"الدرر السعدية" فوائد متنوعة من كلام العلامة السعدي رحمه الله
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 70

الموضوع: "الدرر السعدية" فوائد متنوعة من كلام العلامة السعدي رحمه الله

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي "الدرر السعدية" فوائد متنوعة من كلام العلامة السعدي رحمه الله

    الحمد لله وبعد :
    فإن للشيخ عبدالرحمن السعدي ـ رحمه الله تعالى ـ في نفسي مكانة خاصة ،فلقد أحببته من القلب حباً جعلني أجلس معه بعض الجلسات في المنام !
    ولقد عشت مع تراث هذا الإمام منذ زمن ،ولا زلت أراجع وأقلب في كتبه ،مستفيداً منها .
    وقد بدا لي أن أنثر بين يدي إخوتي ـ في هذا المجلس (حصرياً كما يقال ) ـ بعض هذه الدرر التي أعجبتني ،وأفدت منها .
    وإن المطالع لكتب هذا العالم الجليل ليدرك ما تميزت به مؤلفاته من التحرير ،وقوة المعاني ،مع سهولة الألفاظ .
    لذا قال بعض شيوخنا : إن القراءة في كتب الشيخ ،هي كالسلم لمن أراد أن يقرأ في كتب الإمامين ابن تيمية وتلميذه ابن القيم ـ رحمهما الله ـ.
    أسأل الله تعالى أن يجمعني بالشيخ ـ وإياكم ـ في الفردوس الأعلى .
    وإلى المقصود ،علماً أنني لن ألتزم ترتيبتها على الموضوعات ،فهذا شأن الفوائد ـ والإحالة على المجموعة الكاملة لمؤلفاته ،وما خرج عن ذلك نبتهت عليه ـ :
    1 ـ وينبغي لمن دعا ربه في حصول مطلوب , أو دفع مرهوب , أن لا يقتصر في قصده ونيته في حصول مطلوبه الذي دعا لأجله , بل يقصد بدعائه التقرب إلى الله بالدعاء وعبادته التي هي أعلى الغايات , فيكون على يقين من نفع دعائه , وأن الدعاء مخ العبادة وخلاصتها , فإنه يجذب القلب إلى الله , وتلجئه حاجته للخضوع والتضرع لله الذي هو المقصود الأعظم في العبادة , ومن كان قصده في دعائه التقرب إلى الله بالدعاء , وحصول مطلوبه , فهو أكمل بكثير ممن لا يقصد إلا حصول مطلوبه فقط , كحال أكثر الناس , فإن هذا نقص وحرمان لهذا الفضل العظيم , ولمثل هذا فليتنافس المتنافسون . وهذا من ثمرات العلم النافع , فإن الجهل منع الخلق الكثير من مقاصد جليلة ووسائل جميلة لو عرفوها لقصدوها , ولو شعروا بها لتوسلوا إليها . والله الموفق (الفتاوى السعدية / 40).
    2 ـ كل عبادة مات العبد قبل تكميلها ،فلا تكمل عن صاحبها (الفتاوى السعدية / 169) قالها في معرض جواب له عن عدم إكمال لحج عمن مات أثناء النسك.
    يتبع ـ إن شاء الله ـ .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    246

    افتراضي

    جميل جدا
    بانتظار ما يتبع
    إِذَا مَرَّ بى يَـوْمٌ وَلمْ أَقْتَبِـسْ هُدَىً وَلَمْ أَسْتَفِدْ عِلْمَـاً ، فَمَا ذَاكَ مِنْ عُمْرِى !

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,612

    افتراضي

    بارك الله فيك شيخنا عمر المقبل .
    وجدير بهذا الشيخ المجتهد
    أن يبرز علمه
    وتنتقى فوائده
    وتنثر فرائده
    حتى يستفيد منها طلاب العلم
    وينظر مدى ما تمتع به الشيخ
    من علم ومعرفة
    ونظر وعبادة
    وخلق ومعاملة .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    ومما يحسن ذكره في هذا المقام ،أن أخانا الشيخ المفيد : محمد بن إبراهيم الحمد ، قد ترجم للشيخ عبدالرحمن ترجمة موعبة ،لا أعلم ترجمة أوسع منها ، في كتابه (تراجم لتسعة من الأعلام) طبع مؤخراً عن دار ابن خزيمة ، وقد ذُكِرَ في هذه الترجمة من الأخبار والنوادر التي تنشر لأول مرة عن هذا الإمام المتفنن ـ رحمه الله ـ.
    ومع هذا ،فقد وعد الشيخ محمد بأن يفرد ترجمته بكتاب مستقل ،مع أخبار أخرى ما زالت عنده ،وما زال يجمعها من آل بيت الشيخ ـ وأكثرهم في المنطقة الشرقية ـ.

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    3 ـ قال رحمه الله تعالى :
    قوله تعالى : {وما كان الله ليضيع إيمانكم} فسرها كثير من السلف بمن ماتوا قبل أن تحول القبلة إلى الكعبة من المسلمين , وأنه أشكل أمرهم على المسلمين , فأخبرهم الله تعالى أنهم في ذلك الوقت قد عملوا بمقتضى الإيمان وهو طاعة الله في كل وقت وحال بما يتعلق بذلك الوقت والحال.
    فيؤخذ من هذا أن من كان على قول , أو رأي ضعيف , وقد عمل به مجتهدا متأولا , أو فعله مدة طويلة أو قصيرة , ثم تبين له صحة القول الذي ينافيه , وانتقل إلى الثاني , أن عمله الأول مثاب عليه , وهو مطيع لله فيه , لكون ذلك القول هو الذي وصل إليه اجتهاده , أو تقليده لغيره , وهو لم يزل حريصا على الصواب راغبا فيما يحبه الله ورسوله . فمن كانت هذه حاله , فالله أكرم من أن يضيع إيمانه , وما عمل بذلك الإيمان من خير أصاب فيه أو أخطأ , فإن الله بالناس رءوف رحيم.
    الفتاوى السعدية (51)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    717

    افتراضي

    واصل شيخنا المبارك

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    وقال رحمه الله ـ في معرض جوابه عن حكم نقل الأعضاء ـ (الفتاوى السعدية/137) :
    (جميع المسائل التي تحدث في كل وقت , سواء حدثت أجناسها أو أفرادها , يجب أن تتصور قبل كل شيء , فإذا عرفت حقيقتها , وشخصت صفاتها , وتصورها الإنسان تصورا تاما بذاتها ومقدماتها ونتائجها , طبقت على نصوص الشرع وأصوله الكلية , فإن الشرع يحل جميع المشكلات , مشكلات الجماعات والأفراد , ويحل المسائل الكلية والجزئية , يحلها حلا مرضيا للعقول الصحيحة , والفطر المستقيمة , ويشترط أن ينظر فيه البصير من جميع نواحيه وجوانبه الواقعية والشرعية ... الخ) انتهى.
    والذي أردته من نقل كلامه هنا ،هو أهمية تصور المسائل المستجدة ـ وما أكثرها في عصرنا ـ تصوراً تاماً قبل الحكم عليها.

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    الشيخ عبدالرحمن اطلع على شرح "بلوغ المرام" للشيخ صديق حسن خان ـ رحمهم الله تعالى ـ كما في الفتاوى (153) ،وقد ذكره كالمتعقب على فتوىً له في باب الزكاة.
    وهذا يدل على ما كان عليه الشيخ رحمه الله من اهتمام بكتب المعاصرين له ،وحرصه على اقتنائها ،واستفادته من تجار أهل بلده (عنيزة) الذين كانوا يترددون على الهند ،والزبير ،والبحرين.

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    سئل رحمه الله ـ كما في الفتاوى (167):
    (هل يجوز الحج بسيارات الحكومة إذا كان السائق يأخذ الأجرة لنفسه وأجرته على الحكومة ؟
    فأجاب :
    لا بأس أن تحج والتبعة على السائق - إن كان فيه تبعة , وأنت ما عليك من إثمه شيء , والله أعلم).

    قلت : نحتاج إلى هذه الفتوى في بعض الأحيان ،ومن زار القرى ،أو تعامل مع بعض الذين معهم سيارات الدولة ،عرف حاجته لهذه الفتوى ،وما أجمل الورع ! لكن تطبيقه في بعض الأحيان يصعب.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    30

    افتراضي

    بارك الله فيك وجزاك الله خيرا

    ورحم الله الشيخ عبدالرحمن السعدي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    343

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر المقبل مشاهدة المشاركة
    ومما يحسن ذكره في هذا المقام ،أن أخانا الشيخ المفيد : محمد بن إبراهيم الحمد ، قد ترجم للشيخ عبدالرحمن ترجمة موعبة ،لا أعلم ترجمة أوسع منها ، في كتابه (تراجم لتسعة من الأعلام) طبع مؤخراً عن دار ابن خزيمة ، وقد ذُكِرَ في هذه الترجمة من الأخبار والنوادر التي تنشر لأول مرة عن هذا الإمام المتفنن ـ رحمه الله ـ.
    ومع هذا ،فقد وعد الشيخ محمد بأن يفرد ترجمته بكتاب مستقل ،مع أخبار أخرى ما زالت عنده ،وما زال يجمعها من آل بيت الشيخ ـ وأكثرهم في المنطقة الشرقية ـ.
    جزاكم الله خير
    ومن الرسائل التي أبانت عن شيء جديد من سيرته الحميدة رحمه الله
    الشيخ عبدالرحمن السعدي كما عرفته
    تأليف
    الشيخ العلامة عبدالله بن عقيل
    اعتنى به
    عبدالرحمن بن علي العسكر
    الناشر / مدار الوطن
    الطبعة الاولى 1427هـ
    غلاف - 60 صفحة
    وأصله محاضرة ألقاها الشيخ ابن عقيل
    من حكايات الشيخ عبدالرحمن السعدي
    إبراهيم عبدالرحمن التركي
    غلاف - 54صفحة
    الناشر / بيسان , لبنان

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    3,788

    افتراضي

    [align=center]بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

    الشيخ عمر مقبل :

    جزاكم اللهُ خيرًا وبارك فيكم .

    رحم الله الإمام العلامة ابن سعدي .


    [/align]

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    أخي سلمان ـ سلمك الله ـ : اسمي عمر المقبل.
    = وقال ـ رحمه الله تعالى ـ لما سئل : ما حكم الصدقة في رمضان أيام الخميس وليلة الجمعة ؟
    فقال : (الصدقة في رمضان أيام الخميس وليلة الجمعة من الأمور المحبوبة ولا زال مشايخنا الذين أدركنا , وكذلك مشايخ عنيزة وبريدة وتوابعهم متفقون على ذلك , ومكاتب المشايخ الكبار مثل أبا بطين وغيرهم كثيرة جدا , وذلك أن الصدقة في رمضان من أفضل الأعمال بالاتفاق , واعتاد الناس أن يجعلوا في وصاياهم " عيشا " يطبخ ويعينون لهم يوما فاضلا , مثل يوم الخميس وليلة الجمعة لأجل أهل العوائد الذين يحضرون , أو يرسل لهم منه , يكون عندهم معلوما , ولا أحد يشك بهذا , إلا من مدة سنتين بعض الطلبة وقع بخواطرهم من هذا شيء وهذا غلط منهم واضح)
    انتهى من الفتاوى السعدية (153-154).
    وغرضي من إيراد هذا الجواب أمران :
    1 ـ هو استئناس العالم بفعل علماء أهل بلده وعصره عند عدم وجود النص المانع من ذلك العمل .
    2 ـ عدم استعجال طالب العلم الإنكار على العلماء في قول قالوه إلا بعد تمحيص وتأمل ،والله المستعان

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي ضابط العيب الذي ترد به السلع

    قال نوّر الله ضريحه ـ مبيناً ضابط العيب الذي ترد به السلع ـ :
    (قد ضبط الفقهاء رحمهم الله السبب بضابط جامع نافع لا يشذ عنه شيء , فقالوا :
    العيب ما نقص ذات المبيع أو قيمته , فما عده التجار عيبا علق به الحكم , وما لا فلا).
    من الفتاوى السعدية (207)

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    وسئل ـ نور الله قبره ـ : - ما حكم كسب العمال الذين يشتغلون في الظهران عند الأمريكان ؟
    فأجاب :
    (أما اشتغال العملة ـ كذا في المطبوع ،والظاهر أنها : العمالة ـ في الظهران عند الأمريكان , فالكسب الذي فيه خطر على دين الإنسان , لا بركة فيه , لأن كثيرا ممن يخالطونهم هناك يتضررون كثيرا في أمور دينهم , ويخشى عليهم , وخصوصا من لا بصيرة له , ومع ذلك فهذا الكسب كسائر المعاملات من جهة حله , فالأصل الحل في معاملات الناس , سواء مع المسلمين أو مع الكفار , إلا إذا سلك صاحبها طريقا محرما , ولكن الكسب الذي يبعده عن هؤلاء ويسلم به دين العبد أبرك ولو كان قليلا , نسأل الله السلامة والعافية , إنه جواد كريم ) انتهى من فتاواه (296)
    وفائدة نقل هذه الفتوى : هو الإشارة إلى فقه الشيخ في التنبيه على الخطر الديني ،وبيان التوجيه التربوي ،مقروناً بالحكم الذي رآه ، وهذا ما يُفقد ـ أحياناً ـ في بعض فتاوى المشايخ الذين ابتلوا بالخروج في البرامج المباشرة للفتوى ، فتجد أحدهم يذكر الحكم مجرداً من آثاره التربوية والاجتماعية .
    وأذكر أنني سمعت أحدهم سئل عن حكم خروج المعقود عليها مع العاقد ،فأجاب : لا حرج ؛ لأنها زوجته ،إلى هنا انتهت افتوى .
    وهذا حق من حيث الحكم الفقهي ، إلا أنه من الناحية الاجتماعية له آثار سيئة ،وقد وقفت بنفسي على بعضها ،من حمل بعضهن قبل الدخول !! وأشد من ذلك أنه حصلت خصومة بعد هذا الحمل وقبل الدخول !!

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي حكم لعبة ما يسمى عندنا في القصيم بـ(أم تسع) ؟!

    قال غفر الله :
    (أما اللعب بأم خطوط , فهي لا تحل , ولا تجوز , سواء كانت بعوض أو بغير عوض , فهي من جنس الشطرنج والنرد الذي صح الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم في الزجر عنه .
    فاللعب المباح اشتغال العبد بمعاشه المباح , وأسبابه المباحة . وأما اللعب المحرم , فمثل الشطرنج , وأم خطوط , والمدافن , وما أشبه ذلك , فكل ذلك حرام لا يحل , ويجب نصيحة من يتعاطى ذلك وتعليمه إن كان جاهلا والله أعلم) فتاواه : (302).

    ملاحظة : أم خطوط ،هي اللعبة المعروفة عندنا بأم تسع .

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    وقال ـ سقى الله قبره شآبيب الرضوان ـ مبيناً الفرق بين القيام للرجل وإليه وعليه :
    ( أما الأول , فمكروه , إلا أن يكون في تركه مفسدة , وقد استحبه طوائف من العلماء لأهل الفضل والولاة والوالدين ونحوهم . وأما الثاني - وهو أن يقوم إليه أي : لإنزاله إذا كان راكبا أو كان قادما من سفر فهو مستحب . والثالث محرم للنهي .
    فهذان الفَرْقان بين الأمور الثلاثة يوجب لك أن تعطي الأمور حقها من التأمل , وتنظر الداعي والسبب الحامل عليها , كما تأمل ما يترتب عليها من الخير والشر والمصالح والمفاسد) انتهى من فتاواه (358).

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    وقال رحمه الله ـ مبيناً ضعف القول بأن المطلقة لزوجها أن يراجعها إذا طهرت من حيضتها قبل أن تغتسل ـ :
    (فيه نظر , فإن جميع الأحكام تتعلق بانقطاع دمها من الحيضة الثالثة , فيجب أن يكون هذا منها , وهو قول جمهور العلماء , وهو ظاهر القرآن , حيث قال تعالى : { وبعولتهن أحق بردهن في ذلك } ،والإشارة إلى ما تقدم من القروء فهي بعد الطهر ليست في قروء لأن القروء الحيض) الفتاوى : (374).

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    وقال رفع الله درجته في المهديين ـ في ضمن جواب له عن لزوم العدة بمجرد الخلوة ؟ ـ :
    ( ... ولأن العدة لها عدة مقاصد :
    1 - العلم ببراءة الرحم .
    2 - أداء حق الزوج الأول .
    3 - الاستبراء لحق الزوج الآخر .
    4 - الانتظار لعله يراجع في الرجعية .

    إلى غير ذلك من المقاصد الشرعية ) فتاواه : (383).

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    155

    افتراضي

    وقال ـ أنزله الله منازل الفردوس ـ في نصيحته لطلاب العلم :
    (واعلم أن القناعة باليسير والاقتصاد في أمر المعيشة مطلوب من كل أحد , لا سيما المشتغلون بالعلم , فإنه كالمتعين عليهم , لأن العلم وظيفة العمر كله أو معظمه , فمتى زاحمته الأشغال الدنيوية والضروريات حصل النقص بحسب ذلك , والاقتصاد والقناعة من أكبر العوامل لحصر الأشغال الدنيوية وإقبال المتعلم على ما هو بصدده).
    فتاواه (455).

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •