العقيدة الواسطية:

رسالة نفيسة لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ذكر فيها جمهور مسائل أصول الدين، ومنهج أهل السنة والجماعة في مصادر التلقي التي يعتمدون عليها في العقائد
لذا احتلت مكانة كبيرة بين علماء أهل السنة وطلبة العلم، لما لها من مميزات عدة من حيث اختصار ألفاظها ودقة معانيها وسهولة أسلوبها، وأيضاً ما تميزت به من جمع أدلة أصول الدين العقلية والنقلية

و أنقل لكم اليوم شرح الرسالة كاملةً
لفضيلة الشيخ :
عبدالله بن محمد الغنيمان

في سلسلة مقسمة على أجزاء و أبواب
لعرض السلسلة كاملةً : اضغط هنا

و للاختيار من عناوين السلسلة :
(اختر من هنا)

باب نفي الشريك عن الله

إثبات استواء الله على العرش

إثبات علو الله على خلقه

باب إثبات معية الله لخلقه

إثبات الكلام لله تعالى

إثبات تنزيل القرآن من الله

الإستدلال على إثبات أسماء الله وصفاته

باب إثبات صفة أن الله يفرح ويضحك إلى باب إثبات النداء والصوت

إثبات صفة الكلام

قول الرسول للجارية أين الله؟ قالت: في السماء

الواسطية

إثبات رؤية المؤمنين لربهم يوم القيامة

باب إثبات الصفات لله

باب الصفات

لاتزال جهنم تقول هل من مزيد

من قول المصنف: ألا فأمنوني إلى قوله إذا قام أحدكم الى الصل

من قوله اللهم رب السموات السبع

من قول المصنف: فإن الفرقة الناجية أهل السنة والجماعة

من قول المصنف: وقد دخل فيما ذكرناه من الأيمان

من قول المصنف: و كل هذا الكلام الذي ذكره الله

شرح باب الإيمان بالقرآن أنه كلام الله منزل غير مخلوق

من قوله ومن الإيمان باليوم الآخر الإيمان بكل ما أخبر به

من قوله واتقوا القيامة التي أخبر الله بها في كتابه

من قوله: وفي عرصات القيامة الحوض