بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار - الصفحة 13
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

صفحة 13 من 24 الأولىالأولى ... 34567891011121314151617181920212223 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 241 إلى 260 من 480
84اعجابات

الموضوع: بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار

  1. #241
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 61 )

    واعلم أن الإحسان المأمور به
    نوعان:

    أحدهما: واجب،
    وهو الإنصاف،
    والقيام بما يجب عليك للخلق
    بحسب ما توجه عليك من الحقوق.


    والثاني: إحسان مستحب.
    وهو ما زاد على ذلك من بذل نفع بدني،
    أو مالي، أو علمي،
    أو توجيه لخير ديني،
    أو مصلحة دنيوية،


    فكل معروف صدقة،
    وكل ما أدخل السرور على الخلق
    صدقة وإحسان.

    وكل ما أزال عنهم ما يكرهون.
    ودفع عنهم ما لا يرتضون من قليل أو كثير،
    فهو صدقة وإحسان.

    ولما ذكر النبي صلى الله عليه وسلم
    قصة البغيّ التي سقت الكلب الشديد العطش
    بخفيها من البئر،
    وأن الله شكر لها وغفر لها.

    قالوا لرسول الله صلى الله عليه وسلم :
    "إن لنا في البهائم أجراً ؟

    قال:
    في كل كبد حَرَّى أجر".
    الحمد لله رب العالمين

  2. #242
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 61 )

    فالإحسان

    هو بذل جميع المنافع من أي نوع كان،
    لأي مخلوق يكون،

    ولكنه يتفاوت
    بتفاوت المحسَن إليهم،
    وحقهم ومقامهم،
    وبحسب الإحسان،
    وعظم موقعه،
    وعظيم نفعه،
    وبحسب إيمان المحسن وإخلاصه،
    والسبب الداعي له إلى ذلك.


    ومن أجَلِّ أنواع الإحسان:

    الإحسان إلى من أساء إليك بقول أو فعل.

    قال تعالى:
    { ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ
    فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ
    كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ ،
    وَمَا يُلَقَّاهَا إِلا الَّذِينَ صَبَرُوا
    وَمَا يُلَقَّاهَا إِلا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ }(1)

    { هَلْ جَزَاء الإِحْسَانِ إِلا الإِحْسَانُ }(2)،

    { لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ }(3)،

    { لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ }(4)،

    { إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ }(5)

    أي: المحسنين في عبادة الله،
    المحسنين إلى عباد الله.



    ******************
    (1) سورة فصلت – الآيتان 34 ، 35.
    (2) سورة الرحمن – آية 60 .
    (3) سورة يونس – آية 26 .
    (4) سورة الزمر – آية 10 .
    (5) سورة الأعراف – آية 56 .
    الحمد لله رب العالمين

  3. #243
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 61 )

    والله تعالى يوجب على عباده العدل من الإحسان،
    ويندبهم إلى زيادة الفضل منه.

    وقال تعالى في المعاملة:
    { وَلاَ تَنسَوُاْ الْفَضْلَ بَيْنَكُمْ }(1)

    أي: اجعلوا للفضل والإحسان
    موضعاً من معاملاتكم.
    ولا تستقصوا في جميع الحقوق،
    بل يَسِّروا ولا تعسروا،
    وتسامحوا في البيع والشراء،
    والقضاء والاقتضاء.

    ومن ألزم نفسه هذا المعروف،
    نال خيراً كثيراً،
    وإحساناً كبيراً.


    والله أعلم.

    ******************
    (1) سورة البقرة – آية 237 .
    الحمد لله رب العالمين

  4. #244
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي رد: بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار

    الحديث الثاني والستون

    عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال:

    "حرَّم رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم خيبر
    الحُمُر الإنسية،
    ولُحومَ البغال،
    وكلَّ ذي ناب من السباع،
    وكلَّ ذي مخلب من الطير"

    رواه الترمذي.

    الأصل في جميع الأطعمة الحلّ؛

    فإن الله أحل لعباده ما أخرجته الأرض
    من حبوب وثمار ونبات متنوع،

    وأحل لحم حيوانات البحر كلها:
    حيها وميتها.

    وأما حيوانات البر:
    فأباح منها جميع الطيبات،
    كالأنعام الثمانية وغيرها،
    والصيود الوحشية من طيور وغيرها.

    وإنما حرَّم من هذا النوع الخبائث،
    وجعل لذلك حداً وفاصلاً.
    وربما عين بعض المحرمات،
    كما عين في هذا الحديث
    الحمر الأهلية،
    والبغال وحرمها.

    وقال:
    "إنها رِجْس".
    الحمد لله رب العالمين

  5. #245
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 62 )

    وأما الحُمُر الوحشية:
    فإنها حلال،

    وكذلك
    حرم ذوات الأنياب من السباع،
    كالذئب والأسد والنمر والثعلب والكلب ونحوها،

    وكل ذي مخلب من الطير
    يصيد بمخلبه،
    كالصقر والباشق ونحوهما.


    وما نهي عن قتله كالصُّرد،
    أو أمر بقتله كالغراب ونحوها:
    فإنها محرمة.


    وما كان خبيثاً،
    كالحيات والعقارب والفئران
    وأنواع الحشرات


    وكذلك
    ما مات حتف أنفه من الحيوانات المباحة،
    أو ذكِّي ذكاة غير شرعية:
    فإنه محرم.

    والله أعلم.
    الحمد لله رب العالمين

  6. #246
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي رد: بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار

    الحديث الثالث والستون

    عن ابن عباس رضي الله عنهما قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    " لعن الله المتشبهين من الرجال بالنساء،
    والمتشبهات من النساء بالرجال
    "

    رواه البخاري.



    الأصل في جميع الأمور العادية الإباحة،

    فلا يحرم منها إلا ما حرمه الله ورسوله،

    إما لذاته كالمغصوب،
    وما خبث مكسبه في حق الرجال والنساء.
    وإما لتخصيص الحل بأحد الصنفين،

    كما أباح الشارع لباس الذهب والفضة والحرير للنساء،
    وحرمه على الرجال.

    وأما تحريم الشارع تشبُّه الرجال بالنساء،
    والنساء بالرجال،

    فهو عام في اللباس، والكلام،
    وجميع الأحوال.
    الحمد لله رب العالمين

  7. #247
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 63 )

    فالأمور ثلاثة أقسام:

    قسم مشترك بين الرجال والنساء
    من أصناف اللباس وغيره،
    فهذا جائز للنوعين؛
    لأن الأصل الإباحة.
    ولا تشبه فيه.

    وقسم مختص بالرجال،
    فلا يحل للنساء.

    وقسم مختص بالنساء،
    فلا يحل للرجال.


    ومن الحكمة في النهي عن التشبه:

    أن الله تعالى جعل للرجال على النساء درجة،
    وجعلهم قَوّامين على النساء،
    وميزهم بأمور قَدَرية،
    وأمور شرعية
    فقيام هذا التمييز
    وثبوت فضيلة الرجال على النساء،
    مقصود شرعاً وعقلاً.

    فتشبُّه الرجال بالنساء يهبط بهم
    عن هذه الدرجة الرفيعة.
    وتشبه النساء بالرجال يبطل التمييز.


    الحمد لله رب العالمين

  8. #248
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 63 )

    وأيضاً،

    فتشبه الرجال بالنساء بالكلام واللباس
    ونحو ذلك:

    من أسباب التخنث، وسقوط الأخلاق،
    ورغبة المتشبه بالنساء في الاختلاط بهن،
    الذي يخشى منه المحذور.
    وكذلك بالعكس.


    وهذه المعاني الشرعية،
    وحفظ مراتب الرجال ومراتب النساء،
    وتنـزيل كل منهم منزلته
    التي أنزله الله بها،
    مستحسن عقلاً،
    كما أنه مستحسن شرعاً.

    الحمد لله رب العالمين

  9. #249
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 63 )

    وإذا أردت أن تعرف ضرر التشبه التام،
    وعدم اعتبار المنازل،

    فانظر في هذا العصر إلى الاختلاط الساقط
    الذي ذهبت معه الغيرة الدينية،
    والمروءة الإنسانية،
    والأخلاق الحميدة،
    وحَلَّ محله ضد ذلك من كل خلق رذيل.


    ويشبه هذا أو هو أشد منه
    تشبه المسلمين بالكفار
    في أمورهم المختصة بهم.

    فإنه صلى الله عليه وسلم قال:
    "من تشبه بقوم فهو منهم"

    فإن التشبه الظاهر يدعو إلى التشبه الباطن،
    والوسائُل والذرائع إلى الشرور
    قصد الشارع حَسْمها
    من كل وجه.
    الحمد لله رب العالمين

  10. #250
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي رد: بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار

    الحديث الرابع والستون

    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    "ما أنزل الله دَاءً
    إلا أنزل له شفاءً"

    رواه البخاري.

    الإنزال هنا بمعنى: التقدير.


    ففي هذا الحديث:

    إثبات القضاء والقدر. وإثبات الأسباب.

    وقد تقدم أن هذا الأصل العظيم ثابت بالكتاب والسنة.
    ويؤيده العقل والفطرة.

    فالمنافع الدينية والدنيوية والمضار
    كلها بقضاء الله وتقديره.
    قد أحاط بها علماً.
    وجرى بها قلمه.
    ونفذت بها مشيئته.
    ويَسَّر العبادَ لفعل الأسباب
    التي توصلهم إلى المنافع والمضار.


    فكلٌّ مُيَسَّرٌ لما خلق له:
    من مصالح الدين والدنيا،
    ومضارهما.

    والسعيد من يَسَّره الله لأيسر الأمور،
    وأقربها إلى رضوان الله،
    وأصلحها لدينه ودنياه.


    والشقي من انعكس عليه الأمر.
    الحمد لله رب العالمين

  11. #251
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 64 )

    وعموم هذا الحديث يقتضي:

    أن جميع الأمراض الباطنة والظاهرة
    لها أدوية تقاومها،
    تدفع ما لم ينزل،
    وترفع ما نزل بالكلية،
    أو تخففه.

    وفي هذا:
    الترغيب في تعلم طب الأبدان،
    كما يتعلم طب القلوب،
    وأن ذلك من جملة الأسباب النافعة.

    وجميع أصول الطب وتفاصيله،
    شرح لهذا الحديث.

    لأن الشارع أخبرنا أن جميع الأدواء لها أدوية.
    فينبغي لنا أن نسعى إلى تعلمها،
    وبعد ذلك إلى العمل بها وتنفيذها.

    وقد كان يظن كثير من الناس
    أن بعض الأمراض ليس له دواء،
    كالسل ونحوه.
    وعندما ارتقى علم الطب،
    ووصل الناس إلى ما وصلوا إليه من علمه،

    عرف الناس مصداق هذا الحديث،
    وأنه على عمومه.
    الحمد لله رب العالمين

  12. #252
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 64 )

    وأصول الطب:

    تدبير الغذاء،
    بأن لا يأكل حتى تصدق الشهوة
    وينهضم الطعام السابق انهضاماً تاماً،
    ويتحرى الأنفع من الأغذية،
    وذلك بحسب حالة الأقطار والأشخاص والأحوال.

    ولا يمتلئ من الطعام امتلاء يضره مزاولته،
    والسعي في تهضيمه،

    بل الميزان قوله تعالى:
    { وكُلُواْ وَاشْرَبُواْ وَلاَ تُسْرِفُواْ }(1)


    ويستعمل الحِمْية
    عن جميع المؤذيات في مقدارها،
    أو في ذاتها،
    أو في وقتها.

    ثم إن أمكن الاستفراغ،
    وحصل به المقصود،
    من دون مباشرة الأدوية:
    فهو الأولى والأنفع.

    فإن اضطر إلى الدواء:
    استعمله بمقدار.
    وينبغي أن لا يتولى ذلك
    إلا عارف وطبيب حاذق.

    ******************
    (1) سورة الأعراف – آية 31 .
    الحمد لله رب العالمين

  13. #253
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 64 )

    واعلم أن طيب الهواء،
    ونظافة البدن والثياب،
    والبعد عن الروائح الخبيثة،
    خير عون على الصحة.

    وكذلك الرياضة المتوسطة.
    فإنها تقوي الأعضاء والأعصاب والأوتار،
    وتزيل الفضلات،
    وتهضم الأغذية الثقيلة،


    وتفاصيل الطب معروفة عند الأطباء.
    ولكن هذه الأصول التي ذكرناها
    يحتاج إليها كل أحد.
    الحمد لله رب العالمين

  14. #254
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 64 )

    وصحّ عنه صلى الله عليه وسلم :
    "الشفاء في ثلاث:
    شَرْطة مِحْجَم،
    أو شربة عسل،
    أو كَيَّة بنار،

    وفي الحبة السوداء
    شفاء من كل داء".

    "العود الهندي فيه سبعة أشْفِية".

    "يُسَعَّط من العُذرة،
    ويُلَدُّ من ذات الجنب"،

    "الحمى من فيح جهنم،
    فأبردوها بالماء"،

    "رخص في الرُّقية من العين والحُمَّة والنملة"،

    "وإذا استُغسِلتم من العين فاغسلوا"،

    "ونهى عن الدواء الخبيث"،

    "وأمر بخضاب الرجلين لوجعهما".
    الحمد لله رب العالمين

  15. #255
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي رد: بهجة قلوب الأبرار وقرة عيون الأخيار في شرح جوامع الأخبار

    الحديث الخامس والستون

    عن أبي قتادة رضي الله عنه قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    "الرؤيا الصالحة من الله.
    والحُلْم من الشيطان.

    فإذا رأى أحدُكم ما يحب
    فلا يحدث به إلا من يحب.

    وإذا رأى ما يكره
    فليتعوَّذ بالله من شرها
    ومن شر الشيطان.
    ولْيَتْفُلْ ثلاثاً،

    ولا يحدث بها أحداً،
    فإنها لن تضره"

    متفق عليه.

    أخبر صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث:
    أن الرؤيا الصالحة من الله،
    أي: السالمة من تخليط الشيطان وتشويشه.

    وذلك لأن الإنسان إذا نام خرجت روحه.
    وحصل لها بعض التجرد
    الذي تتهيأ به لكثير من العلوم والمعارف.
    وتلطفت مع ما يلهمها الله،
    ويلقيه إليها الملك في منامها.

    فتتنبه وقد تجلت لها أمور
    كانت قبل ذلك مجهولة،
    أو ذكرت أموراً قد غفلت عنها،
    أو تنبهت لأحوال ينفعها معرفتها،
    أو العمل بها،
    أو حَذِرَتْ مضار دينية أو دنيوية
    لم تكن لها على بال،

    أو اتعظت ورغبت ورهبت
    عن أعمال قد تلبست بها،
    أو هي بصدد ذلك،

    أو انتبهت لبعض الأعيان الجزئية
    لإدخالها في الأحكام الشرعية.

    الحمد لله رب العالمين

  16. #256
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 65 )

    فكل هذه الأمور علامة على الرؤيا الصالحة،
    التي هي جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة.
    وما كان من النبوة
    فهو لا يكذب.


    فانظر إلى رؤيا النبي صلى الله عليه وسلم
    في قوله تعالى:
    { إِذْ يُرِيكَهُمُ اللّهُ فِي مَنَامِكَ قَلِيلاً
    وَلَوْ أَرَاكَهُمْ كَثِيرًا
    لَّفَشِلْتُمْ وَلَتَنَازَعْتُ مْ فِي الأَمْرِ
    وَلَـكِنَّ اللّهَ سَلَّمَ
    إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ }(1)

    كما حصل بها
    من منافع واندفع من مضار.


    وكذلك قوله تعالى :

    { لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ
    لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِن شَاء اللَّهُ
    آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ
    لا تَخَافُونَ
    فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا
    فَجَعَلَ مِن دُونِ ذَلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا }(2)


    كم حصل بها من زيادة إيمان.
    وتم بها من كمال إيقان.
    وكانت من آيات الله العظيمة.

    ******************
    (1) سورة الأنفال – آية 43 .
    (2) سورة الفتح – آية 27 .
    الحمد لله رب العالمين

  17. #257
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 65 )

    وانظر إلى رؤيا ملك مصر،
    وتأويل يوسف الصديق لها،
    وكما تولَّى التأويل
    فقد ولاَّه الله ما احتوت عليه من التدبير.

    فحصل بذلك خيرات كثيرة،
    ونعم غزيرة،
    واندفع بها ضرورات وحاجات.
    ورفع الله بها يوسف فوق العباد درجات.


    وتأمل رؤيا عبد الله بن زيد وعمر بن الخطاب
    رضي الله عنهما
    الأذان والإقامة،
    وكيف صارت سبباً لشرع هذه الشعيرة العظيمة
    التي هي من أعظم الشعائر الدينية.


    ومرائي الأنبياء والأولياء والصالحين
    بل وعموم المؤمنين وغيرهم
    معروفة مشهورة،

    لا يحصى ما اشتملت عليه
    من المنافع المهمة والثمرات الطيبة.
    وهي من جملة نعم الله على عباده،
    ومن بشارات المؤمنين،
    وتنبيهات الغافلين،
    وتذكيره للمعرضين،
    وإقامة الحجة على المعاندين.

    الحمد لله رب العالمين

  18. #258
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 65 )

    وأما الحُلْم الذي هو أضغاث أحلام،
    فإنما هو من تخليط الشيطان على روح الإنسان،
    وتشويشه عليها وإفزاعها،
    وجلب الأمور التي تكسبها الهم والغم،
    أو توجب لها الفرح والمرح والبطر،
    أو تزعجها للشر والفساد والحرص الضار.

    فأمر النبي صلى الله عليه وسلم
    عند ذلك أن يأخذ العبد في الأسباب
    التي تدفع شره

    بأن لا يحدِّث به أحداً.
    فإن ذلك سبب لبطلانه واضمحلاله،

    وأن يَتْفُل عن شماله ثلاث مرات.
    وأن يتعوذ بالله من الشيطان الرجيم،
    الذي هو سبب هذا الحلم والدافع له،

    وليطمئن قلبه عند ذلك أنه لا يضره،
    مصداقاً لقول رسوله،
    وثقة بنجاح الأسباب الدافعة له.
    الحمد لله رب العالمين

  19. #259
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 65 )

    وأما الرؤيا الصالحة،

    فينبغي أن يحمد الله عليها،
    ويسأله تحقيقها،
    ويحدث بها من يحب ويعلم منه المودة،
    ليُسرّ لسروره،
    ويدعو له في ذلك.

    ولا يحدث بها من لا يحب،
    لئلا يشوش عليه بتأويل يوافق هواه،
    أو يسعى حسداً منه
    في إزالة النعمة عنه.


    ولهذا لما رأى يوسف الشمس والقمر
    والكواكب الأحد عشر ساجدين له.
    وحدث بها أباه قال له:

    { يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ
    فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْدًا
    إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوٌّ مُّبِينٌ }(1)

    ولهذا كان كَتْم النعم عن الأعداء
    مع الإمكان أولى،
    إلا إذا كان في ذلك مصلحة راجحة.



    ******************
    (1) سورة يوسف – آية 5.
    الحمد لله رب العالمين

  20. #260
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    المشاركات
    13,543

    افتراضي الحديث ( 65 )

    واعلم أن الرؤيا الصادقة
    تارة يراها العبد على صورتها الخارجية،
    كما في رؤيا الأذان وغيرها،

    وتارة يضرب له فيها أمثال محسوسة،
    ليعتبر بها الأمور المعقولة،
    أو المحسوسة التي تشبهها،
    كرؤيا ملك مصر ونحوها.

    وهي تختلف
    باختلاف الرائي والوقت والعادة،
    وتنوع الأحوال.
    الحمد لله رب العالمين

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •