بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


وسائل للدعوة لإمام مسجد في بيئة مثقفين ودكاترة ...!؟
منقول من صيد الفوائد


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
هذه مشكلة لإمام مسجد لسكن دكاترة ومثقفين :
أعزائي أخوكم إما م مسجد بحي سكني يسكن فيه مجموعة كبيرة من الأطباء والدكاترة في غير العلوم الشرعية ولا شك أن فترة الشهر الكريم القادمة فرصة سانحة لدعوة هؤلاء وغيرهم ، أريد منكم يا شباب فكروا معي كيف يمكن أن ندعوا هؤلاء وماهي البرامج التعليمية الناجحة فمثلا اعتدنا كل رمضان أن نوز ع عليهم مسابقة هادفة فيا ترى ما هو الشريط الذي سوف نضع عليه السؤال هذا العام علما أن هذا المجتمع مجتمع مثقف جدا ويكثر فيه منكرات كشف الوجوه وعدم الحجاب وما يمكن أن ينقله السفر إلى بلاد الغرب والعيش في أحضان الغرب من بلاء فالرجاء ياشباب عجلوا ولكم من الله الثواب والأجر والدال على الخير كفاعله

إمام المسجد ..

الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي الفاضل ..
شكر الله لك اهتمامك بدعوة هذه الفئة المسلمة المثقفة ..
وأقترح لك التالي :
1- لما كانت هذه الفئة مثقفة ومتأثرة بالغرب كان لزاما بالبدء بالبعد عن الصدام مع هذه الفئة بالإنكار عليها أخطاءها.. بل محاولة البدء بكسب الدكاترة والمثقفين .. عن طريق الاتصال بهم واستشارتهم الاستشارة الشخصية في أمور المسجد والخطب والكلمات (استشارة الشخص المقدر لهم والمهتم برأيهم لا استشارة الشخص عديم الفهم أو العلم)..
وكسبهم من خلال الكلمة الطيبة والصادقة والحب سيكون له الأثر الأكبر في إزالة حاجز الكبر عند البعض .. حيث أن الثقافة في بعض الأحيان تكون سببا في ضرر صاحبها إذا كان فيه كبر .. فمن السهل على مثل هذه الفئة البحث عن أصحاب الفتاوى الشاذة لدعم رأيه ..

2- نشر الوعي الإيماني بينهم من خلال الكلمات الوعظية وكلمات ما بين التراويح وما بعد الصلاة ودعوة الوعاظ .. وإقامة حلق تصحيح القراءة للقرآن الكريم للكبار .. وإقامة الإفطار الأسبوعي لهم في مكتبة المسجد أو الخيمة أو المسجد..

3- الدعوة من خلال البرامج المنوعة والكلمات والنشرات المعلقة والموزعة ونشر الشريط والدعوة إلى شراء بعض الكتب والأشرطة والفيديو والدعوة إلى مشاهدة بعض البرامج للعلماء في الفضائيات كالشيخ سفر في المجد أو غيره .. والسفر مع عدد قليل للعمرة .. وغير ذلك ..
وبرامج الدعوة كثيرة ومنوعة يمكن للداعية اختيار ما يناسب منها.

4- المثقفون يحتاجون لصاحب علم وقابليه للتخاطب معهم .. فلا يمكن أن يكسبهم شخص يرون فيه الجهل .. بل على الداعية في هذه المنطقة بذل الجهد في طلب العلم دائما .. ومحاولة إيصاله لهم بالطريقة اللطيفة والمؤثرة..

5- الخطوة التي بعدها ربطهم بالدعوة وجعلهم هم الذين يقومون بالعمل الدعوي ومساعدتك فيه .. حتى تتلبس نفوسهم بحب الدين والدعوة إليه .. ويمكن أن تكون البرامج التي يقومون بها على قدراتهم مثل الإعلانات عن المحاضرات في المنطقة و توزيع الأشرطة وعمل اللوحات أو غير ذلك ..

6- البدء بالتفكير بعمل مدرسة مصغرة لتحفيظ القرآن الكريم للنساء .. ويتخلل برامجها القرآنية بعض البرامج الدعوية..

7- استغلال رمضان في عمل مسابقات للشريط أو الكتاب .. وبعضها يكون عن رمضان والبعض الآخر للتوعية الشرعية أو التربوية والبعض لعلاج المشكلات .. ويمكن عمل مسابقة على كتاب المقدم (عودة الحجاب) أو غير ذلك..
يمكن الاستفادة من بعض الأشرطة التربوية والتي يمكنها أن تزيد من قدرة الآباء من توجيه أبناءهم .. كأشرطة الدكتور الصغير وشريط أساليب وأفكار في تربية الصغار أو غيرها ..

8- استشارة المقربين لك في المنطقة حيث أنكم أدرى الناس بوضع المنطقة التي تدعو فيها .

9- الدعاء ثم الدعاء ثم الدعاء والتوكل على الله بعد الدعاء والعمل المتواصل والدؤوب من غير كلل ولا صدام سيجعل هناك قاعدة من المدعوين الذين سيقومون بالاحتساب عنك في المنكرات والتوجيه ..

أخوك أبوأحمد

**********
.. و إضافة من سيف الإسلام - التبيان :
ولا ننس أن هذه الطبقة المثقفة تهتم بالقرآءة وهذا يحتاج منا إلى أمرين :
1/ توفير مكتبة مناسبة للإستعارة .
2/ نوعية الكتب يراعى فيها التناسب الفكري والعقلي لهذه الفئة فليس ما يقبله
ويرضى به الآخرون ترضى به .

أيضاً استضافة من الفضلاء المشايخ والدكاترة ممن يجيدون التخاطب ومحاورة هذه الفئة .

أيضاً عدم التركيز مع هذه الفئة على فتاوى علمائنا فقد لا يقبلون ويرون أن هناك علماء آخرون لهم أراء أخرى واجتهادات .. لكن يركز على الدليل فالدليل حجة ..

**********
مشاركة من الأخ محب العلماء - التبيان:
( المراسلة ) فمراسلة هذه الفئة قد يكون أفضل من المواجهة ..ففي الرسالة تكتب ما تريد وتختار الأسلوب المناسب ، بينما المواجهة قد تفسد أحيانا
إذا كان الأمر يتعلق بمنكر مثلاً .

( الهدية المختارة بعناية ) فهناك مشكلات عند هذه الفئة قد لا توجد عند غيرها
وعلاجها يحتاج إلى أسلوب معين منها الهدية ( كتاب أو شريط للأطفال مثلاً)

( المسابقات ) التي تعد لتتناسب وهذه الفئة من أجل الوصول إلى تغيير القناعات ببعض الأمور أو تأصيل بعض المفاهيم وتصحيحها.

(سؤال الأسبوع ) وممكن عن طريقه تحقيق بعض الأهداف ، وأيضاً الجائزة تختار
لتحقق الأهداف وتعطى بطريقة الفائز وأن الفائز غير مقصود بها .


**********
مشاركة من الأخ المربي - التبيان ..
وأضف أنه من الاهمية الاهتمام بالجانب العقلي والاقناع بأدله حياتية ملموسة وهذا ما يتوفر في بيان الاعجاز العلمي في جوانبه المتعددة فقد لاحظت أنهم يروق لهم هذا الجانب وينصتون له .
وكذلك مثل أسلوب فضيلة الشيخ سعيد مسفر القحطاني وفضيلة الشيخ المنجد
وينزعجون من المواعظ التي فيها بكاء .

والعناية بجانب التعامل والاخلاق والآداب فهو عندهم غاية في الاهمية وعلى أساسة يصنفون الناس فيتقبلون البعض ويرفضون البعض الآخر بناءً عليه .

وتحتاج إلى جانب الهدوء والاتزان والصبر والتحمل والاحسان بدون انتظار الشكر والجزاء هذا في الغالب .

عادة ما تكون هذه الطبقة منشغلة في العمل الرسمي كثيرا على حساب الاهتمام بتربية الاطفال وعندما يجدون من يعتني بعم نيابة عنهم يفرحون لذلك ويتلقى التقدير والدعم فتكوين حلقة تحفيظ وبرامج خاصة بالطفل من المشاريع الناجحة في تقديري .

في الدروس الملقاة في المسجد وغيره من الانشطة يحبذ أن تكون في جانب تصحيح المفاهيم وتكوين مفاهيم جديدة صحيحة نقية لأن الاعلام هو المائدة الرئيسية لهذه الطبقة . اهـ.


*****
والله الموفق
ولا حول ولا قوة إلا بالله
نحبكم في الله
والحمد لله