أهمية طلب العلم الشرعي في هذا العصر
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أهمية طلب العلم الشرعي في هذا العصر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    2,154

    افتراضي أهمية طلب العلم الشرعي في هذا العصر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أهمية طلب العلم الشرعي في هذا العصر



    إن الحمد لله نحمده ونستعين به ونستغفره ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ومن يهده الله تعالى فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له و
    أشهد أن لا إله إلا الله و أشهد أن محمد رسول الله


    أما بعد:


    إن المتأمل في أوضاع الأمة الإسلامية يجد أنها وقعت في مستنقع الظلال وكأنها ضائعة في الصحراء متعطشة إلى الكتاب والسنة فمن يكون في الصحراء فهو بلاشك بحاجة إلى ماء وزاد


    والأمة اليوم في جحيم الشركيات والبدع والانحرافات والأمم السابقة قد عصت أنبيائها ورسلها وبقيت على الشرك والكفر فأهلكها الله مثل:


    قوم نوح وعاد وثمود ولوط...


    والعلماء ورثة الأنبياء لم يورثوا ديناراً ولا درهماً إنما ورثوا العلم...حديث صحيح يدل على أهمية العلماء وفضلهم.


    والأمة الإسلامية تسير في طريق تلك الأمم السابقة تماما طريق الهلاك إن لم تتدارك ويطلب أبنائها العلم الشرعي.

    فهي مازالت في طريق الشرك وكثير من المسلمين اليوم لايأخذون بكلام العلماء ومنهم من يعصي ومنهم من يستهزئ ألا والله أن السبب هو الجهل!!


    والكثير من الشباب يكون همه الآخرة أو يريد الجهاد فقط يكون تفكيرهم هو الذهاب إلى مواطن القتال و تذهب عنه سنوات وهو لم يستطع الذهاب فيتخيل الجهاد والشهادة فيعيش في خياله ذلك!


    وهو يستطيع أن يطلب العلم مع خياله أين المشكلة؟!


    والكتب اليوم ولله الحمد كثيرة بل مع شروح وتوجد صوتيات ومرئيات لأهل العلم فلا أدري أين العذر وبلاشك أن طلب العلم فرض على المسلم يجب أن يعرف دينه وماهي عقيدته ومالهُ وماعليه.


    وعندما يستغل الشاب وقته في طلب العلم وثم توفرت الأسباب لنفيره وذهب فإنه بلاشك أكثر فائدة من ذلك الذي عاش في خياله الجهاد والاستشهاد ولم يطلب العلم فذاك نصح وفقهه الناس وعلمهم العقيدة والقرآن..وغيره من علوم الشرع
    ولكن كما يقال تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن!


    وطلب العلم الشرعي اليوم مهم ومطلب أساسي في الحياة لأن الفتن قد عصفت بنا
    ولأن الفتن والشبهات قد أغرفت الكثير من الناس
    والفتن والشبهات اليوم كالطوفان التي أغرقت القرى والمدن
    ولأن الفتن والشبهات كالزلازل التي حركت واهتزت الجبال وأهلكت الناس والقواعد واهتزت قلوب المؤمنين!


    فلو طلب المرء العلم الشرعي لحفظه وكان جداراً محصناً لا يخترقه شيء لا فتن ولا شبهات.


    ومن طلب العلم تجد عنده فِراسة قوية وشديدة وصحيحة يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : {اتقوا فراسة المؤمن فإنه يرى بنور الله } وكيف يرى نور الله من كان جاهلاً بشرع الله!!
    فينظر طالب العلم إلى شيء والناس تجده خيرا وهو يجده شرا وهو أعلم.


    ومن طلب العلم الشرعي فالعلم يحفظه وليس هو فلولا العلم لهلك و فُتن.


    وللأسف شباب اليوم بدلاً من الرباط أمام كتب أهل السلف والعقيدة والفقه و ثني الركب أمام العلماء أصبحوا يرابطون أمام التلفاز والنت والمجمعات يسدون الثغور هناك أثابهم الله!
    ويا ليت يشاهدون أموراً مفيدة مثل الحوارات والمناقشات والمناظرات العلمية بل كرة القدم وكأس العالم وأما عن النت والمجمعات....فالل ه المستعان
    فالشباب الإسلام اليوم تجدهم مرابطين هناك وجزاهم الله خير الجزاء !!


    فأقبلوا على لهو الدنيا وتركوا طلب العلم الشرعي فتركنا الله في الذل والهوان لأننا تركنا شريعته وعلمه ودينه والأسباب كثيرة واليوم قل الفقهاء وكثر القراء وقل العلماء وكثر السفهاء وأدعياء العلم
    وعم الجهل والشرك والبدع والانحراف في الإمة فوالله إن طلب العلم هو من الجهاد في سبيل الله فأين قوافل الجهاد لطلب العلم؟
    أم فقط لحمل السلاح فانظر إلى وضع الأمة !
    وياليت قدموا شيئا له فائدة في حمل السلاح فهاهم يقتتلون فيما بينهم لاحول ولاقوة إلا بالله


    تأمل حال الأمة تجد فيها المصائب ومن أسباب ذلك عدم طلب العلم الشرعي.....


    وآخر دعوانا إن الحمد لله رب العالمين


    كتبه أبومعاوية الكويتي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,379

    افتراضي رد: أهمية طلب العلم الشرعي في هذا العصر

    بارك الله فيكم
    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •