هل أثر الحسن البصري في الجراحات ينقض الاجماع على نجاسة الدم ؟؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: هل أثر الحسن البصري في الجراحات ينقض الاجماع على نجاسة الدم ؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    المشاركات
    348

    Lightbulb هل أثر الحسن البصري في الجراحات ينقض الاجماع على نجاسة الدم ؟؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذا سؤال وجه للاخ الفاضل / احمد المنسي .. واحببت ان انقله من باب الفائدة ..
    السؤال : السلام عليكم ، اخانا الكريم ، بخصوص مناقشة مسائل الاجماع الشائكة ، هناك من اهل العلم من قال بان الاجماع على نجاسة الدم منقوض بما رواه البخاري عن الحسن البصري قوله : مَا زَالَ الْمُسْلِمُونَ يُصَلُّونَ فِي جِرَاحَاتِهِمْ .. و قالوا هذا دليل صريح على طهارة الدم ! وكلامهم مقنع الى حد ما ..
    لكن العجيب ان الحسن البصري نفسه لم يفهم هذا منه ! فهو من اشد الناس مذهبا في باب نجاسة الدم !
    وكذلك البخاري راوي الاثر ! ممن يقولون بنجاسة الدم !
    وكذلك غالب شراح هذا الاثر يقولون بنجاسة الدم !
    فالاشكال الان : هل فعلا هذا الاثر ينقض الاجماع ؟؟ ام لا ؟؟
    الجواب
    عليكم السلام ، فعلاً قال عدد من اهل العلم بان الاجماع على نجاسة دم الآدمي غير صحيح ومنقوض ، وادلتهم كثيرة ، وهي محل نقاش ورد ، وقد انتصب لتفنيدها جمع من اهل العلم .. وليس هذا محل النقاش الان ..
    فنحن تحديداً نناقش احتجاجهم باثر الحسن على خرق الاجماع !
    وهذا اراه بعيد مباعد عن ما ذهبوا اليه، بل انه حجة عليهم من وجوه !

    أولاً : لو نظرنا الى تبويب الامام البخاري للأثر ، تراه بوّب له بعنوان :[باب من لم ير الوضوء إلا من المخرجين من القبل والدبر]
    يعني انهم لا يرون الوضوء من النجاسات الا ما خرج من السبيلين فقط .. وهذا مذهب مشهور عند اكثر السلف
    وهذا التبويب يدل على ان كل النقولات التي سيذكرها الامام هي لمن يقول بهذا المذهب ! ويعمل به !
    يعني ان الامور المذكورة هي "نجاسات" فعلاً ، لكنها لا تلزم الوضوء !
    فكون من سيذكر البخاري احوالهم انهم لا يتوضأون بسبب الجراحات ! فهذا ليس بسبب اعتقادهم لطهارتها ! انما لانها [نجاسة] خارجة من غير السبيلين ..
    وعنوان الباب قد حسم الامر بشكل قاطع ..

    ثانياً : على فرض التعامل مع العبارة بغض النظر عن مذهب اصحابها !
    فاننا نجد انفسنا امام حالتين !
    -فقليل الجراحات معفو عنه لانه من حد اليسير المعفو عنه ، وهذه مسألة مشتهرة في كتب الفقه في المذاهب الاربعة ..
    - والجراحات غزيرة النزف والغائرة معفو عنها لضرورة المشقة ، ولتعذر التخلص منها ... وحملها على الضرورة معروف في كتب الفقه ..
    وحالات الضرورة لا تنقض الاجماع في شئ ، بل كون قليل الدم محمول على الحد اليسير في كتب الفقه ، دليل على نجاسة أصله
    والله عزوجل اعلى واعلم
    انتهى

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,233

    افتراضي رد: هل أثر الحسن البصري في الجراحات ينقض الاجماع على نجاسة الدم ؟؟


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •