=87146
    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=87188

    * كما توفي اليوم الخميس 16/11/1427 في دهلي الشيخ المحدّث المربي عبد الرشيد الأزهري، ابن العلامة عبد السلام البستوي الهندي، بعد غيبوبة شبه كاملة قريبا من سنة.
    والشيخ رحمه الله هو مدير جامعة رياض العلوم، أعرق الجامعات السلفية والمراكز العلمية في دهلي، قرب الجامع الكبير، وقد أدارها مدة طويلة بعد وفاة أبيه العلامة عبد السلام البستوي، مرجع العلم في دهلي (وهو من مشايخ الشيخين أبي تراب وعبد الوكيل ابني العلامة عبد الحق الهاشمي).
    ليس بين يدي الآن ترجمة مفصلة للشيخ، لكنه كان في حدود السبعين من العمر، وكان ذا أخلاق عالية، وصاحب هيئة وسمت حسن، ونشاط في الدعوة والتعليم، وقبل الغيبوبة الأخيرة كان يعاني من أمراض منها مرض القلب.
    وكان رحمه الله قد درس على أبيه وغيره في نفس الجامعة، فأخبرني أنه قرأ الصحيحين وغيرهما على أبيه، ثم أكمل دراسته العليا في الأزهر.
    قابلته رحمه الله في الرياض في جمادى الأولى سنة 1426، وقرأت عليه أطرافا في الحديث، وقرأ عليه بعض إخواننا في الكويت، من أبرزهم الشيخ فيصل العلي وفقه الله، كما أجاز جماعة من طلبة العلم العرب، فضلا عن تدريسه في بلاده.
    وكانت له منزلة طيبة عند من رأيت من مشايخ الهند، وسمعت الثناء عليه من الشيخ أصغر علي بن إمام مهدي السلفي (أمين عام جمعية أهل الحديث المركزية)، والشيخ عبد الرحمن الفريوائي، والشيخ عبد القدوس نذير.
    وإنني إذ أعزي أهل الحديث عموما، وأهلها في الهند خصوصا على فقيدهم الثالث خلال أيام (بعد الشيخين المباركفوري وعبد الخالق الرحماني): لأسأل الله أن يرحم موتانا وموتى المسلمين، وأن يُخلف علينا من أمثال هؤلاء العلماء العاملين المخلصين، وأن يبارك في من بقي، إنه سميع مجيب..

  2. #2
    الحمادي غير متواجد حالياً عضو مؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    2,775

    افتراضي


    رحمهما الله وغفر لهما وأخلف على المسلمين خيراً


  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    1,782

    افتراضي

    رحمهما الله وغفر لهما وأخلف على المسلمين خيراً

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •