فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 21

الموضوع: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,550

    افتراضي فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    رجل يسأل الشيخ الإمام الألباني !!
    فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ


    فماذا قال له الشيخ ؟!!!


    http://www.alalbany.net/alalbany/audio/229/229_15.mp3
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,987

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    نسأل الله تعالى أن يرحم العلامة الألباني، وكل علماء السنة، وأن يبارك في الأحياء منهم
    والعلم بالسنة والعمل بها متعة حقيقية
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ما ذهب إليه الألباني رحمه الله غير ظاهر لأن سياق الآية جاء في نسيان الاستثناء بـ "إن شاء الله"، حيث قال تعالى ( ولا تقولن لشيء إني فاعل ذلك غدا إلا أن يشاء الله واذكر ربك إذا نسيت ) الآية.
    وقد ذهب إلى هذا التفسير ابن عباس رضي الله عنهما.
    قال الطبري في تفسيره :
    (( وقوله:( واذكر ربك إذا نسيت ) اختلف أهل التأويل في معناه، فقال بعضهم: واستثن في يمينك إذا ذكرت أنك نسيت ذلك في حال اليمين.
    * ذكر من قال ذلك:
    حدثنا محمد بن هارون الحربي ، قال: ثنا نعيم بن حماد، قال: ثنا هشيم، عن الأعمش، عن مجاهد، عن ابن عباس، في الرجل يحلف، قال له: أن يستثني ولو إلى سنة، وكان يقول( واذكر ربك إذا نسيت ) في ذلك قيل للأعمش سمعته من مجاهد، فقال: ثني به ليث بن أبي سليم، يرى ذهب كسائي (1) هذا.
    حدثنا القاسم، قال: ثنا الحسين، قال: ثني حجاج، عن أبي جعفر، عن الربيع، عن أبي العالية، في قوله( ولا تقولن لشيء إني فاعل ذلك غدا إلا أن يشاء الله واذكر ربك إذا نسيت ) الاستثناء ، ثم ذكرت فاستثن.
    حدثنا محمد بن عبد الأعلى، قال: ثنا المعتمر، عن أبيه ، في قوله:( واذكر ربك إذا نسيت ) قال: بلغني أن الحسن، قال: إذا ذكر أنه لم يقل: إن شاء الله، فليقل: إن شاء الله.
    وقال آخرون: معناه: واذكر ربك إذا عصيت.
    * ذكر من قال ذلك:
    حدثني نصر بن عبد الرحمن، قال: ثنا حكام بن سلم، عن أبي سنان، عن ثابت، عن عكرمة، في قول الله:( واذكر ربكإذا نسيت ) قال: اذكر ربك إذا عصيت.
    حدثنا ابن حميد، قال: ثنا حكام، عن أبي سنان، عن ثابت، عن عكرمة، مثله .

    وأولى القولين في ذلك بالصواب، قول من قال: معناه: واذكر ربك إذا تركت ذكره، لأن أحد معاني النسيان في كلام العرب الترك، وقد بينا ذلك فيما مضى قبل.))
    إنتهى

    وعلى كل فإن الله تعالى قد عمم ولم يخصص ... فدخل في الذكر المطلوب مطلقه ... والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من الذكر قطعا حتى إن النبي صلى الله عليه وسلم قد حث على الإكثار منها دون غيرها في يوم الجمعة الذي هو أفضل أيام الأسبوع.
    قال صلى الله عليه وسلم :
    ( أكثروا من الصلاةِ عليَّ يومَ الجمعةِ فإنه مشهودٌ تشهدُه الملائكةُ وإنَّ أحدًا لن يصليَ عليَّ إلا عُرضت عليَّ صلاتُه حتى يفرغَ منها قال: قلتُ: وبعد الموتِ؟ قال: إنَّ اللهَ حرَّم على الأرضِ أنْ تأكلَ أجسادَ الأنبياءِ.)
    الراوي: أبو الدرداء المحدث: الدمياطي - المصدر: المتجر الرابح - الصفحة أو الرقم: 246
    خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

    وقال أيضا صلى الله عليه وسلم :
    ( أكثِروا من الصلاةِ عليَّ يومَ الجمعةِ وليلةَ الجمعةِ )
    الراوي: - المحدث: الفيروزآبادي - المصدر: سفر السعادة - الصفحة أو الرقم: 101
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    وقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال :
    ( مَن ذُكِرتُ عِندَهُ فلْيُصَلِّ عليَّ ، فإِنَّهُ مَن صَلَّى عليَّ مَرةً صَلَّى اللهُ عليه عَشْرًا )
    الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 6246
    خلاصة حكم المحدث: صحيح

    فهذا مصداق قوله تعالى ( فاذكروني أذكركم ) ... مما يدل على أن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من جملة الذكر بلا أدنى شك ولاريب.
    وحيث كانت من الذكر فلا حجة لمن اخرجها من قوله تعالى ( واذكر ربك إذا نسيت ) بلا دليل.

    ثم إن النسيان إنما يكون عن سبب ، قد يكون ذَنْبًا ... فأمر الله تعالى بِذِكْرِه ليذهب الشيطان عن القلب ، كما يذهب عند النداء بالأذان ، والحسنة تُذْهِب السيئة ، فإذا زال السبب للنسيان انْزَاح ، فَحَصل الذِّكْر للشيء بسبب ذِكْر الله تعالى ... ولاشك ان الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم مما يحصل به المطلوب وربما كانت من أفضل الأسباب لما ورد فيها من عظيم الفضائل التي يطول تتبعها.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,550

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    للعلماء قولان معروفان كما ذكر الشنقيطي رحمه الله في أضواء البيان :

    " الأول : أن هذه الآية الكريمة متعلقة بما قبلها ، والمعنى : أنك إن قلت سأفعل غداً كذا ونسيت أن تقول إن شاء الله ، ثم تذكرت فقل إن شاء الله ... وهذا القول هو الظاهر . لأنه يدل عليه قوله تعالى : { وَلاَ تَقْولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذلك غَداً إِلاَّ أَن يَشَآءَ الله } [ الكهف : 23-24 ] وهو قول الجمهور . وممن قال به ابن عباس والحسن البصري أبو العالية وغيرهم .

    القول الثاني : أن الآية لا تعلق لها بما قبلها
    ، وأن المعنى : إذا وقع منك النسيان لشيء فاذكر الله ؛ لأن النسيان من الشيطان ، كما قال تعالى عن فتى موسى : ( وَمَآ أَنْسَانِيهُ إِلاَّ الشيطان أَنْ أَذْكُرَهُ ) الكهف/63 ، وكقوله : ( استحوذ عَلَيْهِمُ الشيطان فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ الله ) المجادلة/19 ، وقال تعالى : ( وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشيطان فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذكرى مَعَ القوم الظالمين ) الأنعام/68 وذكر الله تعالى يطرد الشيطان ، كما يدل لذلك قوله تعالى : ( وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرحمن نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ ) الزخرف/36 وقوله تعالى : ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الناس مَلِكِ الناس إله الناس مِن شَرِّ الوسواس الخناس ) الناس/1-4.
    أي الوسواس عند الغفلة عن ذكر الله . الخَنَّاس الذي يخنس ويتأخر صاغراً عند ذكر الله ، فإذا ذهب الشيطان ذهب النسيان " انتهى .
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة
    للعلماء قولان معروفان كما ذكر الشنقيطي رحمه الله في أضواء البيان :

    " الأول : أن هذه الآية الكريمة متعلقة بما قبلها ، والمعنى : أنك إن قلت سأفعل غداً كذا ونسيت أن تقول إن شاء الله ، ثم تذكرت فقل إن شاء الله ... وهذا القول هو الظاهر . لأنه يدل عليه قوله تعالى : { وَلاَ تَقْولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذلك غَداً إِلاَّ أَن يَشَآءَ الله } [ الكهف : 23-24 ] وهو قول الجمهور . وممن قال به ابن عباس والحسن البصري أبو العالية وغيرهم .

    القول الثاني : أن الآية لا تعلق لها بما قبلها
    ، وأن المعنى : إذا وقع منك النسيان لشيء فاذكر الله ؛ لأن النسيان من الشيطان ، كما قال تعالى عن فتى موسى : ( وَمَآ أَنْسَانِيهُ إِلاَّ الشيطان أَنْ أَذْكُرَهُ ) الكهف/63 ، وكقوله : ( استحوذ عَلَيْهِمُ الشيطان فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ الله ) المجادلة/19 ، وقال تعالى : ( وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشيطان فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذكرى مَعَ القوم الظالمين ) الأنعام/68 وذكر الله تعالى يطرد الشيطان ، كما يدل لذلك قوله تعالى : ( وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرحمن نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ ) الزخرف/36 وقوله تعالى : ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الناس مَلِكِ الناس إله الناس مِن شَرِّ الوسواس الخناس ) الناس/1-4.
    أي الوسواس عند الغفلة عن ذكر الله . الخَنَّاس الذي يخنس ويتأخر صاغراً عند ذكر الله ، فإذا ذهب الشيطان ذهب النسيان " انتهى .
    نعم هذا معروف ولم أخالفكم فيه ... لكن بأي وجه تخرج الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من مطلق الذكر المطلوب عند النسيان ؟
    حول هذا نتكلم ... وقد بينت بما يكفي أن لا حجة للألباني رحمه الله فيما رد به على السائل حتى يثبت أن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ليست من ذكر لله.
    ودليل آخر على ان الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من جملة الذكر هو كونها مشروعة في التشهد الأخير أثناء الصلاة ... فهي بذلك من الذكر قطعا.

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    12,987

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وإن كانت فيها ذكر لله تعالى، إلا أنها ليست من الذكر المعهود؛ فإذا قيل لأحد: اذكر ربك، فالذي يتبادر إلى ذهنه هو الذكر وليست الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد طه شعبان مشاهدة المشاركة
    الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وإن كانت فيها ذكر لله تعالى، إلا أنها ليست من الذكر المعهود؛ فإذا قيل لأحد: اذكر ربك، فالذي يتبادر إلى ذهنه هو الذكر وليست الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
    هذا من تخصيص عموم الآية بلا دليل.
    فما دليلك بارك الله فيك ؟ ... فإن الكلام بلا دليل غير مقبول.
    فإنك يا أخي قد أثبتَّ بقولك : "وإن كانت فيها ذكر لله تعالى" ... ثم نفيت بعد ذلك ... والنفي هو ما يلزمك عليه الدليل.
    والقضية ليست قضية ما يتبادر أو لا يتبادر ... وإلا فما الذي يتبادر من الذكر ؟ ... التسمية ام التحميد ام التكبير ام التسبيح ام ... ام ... ام ؟
    إن قلتم هو كذا أو كذا فقد خصصتم بلا دليل ... وإن قلتم كل ذلك يجوز لدخوله في مطلق الذكر فكذلك الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم لدخولها في مطلق الذكر.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة

    " الأول : أن هذه الآية الكريمة متعلقة بما قبلها ، والمعنى : أنك إن قلت سأفعل غداً كذا ونسيت أن تقول إن شاء الله ، ثم تذكرت فقل إن شاء الله ... وهذا القول هو الظاهر . لأنه يدل عليه قوله تعالى : { وَلاَ تَقْولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذلك غَداً إِلاَّ أَن يَشَآءَ الله } [ الكهف : 23-24 ] وهو قول الجمهور . وممن قال به ابن عباس والحسن البصري أبو العالية وغيرهم .
    .
    نفع الله بكم أم علي ، ونفع بكم .
    ولذلك صنف العلماء في ذلك مصنفات كالبقاعي 885 رحمه الله في كتابه الفذ : نظم الدرر في تناسب الآيات والسور . فلابد من مراعة السابق واللاحق للآي ، إلا إذا دلت قرينة تدل على خلاف ذلك ، قال البقاعي رحمه الله : ولما كان النسيان من شأن الإنسان وهو غير مؤاخذ به قال تعالى: {واذكر ربك} أي : المحسن إليك برفع المؤاخذة حال النسيان {إذا نسيت} الاستثناء بالاستعانة والتوكل عليه وتفويض الأمر كله بأن تقول: إن شاء الله، ونحوها في أيّ وقت تذكرت ؛ وأخرج الطبراني في معجمه الأوسط في ترجمة محمد بن الحارث الجبيلي - بضم الجيم وفتح الموحدة - عن ابن عباس رضي الله عنهما أن هذا خاص برسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم وليس لأحد منا أن يستثني إلا بصلة اليمين. ثم عطف على ما أفهمه الكلام وهو: فقل إذا نسيت: إني فاعل ذلك غداً إن شاء الله - ونحو ذلك من التعليق بالمشيئة المؤذن بأنه لا حول ولا قوة إلا بالله ولا مشيئة لأحد معه قوله: {وقل عسى أن يهدين ربي} أي المحسن إليّ {لأقرب} أي الى أشد قرباً {من هذا} أي الذي عزمت على فعله ونسيت الاستثناء فيه فقضاه الله ولم يؤاخذني ، أو فاتني أو تعسر عليّ ؛ لكوني لم أقرن العزم عليه بذكر الله {رشداً *} أي : من جهة الرشد بأن يوفقني للاستثناء فيه عند العزم عليه مع كونه أجود أثراً وأجل عنصراً ، فأكون كل يوم في ترق بالأفعال الصالحة في معارج القدس ، ...إلخ

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة

    القول الثاني : أن الآية لا تعلق لها بما قبلها ، وأن المعنى : إذا وقع منك النسيان لشيء فاذكر الله ؛ لأن النسيان من الشيطان ، كما قال تعالى عن فتى موسى : ( وَمَآ أَنْسَانِيهُ إِلاَّ الشيطان أَنْ أَذْكُرَهُ ) الكهف/63 ، وكقوله : ( استحوذ عَلَيْهِمُ الشيطان فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ الله ) المجادلة/19 ، وقال تعالى : ( وَإِمَّا يُنسِيَنَّكَ الشيطان فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذكرى مَعَ القوم الظالمين ) الأنعام/68 وذكر الله تعالى يطرد الشيطان ، كما يدل لذلك قوله تعالى : ( وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرحمن نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ ) الزخرف/36 وقوله تعالى : ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الناس مَلِكِ الناس إله الناس مِن شَرِّ الوسواس الخناس ) الناس/1-4.
    أي الوسواس عند الغفلة عن ذكر الله . الخَنَّاس الذي يخنس ويتأخر صاغراً عند ذكر الله ، فإذا ذهب الشيطان ذهب النسيان " انتهى .
    نفع الله بكم ، هذا هو القول الثاني للعلماء رحمهم الله ، ولكن السؤال هنا : هل كلما نسي الصحابة ـ وكم نسوا ـ كانوا يصلون على النبي صلى الله عليه وسلم ، لم ينقل عن أحد منهم ذلك ، فدل ذلك على أنه غير داخل في الآية ولم يقصد ، ومن قال بخلافه ، فهو الذي نطالبه بالدليل ، ولن يستطيع أن يأتي ، أرجو التركيز : أطلب أثرا واحدا عن أحد الصحابة أنه لما نسي ذكر الصلاة على الحبيب النبي صلى الله عليه وسلم . ولا أعلم أحدا من السلف فعله .

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد طه شعبان مشاهدة المشاركة
    الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم وإن كانت فيها ذكر لله تعالى، إلا أنها ليست من الذكر المعهود؛ فإذا قيل لأحد: اذكر ربك، فالذي يتبادر إلى ذهنه هو الذكر وليست الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
    أحسنت نفع الله بكم .
    إذا قيل لأحد : اذكر ربك . هل يصلي على النبي ؟! وإذا قيل له : صل على النبي . هل يقول : سبحان الله ، أم الحمد الله ؟!

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    ولكن السؤال هنا : هل كلما نسي الصحابة ـ وكم نسوا ـ كانوا يصلون على النبي صلى الله عليه وسلم ، لم ينقل عن أحد منهم ذلك ، فدل ذلك على أنه غير داخل في الآية ولم يقصد ، ومن قال بخلافه ، فهو الذي نطالبه بالدليل ، ولن يستطيع أن يأتي ، أرجو التركيز : أطلب أثرا واحدا عن أحد الصحابة أنه لما نسي ذكر الصلاة على الحبيب النبي صلى الله عليه وسلم . ولا أعلم أحدا من السلف فعله .
    إذن لا نقول في هذا الموقف أستغفر الله ولا أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ولا سبحان الله ولا غير ذلك حتى نجد سلفا قال بمثل ذلك !!!
    عجبت لمثل هذا الكلام منك يا أخي على رجاحة عقلك.
    وعلى رأيك هذا لا يحل لأحد أن يجلس بين صلاة الصبح وشروق الشمس يذكر الفاتحة ويكررها مع المواظبة على ذلك كل يوم لأن أحدا من السلف لم ينقل عنه انه فعل مثل ذلك.
    فما قولك أخي في هذه المسألة : هل هي ممنوعة أم لا ؟
    فإنك ما منعت الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بدعوى ان أحدا منم السلف لم ينقل عنه مثل ذلك إلا ويلزمك أن تنهج نفس النهج مع من يفعل مثلما سبق أن ذكرت لك.
    أنتظر جوابك.
    وهناك أثر رغم ضعفه إلا أنه لا يتعارض مع شيء من النصوص ولا يمنع الأخذ به لأن القضية لا تتعلق بالعقيدة ولا بما هو خطير ... والضعيف معمول به عند العلماء في الرغائب بلا حرج ما لم يعارض نصوصا أخرى.
    والصلاة عليه صلى الله عليه وسلم عند النسيان
    قد قال عنها ابن القيم في جلاء الأفهام: فصل: الموطن الثاني والثلاثون من مواطن الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم إذا نسي الشي أو أراد ذكره، ذكره أبو موسى المديني: وروى فيه من طريق محمد بن عتاب المروزي، حدثنا سعدان بن عبدة أبو سعيد المرزوي، حدثنا عبيد الله بن عبد الله العتكي، أنبأنا أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا نسيتم شيئاً فصلوا علي تذكروه إن شاء الله. قال الحافظ وقد ذكرناه من غير هذا الطريق في كتاب الحفظ والنسيان. ا.هـ


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    أحسنت نفع الله بكم .
    إذا قيل لأحد : اذكر ربك . هل يصلي على النبي ؟! وإذا قيل له : صل على النبي . هل يقول : سبحان الله ، أم الحمد الله ؟!
    إذا قيل لأحدهم أذكر ربك فإن الذكر يحصل بكل ما من شأنه ان يذكِّر العبد بربه ... هذا معنى ذكر الله ... فهو ضد الغفلة عن الله ... ولا شك ان الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من هذا القبيل لأنها تذكر بالله.
    بخلاف ما إذا قلت لأحدهم صل على النبي صلى الله عليه وسلم فهذا توجيه خاص لا يسعك فيه ما يسعك مع الذكر من إطلاق.
    أرأيت لو قيل لأحدهم : احمد ربك ، فإنه لا يسعه أن يقول سبحان الله ولا بسم الله ... وقس على ذلك كل ما هو مقيد غير مطلق.
    فالفرق إذن واضح جدا وبوجوده لا يصح القياس الذي استعملتموه لأن الذكر كلمة عامة يدخل في منطوقها كل ما ذكَّر العبد بربه ... بخلاف غيرها من المعاني التي لا تتسع لأكثر من مدلولها الخاص.

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Feb 2014
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    535

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة
    رجل يسأل الشيخ الإمام الألباني !!
    فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ


    فماذا قال له الشيخ ؟!!!


    http://www.alalbany.net/alalbany/audio/229/229_15.mp3

    رحمة الله على الشيخ ما أفقهه و ما أعلمه بالحديث و ما أسرع بديهته و ما أكثر استحضاره للقرآن و ما أوجز كلامه و أنفعه و ما أحسن تلطفه في نصحه جملة من الآداب في دقيقة

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعتدل مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    إذن لا نقول في هذا الموقف أستغفر الله ولا أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ولا سبحان الله ولا غير ذلك حتى نجد سلفا قال بمثل ذلك !!!
    .
    بارك الله فيك ، هذا هو محل البحث ، ورأي الجهور الأول ، والآيات لها سابق ولاحق وهذا مهم لا يهمل ، كما ذكرت لك آنفا.

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعتدل مشاهدة المشاركة

    وعلى رأيك هذا لا يحل لأحد أن يجلس بين صلاة الصبح وشروق الشمس يذكر الفاتحة ويكررها مع المواظبة على ذلك كل يوم لأن أحدا من السلف لم ينقل عنه انه فعل مثل ذلك.
    فما قولك أخي في هذه المسألة : هل هي ممنوعة أم لا ؟
    فإنك ما منعت الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بدعوى ان أحدا منم السلف لم ينقل عنه مثل ذلك إلا ويلزمك أن تنهج نفس النهج مع من يفعل مثلما سبق أن ذكرت لك.
    أنتظر جوابك.
    وهناك أثر رغم ضعفه إلا أنه لا يتعارض مع شيء من النصوص ولا يمنع الأخذ به لأن القضية لا تتعلق بالعقيدة ولا بما هو خطير ... والضعيف معمول به عند العلماء في الرغائب بلا حرج ما لم يعارض نصوصا أخرى.
    والصلاة عليه صلى الله عليه وسلم عند النسيان
    قد قال عنها ابن القيم في جلاء الأفهام: فصل: الموطن الثاني والثلاثون من مواطن الصلاة عليه صلى الله عليه وسلم إذا نسي الشي أو أراد ذكره، ذكره أبو موسى المديني: وروى فيه من طريق محمد بن عتاب المروزي، حدثنا سعدان بن عبدة أبو سعيد المرزوي، حدثنا عبيد الله بن عبد الله العتكي، أنبأنا أنس بن مالك، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا نسيتم شيئاً فصلوا علي تذكروه إن شاء الله. قال الحافظ وقد ذكرناه من غير هذا الطريق في كتاب الحفظ والنسيان. ا.هـ
    عجبا لك أخي ، أعرف ما ترمي إليه وتغمز لما اطلعتَ عليه في هذا الملتقى ، ثم إذا بك تستدل بحديث ضعيف ـ كما قلت ـ وذلك من كلام تلميذه ابن القيم ، وتأتي بحديث ضعيف ، رغم أنني طلبت أثرا عن صحابي ، فلم تفعل ، ولن تفعل . لأنه لا أثر يدل على ذلك ؛ لأن الآية في معرض معين كما سبق ذكره ، بخلاف ما ذكرتَ من مسألتك التي تحاول بها إثبات شيء ما ، وقد بُحثت في هذا الملتقى المبارك ، فيمكنك الرجوع إليه وما قيل فيه، والمسألة مختلفة لأن أصل الذكر بعد الفجر له أصل في السنة كما في حديث جابر بن سمرة عند مسلم وغيره ، وذكر فضائل الفاتحة وقراءة القرآن معروف لا يحتاج إلى ذكره ، ولذلك لم ينكر على شيخ الإسلام هذا الفعل أحد من أعداءه ، ولو كان بدعة لسارع إليه أعداؤه ممن كاننوا يتربصون به وينقد كلامه ، فالأوائل أخي من أئمة الأشاعرة وغيرهم ممن يعادي شيخ الإسلام لم ينكروه عليه مع ما كان يؤصله رحمه الله من أمور البدعة وما يتعلق بها ، فلو كان ذلك كذلك لقالوا له ـ مستغلين ذلك ـ : أنت تنهى عن البدع وتحاربها ، ومع ذلك تقع فيها. ولكن لم يقولوا ذلك بتاتا لعلمهم بعلم الإمام وفطنته ، مع ما عرف من المسائل التي نازعوه فيها ، فلم يضيفوا إليها هذه المسألة ، فعلم ما ذكرته لك. وبالله التوفيق .

    وأنقل لك كلام تلميذه أبي حفص البزار رحمه الله :
    وكنت مدة إقامتي بدمشق ملازمه جل النهار وكثيرا من الليل وكان يدنيني منه حتى يجلسني إلى جانبه وكنت أسمع ما يتلو وما يذكر حينئذ فرأيته يقرأ الفاتحة ويكررها ويقطع ذلك الوقت كله أعني من الفجر إلى ارتفاع الشمس في تكرير تلاوتها، ففكرت في ذلك لم قد لزم هذه السورة دون غيرها فبان لي والله اعلم أن قصده بذلك أن يجمع بتلاوتها حينئذ بين ما ورد في الأحاديث وما ذكره العلماء هل يستحب حينئذ تقديم الأذكار الواردة على تلاوة القرآن أو العكس فرأى رضي الله عنه أن في الفاتحة وتكرارها حينئذ جمعا بين القولين وتحصيلا للفضيلتين وهذا من قوة فطنته وثاقب بصيرته.".انتهى. من كلام تلميذه البزار في الأعلام العليَّة في مناقب ابن تيميَّة في الفصل الرابع في ذكر تعبده رحمه الله .



  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    وأظن لو كان فعل ذلك غيره ـ كالسبكي أو الحافظ ابن حجر ، مثلا ، أو غيرهما ـ لكان لك شأن آخر . والله أعلم . وأرجو أن يخيب ظني هذا .
    أما نحن فسواء قاله أو فعله ابن تيمية أو السبكي أو ابن حجر ، أو غيرهم ، فحينها نقول : هذا قول الإمام واجتهاد منه ، فهو مأجور عليه ، دائر بين أجرين وأجر واحد ، فهم جميعا أرادوا الحق والسنة . لكن في مسألتنا ـ أعني ذكر الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ـ لم يفعله أحد من أهل العلم بعد الصحابة أيضا ، لا ابن تيمية ولا السبكي ولا ابن حجر ولا غيرهم. والله أعلم .
    نفع الله بك .

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    ثم إذا بك تستدل بحديث ضعيف ـ كما قلت ـ وذلك من كلام تلميذه ابن القيم ، وتأتي بحديث ضعيف ، رغم أنني طلبت أثرا عن صحابي ، فلم تفعل ، ولن تفعل . لأنه لا أثر يدل على ذلك ؛
    لقد طرحت السؤال وأنا أعرف أنك مدرك لقصدي وعمن أتحدث ... ولكني في النهاية أريد ان ألزمك باتباع منهج واحد في كلا المسألتين.
    فبأي وجه تجيز فعل ابن تيمية لمجرد ان له أصلا يرجع إليه وتنكر المسألة السابقة رغم كونها هي الآخرى لها أصل ترجع إليه ؟.
    إن كان ذكر الفاتحة مشروعا فما سمعنا عن أحد يخصصه بوقت معين قبل ابن تيمية ... وإن كان الذكر بعد الفجر مشروعا فما سمعنا بمن يخصص له نوعا معينا من الذكر يداوم عليه قبل ابن تيمية.
    فإن طالبتني بدليل على تخصيص مواطن النسيان بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم طالبتك أنا أيضا بدليل على تخصيص جلسة الشروق بقراءة الفاتحة ... وجوابك سيكون هو جوابي أي أن هذا كله له أصل يرجع إليه حتى وإن لم يدل عليه نص صريح ... ولن تطالبني بنص صريح إلا وطالبتك بمثله في مسألة جلسة الشروق.
    على أني لا أنكر فعل ابن تيمية رحمه الله وإنما ألزمكم به.
    بل أكثر من ذلك سأطرح عليك سؤالا بخصوص الذكر المطلوب في حالة النسيان ما هو ؟
    ولن تخبرني بشيء من الذكر كيفما كان إلا وطالبتك بدليل صريح وصحيح من فعل السلف يشهد له ... فكيف تطلب مني أنت دليلا
    على مشروعية الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك الموطن وأنا من يحق لي أن أطالبكم بدليل على خروجها من منطوق الآية ؟
    وحتى لو أتيتني بدليل على ذكر معين في هذا الموطن فلن تقوم به حجة لأنه لن يكون مخصصا للآية وإنما مبينا لأحد انواع الذكر المطلوبة فيها لا غير.

    وأما بخصوص الحديث الضعيف فلازلت أكرر أن العلماء لا يمنعون الاستشهاد به في باب الفضائل والرغائب ولازال ذلك دأبهم منذ القدم حتى يومنا هذا لعدم حصول محظور من وراء ذلك ... فلم التعجب وكأني قد ابتدعت ما لم أسبق إليه ؟
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    لأن الآية في معرض معين كما سبق ذكره
    إن كنت تعني كونها متعلقة بالاستثناء في الحلف فقط فهذا حجة عليكم لأنكم استعملتموها في غير موطنها أي في مطلق النسيان ... وإلا فإن كنت تعني تعلقها بمطلق النسيان فهذا ما نتناقش فيه ويلزمكم دليل على خروج الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من منطوق الآية لأن القاعدة الأصولية أن التخصيص يلزمه الدليل ولابد ... والاستثناء نوع من انواع التخصيص.

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعتدل مشاهدة المشاركة
    إذا قيل لأحدهم أذكر ربك فإن الذكر يحصل بكل ما من شأنه ان يذكِّر العبد بربه ... هذا معنى ذكر الله ... فهو ضد الغفلة عن الله ... ولا شك ان الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من هذا القبيل لأنها تذكر بالله.
    في حدود علمي : لا أعلم أحدا إذا قيل له : اذكر ربك . قال : صلى الله عليه وسلم . هذا ما سمعت به قط . لأنه غير متبادر ولا معهود عند أحد ، وكونها تذكر بالله لا تستلزم أن تكون ذكرا لله يتبادر إلى الذهن .

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك المديني مشاهدة المشاركة
    في حدود علمي : لا أعلم أحدا إذا قيل له : اذكر ربك . قال : صلى الله عليه وسلم . هذا ما سمعت به قط . لأنه غير متبادر ولا معهود عند أحد ، وكونها تذكر بالله لا تستلزم أن تكون ذكرا لله يتبادر إلى الذهن .
    إذا كانت الأحكام تبنى على ما يتبادر إلى الذهن فعندها سأقبل منكم هذا الرد ولا مشكلة ... فكيف والمتبادر إلى الذهن نسبي يختلف من شخص لآخر ولا تقوم به حجة البتة.
    فقدم دليلا واحدا فقط على خروج الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من مطلق الذكر اسلم لك ... وإلا فقد خصصت بلا مخصص وفي ذلك خرق لقاعدة من قواعد الأصول.
    هل طلب منا ربنا ان نكثر من الذكر ام لا ؟ طبعا هذا مطلوب.
    فأي وقت تكون فيه المطالبة بالذكر أكثر إن لم يكن في الأيام الفاضلة التي يتضاعف فيها الأجر ! ... وأي يوم في الأسبوع هو أفضل من يوم الجمعة ؟ ... لماذا رغب النبي صلى الله عليه وسلم في الاكثار من الصلاة عليه في ذلك اليوم ولم يدلنا على ذكر آخر إن لم تكن تلك الصلاة من الذكر ؟
    فكر جيدا وتمعن يا أبا مالك تدرك أن ما تبادر إلى ذهنك مجرد وهم أو سراب سيزول بإذن الله.

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    115

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    بسم الله الرحمن الرحيم

    لمزيد من الفائدة أنقل لكم ما قاله ابن القيم رحمه الله في كتابه جلاء الأفهام عند عده لفوائد الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم :
    (( الثَّامِنَة وَالثَّلَاثُونَ : أَنَّهَا متضمنة لذكر الله تَعَالَى وشكره وَمَعْرِفَة إنعامه على عبيده بإرساله فالمصلي عَلَيْهِ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قد تَضَمَّنت صلَاته عَليه ذكر الله وَذكر رَسُوله وسؤاله أَن يجْزِيه بِصَلَاتِهِ عَلَيْهِ مَا هُوَ أَهله كَمَا عرفنَا رَبنَا وأسماءه وَصِفَاته وهدانا إِلَى طَرِيق مرضاته وعرفنا مالنا بعد الْوُصُول إِلَيْهِ والقدوم عَلَيْهِ فَهِيَ متضمنة لكل الْإِيمَان بل هِيَ متضمنة للإقرار بِوُجُوب الرب الْمَدْعُو وَعلمه وسَمعه وَقدرته وارادته وحياته وَكَلَامه وإرسال رَسُوله وتصديقه فِي أخباره كلهَا وَكَمَال محبته وَلَا ريب أَن هَذِه هِيَ أصُول الْإِيمَان فَالصَّلَاة عَلَيْهِ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم متضمنة لعلم العَبْد ذَلِك وتصديقه بِهِ ومحبته لَهُ فَكَانَت من أفضل الاعمال )) إنتهى
    وابن القيم رحمه الله نفسه يجعل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم من أسباب التذكر بعد النسيان كما قال في الفائدة العشرين ... فأين الألباني منه ومن فهمه وعلمه !
    فهل تطالبونه هو الآخر بدليل على ذلك أم تردون عليه كلامه ونحن جميعا عيال على كتبه وتصانيفه رحمه الله.

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    12,940

    افتراضي رد: فنسي الرجل السؤال فصلى على النبيﷺ فقال له الشيخ الألباني رحمه الله

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعتدل مشاهدة المشاركة
    لقد طرحت السؤال وأنا أعرف أنك مدرك لقصدي وعمن أتحدث ... ولكني في النهاية أريد ان ألزمك باتباع منهج واحد في كلا المسألتين.
    فبأي وجه تجيز فعل ابن تيمية لمجرد ان له أصلا يرجع إليه وتنكر المسألة السابقة رغم كونها هي الآخرى لها أصل ترجع إليه ؟.

    وأي أصل ترجع الأخرى إليه ، إلا ما ذكرتَه من أن الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، تقال في موضع النسيان ، على أنه يدخل في مطلق الذكر ، وقد أجبتُ عنه سلفا ، وقد طلبت منك أثرا عن صحابي ، فأتيت بحديث ، ولا أدري ما هذا ؟! ثم إنني أطلب منك أكثر من ذلك : هل فعل ذلك أحد من العلماء ، مجتهدا في ذلك الأمر ، كما اجتهد شيخ الإسلام رحمه الله في تلك المسألة ، بالطبع لا ، إلا ما كان في مخيلتك ، وأرجو أن يزول إن أردت الحق.

    إن كان ذكر الفاتحة مشروعا فما سمعنا عن أحد يخصصه بوقت معين قبل ابن تيمية ... وإن كان الذكر بعد الفجر مشروعا فما سمعنا بمن يخصص له نوعا معينا من الذكر يداوم عليه قبل ابن تيمية.

    أما مداومته رحمه الله فهذه غير مجزوم بها ، وتلامذة شيخ الإسلام كثر لم ينقلوا ذلك إلا البزار رحمه الله ، وقد حكى ما رأى ، أما المداومة على ذلك ، فلم يذكره إلا الفترة التي رآه فيها ، وحتى لو قلنا إنه اعتاد عليه إن احتججت بظاهر كلام البزار وتمسكت به ، فهو اجتهاد منه وفطنة منه رحمه الله لما رآه جمعا بين ما ذكرته لك سابقا من كلام البزار رحمه الله . ولكن ما طرحته عليك : هل فعل ذلك أحد ـ أعني ما نحن بصدده ـ في مسألة الذكر عند النسيان . قل لي من فعل ذلك ، وهل فهمه أحد حتى من المتأخرين .


    بل أكثر من ذلك سأطرح عليك سؤالا بخصوص الذكر المطلوب في حالة النسيان ما هو ؟
    ولن تخبرني بشيء من الذكر كيفما كان إلا وطالبتك بدليل صريح وصحيح من فعل السلف يشهد له ... فكيف تطلب مني أنت دليلا
    على مشروعية الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك الموطن وأنا من يحق لي أن أطالبكم بدليل على خروجها من منطوق الآية ؟
    منطوق الآية واضح ، أما مفهومها فعند الجمهور على غير ما تريد ، وهو الراجح ، ولذلك قد أكون قد أجبتك أخي الكريم على سؤالك أنه ليس هناك ذكر وارد أصلا عند النسيان .



    وأما بخصوص الحديث الضعيف فلازلت أكرر أن العلماء لا يمنعون الاستشهاد به في باب الفضائل والرغائب ولازال ذلك دأبهم منذ القدم حتى يومنا هذا لعدم حصول محظور من وراء ذلك ... فلم التعجب وكأني قد ابتدعت ما لم أسبق إليه ؟

    أظن هذه المسألة تتعلق بعلم الحديث ـ ومع احترامي الشديد لك ـ فليس لك في الحديث وعلومه ناقة ولا جمل ، كما هو واضح فيما سبق من مناقشة معك تعرفها . ولذلك لن أناقشك في مسألة من مسائل علوم الحديث ، مع احترامي لك كما قلت
    .
    بارك الله فيك ، ونفع بك . وفي هذا كفاية وغنية لمن أراد الحق .

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •