سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    6

    افتراضي سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي


    في (اللُّمع) ذكر الشيرازي أنّ مفهومَ الخِطَاب على أوجه:
    أحدُهَا: فحوى الخطاب، والثّانِي: لحن الخطاب، والثّالِث: دليل الخطاب.
    أما الآمدي فقال: "أمّا مفهوم الموافقة ... ويُسمّى أيضاً فحوى الخطاب، ولحن الخطاب، والمُراد به معنى الخطاب"
    ووقفتُ على مَواضِع يُسمّون فيها مفهوم الموافقة بفحوى اللفظ، ولَحن القول .
    فكيفَ الجمعُ بينَ هذه الأقوال؟
    وهل كلها تدل على مفهوم الموافقة؟
    وكيف نجمع بين قول الشيرازي والآمدي؟

    وإني لأرجو اللهَ حتَّى كأنَّما *** أَرَى بجَمِيلِ الظَنِّ مالله صَانِعُ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    238

    افتراضي رد: سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد فلا يوجد اي اشكال فلحن الخطاب و دليل الخطاب و فحوى الخطاب كلها من باب المفهوم وليست من باب المنطوق و قد يقع الاطلاق عاما فنقول في قوله تعالى {فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ} [الإسراء: 23] , فِيهِ تَنْبِيهٌ عَلَى النَّهْيِ عَنْ ضَرْبِهِمَا وَسَبِّهِمَا , لِأَنَّ الضَّرْبَ وَالسَّبَّ أَعْظَمُ مِنَ التَّأْفِيفِ وهذا الحكم عرفناه بالمفهوم وقد يقع الاطلاق خاصا فنقول وهذا الحكم عرفناه بفحوى الخطاب وهذا من باب تسمية الشيء ببعض اجزائه وتسمية الجزء بكله وقد يذكر بعض العلماء كل الاجزاء كما تقدم وقد يذكر بعض الاجزاء فيقول و اقسام المفهوم لحن الخطاب او القول وفحوى الخطاب والله اعلم.
    لا يتعصب الا غبي او عصبي او حزبي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    238

    افتراضي رد: سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي

    وقد يقع تعريف الكل ببعض اجزائه وربما العكس فيعرف الجزء بكله فنقول مفهوم الموافقة هو لحن الخطاب ودليله وفحوى الخطاب هو مفهوم الموافقة و المفهوم الذي ذكرت فوق اردت به مفهوم الموافقة .
    لا يتعصب الا غبي او عصبي او حزبي

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    6

    افتراضي رد: سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نورالدين عبدالسلام قرفالي مشاهدة المشاركة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله اما بعد فلا يوجد اي اشكال فلحن الخطاب و دليل الخطاب و فحوى الخطاب كلها من باب المفهوم وليست من باب المنطوق و قد يقع الاطلاق عاما فنقول في قوله تعالى {فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ} [الإسراء: 23] , فِيهِ تَنْبِيهٌ عَلَى النَّهْيِ عَنْ ضَرْبِهِمَا وَسَبِّهِمَا , لِأَنَّ الضَّرْبَ وَالسَّبَّ أَعْظَمُ مِنَ التَّأْفِيفِ وهذا الحكم عرفناه بالمفهوم وقد يقع الاطلاق خاصا فنقول وهذا الحكم عرفناه بفحوى الخطاب وهذا من باب تسمية الشيء ببعض اجزائه وتسمية الجزء بكله وقد يذكر بعض العلماء كل الاجزاء كما تقدم وقد يذكر بعض الاجزاء فيقول و اقسام المفهوم لحن الخطاب او القول وفحوى الخطاب والله اعلم.
    جزيت خيرا وزوجت بكرا

    وإني لأرجو اللهَ حتَّى كأنَّما *** أَرَى بجَمِيلِ الظَنِّ مالله صَانِعُ

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    238

    افتراضي رد: سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي

    ولك بمثل.
    لا يتعصب الا غبي او عصبي او حزبي

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    238

    افتراضي رد: سؤال حول مفهوم الخطاب بين قول الشيرازي والآمدي

    دليل الخطاب من مفهوم المخالفة و ليس من الموافقة .
    لا يتعصب الا غبي او عصبي او حزبي

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •