لا بأس بالدعاء للظالم والكافر بالهداية ، ويجوز في نفس الوقت الدعاء على الظالم والكافر
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: لا بأس بالدعاء للظالم والكافر بالهداية ، ويجوز في نفس الوقت الدعاء على الظالم والكافر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,097

    افتراضي لا بأس بالدعاء للظالم والكافر بالهداية ، ويجوز في نفس الوقت الدعاء على الظالم والكافر

    لا بأس بالدعاء للظالم والكافر بالهداية ، ويجوز في نفس الوقت الدعاء على الظالم والكافر بالهلاك ، وكلاهما جائز ، وقد بوب الإمام البخاري رحمه الله في صحيحه على هذه المسائل فقال :

    بَابُ الدُّعَاءِ لِلْمُشْرِكِينَ ، وباب بَابُ الدُّعَاءِ لِلْمُشْرِكِينَ بِالهُدَى لِيَتَأَلَّفَهُ مْ ،
    وباب بَابُ الدُّعَاءِ عَلَى المُشْرِكِينَ ، بَابُ الدُّعَاءِ عَلَى المُشْرِكِينَ بِالهَزِيمَةِ وَالزَّلْزَلَةِ .

    ويدخل الظالم في هذا الباب من باب أولى ، وأما الدعاء لنصرة الظالم على المظلومين فلا يجوز قطعا حتى لو قال به شيخ الأزهر ، أو مفتي الأمة بأكملها .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    704

    افتراضي رد: لا بأس بالدعاء للظالم والكافر بالهداية ، ويجوز في نفس الوقت الدعاء على الظالم وال

    بارك الله فيك.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •