نور السنة وظلمات البدعة - الصفحة 6
صفحة 6 من 11 الأولىالأولى 1234567891011 الأخيرةالأخيرة
النتائج 101 إلى 120 من 212

الموضوع: نور السنة وظلمات البدعة

  1. #101
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    خامساً:


    إحداث مثل هذه الموالد البدعية

    يُفهم منه

    أن الله تعالى لم يكمل الدين لهذه الأمة،
    فلا بد من تشريع ما
    يكمل به الدين!

    ويفهم منه
    أن الرسول صلّى الله عليه وسلّم
    لم يبلغ ما ينبغي للأمة


    حتى جاء هؤلاء المبتدعون المتأخرون
    فأحدثوا في شرع الله
    ما لم يأذن به سبحانه،

    زاعمين أن ذلك يقربهم إلى الله،

    وهذا بلا شك فيه خطر عظيم،
    واعتراض على الله عز وجل،
    وعلى رسوله صلّى الله عليه وسلّم.


    والله عز وجل قد أكملَ الدين
    وأتمَّ على عباده نعمته.
    الحمد لله رب العالمين

  2. #102
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    سادساً:

    صرح علماء الإسلام المحققون بإنكار الموالد،
    والتحذير منها

    عملاً بالنصوص من الكتاب والسنة،
    التي تحذر من البدع في الدين،
    وتأمر بإتباع النبي صلّى الله عليه وسلّم،
    وتحذر من مخالفته
    في القول وفي الفعل والعمل.
    الحمد لله رب العالمين

  3. #103
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    سابعاً:

    إن الاحتفال بالمولد
    لا يحقق
    محبة الرسول صلّى الله عليه وسلّم،


    وإنما يحقق ذلك :

    اتباعه،
    والعمل بسنته،
    وطاعته صلّى الله عليه وسلّم ،


    قال الله عز وجل:

    { قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ
    فَاتَّبِعُونِي

    يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ
    وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ

    وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }

    [آل عمران: 31].
    الحمد لله رب العالمين

  4. #104
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    ثامناً:


    الاحتفال بالمولد النبوي واتخاذه عيداً
    فيه تشبه باليهود والنصارى في أعيادهم،


    وقد نُهينا
    عن التشبه بهم،
    وتقليدهم [1].




    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: اقتضاء الصراط المستقيم لمخالفة أصحاب الجحيم، لابن تيمية، 2/614-615،
    وزاد المعاد، لابن القيم، 1/95.
    الحمد لله رب العالمين

  5. #105
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    تاسعاً:

    العاقل لا يغتر
    بكثرة من يحتفل بالمولد من الناس
    في سائر البلدان،

    فإن الحق لا يُعرف بكثرة العاملين،
    وإنما يُعرف بالأدلة الشرعية،

    قال الله سبحانه وتعالى:

    {وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ
    يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ}

    [الأنعام: 116]،


    وقال عز وجل:

    { وَمَا أَكْثَرُ النَّاسِ
    وَلَوْ حَرَصْتَ بِمُؤْمِنِينَ }

    [يوسف: 103]،


    وقال سبحانه:

    { وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ }

    [سبأ: 13].

    الحمد لله رب العالمين

  6. #106
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    عاشراً:


    القاعدة الشرعية:

    رد ما تنازع فيه الناس إلى كتاب الله تعالى

    وسنة رسوله صلّى الله عليه وسلّم


    كما قال الله عز وجل:

    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ
    أَطِيعُواْ اللّهَ
    وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ
    وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ

    فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ
    فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ

    إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ
    ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً }

    [ النساء: 59]،



    وقال عز وجل:

    { وما اختلفتم فيه من شيء
    فحُكْمُهُ إلى الله }

    [الشورى: 10]،


    ولا شك أن من رد الاحتفال بالمولد إلى الله ورسوله

    يجد أن الله يأمر باتباع النبي صلّى الله عليه وسلّم


    كما قال سبحانه:

    { وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ
    وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا }

    [الحشر: 7]،


    ويبين سبحانه وتعالى أنه قد أكمل الدين
    وأتمَّ النعمة على المؤمنين.


    ويجد أن النبي صلّى الله عليه وسلّم
    لم يأمر بالاحتفال بالمولد،
    ولم يفعله،
    ولم يفعله أصحابه،


    فعُلم بذلك أن الاحتفال بالمولد
    ليس من الدين،
    بل هو من البدع المحدثة.
    الحمد لله رب العالمين

  7. #107
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    الحادي عشر:

    إن المشروع للمسلم يوم الاثنين
    أن يصوم إذا أحب،

    لأن النبي صلّى الله عليه وسلّم
    سُئل عن صوم يوم الإثنين،

    فقال:
    ذاك يوم ولدت فيه،
    ويوم بعثت،
    أو أنزل عليَّ فيه ([1])،

    فالمشروع التأسي بالنبي صلّى الله عليه وسلّم
    في صيام يوم الإثنين،
    وعدم الاحتفال بالمولد.



    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) صحيح مسلم عن أبي قتادة رضي الله عنه، كتاب الصيام،
    باب استحباب صيام ثلاثة أيام من كل شهر، وصوم يوم عرفة وعاشوراء، والإثنين والخميس،
    2/819، برقم 1162.
    الحمد لله رب العالمين

  8. #108
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    الثاني عشر:

    عيد المولد النبوي لا يخلو
    من وقوع المنكرات والمفاسد غالباً،

    ويعرف ذلك من شاهد هذا الاحتفال
    ومن هذه المنكرات
    على سبيل المثال لا الحصر ما يأتي:

    1- أكثر القصائد والمدائح التي يتغنَّى بها أهل المولد
    لا تخلو
    من ألفاظ شركية،

    والغلو والإطراء
    الذي نهى عنه رسول الله
    صلّى الله عليه وسلّم،


    فقال:

    لا تطروني

    كما أطرت النصارى ابن مريم،

    فإنما أنا عبده،
    فقولوا:

    عبد الله ورسوله [1].


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) البخاري، كتاب الأنبياء، باب قوله تعالى:
    { وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ...} 4/171، برقم 3445.
    الحمد لله رب العالمين

  9. #109
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    2- يحصل في الاحتفالات بالموالد في الغالب
    بعض المحرمات الأخرى:

    كاختلاط الرجال بالنساء،

    واستعمال الأغاني والمعازف،

    وشرب المسكرات والمخدرات،

    وقد يحصل فيها الشرك الأكبر
    كالاستغاثة بالرسول صلّى الله عليه وسلّم،
    أو غيره من الأولياء،

    والاستهانة بكتاب الله عز وجل
    فيشرب الدخان في مجلس القرآن،

    ويحصل الإسراف والتبذير في الأموال،

    وإقامة حلقات الذكر المحرَّف
    في المساجد أيام الموالد
    مع ارتفاع أصوات المنشدين
    مع التصفيق القوي من رئيس الذاكرين،

    وكل ذلك غير مشروع
    بإجماع علماء أهل الحق [1].


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: الإبداع في مضار الابتداع، للشيخ علي محفوظ، ص 251-257.
    الحمد لله رب العالمين

  10. #110
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة


    3- يحصل عمل قبيح
    في الاحتفال بمولد النبي صلّى الله عليه وسلّم،

    وذلك يكون بقيام البعض
    عند ذكر ولادته صلّى الله عليه وسلّم إكراماً له وتعظيماً،
    لاعتقادهم أن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم
    يحضر المولد في مجلس احتفالهم؛
    ولهذا يقومون له محيين ومرحبين،

    فإن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم
    لا يخرج من قبره
    قبل يوم القيامة،
    ولا يتصل بأحد من الناس،
    ولا يحضر اجتماعهم،

    بل هو مقيم في قبره إلى يوم القيامة،
    وروحه في أعلا عليين
    عند ربه في دار الكرامة [1]،


    كما قال الله عز وجل:

    { ثُمَّ إِنَّكُمْ بَعْدَ ذَلِكَ لَمَيِّتُونَ،
    ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ تُبْعَثُونَ }

    [المؤمنون: 15-16]،


    وقال عليه الصلاة والسلام:

    أنا سيد ولد آدم يوم القيامة،

    وأول من ينشق عنه القبر،

    وأول شافع وأول مشفع[2]،

    فهذه الآية، والحديث الشريف
    وما جاء في هذا المعنى من الآيات والأحاديث

    كلها تدل على أن النبي صلّى الله عليه وسلّم
    وغيره من الأموات
    إنما يخرجون من قبورهم يوم القيامة.

    قال سماحة العلامة عبد العزيز بن عبد الله ابن باز
    [ رحمه الله تعالى ]:

    " وهذا أمر مجمع عليه
    بين علماء المسلمين،
    ليس فيه نزاع بينهم " [3].




    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) انظر: التحذير من البدع، لسماحة العلامة الإمام عبد العزيز بن عبد الله ابن باز، ص13.

    ([2]) مسلم، كتاب الفضائل، باب تفضيل نبينا محمد صلّى الله عليه وسلّم على جميع الخلائق، 4/1782، برقم 2278.

    ([3]) التحذير من البدع، ص14، وص7-14،
    وانظر: الإبداع في مضار الابتداع للشيخ علي محفوظ ص250-258،
    والتبرك: أنواعه وأحكامه، للدكتور ناصر بن عبد الرحمن الجديع، ص358-373،
    وتنبيه أولي الأبصار إلى كمال الدين وما في البدع من أخطار، ص228-250.
    الحمد لله رب العالمين

  11. #111
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    ثانياً:

    بدعة الاحتفال بأول ليلة جمعة
    من شهر رجب:


    الاحتفال بأول ليلة جمعة من شهر رجب
    بدعة منكرة،


    فقد ذكر الإمام أبو بكر الطرطوشي رحمه الله:
    أنه أخبره أبو محمد المقدسي فقال:

    "وأما صلاة رجب فلم تحدث عندنا في بيت المقدس
    إلا بعد سنة ثمانين وأربعمائة [480هـ]
    وما كنا رأيناها ولا سمعنا بها قبل ذلك" [1]،


    وقال الإمام أبو شامة رحمه الله:

    "وأما صلاة الرغائب فالمشهور بين الناس اليوم
    أنها هي التي تصلى بين العشائين
    ليلة أول جمعة من شهر رجب" [2]،

    وقال الحافظ ابن رجب رحمه الله:

    "فأما الصلاة فلم يصح في شهر رجب
    صلاة مخصوصة،
    تختص به،

    والأحاديث المروية في صلاة الرغائب
    في أول ليلة جمعة من شهر رجب
    كذبٌ وباطل لا تصح،

    وهذه الصلاة بدعة
    عند جمهور العلماء" [3]،


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) الحوادث والبدع، لأبي بكر الطرطوشي، ص267، برقم 238.
    ([2]) كتاب الباعث على إنكار البدع والحوادث، للإمام أبي شامة، ص138.
    ([3]) لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف، ص228.
    الحمد لله رب العالمين

  12. #112
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله:

    "لم يرد في فضل شهر رجب،
    ولا في صيامه،
    ولا في صيام شيء منه معيَّن،
    ولا في قيام ليلة مخصوصة فيه،
    حديث صحيح يصلح للحجة" [1]،

    ثم بيّن رحمه الله
    أن الأحاديث الواردة في فضل رجب
    أو فضل صيامه أو صيام شيء
    منه على قسمين:

    ضعيفة، وموضوعة [2]،


    ثم ذكر حديث صلاة الرغائب،

    وفيه:

    أنه يصوم أول خميس من رجب
    ثم يصلي بين العشائين ليلة الجمعة
    اثنتي عشرة ركعة
    يقرأ في كل ركعة بفاتحة الكتاب مرة،
    و{إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ} ثلاث مرات،
    و{قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ} اثنتي عشرة مرة،
    يفصل بين كل ركعتين بتسليمة،

    ثم ذكر كلاماً طويلاً في صفة التسبيح والاستغفار،
    والسجود، والصلاة على النبي صلّى الله عليه وسلّم،

    ثم بيّن بأن هذا الحديث موضوع مكذوب
    على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم،

    وبيّن أن من يصلِّيها يحتاج إلى أن يصوم،
    وربما كان النهار شديد الحر،
    فإذا صام لم يتمكن من الأكل حتى يصلي المغرب،
    ثم يقف في صلاته،
    ويقع في ذلك التسبيح الطويل، والسجود الطويل،
    فيتأذى غاية الأذى،

    وقال:

    "وإني لأغار لرمضان ولصلاة التراويح
    كيف زوحم بهذه،

    بل هذه عند العوام أعظم وأجل؛
    فإنه يحضرها من لا يحضر الجماعات" [3]،




    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) تبيين العجب بما ورد في شهر رجب، ص23.
    ([2]) انظر: تبيين العجب بما ورد في شهر رجب، ص23.
    ([3]) انظر: تبيين العجب بما ورد في شهر رجب، ص54.
    الحمد لله رب العالمين

  13. #113
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وقال الإمام ابن الصلاح رحمه الله،
    في صلاة الرغائب:

    "حديثها موضوع
    على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم،
    وهي بدعة
    حدثت بعد أربعمائة من الهجرة" [1]،


    وأفتى الإمام العز بن عبد السلام
    سنة سبع وثلاثين وستمائة [637هـ]

    أن صلاة الرغائب بدعة منكرة،
    وأن حديثها كذب
    على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم" [2].


    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) كتاب الباعث على إنكار البدع والحوادث، للإمام أبي شامة، ص145.
    ([2]) كتاب الباعث على إنكار البدع والحوادث، للإمام أبي شامة، ص 149.
    الحمد لله رب العالمين

  14. #114
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    وأختم كلام الأئمة
    بتلخيص لكلام الإمام أبي شامة
    في بطلان صلاة الرغائب ومفاسدها،
    فقد بيَّن رحمه الله ذلك على النحو الآتي:

    1- مما يدل على ابتداع هذه الصلاة
    أن العلماء الذين هم أعلام الدين وأئمة المسلمين:
    من الصحابة، والتابعين،
    وتابعي التابعين،
    وغيرهم ممّن دوَّن الكتب في الشريعة
    مع شدة حرصهم
    على تعليم الناس الفرائض والسنن

    لم ينقل عن واحد منهم
    أنه ذكر هذه الصلاة،
    ولا دوّنها في كتابه،
    ولا تعرض لها في مجلسه،

    والعادة تحيل أن تكون هذه سنة
    وتغيب عن هؤلاء الأعلام.
    الحمد لله رب العالمين

  15. #115
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة


    2- هذه الصلاة مخالفة للشرع
    من وجوهٍ ثلاثة:

    الوجه الأول:

    مخالفة لحديث أبي هريرة رضي الله عنه
    عن النبي صلّى الله عليه وسلّم أنه قال:

    لا تخصوا ليلة الجمعة بقيام من بين الليالي،

    ولا تخصوا يوم الجمعة بصيام من بين الأيام،

    إلا أن يكون في صوم يصومه أحدكم[1]،

    فلا يجوز أن تخص ليلة الجمعة
    بصلاة زائدة على سائر الليالي
    لهذا الحديث [2]،

    وهذا يعم أول ليلة جمعة من رجب وغيرها.





    ~~~~~~~~~~~~~~
    ([1]) متفق عليه: البخاري، كتاب الصوم، باب صوم يوم الجمعة، 2/303، برقم 1985،
    ومسلم، كتاب الصيام، باب كراهة صوم يوم الجمعة منفرداً، 2/801، برقم 1144.

    ([2]) انظر: كتاب الباعث على إنكار البدع، لأبي شامة، ص 156.
    الحمد لله رب العالمين

  16. #116
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    الوجه الثاني:

    صلاة رجب وشعبان صلاتا بدعة

    قد كُذِبَ فيهما على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم،

    بوضع ما ليس من حديثه،

    وكُذِبَ على الله
    بالتقدير عليه في جزاء الأعمال
    ما لم يُنَزِّل به سلطاناً،

    فمن الغيرة لله ولرسوله صلّى الله عليه وسلّم

    تعطيل ما كُذِبَ فيه
    على الله ورسوله صلّى الله عليه وسلّم
    وهجره واستقباحه،
    وتنفير الناس عنه؛

    فإنه يلزم من الموافقة على ذلك مفاسد هي:



    الحمد لله رب العالمين

  17. #117
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    المفسدة الأولى:

    اعتماد العوام على ما جاء في فضلها وتكفيرها
    فيحمل كثيراً منهم
    على أمرين:

    أحدهما: التفريط في الفرائض.

    والثاني: الانهماك في المعاصي،

    وينتظرون مجيء هذه الليلة
    ويصلون هذه الصلاة
    فيرون ما فعلوه مجزئاً عما تركوه
    وماحياً ما ارتكبوه،

    فعاد ما ظنه واضع الحديث
    في صلاة الرغائب
    حاملاً على مزيد الطاعات:

    مكثراً من مزيد ارتكاب المعاصي والمنكرات .
    الحمد لله رب العالمين

  18. #118
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    المفسدة الثانية:


    إن فعل البدع مما يغري المبتدعين
    في إضلال الناس
    إذا رأوا رواج ما وضعوه وانهماك الناس عليه،
    فينقلونهم من بدعة إلى بدعة،


    أما ترك البدع
    ففيه زجر للمبتدعين والواضعين
    عن وضع البدع.
    الحمد لله رب العالمين

  19. #119
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    المفسدة الثالثة:

    إن الرجل العالم إذا فعل هذه البدعة
    كان موهماً للعامة أنها من السنن

    فيكون كاذباً
    على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم
    بلسان الحال،

    ولسان الحال قد يقوم مقام لسان المقال،
    وأكثر ما أُوتي الناس في البدع بهذا السبب.
    الحمد لله رب العالمين

  20. #120
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,412

    افتراضي رد: نور السنة وظلمات البدعة

    المفسدة الرابعة:


    إن العالم إذا صلى هذه الصلاة المبتدعة
    كان متسبباً إلى أن تكذب العامة
    على رسول الله صلّى الله عليه وسلّم،
    فيقولون هذه سنة من السنن.
    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •