>>اذكار: “لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير„
تابع صفحتنا على الفيس بوك ليصلك جديد المجلس العلمي وشبكة الالوكة

ما الضوابط الشرعية لكي يجوز الزواج بمتبرّجة مسلمة ؟(سؤال)

ما الضوابط الشرعية لكي يجوز الزواج بمتبرّجة مسلمة ؟(سؤال)


إنشاء موضوع جديد
شاركنا الاجر


الموضوع: ما الضوابط الشرعية لكي يجوز الزواج بمتبرّجة مسلمة ؟(سؤال)

المشاهدات : 2415 الردود: 1

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    رجب-1428هـ
    المشاركات
    417
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي ما الضوابط الشرعية لكي يجوز الزواج بمتبرّجة مسلمة ؟(سؤال)

    إخواني الكرام السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أود أن أسأل : ما الضوابط الشرعية لكي يجوز الزواج بمتبرّجة مسلمة ؟


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    رجب-1428هـ
    المشاركات
    417
    المواضيع
    12
    شكراً
    0
    تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة

    افتراضي رد: ما الضوابط الشرعية لكي يجوز الزواج بمتبرّجة مسلمة ؟(سؤال)

    السؤال:هل يجوز لي أن أتقدم لخطبة امرأة تصلي لكنها متبرجة، وأريد أن أفرض عليها الجلباب بعد الزواج؟ فما نصيحتكم.


    الجواب: الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على من أرسله الله رحمة للعالمين، وعلى آله وصحبه وإخوانه إلى يوم الدين، أمَّا بعد:

    فينبغي أن تكون الصلاة سببا لاستقامة الإنسان، قال صلى الله عليه وسلم: " أَوَّلُ مَا يُحَاسَبُ بِهِ الْعَبْدُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ الصَّلَاةُ، فَإِنْ صَلَحَتْ صَلَحَ لَهُ سَـائِرُ عَمَلِهِ، وَإِنْ فَسَدَتْ فَسَدَ سَائِرُ عَمَلِهِ "(1- أخرجه الطبراني في المعجم الأوسط (1929)، والضياء في المختارة (209/2)، من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه، وصححه الألباني في "السلسلة الصحيحة"(1358)، وفي "صحيح الجامع" (2573))، والذي لا تكون صلاته تنهاه عن الفحشاء والمنكر فأعماله ناقصة، ومن الفحشاء التبرج، والله سبحانه وتعالى أمر الناس ألاّ يكشفوا عوراتهم: ( ياَ بَنِي آدَمَ خُذُواْ زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ ) (الأعراف: 31) وقال: (يَا بَنِي آدَمَ قَدْ أَنزَلْنَا عَلَيْكُمْ لِبَاساً يُوَارِي سَوْءَاتِكُمْ وَرِيشاً وَلِبَاسُ التَّقْوَىَ ذَلِكَ خَيْرٌ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللّهِ لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ . يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء لِلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ . وَإِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً قَالُواْ وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءنَا وَاللّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللّهَ لاَ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء أَتَقُولُونَ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ ) (الأعراف: 26-27-28)، وكانوا في الجاهلية يطوفون عراة، فالعري والتكشف يدخل في عموم الفاحشة.

    وقد أمر الله النساء بالتستر فقال: (وََقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى) [الأحزاب: 33] ، وقال تعالى: ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ) (الأحزاب: 59)، فإذا كانت هذه المرأة لا تتجاوب مع النصوص الشرعية الآمرة بالتستر، ولا تعكس صلاتها عليها إيجابا من حيث ترك الفحشاء والمنكر، فلا ننصح بالإقدام عليها، ولا يساورنا شك بأنّ الرجل بعد تزوجه بها يصعب عليه أن يحولها إلى الطريق الذي يراه، وقد قرر العلماء تأصيلا قاعدة: "الدفع أولى من الرفع" ولأن يتخلى عنها اليوم خير من أن يتزوجها ثمّ يُحدث طلاقا أو فسخا لعدم ائتمارها بأمره، وشر من ذلك ما يخشى عليه أن يسايرها في هواها، فيقع في شراكها، ويتأثر بفتنتها، ثم يرضى بالمنكر بعد أن صار عنده معروفا، والله المستعان.

    والعلم عند الله، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وصلّى الله على محمّـد وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.





    الجزائر في: 20رجب1427ﻫ

    الموافق ﻟ: 14أوت2006م








    1- أخرجه الطبراني في المعجم الأوسط (1929)، والضياء في المختارة (209/2)، من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه، وصححه الألباني في "السلسلة الصحيحة"(1358)، وفي "صحيح الجامع" (2573).

    http://www.ferkous.com/rep/Bk61.php



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

الساعة الآن صباحاً 04:04


اخر المواضيع

الاختلاف بين الزوجين في المسائل الخلافية !؟ @ VSO Downloader 4.1.0.13 فى إس أو داونلودر لتحميل جميع أنواع الفيديوهات @ **وداعا للســياحة والاستثـمـار بالمغـــرب** @ لا ينبغي التشدد في التكبير الجماعي ، والآثار في البخاري تدل على الجواز . @ تبويبات مسند الإمام أحمد التي تتعلق بمصلى وصلاة عيد الفطر من خلال الفتح الرباني . @ من السنة عدم وجود المنبر في مصلى العيد @ جاء موعد زكاة الفطر على مذهب المحدثين يا أهل الحديث @ طلب الكتاب شرح المقاصد لتفتازاني @ مخطوط: حساب الأهلة - ابن تيمية @ الشيخ عبد الرحمن النجدي نرجو تصوير هذه الطبعة من زاد المستقنع في الفقه الحنبلي @ سؤال عن آية ليلة القدر ( طلوع الشمس لا شعاع لها ) @ أيهما أفضل : أكل الرطب أو التمر عند الذهاب لصلاة عيد الفطر ؟ @ مصوراتي (1138) نظرية العامل في النحو العربي (دراسة تأصيلية وتركيبية) د. مصطفى بن حمزة @ أحكام قضاء رمضان وصيام الست من شوال @ لقاء الشيخ عبد الرحمن البراك وحديثه عن جانب من السيرة الذاتية - إذاعة القرآن الكريم @ ماجستير تاثير شبكات التواصل الاجتماعي على الحراك الساسي في الدول العربية @ جميع التبويبات التي ذكرها الإمام النسائي في سننه التي تتعلق بصلاة ومصلى عيد الفطر @ وضع شئ كشاخص ونحوه بالمصلى ليعرف به ، وفي البخاري : باب العلم الذي بالمصلى . @ نماذج من الأدب مع العلماء "أدب المالكية في توجيه قول صاحب المذهب في صوم الست من شوال" @ يقال: "أيام البيض" ولا يقال "الأيام البيض" @