فتوى ابن باز والعثيمين في أحكام التجويد
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: فتوى ابن باز والعثيمين في أحكام التجويد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي فتوى ابن باز والعثيمين في أحكام التجويد

    موقع الشيخ سعد الحصين حفظه الله

    http://www.saadalhusayen.com/index.p...gorie&Itemid=2


    فتوى ابن باز والعثيمين في أحكام التجويد المبتدعة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السؤال سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز حفظه الله تعالى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. أمّا بعد:نحن مجموعة مدرسين رشحنا لدورة في القرآن الكريم ودراسة علم التجويد وقد أفادنا مدرس التجويد [أن التجويد ينقسم إلى قسمين: علمي – وعملي أما العلمي فرض كفاية، وأما العملي واجب على كلّ قارئ من مسلم ومسلمة] أي: أن تطبيق أحكام التّجويد واجب على كلّ مسلم ومسلمة.أرجو بيان الحقّ في ذلك على ضوء من كتاب الله وسنّة رسول الله صلى الله عليه وسلم مع العلم أنه يستدل بقوله تعالى {ورتل القرآن ترتيلا}، وجزاكم الله خيراً.الجوابوعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. وبعد:لا أعلم دليلاً شرعيّاً يدلّ على وجوب الالتزام بأحكام التّجويد، أما قوله تعالى: {ورتل القرآن ترتيلاً}، فهو يدلّ على شرعية التمهّل بالقراءة وعدم العجلة. وفق الله الجميع لما يرضيه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.عبد العزيز بن عبد الله بن باز 12/11/1415




    سئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله



    : ما رأي فضيلتكم في تعلم التجويد والالتزام به ؟
    أجاب -رحمه الله-: لا أرى وجوب الالتزام بأحكام التجويد التي فصلت بكتب التجويد, وانما أرى انها من

    باب تحسين القراءة, وباب التحسين غير باب الالزام, وقد ثبت في صحيح البخاري عن انس بن مالك-

    رضي الله عنه- انه سئل كيف كانت قراءة النبي-صلى الله عليه وسلم؟ فقال: كانت مدا, ثم قرأ "بسم الله

    الرحمن الرحيم" يمد ببسم الله ويمد بالرحمن ويمد بالرحيم.

    والمد هنا طبيعي لا يحتاج الى تعمده والنص عليه هنا يدل على انه فوق الطبيعي ولو قيل : بأن العلم

    بأحكام التجويد المفصلة في كتب التجويد واجب للزم تأثيم أكثر المسلمين اليوم, ولقلنا لمن أراد

    التحدث باللغة الفصحى: طبق أحكام التجويد في نطقك بالحديث وكتب أهل العلم وتعليمك ومواعظك.


    وليعلم أن القول بالوجوب يحتاج الى دليل تبرأ به الذمة أمام الله في الزام عباده بما لا دليل على إلزامهم

    به من كتاب الله او سنة رسول-صلى الله عليه و سلم- أو اجماع المسلمين وقد ذكر شيخنا عبدالرحمن

    بن سعدي-رحمه الله- في جواب له ان التجويد حسب القواعد المفصلة في كتب التجويد غير واجب.


    وقد اطلعت على كلام لشيخ الاسلام ابن تيمية حول حكم التجويد قال فيه صفحة 50 مجلد 16 من


    مجموع ابن قاسم للفتاوى(ولا يجعل همته فيما حجب به اكثر الناس من العلوم عن حقائق القران اما


    بالوسوسة في خروج حروفه وترقيقها وتفخيمها وإمالتها والنطق بالمد الطويل والقصير والمتوسط

    وغير ذلك, فان هذا حائل للقلوب قاطع لها عن فهم مراد الرب من كلامه وكذلك شغل النطق بــ(

    أأنذرتهم) وضم الميم من (عليهم) ووصلها بالواو وكسر الهاء أو ضمها ونحو ذلك وكذلك مراعاة النغم

    و تحسين الصوت) انتهى


    منقول من كتاب العلم للشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله طبعة دار الثريا للنشر صفحة 170-

    171 سؤال رقم 70


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2012
    المشاركات
    1,302

    افتراضي رد: فتوى ابن باز والعثيمين في أحكام التجويد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابوخزيمةالمصرى مشاهدة المشاركة
    [CENTER][CENTER]
    وليعلم أن القول بالوجوب يحتاج الى دليل تبرأ به الذمة أمام الله في الزام عباده بما لا دليل على إلزامهم

    به من كتاب الله او سنة رسول-صلى الله عليه و سلم- أو اجماع المسلمين وقد ذكر شيخنا عبدالرحمن

    بن سعدي-رحمه الله- في جواب له ان التجويد حسب القواعد المفصلة في كتب التجويد غير واجب.


    وقد اطلعت على كلام لشيخ الاسلام ابن تيمية حول حكم التجويد قال فيه صفحة 50 مجلد 16 من


    مجموع ابن قاسم للفتاوى(ولا يجعل همته فيما حجب به اكثر الناس من العلوم عن حقائق القران اما


    بالوسوسة في خروج حروفه وترقيقها وتفخيمها وإمالتها والنطق بالمد الطويل والقصير والمتوسط

    وغير ذلك, فان هذا حائل للقلوب قاطع لها عن فهم مراد الرب من كلامه وكذلك شغل النطق بــ(

    أأنذرتهم) وضم الميم من (عليهم) ووصلها بالواو وكسر الهاء أو ضمها ونحو ذلك وكذلك مراعاة النغم

    و تحسين الصوت) انتهى


    منقول من كتاب العلم للشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله طبعة دار الثريا للنشر صفحة 170-

    171 سؤال رقم 70

    كيف يطالب فضيلته بالدليل ؟
    هل يوجد مسلم عاميّ فضلاً عن عالم يقبل قراءة " بسم الله الرهمن الرهيم " أو " الرخمن الرخيم " لأن لغته الأصلية ليس فيها حرف الحاء ؟؟ أو يقول " لجد خلجنا الإنسان في أحسن تجويم " لأن لهجته العربية ليس فيها حرف " القاف " ؟
    مخارج الحروف وصفاتها من أول ما يتم تدريسه في التجويد وبالتالي فقصر التجويد على " الغنة والمد والقلقة والترقيق والتفخيم " يجعل الفتوى غير مطابقة للواقع
    كما أن الترقيق والتفخيم ليس متساهلاً فيه في كل الأحوال مثل :
    " لينذر يوم التلاق " ، " الطلاق مرتان "
    " عسى الله أن يكف بأس الذين كفروا " ، " فعصى آدم ربه فغوى " .
    عدم إخراج اللسان في ثاء " فكَثَّركم " من الإكثار ، فيجعلها " فكسّركم " من التكسير .
    عدم إخراج اللسان في ظاء " الظلام و الظالم والظل "
    عدم إخراج اللسان في الذال ، فيقع خلط بين " الذل " وبين " الزل " والثاني الذي بالزاي هو " الزلل " .

    كل هذا من التجويد ولا يجوز مطلقاً ويحرُم عدم الاهتمام به . وما كان يوماً اتباع النبي صلى الله عليه وسلم في طريقة قراءته للقرآن مضيعة للوقت ولا ملفتة عن تدبر القرآن.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •