هل جماعة التبليغ من أهل السنة ؟
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: هل جماعة التبليغ من أهل السنة ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2008
    المشاركات
    17

    افتراضي هل جماعة التبليغ من أهل السنة ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,
    سؤالي هو : هل جماعة التبليغ من أهل السنة ؟
    لا أريد كلاما دون توثيق
    وجزاكم الله خيرا
    أبو فهد

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,645

    افتراضي رد: سؤال لأهل الاختصاص ؟

    جماعة الإخوان وجماعة التبليغ هل هما من أهل السنة؟
    أخ يسأل عن بعض الجماعات الإسلامية، مثل جماعة التبليغ وجماعة الإخوان المسلمين، ويقول: هل هؤلاء من أهل السنة والجماعة؟

    اجاب العلامة ابن باز رحمه الله

    كلهم عندهم نقص، جماعة التبليغ وجماعة الإخوان المسلمين، يجب أن يحاسبوا أنفسهم وأن يستقيموا على الحق، وأن ينفذوا ما دل عليه الكتاب والسنة، في توحيد الله والإخلاص له، والإيـمان به واتباع شريعته، وعلى الإخوان المسلمين وفقهم الله أن يحاسبوا أنفسهم وأن يحكموا شرع الله فيما بينهم، وأن يستقيموا على دين الله: قولاً وعملاً وعقيدة، وأن يحذروا مخالفة أمره أينما كانوا، وعلى جماعة التبليغ أيضاً أن يحذروا ما كان يفعله أسلافهم من تعظيم القبور، والبناء عليها أو جعلها في المساجد أو دعائها والاستغاثة بها، كل هذا من المنكرات، والاستغاثة بها من الشرك الأكبر، فعليهم أن يحذروا ذلك، لهم نشاط في الدعوة إلى الله، وكثير منهم ينفع الله به الناس، لكن عند أسلافهم عقيدة غير صالحة، فيجب على الخلف أن يتطهروا منها، وأن يحذروا العقيدة الرديئة وأن يستقيموا على توحيد الله حتى ينفع الله بهم وبجهادهم.
    المصدرموقع ابن باز
    ولعل سؤالك يتضح اكثر من خلال الفتوى التالية
    قال العلامة الحوالي حفظه الله عن الاشاعرة
    : إن مصطلح أهل السنة والجماعة يطلق ويراد به معنيان:
    [أ] المعنى الأعم: وهو ما يقابل الشيعة ، فيقال: المنتسبون للإسلام قسمان: أهل السنة والشيعة ،
    مثلما عَنْوَنَ شَيْخ الإِسْلامِ كتابه في الرد على الرافضي "منهاج السنة "، وفيه بيَّن هذين المعنيين، . وصرح أن ما ذهبت إليه الطوائف المبتدعة [هي] من أهل السنة بالمعنى [الأعم].
    وهذا المعنى يدخل فيه كل من سوى الشيعة كـالأشاعرة ، لاسيما والأشاعرة فيما يتعلق بموضوع الصحابة والخلفاء متفقون مع أهل السنة ، وهي نقطة الاتفاق المنهجية الوحيدة كما سيأتي.
    [ب] المعنى الأخص: وهو ما يقابل المبتدعة وأهل الأهواء وهو الأكثر استعمالاً وعليه كتب الجرح والتعديل، فإذا قالوا عن الرجل: إنه صاحب سنة أو كان سنياً أو من أهل السنة ونحوها، فالمراد أنه ليس من إحدى الطوائف البدعية كـالخوارج والمعتزلة والشيعة ، وليس صاحب كلام وهوى.
    وهذا المعنى لا يدخل فيه الأشاعرة أبداً؛ بل هم خارجون عنه
    وقد نص الإمام أحمد وابن المديني على أن من خاض في شيء من علم الكلام لا يعتبر من أهل السنة وإن أصاب بكلامه السنة حتى يدع الجدل ويسلم للنصوص، فلم يشترطوا موافقة السنة فحسب بل التلقي والاستمداد منها،
    . فمن تلقى من السنة فهو من أهلها وإن أخطأ، ومن تلقى من غيرها فقد أخطأ وإن وافقها في النتيجة.
    والأشاعرة -كما سترى- تلقوا واستمدوا من غير السنة ولم يوافقوها في النتائج، فكيف يكونون من أهلها!!
    وإذا كانت كتب الأشاعرة تتبرأ من "الحشوية والمجسمة والنابتة والمشبهة " وغير ذلك مما يلقبون به أهل السنة والجماعة ، فكيف يكونون وهم سواء!!
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •