نور السنة وظلمات البدعة - الصفحة 8
صفحة 8 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة
النتائج 141 إلى 160 من 212

الموضوع: نور السنة وظلمات البدعة

  1. #141
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    والتبرك بالنبي صلّى الله عليه وسلّم في حياته
    لا يُقاس عليه أحد
    من خلق الله عز وجل؛
    لما جعل الله فيه من البركة،


    ولا شك أن الأنبياء عليهم الصلاة والسلام
    قد جعل الله فيهم البركة،
    وكذا الملائكة، والصالحين،

    ولكن لا يُتبرك بهم
    لعدم الدليل،


    وكذلك بعض الأماكن مباركة:

    كالمساجد الثلاثة:
    المسجد الحرام، والمسجد النبوي، والمسجد الأقصى،
    ثم سائر المساجد،

    وقد جعل الله في بعض الأزمنة بركة:

    كرمضان، وليلة القدر،
    وعشر ذي الحجة، والأشهر الحرم،
    ويوم الإثنين والخميس، والجمعة،

    ووقت النزول الإلهي
    في الثلث الآخر من الليل،

    وغير ذلك من الأزمنة المباركة،


    التي لا يتبرك بها المسلم

    وإنما يطلب البركة
    من الله عز وجل

    بقيامه بالأعمال الصالحة المشروعة فيها [1].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور ناصر الجديع، ص70-182.
    الحمد لله رب العالمين

  2. #142
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    3- هناك أشياء مباركة:

    كماء زمزم،

    وكالمطر؛
    لأن من بركاته:
    شرب الناس منه والأنعام والدواب،
    وإنبات الثمار والأشجار

    وشجرة الزيتون مباركة،
    واللبن مبارك ،
    والخيل مباركة،
    والغنم مباركة،
    والنخيل مباركة [1] .



    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور ناصر الجديع، ص 183-197.
    الحمد لله رب العالمين

  3. #143
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    والتبرك المشروع
    يكون بأمور،
    منها ما يأتي:

    1- التبرك بذكر الله وتلاوة القرآن الكريم،

    ويكون ذلك على الوجه المشروع،
    وهو طلب البركة من الله عز وجل
    بذكر القلب، واللسان،
    والعمل بالقرآن والسنة على الوجه المشروع؛

    لأن من بركات ذلك اطمئنان القلب،
    وقوة القلب على الطاعة،
    والشفاء من الآفات،
    والسعادة في الدنيا والآخرة،
    ومغفرة الذنوب،
    ونزول السكينة،
    وأن القرآن يكون شفيعاً لأصحابه يوم القيامة،

    ولا يتبرك بالمصحف كوضعه في البيت
    أو في السيارة

    وإنما التبرك يكون بالتلاوة والعمل به [1].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور ناصر الجديع، ص 201-241.
    الحمد لله رب العالمين

  4. #144
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة


    2- التبرك المشروع
    بذات النبي صلّى الله عليه وسلّم في حياته ؛

    لأن النبي صلّى الله عليه وسلّم
    مبارك في ذاته
    وما اتصل بذاته؛


    ولهذا تبرك الصحابة رضي الله عنهم
    بذاته صلّى الله عليه وسلّم،

    ومن ذلك،
    ما ثبت عن أبي جحيفة رضي الله عنه قال:

    " خرج رسول الله صلّى الله عليه وسلّم
    بالهاجرة إلى البطحاء،
    فتوضأ ثم صلى الظهر ركعتين،
    والعصر ركعتين،

    وقام الناس فجعلوا يأخذون يديه
    فيمسحون بها وجوههم،

    قال:

    فأخذت بيده فوضعتها على وجهي،
    فإذا هي أبرد من الثلج،
    وأطيب رائحة من المسك " [1]،

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) البخاري: كتاب المناقب، باب صفة النبي صلّى الله عليه وسلّم، 4/200، برقم 3553.
    الحمد لله رب العالمين

  5. #145
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وعن أنس رضي الله عنه
    أن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أتى منى،
    فأتى الجمرة فرماها،
    ثم أتى منزله بمنى ونحر،

    ثم قال للحلاق:

    خذ وأشار إلى جانبه الأيمن،
    ثم الأيسر،
    ثم جعل يعطيه الناس "،

    وفي رواية:

    ثم دعا أبا طلحة الأنصاري فأعطاه إياه،
    ثم ناوله الشق الأيسر [1]،

    فقال: احلق فحلقه،

    فأعطاه أبا طلحة فقال:

    أقسمه بين الناس [2]،

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) أي: ناول الحلاق.

    ([2]) مسلم، كتاب الحج، باب بيان أن السنة يوم النحر أن يرمي، ثم ينحر، ثم يحلق،
    والابتداء في الحلق بالجانب الأيمن من رأس المحلوق،
    2/947، برقم 1305.
    الحمد لله رب العالمين

  6. #146
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وكان الصحابة يتبركون
    بثياب النبي صلّى الله عليه وسلّم
    ومواضع أصابعه،
    وبماء وضوئه،
    وبفضل شربه، وهو كثير[1]،

    ويتبركون بالأشياء المنفصلة منه:
    كالشعر،
    والأشياء التي استعملها وبقيت بعده:
    كالثياب، والآنية، والنعل،

    وغير ذلك
    مما اتصل بجسده صلّى الله عليه وسلّم [2].


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك، أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 248-250.
    ([2]) انظر: التبرك، أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 252-260.
    الحمد لله رب العالمين

  7. #147
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    ولا يقاس عليه غيره

    صلّى الله عليه وسلّم؛


    فإنه لم يؤثر عنه
    صلّى الله عليه وسلّم
    أنه أمر بالتبرك بغيره
    من الصحابة رضي الله عنهم أو غيرهم،

    ولم ينقل أن الصحابة رضي الله عنهم
    فعلوا ذلك مع غيره
    لا في حياته
    ولا بعد مماته،

    ولم يفعلوه مع السابقين الأولين
    من المهاجرين والأنصار،

    ولا مع الخلفاء الراشدين المهديين،

    ولا مع العشرة المشهود لهم بالجنة،


    قال الإمام الشاطبي رحمه الله:

    "الصحابة رضي الله عنهم
    بعد موته عليه الصلاة والسلام،
    لم يقع من أحد منهم شيء من ذلك
    بالنسبة إلى من خلفه،

    إذ لم يترك النبي صلّى الله عليه وسلّم
    بعده في الأمة أفضل من أبي بكر الصديق رضي الله عنه،
    فهو كان خليفته،
    ولم يُفعل به شيء من ذلك،

    ولا عمر رضي الله عنه،
    وهو كان أفضل الأمة بعده،
    ثم كذلك عثمان،
    ثم علي،

    ثم سائر الصحابة
    الذين لا أحد أفضل منهم في الأمة،


    ثم لم يثبت لواحد منهم
    من طريق صحيح معروف
    أن متبركاً تبرك به
    على أحد تلك الوجوه أو نحوها " [1]،


    ولا شك أن الانتفاع بعلم العلماء،
    والاستماع إلى وعظهم، ودعائهم،
    والحصول على فضل مجال الذكر معهم
    فيها من الخير والبركة والنفع الشيء العظيم،

    ولكن
    لا يتبرك بذواتهم

    وإنما يُعمل
    بعلمهم الصحيح،

    ويُقتدى
    بأهل السنة منهم[2].




    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) الاعتصام للشاطبي، 2/8، 9،
    وانظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 261-269.

    ([2]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 269-278.
    الحمد لله رب العالمين

  8. #148
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    3- التبرك بشرب ماء زمزم ؛

    لأنه أفضل مياه الأرض،
    ويُشبع من شربه ويكفيه عن الطعام،

    ويُستشفى بشربه
    مع النية الصالحة من الأسقام؛
    لأنه لما شرب له؛

    قال النبي صلّى الله عليه وسلّم في ماء زمزم:

    إنها مباركة،
    إنها طعام طُعم [ وشفاء سقيم ][1]،

    وعن جابر رضي الله عنه يرفعه:

    ماء زمزم لما شُرِبَ له[2]،

    ويذكر أن النبي صلّى الله عليه وسلّم

    "كان يحمل ماء زمزم في الأداوي والقِرب،

    فكان يصب على المرضى ويسقيهم" [3].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) أخرجه مسلم، كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل أبي ذر رضي الله عنه، 4/1922، برقم 2473،
    وما بين المعكوفين عند البزار، والبيهقي، والطبراني،
    قال الهيثمي في مجمع الزوائد: "رجاله ثقات"، 3/286.

    ([2]) أخرجه ابن ماجه، كتاب المناسك، باب الشرب من زمزم، 2/1018، برقم 3062،
    وصححه الألباني في صحيح سنن ابن ماجه، 2/183، وإرواء الغليل، 4/320.

    ([3]) الترمذي بنحوه، عن عائشة رضي الله عنها، كتاب الحج، باب: حدثنا أبو كريب، 3/286، برقم 963،
    والبيهقي، 5/202،
    وصححه الألباني في صحيح سنن الترمذي، 1/284،
    والأحاديث الصحيحة، 2/572.
    الحمد لله رب العالمين

  9. #149
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة


    4- التبرك بماء المطر،

    لا شك أن المطر مبارك
    لما جعل الله فيه من البركة:
    من شرب الناس منه،
    والأنعام، والدواب،
    وإنبات الأشجار، والثمار،
    وأحيا به الله كل شيء،

    وقد ثبت عن النبي صلّى الله عليه وسلّم
    من حديث أنس رضي الله عنه،

    قال:
    أصابنا ونحن مع رسول الله صلّى الله عليه وسلّم مطر.
    قال:
    فحسر [1] رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ثوبه
    حتى أصابه من المطر،

    فقلنا: يا رسول الله لم صنعت هذا؟

    قال:

    لأنه حديثُ عهدٍ بربه[2]،


    قال الإمام النووي رحمه الله:

    "ومعنى حديث عهد بربه:

    أي بتكوين ربه إياه،


    ومعناه

    أن المطر رحمة
    وهي قريبة العهد بخلق الله تعالى لها،
    فيُتبرك بها " [3].


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) أي: كشف بعض بدنه. شرح النووي على صحيح مسلم، 6/448.

    ([2]) أخرج مسلم، كتاب صلاة الاستسقاء، باب الدعاء في الاستسقاء، 2/615، برقم 898.
    ([3]) شرح النووي على صحيح مسلم، 6/448.
    الحمد لله رب العالمين

  10. #150
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    والتبرك الممنوع

    منه ما يأتي:


    1- التبرك بالنبي صلّى الله عليه وسلّم
    بعد وفاته ممنوع

    إلا في أمرين:


    الأمر الأول:

    الإيمان به وطاعته وإتباعه،

    فمن فعل ذلك حصل له الخير الكثير
    والأجر العظيم
    والسعادة في الدنيا والآخرة.


    الأمر الثاني:

    التبرك بما بقي من أشياء منفصلة عنه

    صلّى الله عليه وسلّم:

    كثيابه، أو شعره،أو آنيته،

    وقد تقدم بيان ذلك.
    الحمد لله رب العالمين

  11. #151
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وما عدا ذلك من التبرك
    فلا يشرع،

    فلا يتبرك بقبره،
    ولا تشد الرحال لزيارة قبره،

    وإنما تشد الرحال
    لزيارة أحد المساجد الثلاثة:
    المسجد الحرام،
    والمسجد الأقصى،
    والمسجد النبوي،

    وإنما تستحب الزيارة لقبره لمن كان في المدينة،
    أو زار المسجد ثم زار قبره،


    وصفة الزيارة:

    إذا دخل المسجد صلى تحية المسجد،
    ثم يذهب إلى القبر
    ويقف بأدب مستقبلاً الحجرة
    فيقول بأدب وخفض صوت:

    "السلام عليك يا رسول الله"

    وكان ابن عمر رضي الله عنهما
    لا يزيد على ذلك،

    وإن زاد

    "السلام عليك يا رسول الله،
    يا خيرة الله من خلقه،
    أشهد أنك رسول الله حقاً،
    وأنك قد بلغت الرسالة،
    وأديت الأمانة،
    وجاهدت في الله حق جهاده،
    ونصحت الأمة"

    فلا بأس بذلك
    لأن ذلك من صفاته [1]،


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: مجموع فتاوى ابن باز في الحج والعمرة، 5/289.
    الحمد لله رب العالمين

  12. #152
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    ولا يدعو عند القبر؛
    لظنه أن الدعاء عنده مستجاب،


    ولا يطلب منه الشفاعة،

    ولا يتمسح بالقبر

    ولا يُقبله
    ولا شيء من جدرانه،

    ولا يتبرك بالمواضع التي جلس فيها
    أو صلى فيها،

    ولا بالطرق التي سار عليها،

    ولا بالمكان الذي أنزل عليه فيه الوحي،

    ولا بمكان ولادته،

    ولا بليلة مولده،

    ولا بالليلة التي أسري به فيها،

    ولا بذكرى الهجرة،

    ولا غير ذلك

    مما لم يشرعه الله
    ولا رسوله
    صلّى الله عليه وسلّم
    [1].



    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 315-380.
    الحمد لله رب العالمين

  13. #153
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    2- من التبرك الممنوع:
    التبرك بالصالحين،

    فلا يتبرك بذواتهم،
    ولا آثارهم،
    ولا مواضع عباداتهم،
    ولا مكان إقامتهم،
    و بقبورهم،

    ولا تشد الرحال إلى زيارتها،
    ولا يُصلى عندها،

    ولا تُطلب الحوائج عند قبورهم،
    ولا يتمسح بها،
    ولا يُعكف عندها،
    ولا يتبرك بمواليدهم،
    وغير ذلك


    ومن فعل شيئاً من ذلك تقرباً إليهم

    فقد أشرك بالله
    شركاً أكبر،


    إذا اعتقد

    أنهم يضرون
    أو ينفعون،
    أو يعطون
    أو يمنعون،


    أما من فعل ذلك

    يرجو البركة من الله بالتبرك بهم

    فقد ابتدع بدعة نكراء،
    وعمل عملاً قبيحاً [1].




    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 381-418.
    الحمد لله رب العالمين

  14. #154
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    3- من التبرك الممنوع :
    التبرك بالجبال والمواضع ،

    لأن ذلك يخالف
    ما كان عليه النبي صلّى الله عليه وسلّم،

    والتبرك بذلك
    يسبب تعظيم هذه الجبال والمواضع،

    ولا يجوز القياس على تقبيل الحجر الأسود
    أو الطواف بالبيت،

    فإن ذلك
    عبادة لله عز وجل توقيفية،


    ولا يمسح غير الحجر الأسود
    والركن اليماني من الكعبة،

    لأن النبي صلّى الله عليه وسلّم
    لم يستلم من الأركان
    إلا الركنين، اليمانيين باتفاق العلماء[1]،


    قال الإمام ابن القيم رحمه الله:

    " ليس على وجه الأرض
    موضع يشرع تقبيله واستلامه
    وتحط الأوزار فيه
    غير الحجر الأسود والركن اليماني" [2].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: اقتضاء الصراط المستقيم، لابن تيمية، 2/799.
    ([2]) زاد المعاد في هدي خير العباد، 1/48.
    الحمد لله رب العالمين

  15. #155
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وقال رحمه الله
    عند كلامه على خصائص مكة:

    " ليس على وجه الأرض بقعة
    يجب على كل قادر السعي إليها،
    والطواف بالبيت الذي فيها
    غيرها " [1]،


    وقال شيخ الإسلام
    في حكم الطواف بغير الكعبة:

    " وأما الطواف بذلك

    فهو من أعظم البدع المحرمة،

    ومن اتخذه ديناً يستتاب،

    فإن تاب وإلا قُتل " [2]،



    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) زاد المعاد، 1/48.
    ([2]) مجموع فتاوى ابن تيمية، 26/121.
    الحمد لله رب العالمين

  16. #156
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    ولا يجوز التمسح
    ولا تقبيل مقام إبراهيم
    ولا الحِجر،
    ولا شيئاً من جدران المسجد،

    ولا يُتبرك بجبل حراء،
    ويسمى جبل النور،

    ولا تُشرع زيارته،
    ولا الصعود إليه
    ولا قصده للصلاة،

    ولا يُتبرك بجبل ثور،
    ولا تُشرع زيارته،

    ولا جبل عرفات،
    ولا جبل أبي قبيس،
    ولا جبل ثبير،

    ولا يُتبرك بالدور:
    كدار الأرقم ولا غيرها،

    ولا تُشرع زيارة جبل الطور،
    ولا تُشد الرحال إليه،

    ولا يُتبرك
    بالأشجار والأحجار
    ونحوها [1].



    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص419-464.
    الحمد لله رب العالمين

  17. #157
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وأسباب التبرك الممنوع:

    الجهل بالدين،

    والغلو في الصالحين،

    والتشبه بالكفار،

    وتعظيم الآثار المكانية [1].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 420-481.
    الحمد لله رب العالمين

  18. #158
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وآثار التبرك الممنوع
    كثيرة منها:

    الشرك الأكبر،

    وهو أعظم الآثار وأشدها خطراً،
    إذا كان التبرك في حد ذاته شركاً،

    وإذا كان التبرك يؤدي إلى الشرك
    فيكون من وسائل الشرك الأكبر.

    ومن آثار التبرك الممنوع

    الابتداع في الدين،

    واقتراف المعاصي،

    والوقوع في أنواع الكذب،

    وتحريف النصوص
    وتحميلها ما لا تحمل،

    وإضاعة السنن،
    والتغرير بالجهال،
    وإضاعة الأجيال،

    كل هذه الأمور
    من آثار التبرك المحرم
    المذموم.
    الحمد لله رب العالمين

  19. #159
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    أما وسائل مقاومة التبرك الممنوع،

    فمنها: نشر العلم،

    والدعوة إلى منهج الحق،

    وإزالة وسائل الغلو ومظاهر التبرك،

    وتحطيم كل وسيلة من هذه الوسائل [1].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور الجديع، ص 483-506،
    واقتضاء الصراط المستقيم، لابن تيمية، ص 795-802،
    وكتاب التوحيد، للعلامة الدكتور صالح الفوزان، ص 93.
    الحمد لله رب العالمين

  20. #160
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,545

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    قال العلامة السعدي رحمه الله
    في تعليقه على كتاب التوحيد:

    باب من تبرك بشجرة أو حجرة أو نحوهما:

    "أي فإن ذلك من الشرك ومن أعمال المشركين،

    فإن العلماء اتفقوا

    على أنه لا يُشرع التبرك

    بشيء من الأشجار،

    والأحجار، والبقع، والمشاهد وغيرها؛

    فإن هذا التبرك غلوٌّ فيها،

    وذلك يتدرج به إلى دعائها وعبادتها

    وهذا هو الشرك الأكبر

    كما تقدم انطباق الحديث عليه،

    وهذا عام في كل شيء

    حتى مقام إبراهيم،

    وحجرة النبي صلّى الله عليه وسلّم

    وصخرة بيت المقدس،

    وغيرها من البقع الفاضلة.


    وأما استلام الحجر الأسود وتقبيله،

    واستلام الركن اليماني من الكعبة المشرفة

    فهذا عبودية لله وتعظيم لله،

    وخضوع لعظمته،

    فهو روح التّعبُّد.

    فهذا تعظيم للخالق وتَعبُّدٌ له،

    وذلك تعظيم للمخلوق، وتألُّه له.


    والفرق بين الأمرين

    كالفرق بين الدعاء لله
    الذي هو إخلاصٌ وتوحيدٌ،

    والدعاء للمخلوق
    الذي هو شرك وتنديد" [1].

    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) القول السديد في مقاصد التوحيد، ص51.
    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •