نافحوا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: نافحوا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    166

    افتراضي نافحوا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "نافحوا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    وانصروا نبيكم يا أمة محمد
    "


    الحمد لله رب العالمين، والعاقبة للمتقين، ولا عدوان إلا على الظالمين، ثم أما بعد : إن مما تتألم له القلوب وتتفطر له دما سماع أخبار مؤلمة مزعجة خطيرة تتصدر الجرائد هذه الأيام في مسألة الطعن في نبي الإسلام صلى الله عليه وسلم من طرف عصابة الشر وجماعة من الأغرار الشطار من " الدانماركيين" الذين خمد ذكرهم، انطفأت أسماءهم بين بني البشر، فأرادوا رد الاعتبار بسب سيد البشر ، وخيرة الخلق محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ولكن الأمر ليس كما يفهمون، ولا كما يفكرون، ولا حتى كما يحلمون، فإنه صلى الله عليه وسلم زهرة نجوم الهداة، لا يصله أذى القوم كما قال تعالى : { إن شانئك هو الأبتر}، وكما قال هو بأبي وأمي عن نفسه فيما روى البخاري في صحيحه : [ ألا ترون كيف يصرف الله عني سب قريش يسبون مذمما وأنا محمد> أي يسبون رجلا ذميما، وأنا محمد محمود الصفات والخلاق والأفعال والأقوال والمعاملات، وردا على هذه الأحداث المؤلمة لا يجوز لنا أن نبقى متفرجين مكتوفي الأيدي وخرس الألسن، بل يجب علينا أن ندافع عن نبي الأمة بكل ما نملك بأبي هو وأمي صلى الله عليه وسلم، فإذا كان الذب عن عرض المسلم البسيط فبه من الجر والثواب ما جزاءه النصر والجنة يوم القيامة فكيف بالدفاع عن سيد البشر صلى الله عليه وسلم، وقد ثبت في الصحيحين عن ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه"، وثبت في الصحيحين أيضاً عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره"، وثبت فيهما عن النعمان بن بشير رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [ ترى المؤمنين في تراحمهم وتوادهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى"، وثبت فيهما أيضاً عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً، ثم شبك بين أصابعه"، و قال العلامة النووي رحمه الله تعالى في شرح مسلم 16/ 120 : " المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره : أما كون المسلم أخا المسلم فسبق شرحه قريبا، وأما لا يخذله : فقال العلماء : الخذل ترك الإعانة والنصر، ومعناه : إذا استعان به في دفع السوء ونحوه لزمه إعانته إذا أمكنه ولم يكن له عذر شرعي"،
    وقال ابن رجب رحمه الله في جامع العلوم والحكم ص333 : " ومن ذلك خذلان المسلم لأخيه : فإن المؤمن مأمور أن ينصر أخاه كما قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم : [ انصر أخاك ظالما أو مظلوما قال : يا رسول الله ، أنصره مظلوما فكيف أنصره ظالما ؟ قال : تمنعه من الظلم، فذلك نصرك إياه" خرجه البخاري من حديث أنس، وخرجه من حديث جابر، وخرجه أبو داود في سننه من حديث أبي طلحة الأنصاري وجابر بن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : [ ما من امرئ مسلم يخذل امرأ مسلما في موضع تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه من عرضه إلا خذله الله في موضع يحب فيه نصرته، وما من امرئ ينصر مسلما في موضع ينتقص فيه من عرضه وتنتهك فيه حرمته إلا نصره الله في موضع يحب فيه نصرته"، وخرج الإمام أحمد من حديث أبي أمامة بن سهل عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : [ من أُذل عنده مؤمن فلم ينصره وهو يقدره على أن ينصره أذله الله على رؤوس الخلائق يوم القيامة"، وخرج البزار من حديث عمران بن حصين عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال : [ من نصر أخاه بالغيب وهو يستطيع نصره الله في الدنيا والآخرة"، وفي رواية عند الترمذي وصححها أحمد شاكر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : [من رد عن عرض أخيه رد الله النار عن وجهه يوم القيامة"، وقد كان حسان بن ثابت يذب عن عرض رسول الله صلى اله عليه وسلم: والنبي صلى الله عليه وسلم يقول له : [ اللهم أيده بروح القدس"، وفي رواية :[ لا زال روح القدس معك ما دمت منافحا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم"، وروى أبو داود :عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :[ جاهدوا المشركين بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم"، أي الكلام باللسان من جنس الجهاد في سبيل الله تعالى، عند الترمذي : [والذي نفسي بيده إن الذي تقول أشد في صدورهم من وقع النبل"، فاللهم عليك بمن حارب نبيك وطعن في عرضه، اللهم اشغلهم بالأمراض الموجعة والآفات المدمرة، اللهم زلزل أرضهم واقطع آثارهم، وفقنا للدفاع عن نبيك صلى الله عليه وسلم أمين

    و كتبه
    عبد الفتاح زراوي حمداش
    المشرف العام لموقع ميراث السنة
    http://www.merathdz.com/play.php?catsmktba=1510

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    166

    افتراضي رد: نافحوا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

    للرفع

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •